(ما عندنا أكل للحرامية )
01-13-2013 12:36 PM

إليكم

الطاهر ساتي
[email protected]

(ما عندنا أكل للحرامية )

** حكاية اليوم فاجعة، ونهديها لاي مخرج سينمائي لينافس بها الهنود..أحمد جعفر، مواطن سوداني، وموظف بشركة أرامكس العالمية، ويقطن بحي أبوأدم بمحلية جبل أولياء..عادت زوجته من منزل جارتها ذات ظهيرة، وتفاجأت بلص يتجول في غرف المنزل، ويحطم الدواليب والشنط، ويجمع كل ما هو غال وخفيف الوزن ..فصرخت بكل ما في حبالها الصوتية من قوة ورنين : (الحراااااامي)..!!

** وبالتأكيد تعجبك مروءة أهل السودان حين تلامس آذانهم تلك الصرخة وتلك الصفة، فالكل يصبح شرطياً أو صاحب المال المسروق..وكالعهد بهم دائماً في مواقف النجدة، كان شباب الحي ورجاله والمارة عند حسن ظن تلك الزوجة..تسابقوا من كل بيت وشارع إلى مصدر صوتها، وأحاطوا بمنزل أحمد كاحاطة الجيش الحر بمعاقل بشار الأسد، وكانت الزوجة أمام دراها، واللص بالداخل يرتجف ويبحث عن مخرج..فالدخول إلى اللص مغامرة غير مأمونة النتائج، قد يكون مسلحاً، وكذلك في تركه يهرب هوان في ثقافة أحفاد المهدي والتعايشي، فما الحل ..؟؟

** لم يدم تفكيرهم طويلاً، لقد غامر اللص وقفز بأحد أسوار المنزل، وأطلق ساقيه للريح حاملاً - بقوة عين غريبة - كل ماهو غال وخفيف..وعينك ما تشوف إلا الغبار..سباق ضاحية، شارك فيه كل الحي ونصف الحي المجاور، واللص يتقدمهم بمسافة تظهر كل ملامح الوجه حين يلتفت إليهم..وتقزمت المسافة، ثم تقزمت، حتى (قبضوه).. وهنا،عينك ماتشوف إلا النور..كل أنواع الركل وبعض فنون التاكندو، تلقاها اللص مصحوباً بالشتائم والأسئلة المستفزة التي من شاكلة (تاني تجي المولد؟)..وأجلسوه بينهم، وبما سرقه (مالاً وذهباً)، وإتصلوا بأحمد ..!!

** جاء أحمد وشكرهم على مروءتهم، وإقتاد معهم اللص إلى (كشك بسط الأمن الشامل)، وهذا حولهم إلى قسم الشرطة بالكلاكلة القلعة، وهناك دونوا بلاغهم بالرقم (1747)، تحت المادة (174)، وأودعوا اللص في حراسة القسم والمال والذهب - كمعروضات - في خزينة القسم، وغادروا القسم لحين موعد المحاكمة بمحكمة الكلاكلة ..ومن هنا يبدأ التشويق والإثارة، يا سادة العدل والداخلية والشرطة.. بعد أسبوع، إتصلوا بأحمد ليستلم أمواله وذهب زوجته، بحجة (ماعندنا ليها خزنة)، فاستلمها حائراً.. فالعدل يقتضي بأن تلك المقتنيات هي معروضات المحاكمة..وهذا ليس مهماً، تابع - أدناه - ما يدهش كل قوانين الأرض ..!!

** أخطروه بموعد المحكمة (3 يناير 2013)، فذهب في الموعد، ووجد القاضي والحاجب والمتحري والشهود ولم يجد اللص..(فكيناه بالضمانة، ماعندنا أكل للحرامية)، هكذا كان الرد حين سأل القاضي والشاكي عن المتهم .. حسناً، فأين الضامن؟، هكذا سأل مولانا وأحمد؟..(فتشنا عليه وما لقيناه، عايزين جلسة تانية)، هكذا كان الرد..وقد كان لهم ما أرادوا، رفعت المحكمة تلك الجلسة، ثم أعلنت عن جلسة أخرى، كان موعدها (10 يناير 2013)، وكذلك حضر الشاكي أحمد ليجد الكل حضوراً ما عدا (المتهم والضامن).. فسلموه ورقة تكليف بتبليغ وإحضار اللص والضامن - أو أحدهما- يوم (17 يناير 2013)، حيث موعد ( الجلسة الثالثة) ..!!

** أي - فجأة كدة - تم تحويل الشاكي أحمد إلى رجل مباحث مناط به مهمة البحث عن المتهم الهارب تحت ستار (ماعندنا أكل للحرامية)..أوعليه البحث عن ضامن مجهول العنوان..سادتي : وزير العدل، وزير الداخلية، مدير عام الشرطة، بعد التحية والإحترام، أفيدكم بأن الشاكي أحمد لم يعد يبحث عن المتهم الهارب، ولم يعد يسأل عن ضامن مجهول العنوان، بل يسأل نفسه والناس والحياة سؤالاً مخيفاً فحواه : إن كان هكذا حال القانون في عاصمة بلادنا، وهكذا حال أجهزة الدولة المناط بها مهام حماية وتطبيق القانون في عاصمة بلادنا، فما الذي يمنع الناس - في قلب البلد وأطرافها - عن الإحتكام إلى قانون الغابة ..؟؟


تعليقات 19 | إهداء 0 | زيارات 3857



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#564335 [محمد صديق]
0.00/5 (0 صوت)

01-21-2013 07:14 PM
والله ياود ساتى انا كنت متوقع انو احمد يلقى الدهب ناقس او تم تغييره بدهب فالصو


#558977 [صدقونى]
0.00/5 (0 صوت)

01-15-2013 07:41 AM
دخلت نفسى هذا الفيلم عام 1992 ولسه الانقاذ شابة
كل يومين ماشى الشرقى
مرة المتحرى غائب ومرة الشهودما جوا ومرة الحرامية غايبين
من كثرة الروحة والجية توطدت بينى وبين الحرامية عرى الصداقة
اخر مرة اخبرت زوجتى(والتى سرقت مجوهراتها بلا رجعةوكانت قيمته حينها5 مليون)بأن لا تندهش
اذا يوما دعوت اللصوص الى الغداء!
وذهبت للشرقى ومعى بعض المال لاعطيهم اياه مصاريف!
ولم يحضروا كما قال القاضى لان العربة التى تحضرهم من السجن تعطلت!
وبعدها غبت أنا


#557883 [ابن حلايب]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2013 09:13 PM
و الله كنت متوقع بأن القروش و الذهب إختفوا من خزينة قسم الشرطه فجأه لكن الحمد لله بسيطه الراح الحرامى و الضامن كمان !


#557861 [cour]
5.00/5 (5 صوت)

01-13-2013 08:13 PM
بكون حفظوة ياسين وشتت


ردود على cour
Israel [kuwal] 01-13-2013 10:19 PM
لو قدر حفظ ياسين في يومين... مبروك عليه الشتيت..؟!.. طيب السارق ليها شنو..؟؟.. ما يحفظ المصحف وينزل مسابقات مع ناس اليومين ديل امكن يلقا حاجه... بدل يسابق الريح.؟؟


#557860 [hajabbakar]
5.00/5 (1 صوت)

01-13-2013 08:08 PM
العدالة ياكدا يابلاش
انها من اروع انجازات ثورة الانقاد الوطنى والتى يحق لنا ان نفاخر بها الامم
انهم فتية امنوا بربهم وحملوا ارواحهم على اكفهم وجاءوا لينقدونا كما قال عنهم الرائد يونس
وماعندنا اكل للحرامية لانو اكل الحرامية اكلو الحرامية
ولالدنيا قد عملنا وهكدا يعاد لنا مجد الدين باكل اكل الحرامية
وعلى ائمة المساجد مهاجمة الجبهة الثورية لانهم يريدون فصل الدين عن الدولة وطمس هوية الشعب السودانى وفرض الفجور والمجاهرة بالمعصية كما قال الوالى.والسكوت عن النهب المستمر
وبهده الطريقة يشجع اصحاب المشروع الحضارى انتشار الجريمة وممكن كلو واحد يهبر هبرة فى المال العام اويغتصب فتاة ويطلق سراحه بحجة عدم توفر الاكل للحرامية
من الدى يريد فرض الفجور والمعصية انتم ياكيزان السجم ام الجبهة الثورية؟


#557856 [أقبض حرامي]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2013 08:03 PM
لو كان أحمد ضرب الحرامي وأصابه إصابة بليغة لتم إدخاله في السجن , من الواضح أن أِفراد الشرطة لهم معرفة بالحرامي والكثيرين منهم يساومون اللصوص في مسروقاتهم لذلك دبروا هذا الملعوب باختفاء الحرامي وضامنه ومن ثم ( يزهج ) أخونا أحمد وهكذا يتم (دفن ) الموضوع.


#557845 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2013 07:49 PM
صاحب المسروقات كان من البداية يسلم اللص لمدرس اغتصاب ال26 طفل براه ده قاضي


#557767 [Mohamed]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2013 05:16 PM
السلام عليكم

الكلام عن ان القضاء والبوليس والمباحث قد دمر تدمير كامل شامل ؟ وذلك لايحتاج الي خبير ليلحظهو؟في مره ذهبت الي القسم بصحبه حرامي ؟ابلغوني انني يجب ان احضر ارونيك من النيابه


#557706 [wdalamin]
5.00/5 (2 صوت)

01-13-2013 03:53 PM
دي حكايه عجيبه والله فعلا الإنقاذ أم العجايب


#557686 [aboalbra]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2013 03:28 PM
اه يابلد ..... اه يابلد الي الامام ساتي


#557659 [كاتم العلي]
4.00/5 (4 صوت)

01-13-2013 03:00 PM
ما الحمد لله استلم ماله وذهب مرته ومالقاهو ناقص .....هو الحرامي دا الا يلبس فانيله مخططه أبيض باسود؟؟ عادي صوره بالكربون حصلت لي ولما احتجيت عند القاضي قال لي اشتكي وكيل النيابه الوافق علتي فكه بالضمانه


#557615 [غصن الرياض المايد]
5.00/5 (2 صوت)

01-13-2013 02:14 PM
ود ساتي

مرة في عام 1975 واحد شرطي مرور مسؤول من كبري النيل الأبيض شاهد سائق عكس السير داخل الكبري قام حصلوا بالموتر لما قبضوا قال ليهو والله الليلة مية جنيه مابتحلك مني. فلما وجده مقدم أمن أسقط في يده وهاك ياجرسه سعادتو معليش قصدي شريف، وكان أيامها الحرامي لما يسرق في السوق ويطارده الناس يجري على طول لنقطة البوليس الموجودة في السوق لأنه سيجدالحماية بل و العدل والتقدير أما الان فحدث ولا حرج أي متحري عاوز حقو البلد إنتهى فيها العدل وهو أساس الحكم فكل الفاقد التربوي يمشي البوليس والمرور عشان اللغف واكل السحت والمال الحرام.


#557614 [محمد السوداني]
3.50/5 (2 صوت)

01-13-2013 02:12 PM
هو المفروض يحمد ربناانو دهبو وحاجاتو ما راحت اصلا" في القسم


#557600 [حسكنيت]
5.00/5 (5 صوت)

01-13-2013 01:55 PM
حرامية البلد كلهم عندها ضامن واحد ، بوصفه ليكم ..أمشوا ليه عديل
عسكرى ، كضاب ، مزواج وصوته مبحوح ( بقول باااع)


ردود على حسكنيت
Israel [حمدالنيل] 01-13-2013 08:04 PM
لكن يا حسكنيت بالغت عديييييييل كدة!!! دي ما سبقك عليها زول والله.. دي قوية جد حسب تعبير اليومين ديل، لكن ما قلت الا الحق ووصفت الضامن وفي اللحظة اللي انا بعلق فيها دي والله شايفه في التلفزيون، خلي أحمد صاحب الدهب والقاضي والحاجب ومعاهم استاذنا الطاهر ساتي ذات، يمشوا يقبضوه، ويسلموه للسيدة فاتو بن سوده، أصلها مستنياه في اللفة بعدما سبق اخونا اوكامبو. وبالمناسبة يمكن يكون الضامن هو الحرامي ذاته، ومش غريبه عليه ما دام عنده سوابق وسارق حكومة بلد بحالها.


#557596 [الكردفاني العديييييييييل]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2013 01:52 PM
لله يقطعهم تك......................
الله يقطعهم تك......................
الله يقطعهم تك......................
الله يقطعهم تك......................
الله يقطعهم تك......................
الله يقطعهم تك......................
الله يقطعهم تك......................
الله يقطعهم تك......................
الله يقطعهم تك......................

خلوا حاجة ما دمروها........


#557573 [طارق]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2013 01:30 PM
والله يا الطاهر ياخوي مهزلة بكل ما تحمل الكلمة من معنى.

ولكن غير مستغرب أن يحصل في السودان أسوأ من هذا بكثير /// هل نسيت الدفاع عن طريق النظر ههههههههههههههه.


#557570 [أبو فنايات]
5.00/5 (1 صوت)

01-13-2013 01:27 PM
أصحى يا بريش .. فنحن نعيش عصر المشروع الحصاري الذي يحاصر فيه و يعذب كل من يحتج و ينتقد المنكر .. بينما اللصوص الكبار والصغار يتجولون بحرية مع الحماية و الحصانة اللازمة و الترقي .


#557556 [عبد الله]
4.50/5 (2 صوت)

01-13-2013 01:15 PM
عيب يا الطاهر تسأل السؤال دا فى دولة المشروع الحضارى


#557538 [عكاشة]
4.25/5 (4 صوت)

01-13-2013 12:52 PM
بالعكس الحرامية بياكلوا احسن اكل ويسكنوا في احسن البيوت، والامر كذلك لماذا القلق على هذا الحرامي المسكين يادوب كم جنيه وشوية صيغة ارجو ان ياتي اليم للقبض على الحرامية الكبار ونشوف مين الضامن.


الطاهر ساتي
الطاهر ساتي

مساحة اعلانية

تقييم
10.00/10 (6 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


صحيفة الراكوبة السودانية... راكوبة الأغاني السودانية، في رحاب الراكوبه ستجد السودان بمختلف مناطقه وعاداته وموروثاته خلال أقسام منتدياته المتعددة مثل المنتدى العام، العنقريب، المدائح ومنتدى التلاوة الذي يحتوي على تلاوة للشيوخ: صديق أحمد حمدون , عوض عمر , الفاتح محمد عثمان الزبير , محمد عبدالكريم , نورين محمد صديق , عبداللطيف العوض , صلاح الدين الطاهر سعد , الزين محمد أحمد الزين , وأحمد محمد طاهر. إلى جانب هذا هنالك منتدى مخصص للمدائح النبوية، هنالك المادح: الامين احمد قرشى وعلى الشاعر , الشيخ مصطفي محي الدين ابوكساوي , أولاد حاج الماحي , عبدالله محمد عثمان الحبر , اسماعيل محمد علي , السماني أحمد عالم , الجيلي الصافي , خالد محجوب (الصحافة) , علي المبارك , حاج التوم من الله , عبدالعزيز قورتي , ثنائي الصحوة , فيحاء محمد علي , الجيلى الشيخ , نبوية الملاك , عبدالعظيم الفاضل , عاصم الطيب , فرقة عقد الجلاد , سيف الجامعة , عثمان محمد علي , المدائح النبوية , فرقة الكوثر.
علماً بأن المشاركات والآراء المنشورة في منتديات الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2014 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة