المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الفجر الجديد .. معانا ولا مع الخيانة !! ؟
الفجر الجديد .. معانا ولا مع الخيانة !! ؟
01-06-2013 08:14 AM

حكايا

صدقي البخيت
[email protected]


الفجر الجديد .. معانا ولا مع الخيانة !! ؟


اخ عزيز عبر عن ما يجيش بدواخله عقب توقيع اتفاقية المعارضين في أوغندا بكلمات على شاكلة اوغندا تابعة للاتحاد اليودي وهي
عدو للعروبة والاسلام وختم حديثه بالدعاء على الانقاذ لانها اوصلت المجتمع لحال ان تكون خياراتها اشد سوءا منها ..

ونرد على صاحبنا بـ ( طولة بال ) فنقول , عن اي عروبة تتحدث وأي اسلام تقصد ؟ هل تظن ان هناك من هو أكثر عداوة للاسلام من الكيزان واتباعهم ؟ هذا أولا ..
ثم ان يوغندا ذاتها ماعلاقتها بالوثيقة الممهورة بتوقيع رجال ونساء يحملون الهوية السودانية !! يوغندا استضافت الحاضرين
بتأشيرات دخول عادية ولا دخل لها كدولة أو اي كيان تابع لها بما حدث البتة , كل مافي الأمر أن تقييد الحريات في بلدك قد حتم على الموقعين من المعارضين اللجؤ الى مكان أخر لعقد اجتماعهم , سيما وأن الكثير منهم يقيم خارج الوطن لظروف نعلمها جميعا.
بنود المذكرة التي تم التوقيع عليها من الحاضرين هي دستور مرسوم لسودان قادم , تم التأمين عليه بعد اجتماعات ومشاورات عديدة , من سياسيين وقانويين ومنظمات مجتمع مدني واتحادات سياسية وتنظيمات شبابية ونسائية , ولم تر النور الا بعد الاتفاق التام من كل الذين عانقت اقلامهم ديباجة البنود بتوقيعها .
عليه فنحن كمواطنين تهمنا مصلحة البلد ونتطلع لمستقبل الارض والوطن يتوجب علينا الاطلاع على فقرات وبنود تلك الديباجة وتمحيصها بدقة قبل أن نوافق على ما جاء فيها أو نرفضه ..
فان وافقنا فلقد اقررنا بدعم مجهودات القائمين عليها بما نستطيع ماديا أو معنويا او دون ذلك , وان رفضناها أو رفضنا جزء منعا فعلينا التصريح بذلك بمهنية ورقي حتى يتم مناقشة ومراجعة ما يمكن وتطويره الى ما نريد ونشتهي ..
أما أن نطعن في شخصيات او في امكنة التوقيع او غير ذلك فهذا غير مقبول , فنحن لن نحتكم يوما ما لدستور اوغندا ولا لديانها
ولا لقربها او بعدها من اليهود ..
بين ايادينا البنود الموقع عليها والمتلخصة باختصار في علاقة الدين بالدولة , قانون النظام العام , قوانين العنف ضد المرأة , شكل الحكم الانتخابي الدوري , تقسيم اقاليم السودان , محاكمة المعتدين على الوطن والمواطن ,اقرار تعدد ثقافات
وديانات واثنيات السودان , الالتزام بقيم ومبادئ حقوق الانسان , التأكيد على مبدأ العدالة والمحاسبة , التوزيع العادل للسلطة والثروة , قومية اجهزة ومؤسسات الدولة , حسن الجوار والتعايش السلمي , قومية وحيادية مؤسسات الدولة النظامية ,
بالاضافة لملفات الفترة الانتقالية , وتوزيع الاجهزة التشريعية والتنفيذية , واستقلال القضاء كسلطة رابعة , وترتيب سلطة رئاسة الجمهوية والوزراء , وامور أخرى ..
الاصل كما اسلفنا ان نطلع جميعنا على ما ورد في الديباجة ثم نبدي ارائنا بما يفيد بدلا من الانشغال بديانة يوغندا او علاقتها
مع اليهود ,,
نسال الله التوفيق والسداد لكل من يعمل من اجل انسان السودان وان يعم الخير والسلام والرخاء كل ارض الوطن , وان يخلصنا واياكم من كل شر جثم على افئدتنا وقلوبنا , هو مولى ذلك والقادر عليه , وهو المستعان


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1586

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#553297 [هيكل]
0.00/5 (0 صوت)

01-07-2013 09:26 PM
المكان ليس ذو اهميه كبيره حتي لوكانت اسرائيل المهم ما اتفق عليه ابناء الشعب.


#552628 [عاشق]
0.00/5 (0 صوت)

01-07-2013 09:16 AM
و الله كلام


#552533 [TIGERSHARK]
0.00/5 (0 صوت)

01-07-2013 02:46 AM
بني كوز اصلهم كده, تقول ليهم الزول ده مهندس شاطر يقولو ليك ياخي ده بتاع نسوان!


#552060 [عكر]
0.00/5 (0 صوت)

01-06-2013 12:58 PM
الله عليك ياطعم


صدقي البخيت
صدقي البخيت

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة