تعليق على ما قيل
11-21-2012 12:15 AM

تعليق على ما قيل

يكتبه اليوم: حسن الجزولي

ما قيل



(أكدت رئيس اللجنة الإعلامية بمؤتمر الحركة الإسلامية سناء حمد العوض أن الأموال التي تصرف على المؤتمر والتي فاقت أكثر من مليار جنيه (بالقديم) لم تستخدم من خزينة الدولة، وقالت إنها عبارة عن اشتراكات وتبرعات وأموال تُدفع من الأعضاء).

شبكة المشكاة الاسلامية.



تعليقنا



عندما طرح السؤال المتعلق بمصادر تمويل حملة المؤتمر الوطني لانتخابات رئاسة الجمهورية السابقة، بعد أن لفت نظر الناس تجاوز سقف التمويل غير المعقول الذي كرس للصرف على الحملة، رد قادة الحزب الحاكم بأن مصادر التمويل أتت من تبرعات مجموعة تجار يتبعون لحزب المؤتمر، ولم يشيروا لا من بعيد أو قريب بأن التمويل أتى من اشتراكات وتبرعات عضوية المؤتمر الوطني، فما الذي جد اليوم لكي تساهم عضوية حزب الحكومة بتوفير مثل هذا المبلغ الضخم!؟ والسؤال الآخر، أي أعضاء هؤلاء الذين وفروا مثل هذا المبلغ المتجاوز للمليار ،، المؤتمر الوطني أم الحركة الاسلامية!؟.



ما قيل



(الدكتور إبراهيم أحمد عمر، رئيس مجلس شورى الحركة الإسلامية ورئيس اللجنة العليا للإعداد للمؤتمر، أجاب في مؤتمر صحفي في 29 أغسطس الماضي أن الحركة غير مسجلة لأنها تعمل في كل مجالات الفكر والحياة وليس في الدولة جهة تسجل مثل هذه الهيئة).

مجموعة صحف سودانية، عن مؤتمر صحفي عشية افتتاح أعمال مؤتمر الحركة الاسلامية.



تعليقنا



الحركة الاسلامية غير مسجلة كتنظيم سواء كان سياسياً كان أو دينياً ،، ومع ذلك فإن الحزب الشيوعي السوداني والمسجل تسجيلاً قانونياً، يصادر جهاز أمن الانقاذ صحيفته المسجلة قانونياً! فتأملوا.



ما قيل



(راشد الغنوشي:- إن فشل التجربة السُّودانيَّة أمر واقع. وليس متوقعاً مِمَّن فشل فـي إدارة الحوار فـي صلب جماعته أن ينجح في التوافق مع جماعات لطالما أعلن عليها الجِّهاد، ولم يدِّخر وسعاً فـي تخوينها، والتعبئة ضدَّها؛ وليس متوقعاً ممن أسَّس مشـروعه عـلى استبعاد الآخرين، والانفراد بالسُّلطة، ونظّر لذلك، ورتب عليه أمره، أن يتراجع، أو يتحوَّل إلـى ديموقراطي يحترم حقوق الآخر”…” اتفاقيَّة السَّلام لا تعني حسم الدَّاء من أساسه طالما استمرَّ الفشل فـي اقتسام السُّلطة مع بقيَّة المكوِّنات الرَّئيسة للبلد عبر الحوار . إن المشـروع إﻹسلامي الذي كان يبشر بالحريَّة، والتجديد، والتأصيل لسلطة الشُّورى، والمؤسَّسة، والمجتمع المدني، تحوّل إلـى حكم قامع ومستبد، يستأثر رجاله بالمناصب والمصالح لأنفسهم وأسـرهم وأبناء قبائلهم، ويزاحمون عـلى الشَّـركات والمشاريع التجاريَّة. المشـروع الإسلامي فـي السُّودان امتداد لعجز أصيل فـي تاريخنا السِّياسـي عن إدارة الاختلاف سلميَّاً، وعن عدم المسارعة إلى سيف الحجَّاج وأدوات الدَّولة العنفيَّة لإقصاء الآخر).

صحيفة سودانايل، فيم فرحة إسلامويي السودان بفوز النهضة الاتونسية، كمال الجزولي.



تعليقنا

ومع كل دلك ورغماً عن هدا الرأي الصائب نجد أن فضيلة الشيخ الغنوشي يلبي دعوة مثل هؤلاء الحكام ويشاركهم مثل هدا المؤتمر بل ويحرص على شكرهم لحفاوة الاستقبال مذكراً بوقوفه معه في ” محنته في سنوات التسعينيات وتمكينها له من جواز سفر ديبلوماسي في وقت كان فيه مهدداً بالسجن المؤبد في حال عودته إلى تونس”!.

الميدان


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 865

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#517417 [فرقتنا]
0.00/5 (0 صوت)

11-21-2012 04:12 AM
تعرف الناس دي مابتقرأ هي فاضية ولو قرت ما بتفهم ولو ما انت جبت الخبر دا ماحد ح اعرف منهم انو القنوشي اتقدهم تلقاهم هسع مندهشين لانو غصبا عنهم اقروا لانو من معارض وتلقاهم هسع اقولوا هااااااا بالله هو قال عننا كدة .........ود ال..........


#517398 [Sudani]
0.00/5 (0 صوت)

11-21-2012 02:18 AM
Thank Dr. Hassan and well said, keep up lease.


حسن الجزولي
 حسن الجزولي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة