انه رجل بقامة وطن
01-03-2013 10:13 PM

انه رجل بقامة وطن

حامد احمد حامد
[email protected]

عرمان ابن الثوره ...وقائد بالحركه ....!!!!الحق ان تقول رايت لا ان تقول سمعت.وليس من رأي كمن سمع.في اوائل الثمانينات من القرن الماضي كانت ساحه النشاط بجامعه القاهره فرع الخرطوم تعج بالمنابر الفكريه واركان النقاش جامعات تكمل رساله الجامعه.واحيانا تجد نفسك تفاضل بين دخول المدرج للمحاضره او الوقوف اوالجلوس ارضا لحضور ركن نقاش.وللانصاف فقد كانت القوي السياسيه والفكريه من اقصي اليمين الي اقصي اليسار في اعلي الدرجات من الموضوعيه وعفه اللسان والتركيز علي ايصال الفكره جليه واضحه بهدف كسب عضوجديد اومتعاطف يتدرج حتي يدخل التنظيم.وركن الجبهه الديمقراطيه يتصدره متحدثين من ذو المقدره الفكريه والبارعين في علم ايصال المعاني.تجد عادل فيصل.وابوبكر.وحاتم قطان.وشاب نحيف عليه التهميش واضحا ياسر سعيد عرمان.فعند ما تراه تظن ان مظاهره علي وشك الخروج من ساحه النشاط.فالتيار الفكري الذي كان في صفوفه يعترف بتمكنه من ناصيه النظريه.ويجمع ركن نقاش الجبهه الديمقراطيه حضور كثر.يفترشون الارض.وتتعرف علي عضويه الجبهه الديمقراطيه بحمل حقائب علي الاكتف تحوي ادوات التامين واشياء اخري.ومازالت كلمات ياسر سعيد تتردد في ثنايا الذاكره عن محاضره قدمها عن افغانستان تاريخها وجغرافيتها السياسيه.وحتي حسين خوجلي احد قاده الاتجاه الاسلامي اسم المؤتمر الوطني انذاك كان لايري جدوي نقاش في غياب ياسر سعيد عرمان.وتلك فتره ازدهار في اركان النقاش .في الاتجاه الاسلامي المحبوب عبد السلام وحسين خوجلي وفيصل.ومن الجمهوريين متوكل وسميه ابنه الاستاذ محمود.ومن الناصريين ابوجوده والنوراني قبل هجرته للجبهه الديمقراطيه.وفي تنظيم الانصار حسن احمد الحسن.ومن البعثيين شخصيات غابت اسمائها وبقيت صورها لاتنسي ابدا.فياسر سعيد ابن من ابناء التغيير دائم التوق للثوره.لم يكابر فقداكتشف في لحظه ما ان الوصول للثوره سيكون اسرع وانجع واضمن في اللحاق باليه ازاله التمركز والتهميش.وتري انني لم اتوقف عند الاحداث التي يحاول خصومه اغتياله معنويا وسياسيا.فلم اكن من الذين سمعوا ولكن رأيت والمرحوم بلل حامد ابن قريه الطيب ود امجنيح غرب النهود هو السكرتير المالي لرابطه طلاب شرق وغرب شمال كردفان.وبعد اتفاقيه نيفاشا ذهب وفد من الحركه الشعبيه لتحرير السودان شمال بولايه شمال كردفان في بعثه لمحليه غبيش ونزلوا في قريه المرحوم بلل فذبحوا لهم خروفا حمريا ضخما وبرأوا عرمان من ماحاول خصومه الصاقه به.


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1312

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#550903 [إبن السودان البار -----]
5.00/5 (1 صوت)

01-04-2013 05:13 PM
بطل السودان المناضل الجسور ياسر عرمان

الكثيرين من السذج ينقادون ويستمعون لما تطلقه أجهزة إعلام الكيزان من تهم باطلة وأكاذيب عن بطل السودان المناضل الجسور ياسر عرمان الذي ابتعد عن المناصب والإغرآت التي كان يمكن أن تدعه يشارك الكيزان في إقتسام الكيكة كما فعل الكثيرون من الذين يجاهرون بانهم معارضة وهم في موقع واحد مع هؤلاء اللصوص الكيزان الذين يدمرون في السودان ؟؟؟ لقد إختار عرمان أن ينحاز الي شعوب السودان جميعها ويناصر قضاياهم العادلة ويطرح طرح وطني شامل لرفعة السودان بكامل مساحته وشعوبه بمختلف سحناتهم وعناصرهم ولغاتهم بعكس الذين يعتقدون أن السودان هو الخرطوم وبعض المدن المساعدة لها إقتصادياً وتقوقعوا فيها وعملوا علي تركيز التعمير الساذج فيها معتقدين بذلك بأنهم سوف يكونوا دولة قوية ؟؟؟ وكل ما عمروه هو مشاريع بذخية استهلاكية ترضي طموحهم ونسائهم وطموح من ناصروهم من منتفعين وسذج يعتقدون أنهم ببناء فندق مستدير 5 نجوم ومولات فاخرة ومساجد مكلفة( عكس ما يمليه ديننا الحنيف بأن نقتصد في بناء المساجد) وغيره يمكن تكوين دولة قوية تصمد أمام وحوش العالم الطامعين بجيوشهم وإقتصادهم القوي ؟؟؟ يكفي بأنه دول مجاورة هزيلة إستولت علي أراضي السودان لتنكسر أمامهم حكومته الهزيلة وفاسدة ولا تستطيع الإحتجاج حتي ؟؟؟ عرمان فتح صدرة لرصاص هؤلاء اللصوص القتلة مغتصبي الرجال والنساء مضحياً بحياته في سبيل تحقيق طرحه الوطني الصادق ؟؟؟ فالذي يعترض علي شخص عرمان فهو كبقية البشير لن يكون خالداً كأنسان وانما طرحه الوطني الصادق هو الباقي فليتمعن الوطنيين المخلصين للسودان في طرحه قبل شخصه ؟؟؟ وعرمان سيخلده التاريخ كبطل وطني له طرح وطني مدروس لرفعة السودان بكل مساحته وكل شعوبه ؟؟؟ للأسف الشديد ما زال الكثيرين يفكرون بالعاطفة ولا يستطيعون التخلي عن الموروثات البالية والطائفية والقبلية والعنصرية البغيضة ؟؟؟ كأن يقول لك أحدهم انني ولدت في أسرة أنصارية فلا بد من أتباع أسرة المهدي والآخر لأسرة الميرغني ؟؟؟ فلنتمعن في طرح بطل السودان العصري عرمان ولننظر للسودان كدولة شاسعة وقوية يمكن أن يكون لها شأن فهو غني بموارده وبشبابه المستنير والعقول التي ساهمت وتساهم الآن في بناء دول عديدة ؟؟؟ وقاتل الله الكيزان الفاسدين مغتصبي الرجال والنساء ؟؟؟


#550828 [إبن السودان البار -----]
0.00/5 (0 صوت)

01-04-2013 02:55 PM
هذه الظاهرة الخطرة ومشينة قديمة والكل يعرف ذلك ؟؟؟ من منا لا يعرف عن بعض الأساتذة وشذوذهم وقصصهم ؟؟؟ وحتي النظار والمفتشين المسؤولين يعرفون عن بعض أساتذتهم الشواذ ويتعاملون معهم بسلبية ؟؟؟ والمجتمع لا ينبذهم كما يجب بل يقال عنهم انهم مبتلين وكان الله يحب المحسنين وتجدهم يتعاملون معهم بكل إحترام ويدعونهم للمناسبات العائلية وغيرها ؟؟؟ هذه الظاهرة المريعة تنتشر في كل الدول العربية وبمستويات مختلفة والي الآن لا توجد دولة عربية تناولت أسبابها بكل شفافية وحاربتها بكل جدية ؟؟؟ تخيلوا معي عندما يسمع شاب بشخصية شاذة علناً وله منصب كبير في الدولة ويحظي بإحترام الجميع ويؤم المصلين !!! علي سبيل المثال المرحوم حاج نور الذي كان من أساطين الكيزان والمؤتمر الوطني ؟؟؟ الا يشير ذلك له أن الشذوذ ليس بالعمل المنكر ومقبول من المجتمع ؟؟؟ هذا الشخص قال عنه كبيرهم الذي علمهم السحر الترابي أنه شخص طاهر وجسده فاسد ؟؟؟ هذه الظاهرة لها أسباب موضوعية ويجب علي علماء الإجتماع دراستها وإيجاد الحلول لها ؟؟؟ من ضمن هذه الأسباب إعطاء المدرس سلطة وهيبة فوق البشر ويعتقد الكثيرين أن له الحق أن يفعل بأبنهم كيفما يشاء ولا يسائلوا من اي كان انهم فوق البشر ؟؟؟ ( قف للمعلم وأوفه التبجيلا إن المعلم كاد أن يكون رسولا ) ؟؟؟ وهنالك جملة خطرة متداولة ومعمول بها وهي ( يا استاذ انت لك اللحم ونحن لنا العظم ) وهنالك من يأمر المدرس بأن يضرب ابنه بكل قسوة ليأدبه معتقداً بأن ذلك جزء هام من التربية ولا يستمع لشكوي إبنه ولا يعطيه الفرصة لكشف تحرش الأستاذ بأبنه ؟؟؟ ولا يدري بأن بعض الأساتذة الشاذين قد يستقلوا هذا الإرهاب لكسر الطفل وجعلة لقمة سائقة لبعض الشواذ ؟؟؟ عدم الشفافية مع الأطفال ليكونوا صريحين مع أبائهم ويخبروهم بكل شجاعة عن ما يتعرضوا له في الشارع أو المدرسة أو من أبناء الجيران الكبار يجعلهم ضعيفين وسهلي الإنسياق ؟؟؟ ومن المعروف عن تربيتنا السودانية العامة بأن الطفل لا يجب أن يتحدث كثيراً مع الكبار وخاصةً في مواضيع الجنس الذي لا محال أنه سيتعلمه من أولاد الفريق أو ما يسموا بالشوارعية ؟؟؟ عندما يجتمع الكبار الطفل يزجر ويبعد وحتي في الأكل فأنه يأكل بعد أن يشبع الكبار ؟؟؟ والملاحظ أن اطفال المصريين أكثر فصاحة وجرأة لأن تربيتهم تختلف وأباهم يستمعون لهم ويجاوبوا علي كل أسئلتهم ولا يزجروهم ؟؟؟ يقال أنه من أسباب الحريق الرئيسية في المنازل أن كل شخص يعتقد أن الحريق يمكن أن يشب في بيوت الآخرين وليس في بيته ؟؟؟ وكذلك الآباء يعتقدوا بأن الأساتذة الشواذ يمكن أن يتعرضوا لكل أطفال الغير الأ لطفله ؟؟؟ وهنا تكمن الخطورة فتجد الكل لا يبالي إذا سمع بأن في مدرسة أولاده أستاذ شاذ يتحرش بالأطفال ويجد ضحاياه بكل سهولة وبدون مسائلة حتي يصل عددهم الي 26 طفل ؟؟؟ فيا للهول ؟؟؟ وين يالبشير حكومتك الإسلامية وتطبيق الشريعة التي تدعيها وإنت حكومتك غارقين في الفساد حتي أذنيكم وتشجعونه وتحموه كذلك وتتخذوا من الشذوذ عقاب لمعارضينكم ( رحم الله المهندس بدرالدين إدريس الذي اغتصب بأمر نافع الما نافع وأمامه ؟ ليفقد عقله ويقتل بعض أفراد أسرته وينتحر ) إفتح قوقل وأكتب الدكتور فاروق محمد إبراهيم لتعرفوا قصة إغتصاب المرحوم؟؟؟ والثورة قادمة لكنس كل الدجالين وتجار الدين السابقين وطوائفهم والكيزان تجار الدين الجدد اللصوص القتلة مغتصبي الرجال والنساء قاتلهم الله ؟؟؟


حامد احمد حامد
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة