المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
كثرة الزمجرة تدمر لبشة الحنجرة
كثرة الزمجرة تدمر لبشة الحنجرة
11-12-2012 11:10 AM

كثرة الزمجرة تدمر لبشة الحنجرة

عبد الرحيم خميس
[email protected]

لا شماتة فى المرض ولكن تداعيات التهاب حنجرة بشة لابد من التطرق لها حيث انه لم ياتيه هذا المرض من فراغ .فافترائه على الله ثم على شعبه ادى الى اخراصه.فقسمه المغلوط اكثر من مرة ورجوعه فيه سبب من تلك الاسباب التى ادت الى اخراصه على سبيل المثال- :
اقسم بان لن يدخل قوات أممية الى دارفور ولكن عنتريته ذهبت ادراج الرياح مع اول ضغط دولياً قسم بان باطن الارض خير من ظاهرها وانه سيحمل السلاح فى وجه اى قوة اجنبية فى حال دخولها البلاد ولكن هيهات ‘قسمه على انه لن يفرط فى شبر من تراب السودان ولكنه فتتها جزء وراء جزء ، فصل جنوب السودان واهدى الفشقة للاحباش وتنازل لاولاد بمبة "المصريين" عن حلايب وشلاتين.
قسمه على ان الشعب اذا خرج متظاهراً ضده سوف يخرج لهم لكي يرجموه ويتنازل عن السلطة ولكن عندما اشتدت شرارة الشعب من اجل تغييره خرج وشبههم بشذاذ الافاق.
حول اجواء الوطن الى فنار مفتوح الى كل من هب ودب للدخول اليه وزعزعة امن المواطن والوطن
شرد ثلث شعب السودان تهجيرا وتشريدا اما هجرة او لجوء فى ارض الجوار.
حول دارفور من جنة غرب السودان الى بلاد محروقة يكسوها الرماد ، وبعد تدميره لدارفور وقتله 400000 من مواطنيها اتجه الى النيل الازرق فعاث فيها فسادا واحالها الى جحيم وبعد ذلك اتجه الى جبال النوبة شرد اهلها وحولها الى مناطق لا تصلح حتى للمعيشة ، حتى اهلها الذين يعيشون فى الكهوف لم يترك لهم كهوفهم لينعمون باستقرار العيش فيها فضايقهم فيها واخرجهم منها.
ومن ضلالته وشدة نفاقه فى احدى الايام خر باكيا فى المسجد الذى بناه باموال شعب السودان فى كافوري واسماه باسم ابيه قال انه ليس لديه علم بالفساد الذى عم الوطن الم يدرى بانه هو كبير الفاسدين ؟
قذف فتاة فى شرفها واتهمها مما ادى الى جلدها فى حد من حدود الله وهى بريئة دون ذنب حتى ولكن لم يمر اقل من شهر فظهرت راقصتنا المعروفه عالميا " بشوره " وسط البنات تتلوى من اعلى راسها الى اغمس قدميها ولم يطبق عليها حد الجلد !
واذا اردنا ان نتطرق الى كل سيئاته فلن ننهي هذا الكلام فهنالك الكثير ولا حصر له والحبل على الجرار.
فكل هذه ادت الى اخراصه واراحتنا من دجله وكذبه حتى كتب عند الله كذابا.



تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 998

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#510148 [سلبم]
0.00/5 (0 صوت)

11-12-2012 11:13 PM
والله العنوان تحفة


#509845 [HASHIM]
0.00/5 (0 صوت)

11-12-2012 04:11 PM
برافو والله انت بشة ده متابعه متابعة دقيقية كأنك بتاع ارشيف من وين جبت الحاجات دي كلها
(الله يجازريك) لازم نتحد عشان نرجع الأراضي المنهبة بواسطة المصريين والأحباش.


عبد الرحيم خميس
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة