عودة طرزان خائباً
10-17-2012 09:54 PM


عودة طرزان خائباً

حليم ماجد
[email protected]

عاد طرزان زمانه من مفاوضات أديس ابابا خائباً منفوخاً مثل الديك الرومي غصباً عنه..وبالرغم من كل ذالك استقبله اعضاء عصابته المجرمة كالعادة بالنفاق ومسح الجوخ..وهم يعلمون علم اليقين بأن طرزانهم فعلاً ديك رومي..ولكن مصالحهم القذرة الكريهة تجبرهم بأن يكونوا مثل الكلاب الجائعة في انتظار سيدهم الي يطعمهم منذ 23 عاماً
طرزان وقع غصباً عنه ..وليس بمزاجه الخاص وليس حباً في اخوتنا الجنوبيون؟ بل أن الأخوة الجنوبيون فرضوا عليه التوقيع والكل يعرف ماوراء الكواليس من اتفاقيات وتحذيرات أجبرت طرزان علي التوقيع ..وسوف تظهر تفاصيلها خلال الأشهر القليلة القادمة..طرزان إنسان ديكتاتوري مريض ..وفي نفس الوقت جاهل ليست لديه أي علاقة بالسياسةولا بالدين ..طرزان يملك فقط طول اللسان والغباء واللفظ القبيح الكريه ..
ويكفي ماذكره في حق أخوتنا وأحبتنا الجنوبيون من لفظ قبيح لايليق برئيس دولة ( ديل حشرات وعبيد مابنقعد معاهم علي طاولة بعد كده ولازم نرشهم بالبيف باف ( يعني طرزان أمه سويديه وأبو دينماركي ) وقبل كده طرزان هائج مثل ثور المصارعة في جبال النوبة ..خت العالم كله تحت نعاله القذرة وضحك فينا العالم ..وكلمات منحطه مثل طظ بتاعت القذافي وبلوه واشربو مويتوه ..رحم الله ناس المحجوب والأزهري وزروق والبقية ناس الزمن الجميل الذي كانوا في قمة الأدب والعلم والسلوك..
التحية للأخوة في جنوب السودان بهذا الإنتصارالدولي ..ونحن كديمقراطيين نقف دائماً مع الحق والشعب السوداني يحبكم ..لأننا أبناء بلد واحد قسمه نظام طرزان المجرم الذي لايمثل الشعب السوداني بل يمثل نفسه فقط ..الف مبروك ومزيداً من الإنتصارات..وصلوا معنا لكي ينصر الله الشعب السوداني ويزيل عنهم هذا البلاء الممثل في عصابة أخوان الشيطان..وأن يعود السودان كما كان زمن الزمن الجميل ..سودان المحبه والعزة والديمقراطية والعلمانية ..لا فرق بين مسلم ومسيحي لأنها كلها كتب سماوية ..بين شمالي وجنوبي شرقي وغربي.. وسيد الأنبياء والرسل محمد صلي الله عليه وسلم في خطبة الوداع ..ذكر كل شي ..ورب العباد هو القادر بحماية عباده ودياناته ..ولا يحتاج لصعاليك شيطانية من البشر أن تدافع عن دينه وشريعة رسوله..

حليم ماجد
ع إتحاد الديموقراطيين السودانيين بالجمهورية الشيكية


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1604

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#491419 [حليم-براغ]
0.00/5 (0 صوت)

10-18-2012 09:30 PM
ما دام بتأكد إنو في الأشهر القليلة القادمة سوف تحدث ثورة..ثورة..ثورة .. فإذن إحنا متفقين وإن شاء الله ياغوريلا تحدث وبسرعة؟؟؟ ..وإنت زعلان ليه؟؟؟
المهم مزيداً من الإنتصارات للأخوة في حنوب البلاد في كل المجالات ,,وخاصة في صراعهم مع عصابة أخوان الشيطان ناس طرزان ..وتقبل تحياتي وسلامي ( لشيتا)


#491169 [الغوريلا]
0.00/5 (0 صوت)

10-18-2012 12:25 PM
والله يا حليم. ما طرزان إلا انت
باين عليك كنت مسطول وفكت أو كنت نائم ويا دوبك صحيت
نصيحتي ليك يا ارجع كمل نومك أو ابرم ليك بابور تانية
كلام شنو البتقولو دة وقع غصبا عنو.
إلحاجة ألما بتعرفها يا طرزان زمانك هناك مصالح دولية في المنطقة تخص سادة العالم وبس والفهم دة تقيل عليك لأنك مسطول
المصلحة الدولية هي عدم قيام حرب بين الشعبين وليس التيسين البشير وسلفا يا وهمة
ما دام بتبارك للأخوة الجنوبيين بالانتصار. وبتقول نحن الديمقراطيين؟
ديمقراطية شنو البتتحدث عنها وانت ما فاهمها ما دام بتعتبر اتفاق الجنوب والشمال بهذه النظرة الجهلولة
هل الاتفاق الذي يفضي الي خلق هدنه تسمح الشعبين بالتواصل وإعادة إنتاج علاقتهما وإعطاء الثورة فرصة لتستجمع أنفاسها يعتبر في نظرك بذه النظرة؟
وان الذي سيظهر خلال الأشهر القادمة هو جهلك ببواطن الأمور وليس كما تتوهم
الم اقل لك انك مسطول؟
سوف نري واتحداك أن تكتب ما تعتقد انه سيحدث بعد أشهرك القليلة هذه
بل أووكد لك. الذي سيحدث في الأشهر القليلة القادمة إنما الثورة الثورة الثورة الثورة
والتي ستأتي ويبرق فجرها حتما عما قريب فترغبها يا طرزان المسطول


#490858 [يسقط البشير!]
0.00/5 (0 صوت)

10-17-2012 10:36 PM
هذا اللسان البذىء والفاحش للبشكير قطعه الله له وسلط عليه سرطان حنجرة ليعلم ان الحلف بالله ليس لعبة حتى يدمن استعمال الحلف بالله والتكبير والتهليل لتغرير البسطاء وخداع العامة من البسطاء!


حليم ماجد
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة