الوزير في إجازة..!ا
10-17-2010 01:59 PM

تراســـيم..

الوزير في إجازة..!!

عبد الباقي الظافر

شعر وزير الدفاع الفريق عبد الرحيم محمد حسين ببعض الإعياء مما استدعى تدخل الأطباء.. في رواية لزميلنا محمد لطيف محكمة التفاصيل.. تدخل السيّد رئيس الجمهورية في الأمر.. الرئيس وضع وزير الدفاع تحت الإقامة الجبرية في بيت الضيافة.. ثم اجتبى الوزير الذي شيّد سد مروي ليقوم بمهمة تهيئة الأجواء التي تمنع الوزير من العودة لأجواء العمل المرهق.. هذه الإجراءات الاستثنائية استمرت حتى حملت الوزير المجهد طائرة خاصة إلى المشافي السعودية. استوزرت الإنقاذ في عهدها الأول أحد فطاحلة الخدمة المدنية في منصب وزاري يعنى بالتخطيط الاجتماعي.. ذاك الوزير ذات عام حزم أمتعته ليسافر في إجازته السنوية إلى خارج السودان.. رغبته هذه اصطدمت بظروف الاستنفار الحربي في تلك الأيام.. الوزير الذي استمسك بحقه في الحياة سرعان ما ذهب إلى خارج التشكيلة الوزارية ملعوناً بلقب الوزير (الترطيبة). في حالة السيّد وزير الدفاع.. ليس من المستغرب بل من المطلوب أن يهتم القائد بجنده و الرئيس بوزرائه.. أو حتى المشير البشير بصديقه الفريق عبد الرحيم محمد حسين.. ولكن المدهش أن يحتاج خلود وزير لراحة إجبارية لهذا الجهد الاستثنائي الكبير. المسئول العام في بلد كالسودان وضعه خاص جداً.. بلدنا موبوء بالمحن والكوارث.. بعض وزرائنا جاءوا إلى المنصب العام مع الرئيس بوش الأول، ولم يغادروه بعد.. لهذه الأسباب وزراؤنا هم الأحوج لراحة سنوية.. شهر من الصفاء والاستجمام بعيداً عن روتين العمل الضاغط. هذه المرة الأولى التي أجد نفسي متعاطفاً مع علية القوم.. كل طاقم القيادة الذي طال به العهد في ولاية أمر الناس تمّ استهلاكه بصورة مدهشة.. هل تصدقون أنّ الرئس البشير هو رئيس مجلس السلامة المرورية في السودان.. وكذلك رئيس مجلس الأوقاف.. الفريق سلفاكير الرجل الثاني في البلد.. يقود في ذات الوقت الحركة الشعبية والجيش الشعبي.. كل وزرائنا يبدأ دوامهم من (صباح الرحمن) ويستمرون في (المجابدة) إلى منتصف الليل. بعد هذا كله يصبح ذهاب أي منهم في إجازة خبراً في حد ذاته.. ولا يتحقق هذا الأمر في الظروف العادية.. تحتفي به الصحف وتعتبره سبقاًَ يسجل في ميزان عطائها بين الناس. ذهاب المسئول في إجازة سنوية أمر ملح تحتاجه مؤسساتنا.. يمنح المؤسسات سانحة اختبار آليات العمل ومدى ارتباطها بالرجل الأول.. النظام الفعّال لا يتأثر بغياب الأفراد.. في ذات الوقت يعطي كبارنا فرصة الخلود إلى النفس ومراجعة المسيرة بعيداً عن ضغط الروتين الراتب. نحن الآن على مشارف عام جديد.. اقترح على وزارة مجلس الوزراء أن يكون على جدول اهتماماتها مسألة الإجازة السنوية للسادة شاغلي المناصب الدستورية.. مثل ما للمجلس جلسات راتبة ينبغي أن يكون لأعضائه إجازات محددة سلفاً. ختاماً نتمنى للسيد وزير الدفاع سلامة البدن وللوطن سلامة المؤسسات.

التيار


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1858

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#36416 [ليزا]
0.00/5 (0 صوت)

10-19-2010 02:36 PM
يا اخي ود الظافر الفريق الركن ده بني مستشفي الرباط الوطني ووقعت بالناس اها الفاضل شنو اجازه لشنو الانقاذيين بيعرسوا اتنين وتلاتة وخمسة ويسافروا ويتعالجوا وكمان بيحجوا علي حساب الشعب السودان خليه الوزير كمان بيسافر علي حساب الشعب بطائرة خاصة ده غير استقبال السفارة ودفعها رسوم المستشفي والعلاج ولا دي ما عارفينها
قبل اكثر من اسبوع وجدوا ام تقيد ابناءها المتخلفين عقليا لمدة 13 عاما والشرطة عملت فيها انه انجاز هيذه هي المهذلة لماذا لانها لاتملك ما تعالج به اولادها ولم تستطع اخذهم لقصرالضيافة للاستجمام واثرت تقييدهم باي صورة و منعتها عفة نفسها ان تشحذ بهم فماذا تقولون في بلدالمهازل هذا


#35624 [حامدابوعبدالمجيد]
0.00/5 (0 صوت)

10-17-2010 06:18 PM
سلام
السقط جا ابعد ايدك من التلج هم اناس غير عاديين يعنى مليون مهمة والناتج صفر كبير ,وزير دفاعنا قال بنصنع طائرات وتالت يوم خليل كان فى امدرمان والغريبة قالو راصدنهم وعارفين تحركاتهم كلها وبعد ده خليل ضرب ورجع من جنب السلاح الطبي على بعد امتار من القصر بتاع الراس الكبيرة المشغول خالص وعندو مهام كتيرة اهم من الامن الداخلى وتامين العاصمة القومية خلى حدودنا البعيده مع الجيران وقبلها يوم وفاة المرحوم دكتور قرنق شفتو براكم الحصل شنو ومباشر على القنوات الفضائية اها بعد الامن والطمأنينة فى لقمة العيش ياود الظافر واخر تصريح قالو اربطو الاحزمة الناشفة من النشاف واكلو كسرة بى ملاح دكوة نعم المهام وات ذاتك نعم الصحفى للمرة المليون اكتب عن معاناة المواطنين النشفهم وزير دفاعنا ورئيسنا وقادة المؤتمر الوطنى وراهن مرة على الشعب شوف رصيدك حيكون كيف من المعجبين وانسى رصيدك فى البنوك والبنكنوت وتبقى زى قوادنا الهمام ديل واحد والكالكوليتر شغال مرة يشوف الرصيد ومرة يشوف الضغط والسكرى واعمل حسابك من المسلسل الطويل بين الدكتور والبنك
.........تصبحوا على وطن


#35584 [منير]
0.00/5 (0 صوت)

10-17-2010 04:16 PM
قطر عجيب


عبد الباقي الظافر
 عبد الباقي الظافر

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة