المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
كمال كرار
صرف ( صحي ) جدا جدا
صرف ( صحي ) جدا جدا
01-10-2013 01:45 AM

صرف ( صحي ) جدا جدا

كمال كرار

هل يمكن أن تهدم بيت طوب لتبني راكوبة ؟ هذا ما يحصل في الخرطوم بحري وإليكم أصل الحكاية

في زمن سابق عرض مشروع قرض تركي بفوائد علي البرلمان الحكومي ، وبعد المداولات و ( الورجغة ) عن مشروعية القرض الدينية وضرورته الدنيوية مر القرض مرور الكرام دون أن يعترض عبد التام .

القرض المالي الذي ( قرض الناس قرض ) من أجل سواد عيون شبكة الصرف الصحي ببحري

ولم يدر أي أحد ما إذا كان هذا المشروع علي علاقة بمجمع الديار القطرية الكائن علي شاطئ النيل الخصيب قرب كوبري المك نمر .

وحالما تمت الموافقة علي القرض ظهر الأتراك في شارع المعونة بالخرطوم بحري

وانهالت الآليات نهشاً في الشارع الذي أعيد تأهيله بالمليارات قبل وقت وجيز .

وتم تجريف الطبقة الأسفلتية ، وحفرت الخنادق العميقة من أجل وضع ( مواسير ) الصرف الصحي المنتظر .

وكلما حفر متر مربع في الشارع المزدحم تعطلت حركة الناس والمركبات ، وضاعت ساعات الإنتاج وتعطلت مصالح الكثيرين .

وبينما انهمك الأتراك في غزوة الخندق ، لم يفكر أي مسؤول في الخسائر الفادحة لقاء تجريف الشارع الأسفلتي .

ولا يدرك معظم السدنة كم يكلف الكيلومتر الطولي من الأسفلت ، وكم خسرت الخزانة العامة جراء ما حدث .

وكيف تمتد مواسير الصرف الصحي تحت الشارع ، والأرض في السودان علي قفا من يشيل ؟!

ومن غزوة الخندق في شارع المعونة انتقلت معركة الحفر لميادين وشوارع داخلية كانت نتيجتها تمزيق أوصال شبكة مياه الشرب ، والتي سيعاد توصيلها بمبلغ وقدره علي حساب الميزانية المتهالكة .

وقد ينتهي القرض بفوائده وعمولاته ، والصرف الصحي في مربع واحد وعندها تحتاج الحكومة لقرض آخر مدنكل يتفرق دمه بين السدنة والتنابلة .

ولما تؤكل القروض تحت بصر وسمع المراجع العام يقول تنابلة السلطان ( سبحان الذي أخرج منا الأذي وعافانا ) .

ولما يجرد حساب القرض التركي بعد عمر طويل ، سيكون ثلثه للوزير وثلثه للبعير وثلثه للفقير ( أي الفكي ) .

وبينما يهنأ البعض بمكاسب القروض ، سيهنأ سكان بحري ( وخاصة المصابين بالأزمة ) بنكهة الصرف الصحي المميزة .

وسيأكل ( العزابة ) في المطاعم الشعبية الفول ( الحاف ) بذات النكهة ، وبسعر خمسة جنيه للصحن الواحد والما عاجبو يحلق حاجبو .

وعلي بال ما يرصف شارع المعونة من جديد ، وينعدل حال شبكة المياه بالدناقلة وحلة خوجلي سترتفع عمارات وبنايات وناطحات سحاب مكتوب علي سطوحها ملك الملوك إذا وهب لا تسأل عن السبب ، وعقبال الصرف الصحي في سواكن وديم عرب ودامت ( بيوت الأدب ) .


الميدان


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1555

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




كمال كرار
كمال كرار

مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (5 صوت)






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2016 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة