سياسة فى الواقع
01-16-2013 04:26 AM

سياسة فى الواقع

بقلم :إبراهيم عجيب
[email protected]

عدد من السنوات مرت وها هو يعاني .. لماذا تخرج ؟ ولماذا أتعب أهله بمصروفات الدراسة؟ وغيرها من متاعب ومطالب وذكريات حلوة ومرة وها هو صدى الذكريات والهروب الكبير يأتي إليه ! .
جلس الشاب مهموماً ينظر إلى السماء سارحاً تارة و يرجعه للواقع بصوت شخص يسلم أو حركة دراجة أو عربة ولكن أحياناً يطول تفكيره حتى ينسى مكانه .
ولكنه أضطره صوت العجوز ضحكاً وقائلاً : يا شاب الحكاية إيه هذا السلام الثالث وأنت لا ترد زعلان مني يا ولدي !
الشاب : والله يا حاج هموم دنيا ، أنا ما ممكن أزعل منك .
العجوز : بس كلمني السرحه الشديده دى سببا شنو ؟؟ نحنا زمان فى عمرك ده سرحه زي دى إلا حب البنات بس .
الشاب : والله يا حاج نفس للحب زاااتو مافي .
العجوز : لا حولا ولا قوة إلا بالله يا ولدي طيب الموضوع شنو ؟؟؟؟؟
الشاب : البلد يا حاج ما نافعه معاي نهائي وما عندي قروش أمرق من البلد والغريبه حتى ناس الحكومة يحلوا مشاكلم بره يعنى يتعالجوا بره يتفسحوا بره ، وكلهم عندهم مال ومباني بره ونحنا ضايعين وما عندنا غير التفكير وإذا أشتغلنا يعني بس قصاد بطنا ، والحمد لله لو ما البيت البناه الحاج عليه رحمة الله كنا فى مشكلة حق الإيجار .
العجوز : يا ولدى إذا مرقوا بره يعنى ناس بره عايزين يتركوا ليهم بلادهم ولا حيسووهم وزراء يا ابنى ( البى يخون وطنه لا صلاح له فى أوطان الأخرين )
الشاب : وطيب المعارضة يا حاج !!!
العجوز : يا ولدي تراهم يعارضوا من ما شفتهم ويجو يمسكوا الحكومة وتانى يقلعا منهم الجيش وبعدين البقلب الحكومة منو ما ضباط الأحزاب ذاتم أكان شيوعين أكان أخوان مسلمين وبكره إذا أستمر الحال ده يجى دور حزب الأمة .
الشاب : لكن ماغريبه المعارضة بس عائلتين وحزبين اخرين بصراحة كده يا حاج الناس ديل حزب الأمة والأتحادي و الشيوعي والأخوان المسلمين مرات ينشقوا ويكونوا عدد من الأحزاب ومرات يتحدوا ، لكن ما تعرف السبب شنو ؟؟؟
العجوز : يا ولدي عندهم قصص محنتنا ، أسه يا ولدي ديل إتنازلوا كتير ونحنا زاتنا ما عندنا شغله معاهم الكلام عليكم إنتوا .
الشاب : طيب يا حاج الحركات المسلحة دى شنو ؟؟؟
العجوز : الصباح ده ما شربنا الشاي ،والله البت دى أنا مدين منها اسه 6 كبايات وكدي النخليهن 8 .( شربوا الشاي وجات البت شالت الكبابي )
الشاب : ما كلمتني فى الحركات المسلحة !!!!
العجوز : يا ولدي الحكومة تكتل فى الناس من جات عامله زى الرباطة وقطاعين الطرق بدأت بى ناس العمله ومن ما ربى خلقني ما شفته زول يكتلوهو فى مالوا حر نفسوا . طيب نقول الولاد ديل غلطانين ما يصادروا منهم المال .. زي الحال ده يخلي الناس ما عندهم حل يا تكون مسلح يا تخلي البلد .
الشاب : طيب يا حاج ما في ناس كتار ربوا دقون وبقو معاهم !!!!
العجوز : يا ولدي ما تغرك المظاهر ناس الحكومة عارفين زولم منو بس مافى حكومة بدون شعب . المهم يا ولدي أكان فى زول حرامي ولا مجرم تبقى زيو ؟؟ ده كلام لا حصل ولا شفناه إلا فى آخر عمرنا ! .
وقف الشاب والحيرة تظهر فى وجهه مودعاً العجوز
العجوز : تعال يا ولدي أشرب معاي الشاي كل ما تزهج كلامك عنده طعم أخير من البجوك كل يوم بخبر كعب .


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 412

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




إبراهيم عجيب
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة