المقالات
منوعات
رحم الله عمنا ابراهيم سعيد. فقد كان من رواد السرايا في مدني
رحم الله عمنا ابراهيم سعيد. فقد كان من رواد السرايا في مدني
01-19-2013 07:16 PM

رحم الله عمنا ابراهيم سعيد. فقد كان من رواد السرايا في مدني


ابراهيم علي ابراهيم
[email protected]

يغشانا صباحا .. وهو يحمل عطر ذلك الزمن الجميل ..نقاءا وطهرا .. ويتعجب لمن هم مازالوا في أسرتهم .. من الاولاد .. فينسربوا علي إستحياء .. يسلموا ويكملوا نومهم .. هذا جيل الفجرية .. والكفاح .. وتقديم الوطنية علي كل ما عداها .. جيل حمل كل الجمال .. بسيطا ومتواضعا يمشي الهوينا .. ادب وسمو واحترام تجاه المرأة .. تجاه الكبير والصغير .. قل أن نجد له نظير ..
وقف عمنا ابراهيم سعيد معقبا علي حديث الامام في مسجد وادمدني الكبير .. وهو يحمل في يده فواتير .. وصاح في الناس .. لماذا لا يتحدث الائمة عن هذا الفساد .. والي الجزيرة ( السابق ) يطلب يوميا وجبات من أحد الفنادق الكبري بملايين الجنيها ت علي حساب الشعب الفقير .. , أين هو الاسلام .. وأين أخلاق الاسلام ..
وبعدخطبته .. لم يعلق أحد .. ولكن عناصر الامن .. أخذوه وهو الشيخ السبعيني ورمت به في السرايا .. ( وهو مبني ضخم .. يقع في منطقة ( 114 ) .. فقط لأنه قال كلمة حق في وجه سلطان جائر .. أليست هذه من تعاليم الاسلام ؟
كان صلبا وشجاعا في مواجهة التحقيق .. أعجز الضباط .. وأخجلهم .. بعرضه صور الفواتير .. من أين حصل عليها ؟ هذا السؤال الوحيد الذي لم يستطيعوا أن يحصلو منه علي أجابه .. يقول لي العم ابراهيم سعيد .. حينما عجز الضباط في مواجهتي .. حاول أحد ال ( ... ) ان يعتدي علي ..قائلا : " أنا العجوز ده بكتلوا ليكم " ..!! ولكن الضباط منعوه .. بما تبقي لهم من بقية من حياء .. !!
عاني ما عاني في المعتقل .. وهو الشيخ السبعيني .. !!
هل هكدا يعامل جيل الاستقلال ؟ ..
يا للعار ..!!
وابراهيم سعيد كما قال اخي د. شهاب .. أحد أعلام مدني .. من من أهل مدني القدماء من لا يعرف دكان ابراهيم سعيد .. في وسط البلد ... ؟
ولما كسدت التجاره بفعل " الديانه " .. إتجه " للصعيد " في مناطق النيل الازرق .. للعمل بالزراعه ..
كان أتحاديا أصيلا .. وقد كانت وما زالت مدني .. جل أهلها من الا تحاديين .. ظلت عصية علي الدكتاتوريات .. حتي جعفر نميري رحمه الله .. رغم انه من أبناء مدني بحكم .. عيشه فيها فترة من حياته ..لكن مدني .. مثل عطبره .. مدينتان عصيتان علي الدكتاتوريات .. لديهم حساسية .. من جنازيرالدبابات ..والدقون الكاذبه.. والنظم الفاسدة .. أهل مدني قاطعوا هذا النظام .. حتي من يدعون أنهم ممثليهم في المجلس اللاوطني .. من خارج مدينة وادمدني .. وحتي نادي الجزيرة .. أعظم اندية السودان حينما وضع اهل النظام ايدهم عليه .. رفعوا ايديهم عنه ..وصاروا يستجدون الناس ان يأتوا .. ولكن .. دون جدوي ..
رحم الله عمنا ابراهيم سعيد .. وعزاء لكل الاهل والاحباب في مدني وفي كل أنحاء السودان .. وإنا لفراقك لمحزونون .. وإنا لله وانا اليه راجعون .





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 679

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




ابراهيم علي ابراهيم
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة