ايها الراعي
01-11-2013 03:54 PM

ايها الراعي

رندا عطية
[email protected]


* (أعلنت وزارة الصحة ولاية الخرطوم تسجيل «7» آلاف حالة درن بالولاية).

* (مركز العلاج بالأشعة يشكو تعطل الأجهزة وشح الأموال: تحصلت (الصحافة) علي تقرير طبي، اظهر تعطل اثنين من الأجهزة الطبية داخل المركز القومي للعلاج بالأشعة والطب النووي، ما أدي إلي تكدس المرضي بالمركز وإطالة فترات انتظار العلاج «ما يعرض حياة مرضي السرطان للخطر»، بينما كشف مصدر عن تقلص ميزانيات المركز من (1.5) مليون جنيه شهريا إلي نحو (800) ألف جنيه، بسبب ما قال انه تماطل من قبل وزارة المالية.

وابلغ مصدر (الصحافة) أن المركز يعاني من ضعف ميزانيات التشغيل، وأكد تعطل جهازي (المعجل الخطي والأشعة المقطعية) وهى خارج الخدمة حالياً ،وأفاد بأن نتيجة تأخر العلاج للمرضي ستكون «أفظع من داء السرطان نفسه»).

* (توقف بعض أجهزة التنفس الصناعي بمستشفى أحمد قاسم: شكت ادارة مستشفي احمد قاسم من تعقيدات كبيرة واعطال متكررة اصابت اجهزة العناية الوسيطة ادت في الاونة الآخيرة الي اغلاق قسم العناية والاعتماد علي العناية المكثفة فقط ، بجانب توقف بعض اجهزة التنفس الصناعي).

* (تخلت إحدى الأسر عن أحد أطفالها، و تركته أمام مكاتب وزير الصحة الاتحادي بعد رفض أحد المستشفيات الحكومية إجراء عملية جراحية عاجلة عجزت أسرته عن دفع تكاليفها البالغة (5.200) ألف جنيه إثر إصابته بورم في المخ تسبب في إصابته بتشنجات وشلل نصفي وفقد إحدى عينيه للبصر. وسرد أخ الطفل المصاب الذي لجأ إلى (الأحداث) أمس أن أخاه جرى تحويله من مستشفى كسلا إثر إصابته بورم في المخ إلى أحد المستشفيات الحكومية بالخرطوم، وقرر المشفى بدوره تحويله الى أحد عنابره، حيث تعرض لتشنجات استمرت لأكثر من (30) يوماً بسبب الإهمال في علاجه بعد رفض المستشفى علاجه، وأضاف شقيق الطفل "إنهم لا يملكون قيمة ما يسدون به رمقهم بعد أن صرفوا كل ما يملكون على الفحوصات " ليقوموا بحمل طفلهم إلى وزارة الصحة وتركه أمام مكتب الوزير وبجانبه أوراقه الطبية كافة. وتابع مبارك والغضب يعلو وجهه "تركنا رقم هاتفنا طرفهم إن أرادت الوزارة علاجه فعليها الاتصال بنا وإن مات أيضاً عليهم الاتصال بنا لحمل جثته". وقالت والدة الطفل، وهي أم لستة أطفال، إن ابنها يتيم انه وصل على قدميه لكن الاهمال وتأخر العلاج أديا لاصابته بالشلل والعمى الجزئي. وزادت "ما في أم بتترك جناها للموت ولكننا عجزنا).

* (دراسة: (140) ألف طالب وطالبة بالخرطوم لا يتناولون وجبة الإفطار).

* (300 ألف طفل يواجهون هزالاً مهدداً للحياة بالبلاد).

* (نداء أممي لدعم 7 ملايين سوداني معرضين للخطر: اطلقت اليونسيف نداء لتمويل عملياتها الإنسانية لمساعدة الأطفال في العام الجاري بمبلغ «1.28» مليار دولار،منها نحو 98 مليون دولار لمقابلة الاحتياجات العاجلة لأكثر من «7» ملايين طفل وامراة معرضين للخطر في مناطق السودان المتأثرة بالنزاعات.

وجاء السودان و22 بلداً أفريقياً أخيراً في صدارة الجهات التي سينصب عليها اهتمام اليونيسف في المناشدة، وتشمل القائمة العديد من البلدان التي تمر بحالات طوارئ طويلة الأمد أو ما يعرف بحالات الطوارئ «الصامتة»، واوضح القسم الذي أفرد للسودان في التقرير أن العنف و انعدام الاستقرار، خاصةً في أبيي، وولايتي النيل الأزرق و جنوب كردفان، شردا أو أضرا بشكل بالغ بما يقدر بحوالي 440 الف شخص، معظمهم من النساء والأطفال،بجانب بقاء 1.9 مليون شخص على حالهم كنازحين في المعسكرات في دارفور).

* (وفاة متسول متجمداً من شدة البرد: لقي متسول حتفه في ظروف غامضة داخل السوق المركزي حيث عثر على جثته متجمدة من شدة البرد).

الاخبار الواردة اعلاه حال وقوع نظري عليها احسست بيد تعتصر قلبي وبغصة تقف بحلقي! فاذا ما اكملت قراءتها بروح متوجعة وخوف مبهم وقلب واجف ما كان مني سوى رفع راسي للسماء لادعو بجزع وحرارة قائلة:ـ اسالك اللهم .. اسالك اللهم ان لا تولني امرا من امور خلقك يوما.

وكيف لا ادعو واسال جزعة خالقي تحقيق دعوتي هذه فاذا ما كانت تلك المراة دخلت النار لحبسها هرة لا هي اطعمتها ولا هي تاكل من خشاش الارض تركتها فماذا يا ترى سيكون حالك ايها الراعي المسئول عن رعيتك امام الله خالقك الذي لا محالة يوما سائلك .. حيث انى لك القبيلة والسلطة والمال انى لك.


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1010

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#556555 [د- بله]
5.00/5 (1 صوت)

01-12-2013 10:49 AM
قلت لصاحبى ذات مرة لو عرضوا على رئاسة جمهورية السودان لمدة ثانية واحدة فقط و بعدها سيعطوننى راتب دولارى شهرى مدى الحياة لرفضت لأن هذا الثانية كافية لادخالى فى النار 50 مرة و العياذ بالله.
اسالك اللهم ان لا تولني امرا من امور خلقك يوما.


#556212 [mohamad]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2013 09:16 PM
اقتباس:

(وقد علمنا من مصدرنا والذي وصف التكريم لـ(جلال الدين محمد عثمان ) بأنه المضحك المبكى وذلك لان تكريم الشيخ جاء بشراء منزل له بقاردن سيتى بمبلغ 7 مليار جنيه،وقد اتخذ قضاة الخرطوم موقفا مخالفا لقضاة دارفور وجنوب وغرب كرد فان حيث أنهم انضموا لركب تكريم رئيس القضاء إلا القليل منهم دون إعلان موقفهم خشية أن يتم البطش بهم من قبل الشيخ جلال كما يسميه اتباعه في المؤسسة القضائية.
مع العلم بأن السيد رئيس القضاء المقال يملك عدة منازل بالخرطوم. )

شفت الفلوس بتمشى وين ؟


#556178 [aboesmat]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2013 08:21 PM
لك وحشه يا استاذة .لا استطع الا ان نقول حسبنا الله ونعم الوكيل في المؤتمر الوطني .ربنا يجازي البشير وحراميتة علما اقترفوة في حق الشعب الفضل .


رندا عطية
رندا عطية

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة