الأن ..... أو الطوفان
12-10-2012 08:15 AM

الأن ...... او الطوفان

مؤنس فاروق
[email protected]

كان السودان و لا زال عبارة عن خارطة جغرافية واسعة لم تتشكل او يكتمل بنائها الفكرى و الاجتماعى و السياسي ، حتى بدات تتمزق و تتفتت من كل اجزائها من جراء تفشى الجهل و العنصرية و القبلية و استشراء الكراهية و الانتهازية ، يعانى من ازمة الضمير و الاخلاق و ضياع القيم . مثخن باحزاب سياسية طائفية معاقة فكريا وسياسيا و نخبا فاشلة انتجت ديمقراطيات مشوهة و بائسة تمخض عنها الفساد و تولدت الديكتاتوريات التى عاثت فى السودان دمارا و خرابا و تخبطا و تمزقا و عشوائية فى كل اجزائه و اركانه .
لنثبت كم نحن ضغارا و ضعافا على وطنا بحجم و عظمة السودان ارض النيل ارض الغابة و الصحراء ، وكل ثرائه الاثنى و تنوعه الثقافى و تفرده المناخى .

ان الاوان لهذا الشعب ان يكتب شهادة ميلاده الحقيقية و يحرر نفسه من الجهل و الخوف من الذل و القهر من الظلم و الفساد و يصحح اخطائه و ينتصر لكرامته و تاريخه من الطغاة و المجرمين، و يضحى من اجل نهضته و مستقبل اجياله .

طال الامر اكثر من ما يجب و بلغ السيل الذوبى و فاض ، ان الاوان بان نؤمن بالوطن ان ننتمى الى الوطن ان نثور ضد ذاتنا و جهلها و مكوناتها البالية ان نتخلص من عبودية الجهل و التعصب ان ننصهر و نتوهج

هى ثورة الامل والوعد بسودان جديد و معافى ينعم برحاب الحرية و العدل و السلام و الديمقراطية و التنمية .

تتوحد فيه مكوناته قبل اجزائه ، و تنسجم فيه اطيافه قبل مؤسساته

فى وطن يسع الجميع و تتساوى فيه الحقوق و تسمو الواجبات ، لينعم ابنائه بالرخاء و يلحق بركب التطور و الامم .

.. لا خيار سوى التغيير و لا بديل سوى الثورة ..و لا صوت يعلو فوق صوت الانحياز الى الوطن

فقد اكتملت كل فصول المسرحية المشينة ، مل الخنوع من نفسه ، حتى النظام ثار و تململ من داخله .

العالم من حولنا يثور و ينتفض يتحدى ....... ثم ينتصر

ماهو المستفز.... و لم يحدث ؟
ما هو الجلل الذى لم يقع ؟
ماهوالقبيح الذى لم يكتمل ... ماذا ننتظر ؟ اى مصير نرجو ، و اى نهاية نريد .. متى سنثور ضد ذاتنا الانانية و خوفنا المتربص لننتصر لانفسنا و كرامتنا و شعبنا ... متى ؟
الأن ..... أو الطوفان ...... ولا عزاء



اترى لو افقأ عينيك ..
واضع مكانهما جوهرتين ... هل ترى ؟
تلك اشياء لا تشترى ..

......... دنقل


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1200

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#532833 [خضرعابدين]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2012 08:07 PM
اكثر من رائع المختصر المفيدلم يتبقي غير الوحدةلاسقاط الفاسدون !


#532541 [ود توتي]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2012 02:11 PM
أنظروا لثوار سوريا


مؤنس فاروق
مؤنس فاروق

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة