المقالات
السياسة
التطرف وعلاقته بذوي المؤهلات العليا(طلاب مأمون حميده المنضوين تحت لواء داعش مثالا)
التطرف وعلاقته بذوي المؤهلات العليا(طلاب مأمون حميده المنضوين تحت لواء داعش مثالا)
01-04-2016 05:05 PM


ﻣﻤﺎﻻﺷﻚ ﻓﻴﻪ ﺍﻥ ﺍﻟﺘﻄﺮﻑ ﺍﻟﺪﻳﻨﻲ ﺍﺧﺬ ﻓﻲ ﺍﻻﻧﺘﺸﺎﺭ ﻛﺎﻧﺘﺸﺎﺭ ﺍﻟﻨﺎﺭ ﻓﻲ ﻓﻲ ﺣﻮﺵ
ﻗﺼﺐ ﻧﺎﺷﻒ ﻭﻫﺬﺍ ﺍﻻﻧﺘﺸﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ ﻛﻠﻪ ﻭﺍﻟﻮﻃﻦ ﺍﻟﻌﺮﺑﻲ ﺧﺼﻮﺻﺎ ﻓﺠﻤﺎﻋﻪ ﺩﺍﻋﺶ
ﻫﻲ ﺍﻣﺘﺪﺍﺩ ﻟﺤﺮﻛﻪ ﻃﺎﻟﺒﺎﻥ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻔﺮﻋﺖ ﻣﻨﻬﺎ ﺗﻨﻈﻴﻤﺎﺕ ﻛﺘﻴﻴﻴﻴﺮﻩ ﻛﺘﻨﻈﻴﻢ ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﻩ
ﺑﻘﻴﺎﺩﻩ ﺍﺳﺎﻣﻪ ﺑﻦ ﻻﺩﻥ ﻭﻏﻴﺮﻩ ﻭﺗﻨﻈﻴﻢ ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﻩ ﺫﺍﺗﻪ ﺗﻔﺮﻉ ﻟﺘﻨﻈﻴﻤﺎﺕ ﻛﺘﻴﺮﻩ ﻭﺩﻩ
ﻣﻮﺿﻮﻉ ﻃﻮﻳﻞ ﺑﻨﺠﻲ ﻟﻴﻬﻮ
ﻓﺎﻟﻤﻼﺣﻆ ﺍﻥ ﺍﻟﺘﻨﻈﻴﻤﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﻄﺮﻓﻪ ﺩﻱ ﻳﻘﻮﺩﻫﺎ ﺍﺷﺨﺎﺹ ﻋﻠﻲ ﻣﺴﺘﻮﻱ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ
ﻭﺣﻤﻠﻪ ﻟﻠﺸﻬﺎﺩﺍﺕ ﺍﻟﻌﻠﻴﺎ ﻛﻤﺎ ﺍﻥ ﺍﻋﻀﺎﺋﻬﺎ ﺍﻏﻠﺒﻬﻢ ﺩﺭﺳﻮ ﻭﻳﺪﺭﺳﻮﻥ ﻓﻲ ﻛﻠﻴﺎﺕ ﻗﻤﻪ
ﻛﺎﻟﻄﺐ ﻭﺍﻟﻬﻨﺪﺳﻪ ﻭﺍﻟﻌﻠﻮﻡ ..ﻭﻫﻲ ﻃﺒﻌﺎ ﻛﻠﻴﺎﺕ ﺑﺘﺤﺘﺎﺝ ﻧﺴﺐ ﻛﺒﻴﺮﻩ ﻟﺪﺧﻮﻟﻬﺎ ﻓﺎﻟﺰﻭﻝ
ﺍﻟﺒﺨﺶ ﺍﻟﻜﻠﻴﺎﺕ ﺩﻱ ﺑﻜﻮﻥ ﺗﺤﺼﻴﻠﻪ ﺍﻻﻛﺎﺩﻳﻤﻲ ﻋﺎﻟﻲ .
ﻓﻌﻨﺪﻙ ﺷﻜﺮﻱ ﻣﺼﻄﻔﻲ ﻭﺩﻩ ﻣﺆﺳﺲ ﺟﻤﺎﻋﻪ ﺍﻟﺘﻜﻔﻴﺮ ﻭﺍﻟﻬﺠﺮﻩ ﺍﻟﺰﻭﻝ ﺩﻩ ﻣﻬﻨﺪﺱ
ﺯﺭﺍﻋﻲ ﻛﺎﻥ ﻓﻲ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺍﻻﺧﻮﺍﻥ ﻭﺍﻧﺸﻖ ﻣﻨﻬﻢ ﻭﺑﺮﺿﻮ ﺻﺎﻟﺢ ﺳﺮﻳﻪ ﻣﺆﺳﺲ ﺗﻨﻈﻴﻢ
ﺍﻟﻔﻨﺒﻪ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﻪ ﺻﺎﻟﺢ ﺩﻩ ﻋﻨﺪﻩ ﺩﻛﺘﻮﺭﺍﻩ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﻪ ﻭﺍﻳﻀﺎ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺴﻼﻡ ﻓﺮﺝ
ﻭﺩﻩ ﻣﺆﺳﺲ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺍﻟﺠﻬﺎﺩ ﻭﻫﻮ ﺧﺮﻳﺞ ﻫﻨﺪﺳﻪ ﻭﺍﻳﻤﻦ ﺍﻟﻈﻮﺍﻫﺮﻱ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﺍﻻﻭﻝ ﻓﻲ
ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﻩ ﻭﻫﻮ ﻃﺒﻴﺐ ﺑﺸﺮﻱ ﻭﺍﻳﻀﺎ ﺍﺑﻮ ﻣﺼﻌﺐ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ ﻭﺩﻩ ﺑﺮﺿﻮ ﻣﻬﻨﺪﺱ
ﻣﻴﻜﺎﻧﻴﻜﺎ ﻭﻫﻮ ﻣﻨﻈﺮ ﻛﺒﻴﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻬﺎﺩ ﺍﻟﻔﺮﺩﻱ ‏( ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺍﻟﺒﻔﺠﺮﻭ ﺭﻭﺣﻢ ﺳﺎﻱ
ﺩﻳﻞ ‏) ﻭﻋﻨﺪﻩ ﻛﺘﺎﺏ ﺍﺳﻤﻮ ‏( ﺩﻋﻮﻩ ﺍﻟﻤﻘﺎﻭﻣﻪ ﺍﻻﺳﻼﻣﻴﻪ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﻪ ‏)ﻓﻴﻪ ﺍﻟﻒ ﻭﺳﺘﻤﺎﺋﻪ
ﺻﻔﺤﻪ ﻭﺑﺘﻜﻠﻢ ﻓﻴﻪ ﻋﻦ ﺍﻟﻔﺮﻳﻀﻪ ﺍﻟﻐﺎﺋﺒﻪ ﺍﻟﻠﻬﻲ ‏( ﺍﻟﺠﻬﺎﺩ ‏) ﻭﺩﻳﻞ ﺍﻣﺜﻠﻪ ﺑﺴﻴﻄﻪ ﻣﻦ
ﻋﺸﺮﺍﺕ ﺍﻟﻘﺎﺩﻩ
ﻓﻔﻲ ﺩﺭﺍﺳﻪ ﻟﺠﺎﻣﻌﻪ ﺍﻛﺴﻔﻮﺭﺩ ﺗﺒﻴﻦ ﺍﻥ ﻋﺪﺩ ﺍﻟﻤﻨﺨﺮﻃﻴﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋﺎﺕ ﺍﻻﺳﻼﻣﻴﻪ
ﻣﻦ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺩﺭﺳﻮ ﻛﻠﻴﺎﺕ ﻗﻤﻪ ﻛﺎﻟﻄﺐ ﻭﺍﻟﻬﻨﺪﺳﻪ ﻭﺣﻤﻠﻪ ﺍﻟﺸﻬﺎﺩﺍﺕ ﺍﻟﻌﻠﻴﺎ ﻣﻦ
ﻣﺎﺟﺴﺘﻴﺮ ﻭﺩﻛﺘﻮﺭﺍﻩ ﺣﻮﺍﻟﻲ %71 ﻭﻛﺎﻧﺖ ﻧﺴﺒﻪ ﺍﻟﻤﻬﻨﺪﺳﻴﻦ ﺍﻻﻋﻠﻲ
ﻭﻗﺎﻟﻮ ﻗﺪ ﻳﻜﻮﻥ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻲ ﺍﺳﻠﻮﺏ ﺍﻟﺪﺭﺍﺳﻪ ﻭﺍﻥ ﺍﻟﻤﻬﻨﺪﺳﻴﻦ ﺩﺍﺋﻤﺎ ﺑﻤﻴﻠﻮ ﺍﻟﻲ ﺍﻻﺟﺎﺑﺎﺕ
ﺍﻟﺼﺮﻳﺤﻪ ﻭﺍﻟﻮﺍﺿﺤﻪ ﻭﺍﻟﻤﻌﺮﻭﻑ ﻧﺘﻴﺠﺘﻬﺎ ﺳﻠﻔﺎ ﻭﺑﺮﺿﻮ ﻗﺎﻟﻮ ﻗﺪ ﻳﻜﻮﻥ ﺑﺴﺒﺐ ﻗﺪﺭﺗﻬﻢ
ﻋﻠﻲ ﺻﻨﻊ ﺍﻟﻤﺘﻔﺠﺮﺍﺕ ﻭﺍﻳﻀﺎ ﻭﺿﻌﻬﻢ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ ﺍﻟﻤﺮﻣﻮﻕ
ﻭﺍﻟﺒﺎﺣﺜﻴﻦ ﻗﺎﻟﻮ ﺍﻟﻤﻮﺿﻮﻉ ﺩﻩ ﻡ ﺣﻜﺮﺍ ﻋﻠﻲ ﺍﻟﺘﻄﺮﻑ ﺍﻟﺪﻳﻨﻲ ﻓﺎﻱ ﺗﻄﺮﻑ ﻳﻤﻴﻨﻲ
ﺭﺍﺩﻳﻜﺎﻟﻲ ﻗﺪ ﻳﺠﺬﺏ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻔﺌﺎﺕ ﺧﺼﻮﺻﺎ ﺍﻟﻤﻬﻨﺪﺳﻴﻦ ﺯﻱ ﺍﻟﻤﻬﻨﺪﺳﻴﻦ ﺍﻻﻳﻄﺎﻟﻴﻴﻦ
ﺍﻻﻧﻀﻤﻮ ﻟﻠﻔﺎﺷﻴﻪ ﺗﺤﺖ ﻗﻴﺎﺩﻩ ﻣﻮﺳﻮﻟﻴﻨﻲ ﻭﺍﻟﻤﻬﻨﺪﺳﻴﻦ ﺍﻻﻧﻀﻤﻮ ﺍﻳﻀﺎ ﺍﻟﻲ ﺍﻟﻨﺎﺯﻳﻪ
ﻣﻦ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﺍﻟﻔﻮﻕ ﺩﻩ ﺑﻨﺴﺘﺨﻠﺺ ﻣﺠﻤﻮﻋﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻘﺎﻁ :
ﻃﺮﻳﻘﻪ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﺍﻟﻔﻲ ﺍﻟﻮﻃﻦ ﺍﻟﻌﺮﺑﻲ ﻋﺎﻣﻪ ﻭﺧﺼﻮﺻﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺍﻟﺒﺘﻌﺘﻤﺪ ﻋﻠﻲ
ﺍﻟﻤﺼﺪﺭ ﺍﻟﻮﺍﺣﺪ ﺍﻟﺘﻠﻘﻴﻨﻲ ﻭﺗﺤﻔﻴﻆ ﺍﻟﻄﺎﻟﺐ ﻟﻠﻤﺎﺩﻩ ﺍﻟﻤﻘﺪﻣﻪ ﺣﻔﻈﺎ ﺳﻮﺍﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﻤﺎﺩﻩ
ﺩﻳﻨﻴﻪ ،ﻋﻠﻤﻴﻪ،ﺳﻴﺎﺳﻴﻪ ﻭﺑﺎﻟﺘﺎﻟﻲ ﻳﻌﺘﺒﺮﻫﺎ ﺍﻟﻄﺎﻟﺐ ﺍﻟﺼﺎﺡ ﺍﻟﻤﻄﻠﻖ ﺑﺎﻻﺿﺎﻓﻪ ﺍﻟﻲ ﻋﺪﻡ
ﻣﻤﺎﺭﺳﻪ ﺍﻟﻨﻘﺪ ﺍﻟﺘﺤﻠﻴﻠﻲ ﻭﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﻏﻴﺮ ﺍﻟﻤﻨﻔﺘﺢ ﺍﺣﺎﺩﻱ ﺍﻟﻤﺼﺪﺭ
ﻫﺬﻩ ﻛﻠﻪ ﺍﺩﻱ ﺍﻟﻲ ﺧﻠﻖ ﺟﻴﻞ ﻳﺒﻨﻲ ﺍﺭﺍﺀﻩ ﺑﺴﺮﻋﻪ ﻣﻊ ﺍﻋﺘﺒﺎﺭﻫﺎ ﺍﻟﺼﺎﺡ ﺍﻟﻤﻄﻠﻖ
ﻭﺗﺼﺒﺢ ﻫﺬﻩ ﺍﻻﺭﺍﺀ ﺟﺰﺀ ﻣﻦ ﺑﻨﻴﻪ ﺍﻟﻌﻘﻞ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻄﺎﻟﺐ ﻭﻳﺼﻌﺐ ﻧﻘﺪﻫﺎ
ﻓﺘﻠﻘﻲ ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻣﻪ ﻣﻦ ﻣﺼﺎﺩﺭ ﻣﺨﺘﻠﻔﻪ ﺑﻜﻮﻥ ﻓﻲ ﻋﻘﻞ ﺍﻟﻤﺘﻠﻘﻲ ﻣﻌﺮﻓﻪ ﺗﺮﺍﻛﻤﻴﻪ
ﺑﺘﻜﻮﻥ ﻟﻴﻬﻮ ﺍﺭﺿﻴﻪ ﻣﻌﺮﻓﻴﻪ ﻻﻱ ﻣﻮﺿﻮﻉ ﺑﻌﻜﺲ ﺍﻟﺸﺨﺺ ﺫﻭ ﺍﻟﻤﺼﺪﺭ ﺍﻟﻮﺍﺣﺪ
ﻓﻬﺬﻩ ﺍﻟﻄﺮﻳﻘﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﺍﻓﺮﺯﺕ ﻃﻼﺏ ﺳﻬﻠﻲ ﺍﻻﻧﻘﻴﺎﺩ ﻋﻨﺪ ﺍﺳﺘﻤﺎﻟﺘﻬﻢ ﻻﻱ ﻣﻦ
ﺍﻻﻫﺪﺍﻑ ﺧﺎﺻﻪ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺘﻌﻠﻖ ﺑﺎﻟﺪﻳﻦ ﻧﻈﺮﺍ ﻟﺘﺎﺛﻴﺮ ﺍﻟﻔﻄﺮﻩ ﺍﻟﺪﻳﻨﻴﻪ ﻋﻠﻴﻬﻢ ..ﻛﻤﺎﺣﺪﺙ ﻣﻊ
ﻃﻼﺏ ﻣﺄﻣﻮﻥ ﺣﻤﻴﺪﻩ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺫﻫﺒﻮ ﻣﺠﺎﻫﺪﻳﻦ ﻓﻲ ﺻﻔﻮﻑ ﺩﺍﻋﺶ ﻓﺴﻴﺎﺳﻪ ﻫﺬﻩ
ﺍﻟﺠﺎﻣﻌﻪ ﺍﻟﻤﺒﻨﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﺍﻟﺤﻔﺮ ﺍﻻﻛﺎﺩﻳﻤﻲ ﺍﻟﺒﺤﺖ ﻭﺍﻟﻜﺒﺖ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻲ ﻭﺍﻟﻔﻜﺮﻱ ﺍﻟﺮﻫﻴﺐ
ﻟﻄﻼﺑﻬﺎ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﺴﻤﺎﺡ ﻟﻬﻢ ﺑﺎﻗﺎﻣﻪ ﺍﺭﻛﺎﻥ ﻧﻘﺎﺵ ﺍﻭ ﻣﻨﺘﺪﻳﺎﺕ ﻓﻜﺮﻳﻪ ﺍﻭ ﺍﻱ ﻣﻦ
ﺍﻟﻜﻴﺎﻧﺎﺕ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﺼﻠﻪ ..ﻣﻊ ﻓﺘﺢ ﺍﻟﺠﺎﻣﻌﻪ ﻟﻠﺠﻤﺎﻋﺎﺕ ﺍﻟﺪﻋﻮﻳﻪ ﺍﻟﻔﻜﺮﻳﻪ ﻭﻟﺪ ﻟﺪﻳﻬﻢ ﻧﺰﻋﻪ
ﻗﻮﻳﻪ ﻟﻠﺨﺮﻭﺝ ﻣﻦ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻜﺒﺖ ﻣﻤﺎﺣﺪﻱ ﺑﺎﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﻔﻜﺮ ﺍﻟﺘﻜﻔﻴﺮﻱ ﺑﺎﻻﺻﻄﻴﺎﺩ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ
ﺍﻟﻤﺎﺀ ﺍﻟﻌﻜﺮ ﺍﻟﺬﻱ ﻭﺟﺪﻭ ﻓﻴﻪ ﺿﺎﻟﺘﻬﻢ ﺑﺸﻮﻳﻪ ﻣﺤﺎﺿﺮﺍﺕ ﻋﻦ ﺍﻟﺠﻬﺎﺩ ﻭﻣﺤﺎﺭﺑﻪ ﺍﻟﻐﺮﺏ
ﻭﺍﻟﻜﻔﺎﺭ ﻭﺍﻟﺴﻌﻲ ﺍﻟﻲ ﻣﺮﺿﺎﻩ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻧﻴﻞ ﺍﺣﺪﻱ ﺍﻟﺤﺴﻨﻴﻴﻦ ﻭﻣﻔﺎﺭﻗﻪ ﻣﻠﺬﺍﺕ ﺍﻟﺠﻨﻴﺎ
ﺍﻟﺰﺍﺋﻠﻪ ﺍﻟﻲ ﺍﻟﻨﻌﻴﻢ ﺍﻟﺴﺮﻣﺪﻱ ﻓﻲ ﺍﻻﺧﺮﻱ ﻭﺑﻬﺬﺍ ﺗﻜﻮﻥ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋﺎﺕ ﻋﺰﻓﺖ ﻋﻠﻲ ﻭﺗﺮ
ﺣﺴﺎﺱ ﻭﻫﻮ ﻭﺗﺮ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭﻳﺼﺒﺢ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻬﻞ ﺍﺳﺘﻘﻄﺎﺑﻬﻢ
ﻓﻮﻕ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﺩﻩ ﻛﻠﻮ ﻫﻨﺎﻙ ﻣﺠﻤﻮﻋﻪ ﻣﻦ ﺍﻻﺳﺒﺎﺏ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻘﻮﺩ ﺍﻟﻲ ﺍﻟﺘﻄﺮﻑ ﻭﺩﻱ
ﺑﺘﺸﻤﻞ ﻛﻞ ﺍﻟﻔﺌﺎﺕ
ﺍﻭﻻ :ﺍﻟﺒﺤﺚ ﻋﻦ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﺍﻧﺎ ﻣﻨﻮ ﻭﺩﺍﻳﺮ ﺍﺛﺒﺖ ﻭﺟﻮﺩﻱ ﻓﻲ ﺍﻻﺳﺮﻩ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﺍﻟﻌﺎﻳﺶ
ﻓﻴﻬﻢ ﻻﻧﻮ ﺣﺎﺳﻲ ﺍﻥ ﺍﻟﺠﺘﻤﻊ ﺩﻩ ﻡ ﺧﺎﺗﻲ ﻟﻲ ﻣﻜﺎﻧﻪ
ﺗﺎﻧﻴﺎ: ﺗﻌﺮﺽ ﺍﻟﺸﺨﺺ ﻟﺼﺪﻣﻪ ﻧﻔﺴﻴﻪ ﻛﻤﻮﺕ ﺍﺣﺪ ﺍﻟﻮﺍﻟﺪﻳﻦ ﺍﻭ ﻣﻮﺕ ﺷﺨﺺ ﻋﺰﻳﺰ ﺍﻭ
ﺍﻟﻨﺠﺎﻩ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﺍﻭ ﺍﻟﻔﺸﻞ ﻓﻲ ﻋﻼﻗﻪ ﻋﺎﻃﻔﻴﻪ ﻭﺩﻱ ﺑﺘﺤﺼﻞ ﻛﺘﻴﺮ ﻟﻠﺴﻠﻔﻴﻴﻦ
ﺑﺴﺒﺒﻬﺎ ﺑﻨﻀﻤﻮ ﻟﻠﺴﻠﻔﻴﻪ
ﺛﺎﻟﺜﺎ: ﺍﻟﻌﺪﺍﺀ ﻟﻠﻐﺮﺏ ﻭﻏﻴﺎﺏ ﺍﻟﻌﺪﺍﻟﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﻭﺩﻱ ﺑﺘﺴﺘﻘﻄﺐ ﻧﺎﺱ ﻋﻨﺪﻫﻢ ﺍﻓﻜﺎﺭ
ﻟﺘﺼﺤﻴﺢ ﺣﺎﺟﺎﺕ ﻫﻢ ﺑﻌﺘﺒﺮﻭﻫﺎ ﻏﻠﻂ ﻭﺑﺤﺎﻭﻟﻮ ﻳﺼﻠﺤﻮﻫﺎ
ﻓﻲ ﺍﻟﻨﻬﺎﻳﻪ ﻛﺪﻩ
ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﺍﻟﻤﻨﻔﺘﺢ ﺑﺴﺎﻋﺪ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﻘﺪ ﻭﺑﺨﻠﻖ ﺍﺑﺪﺍﻉ ﻣﻌﺮﻓﻲ ﺑﺴﺎﻋﺪ ﻓﻲ ﺗﻜﻮﻳﻦ ﺷﺨﺼﻴﻪ
ﻏﻴﺮ ﻣﺘﻄﺮﻓﻪ
ﺍﻟﻔﻜﺮ ﻳﺤﺎﺭﺏ ﺑﺎﻟﻔﻜﺮ


[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2107

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1396295 [عبدو]
0.00/5 (0 صوت)

01-06-2016 08:51 AM
صدقا لي كلامك
لو ما اركان النقاش في الجامعة كان ضعنا
الكيزان يغشونا بالشعارات الدينية والباسطه والبطيخ البارد لمن نقرب ننضم ليهم
نجي نسمع ركن النقاش نقول الناس ديل كضابين ساي

[عبدو]

#1395787 [mag]
0.00/5 (0 صوت)

01-05-2016 08:03 AM
وكده يعني جبتها من ضنبا ولا موش كده والمهم عرفنا ليه الدواعش سودانيين لأنهم بيصمو صم دحين حلفتك ب الله العظيم ورينا إستفدنا شنو من كده ونحنا منتظرين الموضوع البترجع ليهو وكده يعني
عندما تريد أن تكتب عن موضوع تحليلي لظاهرة تنظيمية لها مرجعية دينية فنرجوا عدم إستخدام الدارجية وخاصة الكلمات التي لا معني لها في السياق الموضوعي و يستحسن أن تشير مباشرة للعله وليس الدوران حولها !!! فهل يعقل أن يكون كل هؤلاء المنضمين للتنظيمات الإرهابية لا يفقهون شيئاً في الدين ويحفظون سورة يسيرون خلفها كالعميان ؟

[mag]

ردود على mag
[محمد ابراهيم ميرغني] 01-05-2016 02:01 PM
اخوناmag موضوع ان المقال مايكتب بالدارجيه سيكون في عين الاعتبار بالرغم أني لا اري غضاضة في ذلك اما بالنسبة للدوران حول العله000فانا ذكرت الأسباب الأسباب الداعيه للتطرف وكيفيته معالجتها زي اي مقال بناقش الأسباب وبضع الحلول00بعدين م أعرفك بتقصد شنو بي جبنا من ضنبا دي؟؟والدوران حول العله ممكن تفصل لي فيه عشان الأفكار تتلاحق ونطلع بي نتيجه 00اما سؤالك الأخير ففي علم الاجتماع موضوع سياسة القطيع ده بأثر في شريحه كبيره في المجتمع في ظل وجود ائمه بدعو للكلام ده وبيجدو سند كبير بالاضافة الي ان الناس بقت مابتبحث ولا بتحاول تقرا وتنتقد وتحلل 000يعني شيخ فلان وإعلان قال كده وخلاص وده بسبب طريقه التعليم الغير منفتحة والمابتشجع علي النقد والابداع000تشكر


محمد ابراهيم ميرغني
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة