المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
بكري الصائغ
في الذكري الرابعة علي:"أميركا وبريطانيا وفرنسا كلهم تحت حذائي»!!
في الذكري الرابعة علي:"أميركا وبريطانيا وفرنسا كلهم تحت حذائي»!!
11-22-2012 01:53 AM

في الذكري الرابعة علي:"أميركا وبريطانيا وفرنسا كلهم تحت حذائي»!!

بكري الصائغ
[email protected]

1-

***- 8 نوفمبر 2008 يوم لاينسي في تاريخ السودان، يوم تجرأ الرئيس عمر البشير واعلنها صراحة ان (اميريكا وبريطانيا وفرنسا كلهم تحت جزمتي دي!!) واشار باصبعه الي حذاءه!!، قالها بصوت مرتجف وغاضب...وبعدها تعالت هتافات (الهتيفة) والمطلابية (الله الله اكبر)!! وهم يرفعون باصابعهم للسماء.

2-
وتقول اصل الرواية:
--------------------
***- حمل الرئيس السوداني عمر البشير أمس (8 نوفمبر 2008) في شدة على المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو أوكامبو ووصفه بأنه «عميل مأجور» يريد أن يكون مشهوراً باتهامه بارتكاب جرائم حرب وإبادة في دارفور، وقلل من تلك الاتهامات وطلب من شعبه عدم الاكتراث لها.

***- وقال البشير أمام حشد كبير من المواطنين في منطقة الصباغ في ولاية القضارف في شرق السودان وسط الاهازيج والشعر الحماسي: «لا تنشغلوا كثيراً بما يقول أوكامبو. هو أضعف من أن يفعل شيئاً لأن قراره في يد أسياده في أميركا وبريطانيا وفرنسا».

***- وأضاف البشير في لهجة حاسمة: «لن ننكسر ولن نركع ولن نخضع ولن ننقاد، لأنهم لن يطوّلوا عمراً ولن يقصّروا حكماً..... والرزق والملك ليس بيد أميركا وبريطانيا وفرنسا... كلهم تحت حذائي».

***- وأوضح البشير أن حكومته ظلّت نحو عشرين عاماً تصارع الدول الغربية التي تحاول اطاحتها ولم تستطع. وأكد أن أوضاع البلاد تمضي إلى الأفضل، داعياً إلى اغاظة الأعداء عبر مزيد من مشروعات التنمية والأعمار. وزاد: «من أراد مواجهتنا فليجرب لحس كوعه»، في إشارة الى استحالة ذلك.

3-
***- بعد ان اطلق البشير تصريحه الغريب هذا،دخل نظامه في احراج بالغ مع واشنطن التي كانت تجهز لمراسم القسم للرئيس الاميريكي الجديد (وقتها عام 2008) باراك أوباما ،وكانت انظار العالم مشدودة نحو اميريكا التي ولاول مرة في تاريخها سيترأسها اميريكي اسود، ماكان هناك من حدثآ اخر وهز العالم ومثل فوز هذا الاميريكي ذو الاصول الافريقية،


***- كانت كل شعوب العالم قاطبة فرحة بانتصار اوباما في الانتخابات، وانشغلت كبريات الصحف الكبري بالتنقيب والبحث الدؤوب عن اصل وفصل الرئيس الاميريكي الجديد الذي سيؤدي القسم الرسمي في يناير2009، ماكانت هناك صحيفة في اميريكااو عالمية الا وكتبت عن اوباما،


4-
***- شعر اعضاء نظام البشير بحرج بالغ من تصريح رئيسهم الذي شتم اوباما الذي ماادي القسم بعد..ولااعلن عن سياسته الخارجية..ولا نطق بحرف عن السودان!!، شعروا اعضاء حزبه ونائبه ومستشاريه والوزراء ونواب برلمانه المسيس بخجل شديد (وهي المرة الاولي في حياتهم وعرفواالخجل!!) من ان رئيسهم هوالوحيد في العالم الذي سب رئيسآ وقبل ان يبقي رئيسآ بصفة رسمية!!

***- وفي اليوم التالي بعد تصريحه الغبي، نشرت الصحف المحلية نص خطابه الذي القاه في منطقة الصباغ في ولاية القضارف، ولكن بعد ان حذفت منه الفقرة التي شتم فيها الدول الكبري وانها تحت حذاءه!!، وبث التلفزيون المحلي ايضآ نص خطابه ولكن بعد ان حذفت نص الجزء البذئ!!

5-
***- ولكن وكما يقول المثل المعروف (لاتأتي المصائب فرادي)، فقد وقعت مصيبة اخري علي رآس الحزب الحاكم ولها علاقة بالتصريح،

***- فبينما كان اعضاء الحزب الحاكم والوزراء يحاولون معالجة تصريح البشير وتبريره والتخفيف من اثاره السلبية والمحبطة، شنت المواقع الالكترونية التي تهتم بالشأن السوداني هجومآ ضاريآ علي عمر البشير الذي ورغم -وبحسب ماجاء في بعض المواقع- انه يحكم منذ 19 عامآ ويفتقر الي ابسط ابجديات الدبلوماسية!!...ولايعرف شيئآ عن فن التعامل مع الرؤساء والشخصيات الدولية الهامة، بعض الاقلام العنيفة وصفته ب(العسكري البليد الذي لا يعرف غير صفا انتباه!!) وانه ومهما مد الله في عمره فسيظل عمر الذي لايفهم ولايعرف شيئآ غير البندقية ومن اين تخرج الطلقة!!

6-
***- عانت وزارة خارجية النظام من سخريات مريرة ابدتها اغلب السفارات الاجنبية في الخرطوم، وانتقد بعض السفراء الاجانب صراحة وباساليب تهكمية تصريح البشير وانه يفتقر للادب واحترام العرف الدبلوماسي، وماوجدت وزارة الخارجية من حيلة تواجه بها السخط والنقد المرير علي التصريح الخالي من الدبلوماسية...الاالصمت المهين الي يومنا هذا!!

7-
***- وماسكتت واشنطن علي صفاقة عمرالبشير وقررت ان ترد له (الصاع صاعين) -ولكن ليس علي طريقة وزير الدفاع الانقاذي الذي مازال يلزم الصمت علي (صاعات) اسرائيل، فتدخلت اميريكا في النزاع الذي اشتد وقتها عام 2009 بين شمال السودان وجنوبه وايدت الانفصال، وانه من حق الجنوبيين اقامة دولتهم،

***- اتهمت واشنطن السودان بانه وراء حادث انفجار المدمرة (كول) التي تعرضت لهجوم من قبل (القاعدة) في اليمن، وان الحزب الحاكم ضالع في وقوع ضحايا، وقامت واشنطن علي الفور بتجميد ارصدة مؤسسات ومصالح سودانية بالبنوك الاميريكية، وليت الامر وقف عند التجميد، فقد طالبت عائلات ضحايا المدمرة الأميركية «كول» السودان دفع المزيد من التعويضات،وطالبت بمبلغ 200 مليون دولار!!

***- قضت محكمة أمريكية بإلزام السودان بدفع ثمانية ملايين دولار لأسر 17 من مشاة البحرية الأمريكية الذين قتلوا في هجوم استهدف المدمرة الأمريكية "يو اس اس كول" في اليمن عام 2000.

***- وقال القاضي روبرت دومار، قاضي محكمة فيدرالية في فرجينيا،" إن هناك أدلة كافية تثبت أن السودان قدم مساعدة لتنظيم القاعدة الذي حمل مسؤولية الهجوم", على حد قوله. ووفق ما نقلت هيئة الإذاعة البريطانية فقد طالبت أسر الضحايا في البداية بتعويضات قدرها 105 مليون دولار في دعوتها القضائية ضد الحكومة السودانية.

8-
***- وتوالت الصفعات الاميريكية علي الحزب الحاكم، فابقت واشنطن السودان في قائمة (الدول الراعية للارهاب)، وادرجت اسماء بعض الشخصيات السودانية في قائمة (شخصيات غير مرغوبةفي اميريكا)،وابقت ايضآ قرار المقاطعة باقيآ لعام اخر!!

9-
***- عندما تفجرت الاوضاع وتازمت بسبب مشكلة (ابيئ)..تبنت اثيوبيا عقد اجتماع هام وعاجل يجمع سلفاكير والبشير وبحضور وزيرة الخارجية هالري كلينتون، وبالفعل جاءوا الثلاثة بوفودهم لاثيوبيا، ولكن حدث مالم يكن في الحسبان، فقبيل بدء اولي الاجتماعات مابين الرئيس الاثيوبي والبشير وسلفاكير وهالري كلينتون،اصرت وزيرة الخارجية الاميريكية علي ان تخلو الاجتماعات من وجود عمر البشير والا يحضر الاجتماعات!!واصرت علي رأيها،

***- ولم يكن من حل اخر لانجاح المفاوضات الاوان ينسحب عمرالبشير وينوب عنه النافع!!، وجلس عمر بعيدآ كاليتيم (المقطوع من شجرة!!)،

10-
***- اميريكا مانسيت اطلاقآ بذاءة عمر البشير، فراحت واشنطن وتتحين اي فرصة للمزيد من (الصاعات)، فايدت قرار محكمة الجنايات الدولية واعتقال البشير الذي اباد 300ألف روح بحسب احصائية صادرة من الامم المتحدة،

***- ارغمت واشنطن (ورغم انف النظام في الخرطو) علي قبوله بانشاء اكبر سفارة اميريكية في افريقيا، وهي السفارة التي يطلق عليها السودان (مدينة جوه الخرطوم)!!

***- هددت واشنطن الخرطوم بانها ستتدخل عسكريآ في السودان انلم تقم حكومة البشير بفك الحصار المضروب علي ولاية النيل الازرق ومنع دخول مواد الاغاثة،

11-
***- خشي البشير علي نفسه ان يتعرض للاعتقال اذا مازار مقر الأمم المتحدة بمناسبة الاجتماعات التي تعقد في شهر سبتمبر من كل عام لرؤساء دول العالم، فاوفد نائبه ليمثله في هذه الاجتماعات، ومنذ عام 2008 وبعد صدور قرار محكمة الجنايات الدولية والبشير يتحاشي السفر لنيويورك!!

روابـط لها علاقـة بالموضــوع:
**************************
(أ)-
البشير ...امريكا وفرنسا وبريطانيا تحت حذائي...
http://www.islammemo.cc/akhbar/arab/.../26/48137.html

(ب)-
البشير في دارفور: المحكمة الدولية وكل من يدعمها "تحت حذائي"!!
http://arabic.cnn.com/2009/basher/3/...fur/index.html

(جـ)-
البشير: أقول للمحكمة الدولية ومن وراءها.. كلكم تحت حذائي!
http://www.syrialight.com/?option=co...&id=4917&mid=1

(هـ)-
عائلات ضحايا المدمرة الأميركية «كول» تقاضي
السودان.. للمطالبة بمزيد من التعويضات!!
http://www.aawsat.com/details.asp?is...article=535747

(و)-
وحدة مارينز فى طريقها إلى
السودان لحماية السفارة الأمريكية!!
http://www.echoroukonline.com/ara/articles/141668.html

(س)-
مدينة أمريكية في السودان...
http://www.sudanforum.net/showthread.php?t=91131

(حـ)-
اوباما يحذر السودان من انه قد يواجه
مزيدا من الضغط بشأن دارفور..
http://ara.reuters.com/article/topNe...61100H20100202


(طـ)-
اوباما يجدد العقوبات الامريكية على السودان...
http://iraq4allnews.dk/ShowNews.php?id=43402




تعليقات 17 | إهداء 0 | زيارات 2012

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#519308 [حليم-براغ]
1.00/5 (2 صوت)

11-23-2012 06:42 AM
الصائغ تقبل تحياتي , أهو الذكري الرابعة ..جابت للبشير بلاوي وكان حيكون مش تحت الجزمة تحت الصرماية.. بقولوه يا الصائغ إذا أختلف اللصان ظهر المسروق وأهو أخوان الشيطان بيقوه يطلعوه في المسروق..والجايات أكثر من الرايحات بإذن الله.. أمس شفت البشير في التلفزيون شكلة يحنن الكافر ذي مابقولوه حبوباتنا مهموم وإتلفت يمين وشمال ذي الرايحه ليه حاجة ..وكل مرة يحسس علي حلقوموه..وأخر أدب والخشم مقفول..اللهم أكفينا سؤ الخاتمة يارب العباد..
المهم تقبل تحياتي.


#519170 [بكري الصائغ]
1.00/5 (2 صوت)

11-22-2012 11:22 PM
العلاقات السودانية- الاميريكية المتدهورة في روابط وتعليقات:
******************************************************

الخرطوم:واشنطن ليست بعيدة عن قصف اليرموك...
http://www.arabnet5.com/news.asp?c=2&id=166103

2-
روسيا تقود معركة استقطاب في مجلس الامن
لتقسيم ابيي..واميريكا تدعم جوبا...
http://www.pnaarabafrica.com/3/%D8%A8%D8%A4%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%AF%D8%AB/%D9%85%D9%88%D8%B3%D9%83%D9%88-%D8%AA%D9%82%D9%88%D8%AF-%D9%85%D8%B9%D9%83%D8%B1%D8%A9-%D9%81%D9%8A-%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%86-%D9%84%D8%AA%D9%82%D8%B3%D9%8A%D9%85-%D8%A3%D8%A8%D9%8A%D9%8A#.UK5xseQ3jko

3-
واشنطن تحذر الخرطوم وجوبا من تكاليف باهظة...
http://www.sudanile.com/2008-05-19-19-45-21/39968-2012-05-09-18-47-19.html

4-
واشنطن تحذر الخرطوم من خسارة إعفاءات الديون بسبب أبيي...
http://www.bbc.co.uk/arabic/middleeast/2011/05/110524_sudan_abyei_us.shtml
--------------------------------------------------
***- نبهت الولايات المتحدة حكومة السودان إلى أنها باستيلائها على مدينة أبيي المتنازع عليها تجازف بخسارة إعفاءات من فوائد الديون المقدرة بمليارات الدولارات".
وقال المندوب الأمريكي برنستون ليمان إن الخرطوم "تعرض المفاوضات المفترض اختتامها قبل استقلال جنوب السودان في تموز/ يوليو المقبل".

***- قال المندوب الأمريكي برنستون ليمان إن الخرطوم "تعرض المفاوضات المفترض اختتامها قبل استقلال جنوب السودان في تموز/ يوليو المقبل".

***- وأشار ليمان إلى أن بلاده ستجد من الصعب عليها حذف اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب ما لم تسحب الأخيرة قواتها من أبيي.

5-
واشنطن تحذر الخرطوم بعقوبات جديدة
إذا عرقلت نشر قوات أممية في دارفور...
http://www.aawsat.com/details.asp?issueno=10261&article=449845

7-
واشنطن تطرح مشروع قرار لنشر قوة إثيوبية فى آبيى...
http://www.masrawysat.com/vb/showthread.php?p=1520075

8-
رايس: تقارير مروعة عن عمليات سلب وحرق في أبيي (فيديـو)...
http://www.youtube.com/watch?v=Es7l5vUpzM8

9-واشنطن تقلص عدد دبلوماسييها
بالخرطوم بعد قصف مجمع اليرموك...
http://www.dawlanews.com/?z=pr&ID=26026&L=A

10-
الخرطوم تتهم واشنطن بالتراجع عن
التزامها برفع العقوبات عن السودان...
--------------------------------------
***- اتهم السودان الولايات المتحدة أمس بالتراجع عن التزامها برفع العقوبات عنها . وذلك بعد أن قررت واشنطن تمديد العقوبات التجارية المفروضة عليها منذ 15 عاما.

***- وكان الرئيس الأمريكي آنذاك بيل كلينتون فرض الحظر في عام 1997 على خلفية دعم السودان للارهاب الدولي. وسعيه ل"زعزعة الاستقرار في حكومات مجاورة وانتهاك حقوق الإنسان" حسب واشنطن .

***- ووافق الرئيس الأمريكي باراك اوباما أمس الخميس على تمديد العقوبات لعام آخر . معتبرا أن أعمال الحكومة السودانية "لا تزال تشكل تهديدا كبيرا للامن القومي وللسياسة الخارجية للولايات المتحدة".

***- ويأتي تمديد العقوبات هذا العام بعد اسبوع على اتهام السودان اسرائيل بقصف مجمع الصناعات العسكرية في الخرطوم بواسطة اربع مقاتلات لا يرصدها الرادار. في منتصف ليل 23 أكتوبر.

11-
الخرطوم – واشنطن ... سيناريوهات ما بعد إنتخاب أوباما!!
http://sudansafari.net/press/7-press/23222-2012-11-11-07-47-22.html
-----------------------------------------
***- أعادت الإدارة الأمريكية تجديد العقوبات على السودان قبيل إعلان النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية الأمريكية التي اكتسحها المرشح الديمقراطي باراك أوباما بفارق ضئيل عن مرشح الحزب الجمهوري ميت رومني.

***- لكن لماذا بادرت ادارة أوباما بإعادة تجديد العقوبات على السودان لمدة عام ولم تترك أي بارقة أمل للحكومة في إمكانية إعادة الحوار على ملف العلاقات الثنائية وترفيع التمثيل الدبلوماسي بتطبيع العلاقات بين البلدين لان تجديد العقوبات يشير لرغبة واشنطن في ان لا تغادر العلاقات مع حكومة السودان مربع العقوبات التي فرضت على البلاد منذ العام 98 يري مراقبون إن أوباما جدد العقوبات على الخرطوم لكسب أصوات الناخبين واللوبيات اليهودية التي تنشط في ملف دارفور فضلاً عن مجاراة اليمين المتطرف وتوجهاته المعادية لحكومة السودان.

***- المهم إن علاقات السودان بواشنطن للأربعة سنوات القادمة لن تشهد تغييرات جوهرية لان السياسية الخارجية للولايات المتحدة الأمريكية ثابتة وتقوم على مبدأ حماية المصالح الأمريكية بالوسائل التي تراها الإدارة أكثر جدوى وفاعلية في تحقيق حماية المصالح حول العالم.

***- سيناريوهات المستقبل تتجه بالعلاقات مع الإدارة الأمريكية لمزيد من التدهور لان المطلوبات الأمريكية تتجه باستمرار لفرض الحصار ورفض أي تقارب مع الخرطوم برغم ان الحكومة رفدت الإدارة بمعلومات مخابراتية ذات قيمة عالية باعتراف عناصر قيادية في جهاز المخابرات الأمريكية ال ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ في إطار تعاون ثاني في مكافحة الإرهاب.

***- إدارة ابوباما بعد عادة انتخابها ستكون أكثر تشدداً في التعامل مع ملف السودان ولن تتردد في اتخاذ أي خطوة تضر بالبلاد تحت ضغط اللوبيات في واشنطن سيما ان الأوضاع في السودان خاصة العلاقات بين شمال دولة الجنوب ما زالت تراوح مكانها برغم توقيع اتفاق تعاون بين البلدين إلا أن عودة الاستقرار والسلام ستكون ذات كلفة عالية وإرادة سياسية لا تتوفر للاعبين على ملف القضايا العالقة بين السودان والجنوب ستكون واشنطن بالطبع أللاعب الأكثر أهمية فيما يتعلق بالحوار حول القضايا العالقة وحسب القائم بالأعمال الأمريكي جوزيف استافورد فإن الإدارة ستساند موقف الوساطة وآلية أمبيكي في مقترحاتها بشأن أبيي وهي مقترحات تقوم على إجراء استفتاء في المنطقة.

***- في مقابل إعلان الحكومة رفضها للمقترح وافقت حكومة جنوب السودان عليه.

***- المقترح الذي يضمن فيه حال تراجع الخرطوم وقبولها ذهاب منطقة أبيي بالكامل لدولة الجنوب.

***- تداعيات الملف النووي الإيراني ومحاولة إسرائيل تصفية حساباتها مع إيران على الأراضي السودانية بضرب الصناعات العسكرية في البلاد سيكون ضمن أولويات الحكومة في حال دخول واشنطن في حوارات مع الحكومة بعد التجديد لاوباما ولكن السيناريو الأكثر توقعاً بحسب مراقبين هو تمسك الحكومة بعلاقاتها مع إيران ولكن بدرجة اقل وتراجع علاقاتها مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لكسب مزيد من التقارب مع واشنطن.

***- لطبع سيكون امن إسرائيل مقدماً على أي أجندة للإدارة الأمريكية في الشرق الأوسط وفي سياق المواجهة المحتملة بين الغرب وإيران سيكون السودان ساحة للحرب في حال استمرار التعاون العسكري بينه وجمهورية إيران الإسلامية.

***- ستكون المنشآت العسكرية في البلاد عرضة للضربات الإسرائيلية كلما اضطربت العلاقات واقتربت لمرحلة المواجهات العسكرية الشاملة بين إسرائيل وإيران والغرب من جهة أخري.

***- ماذا سيحدث إذا انطلقت الصواريخ الإسرائيلية تجاه المدن الإيرانية وردت إيران على الضربات العسكرية.

***- ستكون سيناريوهات المواجهة العسكرية في حالة اندلاعها أكثر كارثية وستقود لاصطفاف القوى الإقليمية في المنطقة لمعسكرين هما واشنطون والغرب وحلفائهم في المنطقة وإيران وحلفائها.

12-
واشنطن ترهن رفع العقوبات
عن السودان بالسلام الداخلي...
http://www.sudanile.com/2008-05-19-19-45-21/46020-2012-10-24-06-34-55.html

13-
الخرطوم ، واشنطن .. أمريكا تأخذ ولا تعطي..!!
http://sudansafari.net/strategicissues/9-strategic/23176-2012-11-08-06-44-36.html

14-
الرسائل إلى إيران تأتي من واشنطن لا من الخرطوم!
http://alhayat.com/OpinionsDetails/448170
-------------------------------------------------
***- الغارة على مصنع «اليرموك» رسالة إلى السودان و «حماس» قبل أن تكون رسالة ترهيب وتخويف إلى إيران. لا يمر مثل هذه الرسائل إليها من الخرطوم. مر ويمر الكثير من الرسائل عبر واشنطن ولندن وعبر مجلس الأمن الذي أجمع على ست حزم من العقوبات حتى الآن.

***- الغارة تزيد في عزلة نظام البشير الذي تتعمق عزلته في الإقليم وفي الداخل حيث يتوعده خصومه بخطط وتحركات لإسقاطه. لن يفيده التغني بأنه كان أول الأنظمة الإسلامية التي صعدت إلى الحكم في تونس ومصر وغيرهما. تعرف هذه الأنظمة الجديدة أن الديموقراطية والثورة الشعبية هما اللتان حملتاها إلى سدة الحكم وليس الانقلابات، وإن سميت «ثورة إنقاذ». ولا يحسن به أن يتوقع المدد من جيرانه... مثلما لا يحسن بالمتغنين بقدرة سلاح الجو الإسرائيلي أن يغالوا في الإطراء والاعتداد بالنفس وبالقدرة على الوصول إلى إيران التي باتت صواريخها هي الأخرى على مرمى حجر من الدولة العبرية!


#519032 [بكري الصائغ]
1.00/5 (2 صوت)

11-22-2012 07:28 PM
8-
أخـوي الـحبوب،
مدحت عروة،

السلام الحار العطر لشخصك الكريـم، وسعدت بالزيارة والتعليق المقدر،

***- قلت في نهاية تعليقك ياأخ مدحت:
(انا بستغرب من ناس الانقاذ ديل لا بيحترموا نفسهم ولا شعبهم؟؟؟؟)!!،

***- واستغربت انك يادوب يامدحت عرفت الحقيقة دي?!!..ياأخي ديل قتلوا نحو 2 مليون مواطن- بحسب تقريرالامم المتحدة 300 ألف قتيل-، ونهبواالبلد،وباعوه بالكيلو، وفلسوا خزائن الدولة، وسرقواعائدات النفط من سنة 1996 ليوم الليلة، واغتصبوا عشرات الألآف من النساء والفتيات والاطفال، وعذبوا الايقل عن مليون مواطن في بيوت الاشباح، وسجنوا ابرياء، واعدموا الالآف، وحرقوا القري والمزارع، وجوعوا القبائل ومنعوا دخول مواد الاغاثة للمتضررين والجوعي، وخصصوا المؤسسات الحكومية والبنوك لصالح المافيآ الاسلامية، وصادروا الحريات، وكمموا الصحافة، وزوروا الانتخابات...

***- وبعد ده كله وبلا خجل ولا حياء ولادين ، يقولون انه حزب اسلامي، وسيطبع القوانين الاسلامية!!


#519017 [بكري الصائغ]
1.00/5 (2 صوت)

11-22-2012 07:04 PM
7-
-----
أخـوي الـحـبوب،
Hajabbakar- حاج أبـكر،

سلامي العطر، وتحياتي الطيبة واشكر علي الزيارة والتعليق الكريـم،

***- والله كما قلت ياأخي حاج ابكر (من تحت حداء من؟...نحن ام هم
عالم ماتختشيش).

***- ناس الحزب الحاكم ابتداء من كبيرهم عمرالبشير الي اصغر فرد فيه يعرفون حق المعرفة ان نظامهم الحاكم تحت (برطوش) اميريكا والدول الغربية الكبري،

***- والغريب رغم ان نظامهم يلعق الحذاء الاميريكي منذ عام 1991 وحتي اليوم وقدموا لها كل ماتريده من مطالب وقبلوا بكل اقتراحاتها، ووافقوا علي ربط استخباراته بالمخابرات الاميريكية، نجد اعضاءالحزب الحاكم يقومون دومآ بالمكابرة (الزائفة) وان نظامهم قوي يتحدي دول الاستكبار!!

***- واذا اراد الحزب الحاكم ان يعرف مدي قوته وان كانت فعلآ اميريكا وبريطانيا وفرنسا ومحكمة الجنايات الدولية تحت حذاء كبيرهم، فليجرب البشير السفر الي اوروبا!!..او حتي الي حلايب القريبة!!


#519007 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2012 06:41 PM
6-
----
أخـوي الحـبوب،
Osman- عثمان،

(أ)-
-----
تحياتي الطيبة، وسلامي العطر لشخصك الكريـم، وألف ألف شكر علي التعليق المقدر، والله عجبني كلامك:

***- ( ماساة السودان انه مبتلى برؤساء مثل هذا العيى الذى لولا ان الله يعطى الملك من يشاء ماكان له ان يرأس نادى رياضى درجة ثالثة.وللحقيقةفان هذه العقلية سائدة عند كل هؤلاءالملتحين الذين يفعون حناجرهم بالسب والسخط على الغرب امامنا ويقبلون ارجل الغرب من ورائنا.لعنة عليه وعليهم اجمعين).

(ب)-
-----
***- جاءت الاخبار الاخيرة ياأخ عثمان وتفيد بفشل محاولة انقلابية في الخرطوم، وبحسب خبرتي ومتابعاتي من انقلاب عام 1957، و1958، وكبيدة، وشنان،وعلي حامد، وعبود، وخالد الكد، ونميري، وهاشم العطا،وحسن حسين، وسوار الدهب، والبشير، وضباط ابريل 1990،

***- اقول ان ماجاء في الاخبار وفشل انقلاب عسكري ماهي بمحاولة انقلاب علي الاطلاق وانما مسرحية بتخطيط الحزب الحاكم بهدف القيام باعتقالات واسعة للشخصيات المعارضة، ومنع بعض الاحزاب من ممارسة نشاطها،وتضييق حرية الصحافة ومنع صحفيات وصحفيين منعآ باتآ من العمل بالصحافة، واعلان من الحكومة باعتقال عرمان وعقار،وكل هذا ياتي -بحسب وجهة النظام الحاكم- لحماية البلد من الخطر!!

***- في هذه المسرحية السيئة الاخراج ستزج الحكومة باسرائيل واميريكا والسودان الجنوبي!!..وايضآ ستطلق الحكومة يد جهازالأمن للمزيد من العنف والاعتقالات والاغتيالات!!

***- والله ياأخ عثمان، افلام ومسرحيات (فبركة) الحكومات السودانية للانقلابات بهدف ايجاد حجة لقمع الشعب، هي افلام ومسرحيات شفناها من زمن نميري وعمر محمد الطيب، وهناك قولة معروف عن نميري الذي قال بعد ان تكاثر السخط علي نظامه( لو ما كنت انا سيد البلد كنت عملت انقلاب)!!،

***- وهذا ماحدث بالفعل بلامس 20 نوفمبر الحالي، شعر الحزب الحاكم وخاصة بعد انتهاء اجتماعات الحركة الاسلامية قبل اربعة ايام مضت، ان الاجواء ملغمة بقدوم غضب شعبي عارم عليه، خصوصآ وان مؤتمر الاسلاميين راح ويناقش مشاكل غزة وحماس، وماتطرق احد آلموضوع حلايب او الفشقة، او الجوع الذي ضرب البلاد، وهجرةالكفاءات، والفساد، وفشل القوات المسلحة فشلآ ذريعآ في حماية بلده!!

***- وفبرك الحزب الحاكم قصة محاولة الانقلاب، وزج فيها باسماء مدنيين وضباط كانوا من المغضوبيين عليهم، وستتوالي قائمة الاعتقالات والتصفيات الجسدية...يدخل السودان الي عمق النفق المظلم!!

***- انت بس ياأخ عثمان تابع المسرحية (القديمة) والمجددة حاليآ...


#518952 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2012 05:32 PM
4-
-------
أخـوي الـحـبوب،
ود الحاجة،

تحياتي ومـودتي الطيبة، وسعدت بالطلة المنيرة وبالزيارة المقدرة والتعليق الكريـم،

***- وبما اننا بصدد الكلام عن الاحذية التي دخلت بقوة وفرضت نفسها بقوة في الساحة العربية والسودانية بصفة خاصة، فاهديك والقراء الكرام مقال سبق ان كتبته من قبل، وجاء تحت عنوان:

( 25 يناير 2010 : يوم أسود في تاريخ البشير..(حذاء عادل)!!
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-16719.htm

***- وبث المقال بموقع (الراكوبة) الموقر.

----------------------------------------------

5-
--------
أخـوي الحـبوب،

Salah Al Deen- صلاح الدين،

تحيةالود والاعزاز بقدومك المفرح، وسعدت بالطلة والتعليق الكريم،

واهديك والأخوات والاخوة القراء روابط هامة تحكي عن العلاقات السودانية- الاميريكية...


قال البشير ذات مرة في احدي لقاءاته الجماهيريـة بعد صدور قرار محكـمة العدل الدولية بادانته ووجوب تقـديمه للعدالة:
( اميريكا وبريطانيا وفرنسا واوكامبو تحت جزمتـي)!!
**************************************************

***- وهاكم رد الفعل الاميـركيـة:
--------------------------------

1- نيويورك تايمز: البشير لا يتمتع بالشرعية ويجب محاكمته...
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/ar1/exec/view.cgi/10/7983

2-
-3عضو الكونغرس فرانك وولف يبعث برسالة لاوباما ..
طالبه بتغيير سياسته تجاه الخرطوم
http://www.sudaneseonline.com/ar1/publish/article_7948.shtml

3-
التقرير السنوى للجنة الأمريكية
للحريات الدينية: السودان ما زال ينتهك حرية الأديان..
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/ar1/exec/view.cgi/10/7752

4-
مجلة تايم: نصر البشير: هل يقود الى طلاق دموى؟
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/ar1/exec/view.cgi/10/7727

5-
التايم: فوز البشير يقود السودان إلى التقسيم...
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/ar1/exec/view.cgi/10/7674

6-

لوس أنجلوس تايمز: مفوضية الإنتخابات سهلت التزوير للبشير...
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/ar1/exec/view.cgi/10/7013

7-
(كارتر) يرغم البشير على الاعتذار ومراقبو أوربا يهددون...
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/ar1/exec/view.cgi/10/6956

8-
مركز كارتر يرهن استمراره في مراقبة
الانتخابات باعتذار من البشير...
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/ar1/exec/view.cgi/10/6920

9-
قلق امريكي من مصداقية الانتخابات...
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/ar1/exec/view.cgi/10/6752

10-
مساعدة وزيرالدفاع الأمريكي للشؤون
الأفريقية تزور جوبا فى ظل عدم ترحيب من (الوطني)...
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/ar1/exec/view.cgi/10/6295

11-
خبير أمريكي: الوطني سيتحايل لفوز
البشير أو إلغاء الانتخابات...
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/ar1/exec/view.cgi/10/6221

12-
هل دخل السودان في حضن أمريكا؟
http://www.sudaneseonline.com/ar1/publish/article_1288.shtml

13-
واشنطن تندّد بتصرفات الخرطوم حيال معارضيها ...
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/ar3/exec/view.cgi/1/968


#518916 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2012 04:52 PM
أخـوي الـحـبوب،

shah- شـاه،
(أ)-
--------
تحية الودالعميق، والاعزاز بالزيارة الأولي المقدرة، وتعقيبك علي الأخ الريح عباس يدل علي انك ذكي ومابتفوت عليك مابين السطور من خباثات ،

(ب)-
-------
***- واشكرك مجددآ علي الزيارة الثانية، وتوقفت عند المعلومة التي قلت فيها:

( سرطان الحنجرة يعتبر من السرطانات النادرة ، يحدث بمعدل 2% فى العالم وهو أقل من 1% من باقى أنواع السرطان التى تصيب الإنسان. من أسبابه الموثقة التدخين و تعاطى الخمور. ويحدث فى الرجال أكثر من النساء وخاصة فى الأعمار بعد الستين. وهنالك أدلة علمية غير موثقة أنه قد يصاب به من يجهدون حبالهم الصوتية مثل مغنيى الأوبرا "ربما هذه الصفة يتحلى بها البشير").

***- توقفت بدهشة امام المعلومةاعلاه،واستغربت في ان هو ولا مرة سمعنا باصابة فنان سوداني (حفظهم الله ورعاهم) في حنجرته،علمآ بان اغلب الفنانيين يتعاطون الكحول (في زمنا داك الجميل) ولا تفارقهم السجائر العادية واحيانآ الحمراء. اما سبب علة البشير في حنجرته قد ترجع الي انه (بذاكر من ورانا!!) ونحنا ماعارفين!!

-------------------------------------

2-
أخـوي الحبوب،
الريح عباس،

تحياتي ومودتي،

(لغويآ)، ارجوان تطالع مرةاخري تعليقك فهو غير مفهوم علي الاطلاق!!

(وفعلا تحت جزمة اى سودانى نضيف وعاقل وما ماخد جنسية اى دولة تانية)!!

-------------------------------------------------

3-
أخـوي الـحبـوب،
نادر،

()-
------
تحياتي الطيبة، وسلامي الحار لشخصك الكريم، وسعدت بالزيارة الميمونة والتعليق المقدر، واواصل معك ردود الفعل التي وقعت في نوفمبر 2008 بعد صرح البشير تصريحه الغريب!!

(ب)-
-----
حذاء البشير ورسالة باراك
*************************
المصـدر:
http://www.nubian-forum.com/vb/showthread.php?t=6640

الكاتب: عبدالرحمن الراشــد:
***- كتب عبد الرحمن الراشد في جريدة الشرق الاوسط الصادرة اليوم
الاثنيـن 12 ذو القعـدة 1429 هـ 10 نوفمبر 2008 العدد 10940
-----------------------------------------------------

***- لا أدري ماذا تعشى الرئيس السوداني تلك الليلة فأطلق خطابه الحماسي في دارفور، وقال ضمن ما قال: «إن أميركا وبريطانيا وفرنسا تحت حذائي». وعسى أن يبقى حذاء فخامة الرئيس في صحة جيدة لأنه يبدو أننا سنحتاجه كثيرا في الأيام المقبلة، ولحسن حظه أن الحذاء ليس مصطلح شتيمة مؤذيا في الغرب، بعكس استخداماته في ثقافتنا التي لو قالها في حق أي دولة عربية أخرى لقامت حرب بسببها.

***- قارنوا بين اللغة التي استقبل بها الرئيس السوداني «زميله» الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما، واللغة التي استخدمها رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود باراك. باراك الإسرائيلي خاطب باراك الاميركي، الذي هو من أصل أفريقي ومسلم، بلغة بدأها «سيدي الرئيس المنتخب، أوباما العزيز». كتبها كرسالة مفتوحة في صحيفة «يديعوت أحرونوت».

***- باراك الإسرائيلي رغم نفوذ بلاده، ولوبياته الضاغطة، سماه «أوباما العزيز»، أما الرئيس السوداني المذعور الملاحق من قبل المحكمة الدولية فإنه استقبل أوباما بحذائه، وتتساءلون لماذا وضعنا يزداد سوءا؟ لا عجب أبدا لأننا نستمر نعيش دائما الهزيمة، فبنادقنا صدئة، وألسنتنا مربوطة بأحذيتنا.

***- البشير يعلم أن جيشه، الذي بدد أموال السودانيين عليه، قادر على محق الجياع في مخيمات دارفور، لكنه لا يستطيع فعل أكثر من ذلك، فهو عجز عن مواجهة عصابة صغيرة احتلت أم درمان بعد أن اخترقت حواجز دفاعاته وسارت بلا خسائر مئات الكيلومترات. وشجاعته أمام أهل دارفور المساكين لا تخفي حقيقة أنه في حالة فزع شديدة من كماشة محكمة الجنايات الدولية، التي اضطرته الى أن يطلب من خصومه في الأحزاب السودانية، التي سامها الويل عشرين سنة، الى المصالحة واستعطفها أن تدعمه، وتعهد لها بأن يكف عن الممارسات السابقة ضدها.

***- أما كيف نفسر لغة الاستجداء من جهة، ولغة الحذاء من جهة أخرى، فإنها تكمن في اعتقاد فخامة الرئيس أن أهالي دارفور في عزلة عن العالم. فهم لا يشاهدون تلفزيونات، ولا يسمعون شيئا بعد عن أوباما أو أوكامبو، وهذا هو المدعي العام الذي يلاحق البشير في يقظته ومنامه بسبب المحاكمة الموعودة. لذا يخطب بلغتين، واحدة للدارفوريين والمحليين فيها لغة عنترية، يهدد ويتوعد، ويعلن أن أميركا وبريطانيا وفرنسا تحت حذائه، ولغة في الخرطوم يتعهد فيها بالإصلاح، والتنازلات، ويقترح الاكتفاء بمحاكمة محلية تحت إشرافه تعفي من ملاحقته.

***- أما عندما تقرأ لباراك، الذي يشغل اليوم منصب وزير الدفاع الإسرائيلي وربما يملك حذاء أكبر من كل أحذية البشير، تجده يوجه رسالة صداقة مفتوحة الى الرئيس الجديد، لا صلف فيها أو غرور مزعوم. لا يتوعده فيها، بل يذكره بأنه كزعيم لهذه الدولة الكبيرة مسؤول عن امن العالم وسلامته، وأن إسرائيل دولة صديقة له ولبلاده ومستعدة لتقديم المزيد من اجل دعم رئاسته الجديدة.

***- ولو كان للرئيس البشير منطق سياسي أفضل لاستفاد من الفرصة التاريخية في الولايات المتحدة، فبدأ الرئيس المنتخب أوباما بالسلام وعرض عليه سلاما حقيقيا، لا مسرحيا كما كان يفعل في دارفور. ولو تعهد بأن يعطيه ما كان يرفض منحه للرئيس جورج بوش، لربما زرع بداية ايجابية لعلاقة حسنة.


#518897 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2012 04:28 PM
الانقاذ ما توانت على سماع كلام هذه الدول وكلكم عارفين وتعاونت معهم فى كل شىء وهذا كلام قادة الانقاذ بافواههم ولكن لم يمنع ذلك من وضع الانقاذ فى قائمة الدول الراعية للارهاب والمقاطعة الاقتصادية وغيرها!!!
الانقاذ لهثت من اجل تطبيع العلاقات مع الغرب وكل مرة تصد ويوضع لها الشوط وتجى امام جماهيرها الضان وتقول كلام مختلف!!!
الانقاذ عار على الوطن والدين معاولا ادنى شك فى ذلك الا عند الناس الضان فقط!!!!!
راعى الضان فى الخلا عارف الكلام ده وما انا براى!!!!
انا بستغرب من ناس الانقاذ ديل لا بيحترموا نفسهم ولا شعبهم؟؟؟؟


#518790 [hajabbakar]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2012 02:35 PM
من تحت حداء من؟
نحن ام هم
عالم ماتختشيش


#518671 [osman]
5.00/5 (1 صوت)

11-22-2012 01:13 PM
يااستاذ بكرى ماساة السودان انه مبتلى برؤساء مثل هذا العيى الذى لولا ان الله يعطى الملك من يشاء ماكان له ان يرأس نادى رياضى درجة ثالثة.وللحقيقةفان هذه العقلية سائدة عند كل هؤلاءالملتحين الذين يفعون حناجرهم بالسب والسخط على الغرب امامناويقبلون ارجل الغرب من ورائنا.لعنة عليه وعليهم اجمعين.


#518506 [الزوُل الكَان سَمِحْ]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2012 10:46 AM
أستاذ بكرى

البشير يضع المجتمع الدولى تحت جزمته...فى شمال دارفور...شاهدوا

https://www.youtube.com/watch?v=8BNZLvel_1Y


#518442 [Salah Al Deen]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2012 09:53 AM
والله انت لو باريت كلام الكيزان .. حتتعب..


#518400 [shah]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2012 09:18 AM
أخى الكريم أستاذ بكرى لك التحية و الإحترام:
سرطان الحنجرة يعتبر من السرطانات النادرة ، يحدث بمعدل 2% فى العالم وهو أقل من 1% من باقى أنواع السرطان التى تصيب الإنسان. من أسبابه الموثقة التدخين و تعاطى الخمور. ويحدث فى الرجال أكثر من النساء وخاصة فى الأعمار بعد الستين. وهنالك أدلة علمية غير موثقة أنه قد يصاب به من يجهدون حبالهم الصوتية مثل مغنيى الأوبرا (ربما هذه الصفة يتحلى بها البشير). الشاهد أن البشير قد أجهد حنجرته الذهبية فى الكلام الفارغ وساقط القول والشتائم الشوارعية فكان أن حل به ما حل ، وبقى بولوتينو "يفتح و يقفل" ومساعدات ياياتو بردت، ولعلها رحمة من رب العالمين ليقى العباد من فاحش قوله. وسوف يستريح العالم من حولنا من هذه الترهات ، إلا أن الحال داخل السودان لن يتغير لأننا سوف نظل نتعرض لسماع البذاءات من أمثال النافع والطيب مصطفى وعبد العاطى وما يسمى بشيطان الكوش وهذا النائب الأول الجديد وغيرهم إلى أن يرحمنا الله جميعا.


#518374 [ود الحاجة]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2012 08:39 AM
المشكلة هي ان ناس قريعتي راحت ما زالوا في مرحلة الطفولة السياسية!

والكارثة انهم يحكمون السودان بهذه العقلية زهاء ربع قرن و على اضعف الايمان منذ سنة1999 اي منذ 13 سنة!!

ترى ما هو تصنيفنا-فهما و سياسة - بين الشعوب !!!!!!!!!!!!!!!


#518368 [نادر]
5.00/5 (1 صوت)

11-22-2012 08:34 AM
العزيز استاذ بكري
من حكم المولي ان اراح اذاننا من لسان البشير و صفقاته
المشكلة ان كل الانقاذ متفردة بمفردات عجيبة
و خلف كل حنجرة تخرس. حنجرة جديدة
انشاءاللة كلما زادت صفاقتهم و نبذهم للشعب كلما تاكدنا انها مرحلة خراج روح الانقاذ
تحت جزمتي ! دي لغة رئيس دولة و لا رئيس شوارع
ودمت يا استاذ


#518331 [الريح عباس]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2012 07:00 AM
وفعلا تحت جزمة اى سودانى نضيف وعاقل وما ماخد جنسية اى دولة تانية


ردود على الريح عباس
United States [shah] 11-22-2012 10:32 AM
يا الريح إنت لو قاصد قطبى المهدى ما تقول عديل.


#518314 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2012 04:28 AM
روابط وتعليقـات:
كيف تسير العلاقات السودانية- الاميريكية
بعد تصريح البشير بانها تحت حذاءه?!!
***************************************
1-
السودان يهنئ اوباما ويطالبه باستلام
ملف السودان شخصيا... (فيـديو)
http://www.youtube.com/watch?v=3IQL_zYmbVA


2-
اوباما يصفع البشير كفا بامتياز!!
http://vb.alrakoba.net/t124880.html


3-
أوباما يمدد حالة الطوارئ ضد نظام
عمر البشير ويرهن التطبيع بالسلام الداخلي...
http://www.hurriyatsudan.com/?p=84071

4-
هلاري كلنتون تقول امريكا تؤيد
تقديم البشير للمحاكمة في لاهاي...
http://www.radiodabanga.org/ar/node/843
------------------------------------------
***- الت وزيرة الخارجية الامريكية هلاري كلنتون ان بلادها تؤيد تقديم الرئيس عمر البشير للمحاكمة في لاهاي. وقالت كلنتون في حديث تلفزيوني ان الولايات المتحدة ملتزمة بأن ترى البشير ماثلا امام العدالة. ووصفت كلنتون الوضع في دارفور بأنه مزرى.

5-
امريكا تحث السودان على التعاون
بشأن مذكرة اعتقال البشير..-
http://www.masrawy.com/News/MidEast/Reuters/2010/July/13/2018784Update.aspx?ref=rss
--------------------------------
***- دعت الحكومة الامريكية يوم الثلاثاء حكومة السودان الى التعاون بعد يوم من اصدار المحكمة الجنائية الدولية مذكرة اعتقال ضد الرئيس السوداني عمر حسن البشير بتهمة تدبير ابادة جماعية في اقليم دارفور.

***- وقال مايك هامر وهو متحدث باسم مجلس الامن القومي التابع للبيت الابيض "الولايات المتحدة تؤيد بقوة الجهود الدولية لتقديم المسؤولين عن الابادة الجماعية وجرائم الحرب في دارفور الى العدالة وتعتقد انه لا يمكن ان يكون هناك سلام دائم في السودان بدون مساءلة."

***- ورغم ان البيان الامريكي لم يذكر البشير فقد قال "نواصل حث حكومة السودان وجميع اطراف الصراع الاخرى على التعاون الكامل مع المحكمة الجنائية الدولية."

6-
للعام الرابع:
البشير لايستطيع حضور اجتماعات
الأمم المتحدة كباقي الرؤساء!!
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-24875.htm

7-
كلينتون تتهم البشير بالعمل
على تقويض دولة جنوب السودان...
-----------------------------------
***- اتهمت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الاربعاء الرئيس السوداني عمر البشير بالعمل على تقويض دولة جنوب السودان التي استقلت عن الخرطوم في تموز/يوليو 2011، مؤكدة عزمها على دراسة سبل تشديد الضغط عليه.

***- وقالت كلينتون امام مجلس النواب الاميركي "ان شعب جنوب السودان صوت مع الاستقلال، ومنذ ذلك الحين، وعلى الرغم من مشاركة البشير في حفل تنصيب (نظيره الجنوبي) سلفا كير، فهو يقوم بجهد متواصل لتقويض وجود هذه الدولة".

***- واضافت ان "ما يحصل مع البشير هو انه مستمر في جهوده لاجهاض نتائج معاهدة السلام" الموقعة مع جوبا، مذكرة بأن الولايات المتحدة اضطلعت ب "دور بالغ الاهمية" في المفاوضات التي افضت الى هذا الاتفاق.

***- واوضحت كلينتون "سندرس بالتأكيد وسائل زيادة الضغوط على الخرطوم وعلى البشير شخصيا". وقالت "يجب ان يكون هناك اتفاق ايضا على انجاز اتفاق السلام وانهاء الخلافات الحدودية والخلافات على النفط، وهذا سيكون بالغ الصعوبة". وخلصت كلينتون الى القول "اننا ندعم العملية التي يقوم بها الان الاتحاد الافريقي في اديس ابابا، لكنها لم تحرز على ما يبدو تقدما كبيرا حتى الان".

8-
الخرطوم وواشنطن .. الحوار من وراء جدر ..
http://www.sudanile.com/2008-05-19-17-39-36/34-2008-05-19-17-14-27/1715-2009-03-19-18-19-16.html
----------------------------------------
***- بدا غريبا للمتابعين للعلاقات السودانية الامريكية اصدار الولايات المتحدة قرارا بتعيين اسكوت غريشان الجنرال المتقاعد بالقوات الجوية مبعوثا خاصا للرئيس اوباما الى السودان، لأن ذلك يجئ عقب التصعيد الامريكي المتزايد تجاه السودان حد ان الادارة الامريكية ، وتزايد وجه الغرابة في كون الاعلان عن المبعوث الخاص تزامن مع تصريحات وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون قبل يومين المهددة باتخاذ مواقف اكثر تشددا والتي تقول فيها ان الرئيس عمر البشير سيتحمل المسؤولية عن أي وفاة تقع بسبب طرد 13 منظمة اغاثة اجنبية من السودان.

9-
اللعب سخن:
ألصين وإيران مع الانقاذ..
وأميريكا وإسرائيل في جوبا!
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-16610.htm

10-
البشير لا يدرى بوجود المارينز في السودان!!
http://amanaseer.ahlamountada.com/t6293-topic

11-
أمريكا:
من الصعب رفع السودان من قائمة الارهاب بسبب أبيي..
الامم المتحدة تتهم حكومة البشير بشن غارات جوية على قرى بدارفور..
حكومة البشير تتحدى الامم المتحدة وتتعهد بالبقاء في أبيي...
http://mail.alrakoba.net/news-action-show-id-21709.htm
***- استبعدت الولايات المتحدة يوم الاثنين رفع السودان من القائمة الامريكية للدول الراعية للارهاب واعادة السفير الامريكي واتخاذ خطوات اخرى لتطبيع العلاقات اذا واصلت الخرطوم احتلال منطقة أبيي الغنية بالنفط.

12-
26 يونيو 1995:
والذكري 17 علي دخول السودان
قائمة (الدول الراعية للأرهاب)...
http://www.alrakoba.net/articles.php?action=show&id=22380

13-
دبلوماسيون:
البشير وافق على الانسحاب من ابيي..
وانتشار قوات تحت راية الامم المتحدة!!
http://alrakoba.net/news-action-show-id-22899-page-2.htm
-----------------------------------------------
***- قال دبلوماسيون يوم الاحد ان الرئيس السوداني عمر حسن البشير وافق على سحب القوات الشمالية من منطقة ابيي المتنازع عليها مع الجنوب قبل التاسع من يوليو تموز في اشارة الى تقدم محتمل في المحادثات قبل الانفصال.

***- وأثار القتال في ولايتي ابيي وجنوب كردفان الحدوديتين المخاوف من العودة الى صراع شامل. ولم يتم بعد ترسيم الحدود بشكل دقيق.

***- وسيطرت الخرطوم على ابيي في 21 مايو ايار مما اثار غضبا دوليا وأدى لتعقيد المحادثات بشأن قضايا اخرى حساسة مثل كيفية تقسيم ايرادات النفط والدين العام عقب الانفصال الذي صوت الجنوبيون في يناير كانون الثاني بالموافقة عليه.

***- وكان البشير الذي رفض في السابق سحب قواته من ابيي في زيارة لاديس ابابا للقاء سلفا كير رئيس حكومة الجنوب لبحث مسألة المنطقة المتنازع عليها وغيرها من القضايا غير المحسومة.

***- وقال احد الدبلوماسيين;وافق الرئيس البشير على سحب قواته قبل التاسع من يوليو مع ارسال اثيوبيا كتيبتين كقوة حفظ سلام. ستنشر القوات تحت راية الامم المتحدة.

***- وأكد دبلوسي اخر موافقة البشير على سحب القوات ونشر قوات حفظ سلام اثيوبية.

14-
هيلاري كلنتون:
الجنوب والشمال إما يبقيان متزوجين ويتعايشان بطريقة أفضل،
وإما يتم بينهما طلاقا سلميا ومدنيا..
يجب الحذر حول كيفية تعايشهما لأن من الواضح أن الأرض لن تتفكك...
http://cpanel.alrakoba.net/news-action-show-id-9644.htm

15-
امريكا ترسل قوة من مشاة البحرية
لتعزيز الامن عند السفارة في السودان...
http://www.alrakoba.net/news-action-show-id-71557.htm
***- قال مسؤول امريكي لرويترز يوم الجمعة ان الولايات المتحدة سترسل فصيل من مشاة البحرية الى السودان لتعزيز الامن عند السفارة الامريكية في الخرطوم.

***- واتخذت وزارة الدفاع الامريكية في رد على موجة من الاحتجاجات المناهضة للولايات المتحدة والتي تجتاح الشرق الاوسط خطوات مماثلة في ليبيا واليمن مع انتشار الغضب في المنطقة بسبب فيلم مسيء للنبي محمد.

16-
الدكتور أكيج كوج سفير السودان لدى واشنطن:
«أوباما» يحب السودان ولن يستخدم القوة ضد دولة أفريقية!!
http://www.alnilin.com/news-action-show-id-10158.htm

17-لماذا ليبيا وسوريا وليس السودان؟..
إيرك كوهن :
لماذا لاتقود أميركا المجتمع الدولي لحماية ملايين السودانيين باستخدام كل الوسائل بما فيها العسكري؟!.
لماذا لانطالب باسقاط البشير والمطلوبين معه بجرائم ضد الانسانية؟...
http://alrakoba.net/news-action-show-id-40432.htm

18-
مذبحة نيالا..
رسالة لهالري كلينتون في جوبا!!
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-23862.htm


19-
الاستراتيجية الأمريكية اتجاه السودان...
http://www.sudanile.com/2008-05-19-17-39-36/34-2008-05-19-17-14-27/20351-2010-10-26-17-43-00.html

20-
صحيفة أمريكية تتساءل:
ما العمل حيال البشير؟!
http://www.islammemo.cc/akhbar/sudan_news/2012/08/04/153899.html
--------------------------------
***- طالبت صحيفة أمريكية إدارة الرئيس باراك أوباما والمجتمع الدولي باتخاذ موقف داعم للمعارضة السودانية، وما وصفته بالتحول الديمقراطي في السودان، وذلك من خلال إسقاط نظام الرئيس السوداني عمر البشير.

***- وقالت صحيفة "واشنطن بوست": إن "البشير المطلوب من جانب المحكمة الجنائية الدولية بتهمة الإبادة الجماعية بات يمارس نقاط الضعف التي ميزت الفصول النهائية لفترتي حكم كل من الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك والعقيد الليبي الراحل معمر القذافي".

***- واتهمت الصحيفة الرئيس البشير باتباع استراتيجية مضاعفة لتجويع وقصف واعتقال خصومه بدلاً من الانخراط في عملية إصلاح ذات معنى، وتأجيج الحرب المحتملة مع جنوب السودان، واستخدام القوة المفرطة ضد المحتجين، واعتقال أكثر من ألفي ناشط، داعية لإنقاذ السودان حتى لا ينجر إلى النموذج السوري.

***- وقالت: "إن اللاجئين السودانيين بدأوا يتدفقون إلى الدول المجاورة، وإن تقارير أشارت إلى أن الآلاف من القُصَّر من البنين والبنات باتوا مشردين وهائمين على وجوههم دون أن يجدوا من يرعاهم أو يعيلهم أو يهتم بأمنهم وحمايتهم"، كما اتهمته بالمسئولية عن الموت والدمار بشكل أكبر من كل الحكومات الدكتاتورية المجاورة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مجتمعة.

***- وأوضحت أنه بمجرد أن انفصل جنوب السودان جدَّد نظام البشير الحرب في ولاية دارفور، بل وواصل إسقاط القنابل على رؤوس الناس في المناطق المضطربة في ولاية النيل الأزرق وجبال النوبة.

***- وأكدت الصحيفة أنه حان وقت السؤال بشأن ما يجب عمله حيال حكومة البشير، وتساءلت عما إذا كان القادة الدوليون سيتركون البشير يفعل ما يفعله نظيره في سوريا، أم يتركونه يلقى المصير الذي لقيه الطغاة بفعل رياح التغيير في شمالي وشرقي أفريقيا؟، وقالت: "إن الحزب الحاكم في السودان لا يحظى سوى بقاعدة شعبية صغيرة، وإنه في حال سمح لمعارضيه للمشاركة في الانتخابات والحكم بحرية، فسرعان ما تتشكل تحالفات تؤدي لإخراجه من معادلة الحكم".

***- وشددت على أن الوقت قد حان لأن تقوم الولايات المتحدة ودول أخرى بتقديم دعم كبير ومستعجل وبأشكال مختلفة إلى المعارضة السودانية والمجتمع المدني السوداني "الذي يحتج ويناضل ويموت من أجل التحول الديمقراطي الحقيقي في البلاد، وذلك كي لا تنزلق البلاد إلى الحال التي عليها سوريا أو ليبيا".

***- وأضافت أنه في حال تحقيق التغيير في السودان، فإن السلام سرعان ما يحل بالبلاد والمنطقة بدلاً من أن تبقى محركًا للحرب والإرهاب منذ قرابة ربع قرن من الزمان.

21-
اعتقال جورج كلوني لتظاهره ضد نظام البشير...
ألقى القبض عليه ووالده ونائب عن الحزب الديمقراطي
أمام السفارة السودانية بواشنطن...
http://www.alarabiya.net/articles/2012/03/16/201099.html

22-
تقرير أمريكي:
السودان في انتظار قطار الثورات العربية!!
http://ar.qawim.net/index.php?option=com_content&task=view&id=8295&Itemid=1321
------------------------------------------------
***- نشرت مجلة فورين بوليسي الأمريكية مؤخرًا تقريرًا مطولًا بعنوان"Sudan Needs a Revolution أو السودان في حاجة إلى ثورة"، لمراسلها في الخرطوم أمير أحمد ناصر، أوضحت فيه أن السنوات الماضية شهدت كوارث ومآسي تعرض لها الشعب السوداني، راح ضحيتها ما يقرب من 200 ألف قتيل في دارفور، إضافة إلى الصراع بين الشمال والجنوب الذي أودى بحياة المئات وتشريد الآلاف وانتهى باستقلال الجنوب.

***- لكن هناك بصيص أمل في أن تلحق السودان بقطار الثورات العربية، فالاحتجاجات تتزايد يومًا بعد يوم وتشمل عددًا كبيرًا من المناطق، علاوة على دعوات الإضراب المدني، التي بدأت عندما أعلنت الحكومة السودانية في يوليو الماضي عن تدابير وإجراءات "تقشفية" لا تحظى بأي قبول شعبي، ومع ذلك لم تتورع قوات الأمن في استخدام القوة المفرطة ضد المتظاهرين.

***- محاولات وأد الثورة:
-----------------------
***- دلالة التظاهرات تكمن في أن الشعب السوداني دمّر حاجز الخوف، وبإمكانه أن يسقط الرئيس عمر البشير وحزب المؤتمر الوطني الحاكم، فليس الصراع في الوقت الحالي بين العرب والأفارقة أو بين المسلمين والمسحيين، لكنه صراع بين الشعب السوداني والبشير، حيث يصر الأخير على التأكيد أن التظاهرات ليست ثورة، إنما احتجاجات "مأجورة" يحركها عدد من المعارضين، لكنها في الحقيقة رسالة واضحة على رفض الشعب السوداني لممارسات البشير القائمة على استخدام الدين والقبلية في السيطرة المحكمة على أركان الدولة، وهي أيضًا ضد الممارسات التي ارتكبها النظام ضد التظاهرات التي تزامنت مع ثورة تونس ومصر، واستخدم فيها النظام جميع الوسائل الوحشية، بدءًا من عمليات القتل مرورًا بالاغتصاب الجماعي لوأد الثورة في مهدها، لكن الثورة أضحت تطل برأسها في الوقت الحالي، ولن يستطيع النظام بآلياته العسكرية وأجهزته الأمنية الوقوف في طريقها.

***- نظام البشير الذي استولى على الحكم في انقلاب 30 يونيو 1989م، لديه قائمة طويلة من الأعمال الإجرامية ضد شعبه، لكن تردي الوضع الاقتصادي في السنوات الأخيرة سيكون القشة التي ستقسم ظهر النظام الذي سعى منذ وصوله إلى الحكم إلى تكريس النظام الديكتاتوري وسياسة الحزب الواحد، وأدخل البلاد في جملة من الأزمات السياسية والاقتصادية التي أدت إلى ارتفاع معدلات التضخم لأكثر من 30%، في بلد فقد نحو 70% من موارده النفطية بعد استقلال الجنوب، لتأتي الإجراءات الحكومية التقشفية الأخيرة كرسالة إلى الشعب أنه لا أمل في الحياة الكريمة والوضع الاقتصادي المزدهر.

***- فخلافًا للاحتجاجات السابقة، التي اقتصرت على فئات معينة، انضمت كافة طوائف الشعب السوداني للتظاهرات الأخيرة، من النساء والشباب والشيوخ، ومن معظم التيارات السياسية الموجودة في البلاد، كما لعبت وسائل الإعلام الإلكتروني دورًا في دعوات التظاهر، وانتشر ما تسمى "صفحات النضال الإلكتروني" ضد النظام السوداني، لاسيما مع هيمنة النظام على وسائل الإعلام التقليدية.

اقتصاد متردي وفساد منتشر:
------------------------
***- ومما يؤكد على تشابه الوضع في السودان مع ما شهدته مصر أيام ثورة 25 يناير، أن النظام تصدى لتلك التظاهرات باستخدام عناصر خارجه على القانون تابعة له "البلطجية"، وقام جهاز الأمن الوطني بإلقاء القبض على عدد هائل من المتظاهرين، لكن يمكن التأكيد على استمرار التظاهرات خلال الفترة المقبلة، بسبب حالة الاحتقان الشعبي من اعتقال رموز المعارضة السودانية، وقد تكون هي البداية الحقيقة للثورة التي لن تهدأ حتى تطيح بالنظام بأكمله وكل تابعيه ومؤيديه.

***- ومما يسهل من نجاح الثورة في السودان أن النظام نفسه غير متماسك، فهو عبارة عن مجموعة من جماعات المصالح، أبرزها الجيش وحزب المؤتمر الوطني الحاكم والنخبة المكونة من عدد من رجال الأعمال، وبعض التحالفات القبلية، لذا فإن قدرة الشعب على إزاحة نظام البشير ستفتح الباب واسعًا أمام انفتاح السودان على جميع دول العالم، وإبرام اتفاقيات عادلة مع الجنوب تحصل الخرطوم بمقتضاها على نصيب وافر من النفط، مما سيؤدي إلى تحسين الوضع الاقتصادي، وانتشال قطاع هائل من السكان من دائرة الفقر، حيث يبلغ معدل الفقر في البلاد 46.5%.

***- حالة الحنق لا تشمل المواطنين الكادحين فقط، بل تمتد إلى بعض رجال الأعمال الناقمين على الفساد المستشري داخل أروقة الحزب الحاكم، والصراع داخل الحزب نفسه على اعتلاء المناصب دون النظر إلى مصلحة الوطن والمواطن.

***- ومع حالة الغضب الشعبي العارم، وقيام أحزاب المعارضة بتعبئة الرأي العام وتنظيم المظاهرات الرافضة لسياسات البشر والحزب الحاكم، تعاني الثورة السودانية من تجاهل عدد كبير من وسائل الإعلام، هذا التجاهل الذي يؤثر بصورة كبيرة على معنويات الثوار، لذا فمن الضروري أن يمارس الإعلام دوره الحقيقي في نقله للأخبار والمعلومات، وأن يعطي الثورة حقها في التغطية الإعلامية، التي تفضح ممارسات النظام وحقيقة المطالب الشعبية.

انتصار إرادة الشعوب:

ويتناول التقرير المواقف التي يتعين على الأطراف الدولية اتباعها مع النظام السوداني، وتؤكد على ضرورة أن تلعب الولايات المتحدة، ومبعوثها إلى الأمم المتحدة سوزان رايس دورًا في التركيز على الأزمة السودانية، وتشجيع القيادات الجديدة على قيادة الثورة، مع ضرورة ـحال نجاحهاـ رفع العقوبات عن السودان وتطبيع العلاقات وتقديم الدعم الاقتصادي اللازم، مع احترام الخرطوم لالتزاماتها الدولية.

***- وعلى بكين ـالحليف المقرب من الخرطومـ أن تدرك أن مصالحها طويلة الأجل مع الشعب السوداني وليس مع نظام البشير، الذي ساعدها في الحصول على استثمارات بمليارات الدولارات من النفط في السودان، والتي لم يستفد منها سوى النخبة الحاكمة، التي تركت الشعب يتجرع من الجوع والحرمان.

***- ويختتم التقرير بالقول: "يتعين على الشعب السوداني ألا يعتمد على الحكومات والقوى الدولية التي تحكم "المصلحة" سياستها الخارجية، لكن يجب عليه أن يستمر في تنظيم التظاهرات والاحتجاجات الرافضة لنظام البشير، فإرادة الشعوب هي التي تقضي على الأنظمة الديكتاتورية وليس التدخل الدولي، فصوت الشارع السوداني أصبح مسموعًا للجميع، وعلى القيادة السودانية أن تستمع إلى مطالب شعبها، وعلى المجتمع الدولي أن يساعد السودانيين في أن يعيشوا مستقبلًا أفضل".


بكري الصائغ
بكري الصائغ

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة