الزبّالون ..!!!
01-16-2013 01:56 PM

بالمنطق

الزبّالون ..!!!

صلاح الدين عووضة
[email protected]

* أشرنا من قبل إلى فيلم (انتبهوا أيها السادة) الذي (خمش) فيه جامع القمامة خطيبة أستاذ الفلسفة بالجامعة..
* فجامع القمامة هذا - واسمه عنتر - أثرى من الزبالة ثراءً (عفناً) حتى غدا صاحب فيلا و(شاليه) ومرسيدس (خنزيرة)..
* وبماله هذا (اشترى) الزبّال خطيبة الأستاذ الجامعي الحسناء لتصبح الزوجة رقم (3)..
* فما كان من أستاذ الفلسفة إلا أن وقف أمام طلابه ليقول عبارة واحدة ثم يعتزل بعدها الفلسفة والمنطق والجامعة والناس أجمعين..
* والعبارة هذه كانت: (الحقيقة هي عنتر)..
* أي (سيبكم من حكاية الحق والخير والجمال وكل الكلام الفارغ ده، فالحقيقة هي زبّالة وبس)..
* والفيلم المصري هذا يبدو أن قصته تتجسد على أرض الواقع - في زمننا هذا - مع اختلاف في بعض التفاصيل..
* فإن كان الفيلم المذكور يتحدث عن عنتر واحد فالقصة (الحقيقية) التي بين أيدينا (عناترها) كُثر..
* وإن كان عنتر هذا لديه فيلا وشاليه وخنزيرة وثلاث زوجات فمن (عناترنا) هؤلاء من يملك عمارة وبيتين وأربعة (خنازير) ومثل العدد المشار إليه من الزوجات (برضو)..
* وإن كان (زبّال) الفيلم قد تسبب في حالة الاكتئاب التي أصابت أستاذ الفلسفة فإن الآلاف من مثقفي بلادنا أمثاله غارقون في الاكتئاب بفعل روائح (زبالية)..
* فالذي بين أيدينا من وثائق وأدلة ومستندات يتحدث عن تجاوزات مليارية تكسّباً من (الزبّالة)..
* وما نُشر بصحيفتنا هذه البارحة - في هذا الصدد - هو غيض من فيض قياساً إلى ما سيتم نشره لاحقاً..
* فتحت عنوان (مشروع نظافة ولاية الخرطوم، محاولات التكسب من أرتال القمامة) ورد ما يذكرنا بمقطع أغنية شعبية قديمة تقول كلماته (كده كده يا الترلة ؟!)..
* فعشرون (ترلة) - بجراراتها - استوردتها حكومة ولاية الخرطوم بقيمة مليار ومائتي مليون (بالقديم) للعمل في مشروع نظافة ولاية الخرطوم..
* ومن العشرين (ترلة) هذه تم توزيع سبع منها فقط على المدن الثلاث..
* ثم السبع هذه نفسها لم تعمل سوى ثلاثة أيام وحسب بسبب ما أصابها من (أعطال)..
* أما الترلات الـ(13) الأخرى فهي (مركونة) بمقر الشركة - في بحري - لأنها لم تحظ حتى بشرف العمل للأيام الثلاثة هذه..
* فقد وصلت معطلة (جاهزة)...
* هي أُستجلبت فقط لأغراض الدعاية الإعلامية - يوم احتفال التدشين - ثم أُعيدت إلى حيث تبقى (جاثمة) مثلها مثل أية (زبالة) كانت ستحملها..
* وبعض (عناتر) أيامنا هذه (فالحون) جداً في إقامة الاحتفالات (الدعائية)- ذات التهليل والتكبير - التي تُبطن من (الفساد) أكثر مما تُظهر من (الإنجاز)..
* و (الحقيقة) - عندنا - ليتها كانت (عنتراً) واحداً مثلما قال أستاذ الفلسفة ذاك..
* إنها (زبّالون) لاعدَّ لهم !!!!!!


الجريدة


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 3832

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#563401 [مجهول]
1.00/5 (1 صوت)

01-20-2013 03:35 PM
انت تقصد في هذا المقال مالك بشير ... مدير الهيئة الاشرافية لو عندك اي دليل ما بعمل شي لان الناس ديل التنظيم نافعهم لو اتحدثت عن واحد فيهم بعد يومين يجيبوه وزير او معتمد . اصلا هم شايفين دا ما فساد يعتبوه مدخل للقمه .


#561909 [ود توتي]
1.00/5 (1 صوت)

01-18-2013 11:07 AM
يا أخي ديل كلهم زباله


#561123 [عاصم]
1.00/5 (1 صوت)

01-17-2013 01:28 PM
يا عووضة ديل خلوا ابو الدرداق يعتزل وبقو هم ملوك ال...... لا مؤاخذة .


#560883 [adil]
1.00/5 (1 صوت)

01-17-2013 11:14 AM
سلام ياود عووضة
لازم نفرق بين الزبالة(فضلات الحيوانات) والكوش. يعنى الناس ديل غنو من الكوش لانو الزبالة بقت مافى , هل تعلم ان الزبالة بتتصدر من محجر الكدرو وكانت جزء يسير منها بيخش وزارة المالية.يعنى فضلات البيوت ليست زبالة بلغتنا . الان اسال وين عائدات زبالة المحاجر البيطرية وبتمشى وين؟
ومن مصطلحاتنا يقول الزول ده فيسس).


#560588 [جنترة]
5.00/5 (2 صوت)

01-16-2013 11:23 PM
ترلات ايه يا عم !!! ده نحن عناترنا فوق .. من طيران هيثرو وانت طالع .. فمنهم من ترعرع بين روث البقر و البعض مع زبالة الاسود و الثعالب وآخرون بين فضلات المستشفيات ..شفت الحقد الطبقى ده كيف؟


#560445 [ليلي مصطفى محمد على]
4.50/5 (2 صوت)

01-16-2013 07:17 PM
ربــنا موجــود يا ود عووضة وهـو السميع البصير العليم ، ودعوة المظلوم لا ترد حتى ولو كان كافرا


ردود على ليلي مصطفى محمد على
Australia [عبد الهادى مطر] 01-17-2013 07:52 PM
يااخت ليلى نسيتى ما تميتى مداخلتك بقول: الله يولى من يصلح!!!!!


#560369 [أحمد]
5.00/5 (2 صوت)

01-16-2013 06:07 PM
زبالة ومتكسبة من الزبالة.........هذه شطارة عند ناس الإهلاك المؤتمرجية


#560354 [راجل المرا]
5.00/5 (3 صوت)

01-16-2013 05:54 PM
يا استاذ رجاءا لا تساوى بين الزبال الذى ياكل من عرق يده واغتنى من ذلك العمل..... وبين اللصوص الذين اغتنوا بسبب كتابة اسم الزبالة فقط على الورق.
هييى مقدرة الزبالة ولا العطالة


#560331 [وحيد]
5.00/5 (4 صوت)

01-16-2013 05:31 PM
هوؤلاء " زبالة" يا عزيزي و ليسوا زبالين!


#560239 [حسكنيت]
5.00/5 (3 صوت)

01-16-2013 03:27 PM
يعنى الترلة بستين مليون بس وراحت فى ستين داهية


#560204 [من اين]
5.00/5 (1 صوت)

01-16-2013 02:52 PM
ماذا نفعل مع هؤلاء مافي الا نتركهم للقوة المطلقة القوة التي لا حدود لها


ردود على من اين
Australia [عبد الهادى مطر] 01-17-2013 07:58 PM
ياراجل الجبن فى شنو؟!!!ماهم قالوا جاءوابقوة السلاح واللى عايز يقلعهم يحمل السلاح!!!!استوا الى سلاحكم ينقذكم منهم ومن ظلمهم باذن الله وكفاية جبن وتخاذل ولو ما قادرين خلوا القادرين يقوموا بالواجب وما تخذلوهم


#560194 [كتكوت]
4.75/5 (4 صوت)

01-16-2013 02:39 PM
ماركة الزبالات دى شنو للعلم بالماركة


صلاح الدين عووضة
صلاح الدين عووضة

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة