المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
مجزرة طلاب جامعة الجزيرة
مجزرة طلاب جامعة الجزيرة
12-09-2012 04:21 PM

مجزرة طلاب جامعة الجزيرة !!

محمد سليمان
[email protected]

جرائم النظام فى زيادة مع فجر كل يوم جديد ارواح تذهب دون محاسبة الابرياء يقتلون الاعتقالات مستمرة والتغييب القسرى ومصادرة الحريات فى وطن اصبح جحيماً لا يطاق مع ضاعقة معيشية خانقة حاصرت غالبية الشعب الا المتشبثين بالسلطة ومن يحمونهم ويمارسون ابشع الجرائم فى حق الشعب .
الى متى يستمر النظام فى مجازرة فى قتل الابرياء وانتهاك الحقوق هاهم طلاب جامعة الجزيرة الابرياء يقتلون دون ذنب فقط انهم طالبوا بابسط حقوقهم المشروعة فكانت النتيجة البشط والاعتقالات والتعذيب ثم القتل بدم بارد ورمى الجثث داخل الترعة لاخفاء معالم الجريمية حدث ذلك لثلاثة طلاب من طلاب دارفور يدرسون بجامعة الجزيرة وهم الطالب محمد يونس , وعادل احمد ادم , والطالب الصادق يعقوب عبد الله نتضرع الى العلى القدير ان يرحم الشهداء الذين سقطوا غدراً من الطلاب الشرفاء بجامعة الجزيرة على ايدى القتلة وان يسكنهم فسيح جناته مع الصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقاً وان يلهم اسرهم الصبر وحسن العزاء ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم .
يجب ان الا يذهب اراوح الابرياء دون محاسبة فالامس كان الطالب محمد موسي الذى يدرس بجامعة الخرطوم وغيرهم من الطلاب قد سقطوا على ايدى القتله ولم نرى تقديم القتله الى المحاكم ولم نسمع بان اللجان التى شكلت لمحاسبة الجناة قد فرغت من مهمتها واصدرت تقريرها توضح ملابسات الجريمة والجهه التى تقف خلفها بالرغم من الجهه معروفة ومعلومة للجميع وهم من الاجهزة الامنية وهذا يوضح ان النظام القضائى لا يستطيع ان يلعب دورة المنوط به فى حماية الابرياء وتقديم الجناة الى العدالة لان سياسة النظام وتوجهاته قد عطلت عمل هذه الاجهزة ولن تعمل الا وفق شروطها وما تصدرها من تعليمات وتوجيهات لكن ساعة الحسم قد اقتربت ولن يضيع حق وراءه مطالب .
ان النظام يدير مؤامرة كبرى من اجل تفتيت النسيج الاجتماعي للشعب حتى يستطيع ان يواصل فى برنامجة الرامي الى السيطرة الكاملة على كل مقدرات الشعب بعد ان نهب ثرواته وسفك دمائه وقسم الوطن واشعل الحروب فى سبعة ولاية من ولايات البلاد فى دارفور وجنوب كردفان والنيل الازرق وابادة الشعب مستمرة .
ان الجريمة النكراء قد ادانتها كل مكونات الشعب الحية اصحاب الضمائر وتعالت الاصوات والهتافات المنادية بالقصاص فى موكب التشيع المهيب الذى انطلق من المشرحة بمدينة مدني بولاية الجزيرة صوب المقابر فى لوحة رسمت وجسدت ملاحم الشعب وكيف ان تلاحمة يجعل النظام يرتجف ويعيد ملاحم انتصارات الشعب على الدكتاتورية من قبل فما حدث من مجزرة للطلاب بجامعة الجزيرة يجب ان لا يتكرر فعلينا جمعياً الوقوف والتكاتف لانهاء سياسات النظام العنصرية باسقاطة وبناء دولة القانون يتساوى فيه الجميع والمجد والخلود للشهداء الابرار.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1904

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#532018 [عدلان يوسف]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2012 10:27 PM
الواجب الملح الآن هو الانضمام بلا أدنى خور لهذه الانتفاضة الباسلة ...


الواجب الملح الآن هو الانضمام بلا أدنى خور لهذه الانتفاضة الباسلة ...


الواجب الملح الآن هو الانضمام بلا أدنى خور لهذه الانتفاضة الباسلة ...


لو انطفأت نار هذه التظاهرات الباسلة فعلى الشعب السوداني العفاء ...


نداء إلى جماهير الشعب السوداني : انضموا الآن إلى التظاهرات الشجاعة ضد القهر والجوع والبطش

والفساد...

لا تتركوا أبناءكم الشباب في الساحة .. وأنتم تتفرجون عليهم ...

الشعب المصري الذي أحرق 27 مقرا من مقرات عصابة الأخونجية في يوم واحد ليس أحسن منكم ..


الشعب المصري الذي حاصر القصر الرئاسي حتى أجبر الفرعون الإسلاموي على لحس قراراته ليس أحسن

منكم ...

الشعب السوري الذي يتظاهر تحت قصف القنابل والبراميل المتفجرة ليس أحسن منكم ..

شعوب الأرض التي ثارت ضد الطغيان في كل مكان .. ليست أحسن منكم ...

أيها الشعب السوداني العظيم ثر الآن .. أو اصمت وتجرع الذل والمهانة ...

أيها الشعب السوداني انتفض الآن .. أو دعنا نتقدم باستقالتنا منك ..ونبحث عن وطن آخر يكون بحجم

العزة والكرامة ....
أيها الشعب انتفض الآن .. فقد أوجعنا سكوتك أكثر مما أوجعنا النظام الزنيم ...


محمد سليمان
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة