المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية

10-23-2010 02:28 PM

الفحص الجنائي مهم للمحاسبين أيضاً

رشيد خالد إدريس موسي
[email protected]

كتب الأستاذ /عبدالله أحمد خير السيد المحامي, عن أهمية الفحص الجنائي أو ما يسمونه الطب الشرعي Forensic medicine لرجال القضاء و الشرطة و الجهات الأخري, ذات العلاقة, كوسيلة تعين في كشف الجريمة و ملابساتها, و تحديداً جرائم القتل. تتمثل أركان جريمة القتل في شخص مقتول و آخر قاتل و ثالثهما أداة إستخدمت في تنفيذ الجريمة. و لما كان بعض المجرمين يختفون عن مسرح الجريمة, بعد تنفيذ جريمتهم , فإن تقنية الفحص الجنائي, تعين في كشف ملابسات الجريمة, و من ثم الإمساك بالمجرم ليلقي عقابه.
لقد تطورت أساليب الفحص الجنائي Criminal investigation علي الجريمة, تطوراً هائلاً في العقود الأخيرة, و صارت تستخدم في كل المجالات التي تتعلق بالجريمة , سواء كانت جرائم قتل أو سرقة أو غيره من الجرائم , التي ترتكب بواسطة الإنسان, و التي تطورت في أسلوب إرتكابها, نتيجة لتطور الحياة و تعقدها.
و من المجالات التي إستحدثت في السنين الأخيرة للكشف عن الجريمة و الحد منها , إسلوب المراجعة الجنائية Forensic auditing . و هي إسلوب ينطوي علي مجموعة من الإجراءات يستخدمها المراجع, بقصد الحصول علي قرينة Evidence تعينه في كشف ملابسات المسألة محل الفحص, مثل الغش Fraud. و الغش أنواعه عديدة , منها الفساد , الذي يتمثل في الرشوة و الإبتزاز و تضارب المصالح بقصد الحصول علي المال . و منها سرقة الأصول و تحريف البيانات في الدفاتر المالية.
ليس من واجبات المراجع , إكتشاف الأخطاء و الغش , و ذلك عند قيامه بالمراجعة السنوية للحسابات, أو ما يسمونه المراجعة المستمرة Continuous audit , و إن كان البعض يعتقد أن هذه من واجبات المراجع. هذه يسمونها فجوة التوقعات Expectation gap , أي أن لدي المراجع مهمة محددة حسب نص العقد الذي أبرمه مع إدارة الشركة, إلا أن البعض يعتقد خلاف ذلك. واجب المراجع حين قيامه بالمراجعة السنوية , يتمثل في إبداء رأيه في القوائم المالية التي تعدها إدارة الشركة في نهاية كل عام مالي, و ذلك بعد دراسته و تقييمه لنظام الرقابة الداخلية. لكن يحدث أحياناً, أن يقف المراجع أثناء مراجعته علي أمور غير عادية , مثل حالة غش أو خطأ فادح , يؤثر في نتيجة النشاط بصورة جوهرية. و في هذه الحالة يلفت نظر الإدارة إلي هذه المسألة. إن مهمة إكتشاف الأخطاء و الغش , تقع علي عاتق إدارة الشركة, و التي ينبغي أن تعمل علي منعها أو التقليل منها, و ذلك عن طريق تصميم نظام فعال للرقابة الداخلية يتمثل في : تعيين أفراد أكفاء – الفصل بين الوظائف و السلطات – حماية الأصول من السرقة و الضياع – إنشاء إدارة للمراجعة الداخلية.
لكن يحدث أحياناً , أن يكلف المراجع بمهمة خاصة , مثل الفحص بهدف الكشف عن واقعة معينة , مثل حالات الغش التي ترتكب من بعض الموظفين غير الأمناء . و في هذه الحالة يطبق المراجع أساليبه الفنية للكشف عن ملابسات الواقعة , و التي تنطوي في بعض الأحيان علي أساليب معقدة, مثل التواطوء بين بعض الموظفين و جهات أخري , مثلما يحدث في حالة عقود التوريد ( ناس 10% ) . نعم لقد تنوعت و تعقدت أساليب الغش في السنين الأخيرة, و أضيفت إليها أساليب أخري تعين في إخفاء الجريمة, مثل عمليات غسيل الأموال , و التي تتمثل في الحصول علي الأموال من مصدر مشبوه , مثل حالات السرقة و الرشوة و تجارة المخدرات , ثم إيداع المبلغ في حساب خاص , ثم تحويله من مكان لآخر و إستثماره في نشاط مشروع بهدف غسله و إضفاء صفة المشروعية عليه و إبعاد الشبهة عنه. في هذه الحالة يكلف المراجع , محاسبين يتمتعون بمهارة عالية في مجال الفحص , بحيث يتم إكسابهم مهارات عالية في القانون و الفحص الجنائي الشرطي إضافة إلي المحاسبة و المراجعة و الكمبيوتر و الإنترنت , بحيث يتابعون و يكشفون العمليات التي تتم عبر الشبكة العنكبوتية , و من ثم الحصول علي القرينة الموضوعية , التي تستخدمها الجهة المختصة كدليل إثبات ضد المتهم.

الرياض / السعودية


تعليقات 1 | إهداء 2 | زيارات 2661

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#38358 [abutarboosh]
1.00/5 (1 صوت)

10-24-2010 09:57 AM
عام 1992 وبعد ظهور نتيجة المعاينات ولم نصدق ان اسماؤنا يمكن ان تزين لوحة المستوعبين في البنك قالت لنا احدى البنات بختكم الاولاد شالوكم اربعة عشان قضيتوا الخدمة الالزامية انذاك وذهبنا الى ادارة البنك اعطتنا خطاب الى ادارة المباحث الجنائية آى والله المباحث عديل كده والله بصمونا اصابعنا العشرة واسئلة التقول نحن دايرين نشتغل معاهم وبعد اسبوع استلمنا منهم خطاب مختوم ومغلق بالشمع الاحمراما الان حدث ولاحرج والله تم تعيين ابن اخ احد بروفسيرات الانقاذ قبل ان تتم الخدمة التي تقضيها في البنك معنا وبدون معاينات وبدون الحد الادني لمتطلبات الوظيفة بكالريوس جيد جدا
واصبح البنك قبلة للخدمة الالزامية واليومية وبدات تظهر اشياء لم تكن في السابق وعظمها من ناس الخدمة واليومية رغم راى الادارة بان لا يطلع اى من مجندى الخدمة باى اعباء و .............


رشيد خالد إدريس موسي
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة