تعلية في شكل تحلية
01-02-2013 04:45 PM

تعلية في شكل تحلية


كمال كرار

انتهي مهرجان تعلية خزان الروصيرص باحتفالاته ومأكولاته وعرباته وطياراته ، ولابد أن الموازنة العامة بسبب ما جري ترقد الآن في العناية المكثفة

وفي ظاهر الأمر فإن التعلية سترفع إنتاج الكهرباء من محطة التوليد بنسبة 50% يعني من 1200 ميغاواط غلي 1800 .

وفي الظاهر أيضاً أن التعلية ( أو قل التحلية ) ستروي 1.5 مليون فدان زراعي إضافي

وفي الظاهر أيضاً ان حجم المياه وراء الخزان سيرتفع من 1.6 مليار متر مكعب إلي 6 مليار

والثروة السمكية من 1600 طن إلي 4 الف طن ( بخلاف الفسيخ والصير )

وغير خاف أن المئات من المواطنين قد تم تهجيرهم من ضواحي السد إلي مناطق أخري أقل أهمية .

ولكن التعلية التي بلغ حجم ترابها 17.5 مليون متر مكعب وحجم خراسانتها 160 ألف متر مكعب ، لم تجلب هذه المواد من أرخبيل المريخ أو صخور القمر ، بل من أراضي السودان الشاسعة الجرداء

والحال هكذا هل كان الأمر يتطلب هذا التمويل ( الخرافي ) من صناديق مالية وبنوك إسلامية !!

ولو قال أي زول في أي جريدة أجردوا حساب التعلية وانشروه علي الناس فهو طابور خامس يقلل من إنجازات الإنقاذ .

ومن البديهي أن مؤسسات التمويل لا تعطي الصدقات ولا الهبات ، فما هو المثير والخطير في خزان الروصيرص الذي يجعل أصحاب الكوفيات والعقالات يحررون الشيكات والكمبيالات للتعلية والتي هي في شكل تحلية .

و لايدري كائن من كان حجم القروش التي (انبهلت ) علي الخزان ، هل هي 350 مليون دولار ام 400 مليون ام 500 مليون ، ولكن الظاهر ان الصندوق الكويتي وصندوق أبوظبي والصندوق السعودي وبنك التنمية بجدة كانوا ( أبطالاً ) في فيلم خزان في آخر الزمان .

ومن نافلة القول أن اتفاقيات كثيرة تحت الطاولة قد وقعت مع هؤلاء لضمان استرداد اموالهم وأرباحهم

وبحسب ما جري لمشروع الجزيرة فإن الأراضي الجديدة التي سترويها التعلية ربما كانت جزءاً لا يتجزأ من ضمانات الحكومة لأصحاب الأموال

وربما دخلت الكهرباء في هذه الأجندة ، وتم تسعيرها بالريال السعودي لفائدة الدائنين .

ولا ننسي السمك الذي سيباع في الروصيرص وسنار بالدرهم الإماراتي أو الدينار الكويتي لتسهيل أمر سداد القروض .

مبروك لأصحاب الفلل والقصور المزيد من النجف الإيراني ولمبات الزينة التي ستتلألأ بكهرباء الروصيرص ولا عزاء لبنات الحويرص

ومبروك للميزانية العامة المزيد من أعباء الديون التي قصمت ظهر الاقتصاد السوداني

ونشاطركم الأحزان يا أهالي الروصيرص فقد نقلوكم من شاطئ النيل الخصيب ، إلي حيث العقارب والدبيب وبيوت لا مكان فيها للمشلعيب

الميدان


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1374



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#550524 [adel]
0.00/5 (0 صوت)

01-03-2013 01:20 PM
kamal happy new year new sudan we can say yes


ردود على adel
United States [kamal] 01-03-2013 11:48 PM
Just to say yes is not enough


#549953 [عثمان خلف الله]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2013 06:17 PM
ما شاء الله تخصص فى النقد من اجل النقد
انطبقت المقوله تماما لا يعجبه العجب ولا الصيام فى رجب
مهما كان حجم معارضتنا للانقاذ ونحن محقين فى اوجه كثيرة للمعارضه
لكن الحدث الان يستحق الشكر والتقدير والفخر
الشكر لله اولا ان هيأ لمثل هذا الحلم النور
والشكر ثانيا لاخواننا العرب الذين اثبتو بالقول والعمل ان السودان لم يكن مخطئا فى انتمائه العربى فمستوى الدعم الذى قدموهو للسودان لم نسمع انهم قدموهو لدولة اخرى
والشكر ثالثا لبطل سودانى اسمه اسامه عبدالله اثبت فعلا انه قاهر المستحيل ومثال للشخصيه السودانيه التى نحلم بها من قوة الاراده والقدرة على الانجاز وقلة الكلام وكثرة الفعل
اما انتم ايها المحبطون فعيشو على فضل المجتهدين وبرضو حايكون ليهم الاجر فى اعاشة الكسالى امثالكم


ردود على عثمان خلف الله
United States [عود مقاس ٢٣ ونص] 01-03-2013 11:45 AM
ياخلف الله ماعذبتنا

United States [Observer] 01-03-2013 01:11 AM
كلامك جله صاح لكن قولك (والشكر ثالثا لبطل سودانى اسمه اسامه عبدالله اثبت فعلا انه قاهر المستحيل ومثال للشخصيه السودانيه التى نحلم بها من قوة الاراده والقدرة على الانجاز وقلة الكلام وكثرة الفعل) نختلف معك فيه, إذا كان أسامة رجل مسئولا بحق وحقيقة لما صرف مبالغ طائلة في احتفالات وزيارات لوفود وأشخاص لسدي مروي والروصيرص- فنحن نحتاج للمال في جوانب أخري غير الاحتفالات والزيارات, في رأي أسامة هذا أنجز ولكنه صار يعكس أنجارته بمبالغ ضخمة لا لزوم لها, بدلاً من منحه وسام أبن السودان البار فالشعب السوداني منحه وسام أبن السودان الضار لما يخلفه من ديون عليه. الانجاز حقاً مفرح لكن بهذه التكلفة فهو محزن, فأنا شخصياً أنتقده لهذا الجانب فقط.
أليس هناك رجل رشيد في الإنقاذ ليقول له ذلك.
لقد سئمنا من أمثال أسامةً.


كمال كرار
كمال كرار

مساحة اعلانية

تقييم
10.00/10 (3 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


صحيفة الراكوبة السودانية... راكوبة الأغاني السودانية، في رحاب الراكوبه ستجد السودان بمختلف مناطقه وعاداته وموروثاته خلال أقسام منتدياته المتعددة مثل المنتدى العام، العنقريب، المدائح ومنتدى التلاوة الذي يحتوي على تلاوة للشيوخ: صديق أحمد حمدون , عوض عمر , الفاتح محمد عثمان الزبير , محمد عبدالكريم , نورين محمد صديق , عبداللطيف العوض , صلاح الدين الطاهر سعد , الزين محمد أحمد الزين , وأحمد محمد طاهر. إلى جانب هذا هنالك منتدى مخصص للمدائح النبوية، هنالك المادح: الامين احمد قرشى وعلى الشاعر , الشيخ مصطفي محي الدين ابوكساوي , أولاد حاج الماحي , عبدالله محمد عثمان الحبر , اسماعيل محمد علي , السماني أحمد عالم , الجيلي الصافي , خالد محجوب (الصحافة) , علي المبارك , حاج التوم من الله , عبدالعزيز قورتي , ثنائي الصحوة , فيحاء محمد علي , الجيلى الشيخ , نبوية الملاك , عبدالعظيم الفاضل , عاصم الطيب , فرقة عقد الجلاد , سيف الجامعة , عثمان محمد علي , المدائح النبوية , فرقة الكوثر.
علماً بأن المشاركات والآراء المنشورة في منتديات الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2014 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة