المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
يازمن وقف شوية. . . تموت الرجال وتبقى المآثر!! (6 -10)
يازمن وقف شوية. . . تموت الرجال وتبقى المآثر!! (6 -10)
10-17-2012 12:09 PM

يازمن وقف شوية. . . تموت الرجال وتبقى المآثر!! (6 -10)

عادل الباز

فى آخر رحلة لى لباريس أنفقت أغلب ايامي فى دهاليز معهد العالم العربى باحثا ومنقبا عن كنوز شاعرنا العظيم صلاح أحمد ابراهيم. كنت ابحث عن مقالات صلاح فى مجلة «اليوم السابع» الفلسطينية التى كانت تصدر فى باريس ثمانينات القرن الماضى. لم يهتم احد بجمع تلك المقالات، وكثير من شعر صلاح وكتاباته لا تزال مبعثرة ومجهولة. فى تلك المقالات كان صلاح يعرض لمآثر الرجال السودانيين وغيرهم، الحمد لله جمعت كل تلك الثروة وانا فخور بذلك، قلت لكم تأسرني مآثر الرجال. . . سأعرض لكم واحدة من مآثر الأمير نقد الله كما رواها صلاح.
فى مقال له بعنوان « انما وزير داخلية» حكى صلاح «كان الصادق المهدى قد ضاق ذرعا بالنواب الشيوعيين فى البرلمان على قلة عددهم فقام بطردهم من ذات الهيئة النيابية التى كانوا جزءا منها مستغلا حادثة نسبت اليهم فحمل النواب قضيتهم الى المحكمة العليا التى أفتت بعدم دستورية الاجراء، فى هذا الجو الملئ بالاتهامات والاعتداءات أطل رئيس الوزراء فى بيان متلفز مهددا أنه سيضرب بيد من حديد على خصومه ، وقتها كان الامير نقد الله وزير الداخلية يرقد طريح الفراش فى المستشفى فنهض من سريره وبعد ربع ساعة كان المذيع يعلن عن بيان هام سيذيعه وزير الداخلية وما كان للمواطنين ان يتوقعوا من وزير الداخلية الا إنزال ماتوعد به رئيس الوزراء على أرض الواقع، مالبث أن ظهر وجه الامير نقد الله بكل ما فيه من هيبة وسماحة ومروءة وبعد ان حيا المواطنين بأدبه الجم قال «إننى استمعت مثلكم لبيان السيد رئيس الوزراء ورغم أنني طريح الفراش لوعكة ألمت بي إلا انني سارعت إليكم لأضع الأمور فى نصابها انني أنا الوزير المسئول عن النظام وتطبيق القانون وليس رئيس الوزراء وانني ما دمت كذلك من واجبي أن أطمئنكم ان السيد رئيس الوزراء وخصمه السياسي السيد عبد الخالق محجوب سيان أمام القانون لا ميزة لأحدهما على الآخر، ناهيك ان يكون له حق تهديده وانني مادمت المسئول الأول عن الملف الامنى فلن اسمح بانتهاك القانون باسم القانون».
قال صلاح «حين عرفت انه غادر من فراشه ذاك الدنيا بكيته بحرقة لاننى احسست اننا فقدنا شيئا عزيزا وغاليا. . رجل ولا كالرجال والرجال قليل، رجل لاح لناظره على سطح الماء وهو رفيع وبعضهم كالدخان يعلو لطبقات الجو وهو وضيع لنحني رؤوسنا فى ذكراه تموت الرجال وتبقى المآثر».
هذا ماكان من أمر صلاح والامير نقد الله رحمة الله عليهما. . . ياترى هل يفكر زعماء هذا الزمان فى حكم التاريخ و صورتهم فى المستقبل وحكم الأجيال عليهم؟،أم أن ذلك لايعنيهم، أظن ان بعضهم لايقرأ التاريخ ولايعبأ باحكامه ولا يتعظ بعظاته والا لما فعلوا ما يفعلون، ان الذين يهدمون أوطانهم بأيديهم ثم لايرون فى ذلك جرما حرى بهم ان يقرأوا شيئا فى تاريخ الامم،اذكر عبارة شهيرة لاستاذنا التجاني عبد القادر المفكر الذى نسيه الاسلاميون فلم يدعوه لمؤتمراتهم على رغم انه احد أبرز مفكريهم الآن وأبرز قياداتهم فى السبعينات. . قال التجاني « إن الذين يتحدثون عن المشروع الحضارى اليوم لم يدرسوا كورسا واحدا فى أية حضارة».
إن الذين يحاولون صنع تاريخ ملئ بالكراهية والغبائن لم ينظروا لتاريخ الشعوب، فالشعوب العظيمة تستنهض نفسها من براثن الغبائن وتنظر لمستقبلها ، هكذا فعلت أوروبا وماليزيا وجنوب افريقيا،المأساة أنهم يرغبون في إبقائنا فى مربع الإحن والثأرات والحروب الى مالا نهاية كأننا لانستحق الحياة الكريمة على ظهر الأرض وفى سبيل مكاسب سياسية عاجلة وأحقاد وشهوة سلطة وثروة فلترق كل الدماء. . . . . . . كل دماء السودانيين!!.

الصحافة


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2608

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#490740 [Abu Areej]
5.00/5 (1 صوت)

10-17-2012 05:51 PM
تموت الرجال وتبقى المآثر من دون ذكر هؤلاء فليموتوا بغيظهم ..

مقال اكثر من رائع وجميل جداً ان تذكر الاستاذ المرحوم صلاح احمد ابراهيم والمرحوم له السيد نقد الله .. والرجال حقيقة مواقف.. واعتقد مجرد ذكر الاعلام التي تميزت بنظافة اليد واللسان سيموت هؤلاء غيظاً..

نأمل ان تبتعد عن الرد على من لا هم له الا اثارة الفتن فيشغلونك عما تود ان تكتب


#490710 [ياسر]
0.00/5 (0 صوت)

10-17-2012 05:05 PM
يازمن وقف شوية. . . تموت أجوك وتبقى المآثر!! (6 -1



يازمن وقف شوية. . . تموت أجوك وتبقى المآثر!! (6 -1





يازمن وقف شوية. . . تموت أجوك وتبقى المآثر!! (6 -1


#490681 [ابوخالد]
5.00/5 (1 صوت)

10-17-2012 04:14 PM
غريب أمرك والله !
مادام انك استشهدت بالامير نقدالله فلماذا لا تسمي من تقصد وتضع المفارقة بوضوح في ميزان المقارنة!!

مش قلنا ليك تترك اسماء الشرفاء وحذرناك ما تلوكها في خشمك ولا ترمي بها في عفن البالوعة اللي بتتصارع فيها مع رئيسك الفاسد المفسد زفت الانتباهة!!







وتستمر الثورة .....


#490648 [عبد ألله]
5.00/5 (2 صوت)

10-17-2012 03:08 PM
مازلت يا رجل مصراً على ربط أسماء رجال أفذاذ أمثال عبد الخالق محجوب والأمير نقد ألله وصلاح أحمد ابراهيم بحثالات المجتمع السوداني ممن ارتقوا في عهد الانحطاط أمثال الخال الضال وشرذمة الغوغاء التي يستأجرها في منبره؟!


#490581 [رضوان الصافى]
5.00/5 (1 صوت)

10-17-2012 01:37 PM
الاخ عادر الباز ..
انها خطوة جيدة فى الارتقاء بسلم الحوار فى النظر للماضى والحاضر والمستقبل
وتبديل سياسة الحقد والكراهية والشتم والسب واللعن بسياسة الحوار وسواسية الانتماء للوطن
ولكن هل يتوقف الزمن عند هذه النقطة ؟
ونحن فى زمن كل منا يريد ان يملأ كيسه .. فالمعتمد يريد ان يركب ماكينة والى والوالى يريد ان يوسع مواعينه ( المكسبية ) ليصير ذو ثلاثة ماكينات ..والصحافة تلعب دور ( المديده حاره ) .. والوطن يتفت ويتمزق ويتشرزم ويتغزم .. والمتسلقون يكبرون ويترعرعون فى ظل عدم الشفافيه والمحاسبة القانونية ..
اخى الباز ان ما ظهر به الامير نقدالله يبين معدن الرجال ولكن هناك سند قانونى اطلق يد الامير نقدالله .. هو سند الحكم الديمقراطى المنتخب وسيادة القانون ..
فحكم المؤسسات الديمقراطية والشفافيه والعدلية والمحاسبة القانونية تسقط فيه كل اللاعيب السياسية التى لا تبنى على موضوعية وتسقط فيه كل الكتابات التى تندرج فى بند اثارة الفتن والكراهية والنعرات ..
وربنا يرحم الامير نقدالله والشاعر صلاح احمد ابراهيم ويغفر لهما ويسكنهما جناته .. فالسودان كان يعج بالرجالات التى تهم بالشأن السودانى ..
يختلفون فكريا ويتفقون وطنيا ..


#490578 [الحزن المقيم]
5.00/5 (2 صوت)

10-17-2012 01:35 PM
الأستاذ عادل الباز
تحية واحترام، رغم اختلافي معكم احمد الله أن جعل في بعض مخالفينااناس عقلاء، فالحكمة تؤكد ان عدو عاقل خير من صديق جاهل، وارجو الا يؤكد اطرائي تهمة كتاب الغفلة والانبطاح والي ما ذلك من لغة المجارير في آخر الليل، ما يحزنني في الموضوع مجاراتكم ومحاورتكم لرجل بكل هذا الخواء الوطني والثقافي والاجتماعي فترفعونه بذلك ندا لكم وهو لا شئ من قبل ومن بعد، مثلما نحتار حين نسمع أن صحيفته الغافلة هي الاكثر توزيعا وترويعا فمتى تقوم القيامة؟؟؟؟؟


#490550 [بدر النهار]
0.00/5 (0 صوت)

10-17-2012 01:07 PM
مأثر سلفنا التاريخي عديدة فقد خرجوا من هذه الدنيا الفانية لايملكون من حتي حطامها أنظر لخلفهم الآن في دهاليز الحكم والسياسة نهب للمال العام وتطاول في البنيان لهم ولإبنائهم وأحفادهم الذين آتو والذين لم يآتو والذين لن يآتو، فساد أخلاقي لم يكفهم مثتي وثلاث ورباع بل أرتكبوا المعصية والزنا مثني وثلاث ورباع ، إنهم لايقرأون وإن قرأوا لايفهمون وإن فهموا لايستوعبون يوظفون الدين لمآربهم ومصالحهم الشخصية فلا حول ولاقوة إلا بالله .


#490546 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

10-17-2012 01:01 PM
انبرشته؟؟ ولا كلمه واحده عن منبر السلام العادل؟ ياخ طيب ليه الموضوع دا جايبو تبع السلسله من 1-10. اشتروك بي كم؟؟؟


ردود على محمد
United States [احمد] 10-17-2012 07:55 PM
ده تمهيد لكب الزوغة


عادل الباز
عادل الباز

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة