المقالات
منوعات
تزوجت بدوياً ..!
تزوجت بدوياً ..!
01-20-2013 09:13 AM

تزوجت بدوياً ..!

منى أبو زيد

«في الحياة نعمتان، حب الفن وفن الحب» .. أوسكار وايلد!
العنوان لكتاب أمسك بتلابيبي، بعد أن أثارت فضولي ابتسامة مؤلفته الخواجية التي كانت ترتدي، في صورة الغلاف، جلابية بدوية مطرّزة، وتمسك بحب واعتزاز بيد رجل بدوي! ..
الكتاب مذكرات - أو حكاية - ممرضة نيوزلندية قامت برحلة سياحية في سبعينيات القرن الماضي إلى مدينة البتراء الأثرية بالأردن، فانتهت رحلتها بزواجها من دليلها البدوي ذي الشخصية القيادية الموهوبة، الذي أقنعتها مواقفه بأنه الرجل المناسب .. فعاشت ـ معه ولأجله ـ بضعة وعشرين عاماً في كهف من كهوف البتراء عمره ألفا عام، وأنجبت منه ثلاثة أولاد ..!
وحينما رحل حبيبها البدوي إلى ذمة الله في العام (2002) رحلت هي أيضاً، عادت إلى أوروبا، قائلة إنها لم تكن في البتراء من أجل الجبال والتاريخ والتراث، بل من أجله هو .. لذلك لم تستطع أن تبقى دون يده التي كانت تمسك بيدها ..!
بعد فراغي من قراءة الكتاب بقيت أحدق في الفراغ أمامي، لاحظت أنني لم أكن أنقب في انطباعاتها هي، بل في شخصية ذلك الرجل البدوي الذي أسر قلب امرأة متحضرة، متحررة، وزين لها حياة البداوة .. كنت أبحث في مواقفهما وذكرياتهما المشتركة عن أسباب بقاء ذلك الحب الذي يشبه الاجتياح ..!
كنت أبحث عن ذلك الشيء الذي ميز هذا الرجل البسيط العادي، متواضع التعليم والثقافة والمهنة والدخل .. ذلك الشيء الساحر الذي جعل منها بدوية لا تتبرم من قضاء حاجتها في الخلاء، ولا تفر من زيارات الثعابين والعقارب ولا تحن إلى النوافذ الزجاجية، والشوارع المسفلتة، والحياة الرغدة .. كنت أبحث عن ماهية ذلك اليقين الكامل بعشق رجل بدوي ..!
ذلك الإيمان الذي لم تزحزحه دهشة السياح وأسئلتهم المستنكرة عن سر احتمالها لحياة البداوة القاسية .. تلك القناعة التي حيرت حتى ملكة انجلترا التي ذهبت خصيصاً إلى البتراء ? عندما زارت الأردن ? باحثة عن امرأة من رعاياها حولها الحب إلى بدوية ..!
إنه يقين الحب وأي يقين! .. إنها رصاصة الحب التي «لا تتساءل من أين جاءت ولا كيف جاءت، وليست تقدم أي اعتذار» .. هي إذن طلقة الحب التي تقتل أي خيار ..!

الراي العام




تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 4918


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#563396 [ودالعز]
4.00/5 (1 صوت)

01-20-2013 01:30 PM
الله يدينا ويديكى يا بت ابو زيد


#563383 [ابو كلوة]
4.00/5 (1 صوت)

01-20-2013 01:09 PM
ما كنت قبل ان اقرأ هذا المقال انك بهذا الألق الفكري والإبداع الأدبي..يا ترى كم مقال رائع لك فاتتني قراءته!


#563362 [هاشم علي محمد الجزولي]
4.00/5 (1 صوت)

01-20-2013 12:38 PM
عندما يتحرر العقل تتفتح كل النوافذ عندها يكون الاخر قريب منك وتذوب الحواجز هذة الحواجز الفواصل هي المشكلة وفي حقيقتها ماهي الا صنيعة الوهم ولكن متي ينكشف ذلك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


#563358 [القرم تفاحة أبل]
4.82/5 (5 صوت)

01-20-2013 12:32 PM
,,,,, ها هي انت ,أستاذه منى , وها أنذا البدويُّ , فتقدّمي


#563345 [ام محمد]
4.00/5 (2 صوت)

01-20-2013 12:08 PM
اذن فقد اجبت بنفسك على استفساراتك لك التحية


#563326 [الدماكي]
5.00/5 (2 صوت)

01-20-2013 11:42 AM
هذا هو المعيار الصحيح للعلاقة الزوجية . المرأة في بلادنا وللاسف الشديد مقياسها للزواج يقوم على ما مع الرجل وليس الرجل نفسه.


#563325 [محمد]
4.50/5 (2 صوت)

01-20-2013 11:41 AM
ليس صعبا ان نحرز ما هي الاشياء التى جعلتها تحب البدوي ولكن بعض هذه الاشياء يصعب ذكره صراحة فالحياء وحكم المجتمع المحافظ يمنعانا من التعليق بصراحة كاملة فالصورة لن تكتمل بدون ذكر كل الاسباب مع الجمع بينها.


#563313 [صلاح الدين الصالح]
5.00/5 (1 صوت)

01-20-2013 11:31 AM
شوف الناس التي تقدر الحياة وهذا هو الحب الحقيقي الذي كانا نقرأ عنه في الكتب أما في زمننا هذا الله يكفينــا شر البوبار ... الزواج أصبح مصلحــة والجيبه تقيل ... أما الحب في خبر كان .مشكورة استاذتنــا مني علي هذا القصة الرائعــة .


#563269 [احمد]
3.00/5 (4 صوت)

01-20-2013 10:35 AM
ألا يوجد احتمال يا أستاذة بأن الله تبارك وتعالى خـص هذا البدوي بقدرة هائلة على (المواقعة) مما جعل هذه السائحة تضحي بكل شئ وترضى بالعيش بأسلوب الانسان الأول ؟!


منى أبو زيد
منى أبو زيد

مساحة اعلانية

تقييم
8.00/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


صحيفة الراكوبة السودانية... راكوبة الأغاني السودانية، في رحاب الراكوبه ستجد السودان بمختلف مناطقه وعاداته وموروثاته خلال أقسام منتدياته المتعددة مثل المنتدى العام، العنقريب، المدائح ومنتدى التلاوة الذي يحتوي على تلاوة للشيوخ: صديق أحمد حمدون , عوض عمر , الفاتح محمد عثمان الزبير , محمد عبدالكريم , نورين محمد صديق , عبداللطيف العوض , صلاح الدين الطاهر سعد , الزين محمد أحمد الزين , وأحمد محمد طاهر. إلى جانب هذا هنالك منتدى مخصص للمدائح النبوية، هنالك المادح: الامين احمد قرشى وعلى الشاعر , الشيخ مصطفي محي الدين ابوكساوي , أولاد حاج الماحي , عبدالله محمد عثمان الحبر , اسماعيل محمد علي , السماني أحمد عالم , الجيلي الصافي , خالد محجوب (الصحافة) , علي المبارك , حاج التوم من الله , عبدالعزيز قورتي , ثنائي الصحوة , فيحاء محمد علي , الجيلى الشيخ , نبوية الملاك , عبدالعظيم الفاضل , عاصم الطيب , فرقة عقد الجلاد , سيف الجامعة , عثمان محمد علي , المدائح النبوية , فرقة الكوثر. علماً بأن المشاركات والآراء المنشورة في منتديات الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2014 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة