المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الدولة السودانية الثالثة
الدولة السودانية الثالثة
01-21-2013 11:16 AM

حاطب ليل -

الدولة السودانية الثالثة

د.عبد اللطيف البوني



حركة التحرر الوطني نجحت في افشال محاولات الانجليز لاقامة وطن مستقل في جنوب السودان وهتفت لا انفصال ولافدرالية للامة الواحدة (نو سبريشن اور فدريشن فور ون نيشن) وحققت استقلالا مثل صحن الصيني لافيهو شق ولاطق واعتبرت حتى الكلام عن الفدرالية او اي شكل من اشكال الحكم الذاتي خطا احمر وخيانة وطنية يؤثم ويعاقب قائلها ناهيك عن تقرير المصير الذي اعتبر كفرا سياسيا بواحا فمات السيد اقري جادين بحسرته
ودارت الايام فكان الحكم الذاتي للجنوب في زمن النميري وبموجب اتفاقية اديس اببا (1972 ) رغم انه انهى الحرب الاهلية ووفر هدنة للتنمية الا ان الرعونة السياسية اضاعته وكانت معارضة نميري الممثلة في الجبهة الوطنية (امة اتحادي اخوان) اعتبرته تمهيدا لشق الوطن وفي النهاية انقلب عليه النميري ورفيقه جوزيف لاقو وعادت الحرب الاهلية وظهر جون قرنق وكان ما كان
اول ورود لتقرير المصير في محادثات بين الشمال والجنوب كانت في اتفاقية فرانكفورت التي وقعها علي الحاج من الانقاذ ولام اكول من الحركة الشعبية في 1992 ثم تنكرت له الانقاذ وتنكر له جون قرنق حتى جريدة السوداني الدولية عندما اعادت ذكراه اغلقت بقانون الطوارئ في 1994 ثم كان مؤتمر اسمرا للقضايا المصيرية 1995 الذي جمع معارضة الانقاذ ممثلة في الحركة الشعبية والتجمع الوطني وتم اقرار حق تقرير المصير.
اذن ياجماعة الخير عندما جاء ميشاكوس الاطاري في 2002 وجد الحرج مرفوعا من فكرة تقرير المصير ثم اكتملت الدائرة في نيفاشا 2005 فاصبح تقرير المصير امرا واقعا ثم ازيلت العقبات التي تقف في طريقه بما فيها قرنق نفسه و تم التنفيذ في 2011 فكانت دولة جنوب السودان المستقلة ثم بقيت المشورة الشعبية لعناصر الجبهة الشعبية قطاع الشمال وهي (جنى صغير بتاع تقرير مصير) وهكذا تبذر البذور والناس عنها لاهون وساهون الى ان تنمو وتفرهد وتثمر فيحصد من بذرها الثمرة بينما النائمون الحالمون المخمومون يحصدون الهشيم
في ميثاق الفجر الجديد الذي وقعته العناصر المكونة للجبهة الثورية في كمبالا في يناير الجاري اعطيت خصوصية لجبال النوبة وجنوب النيل الازرق واعتبرت كل واحدة منهما اقليما قائما بذاته اي فصلت الاولى من جنوب كردفان والثانية من النيل الازرق الكبيرة وبما ان قوات الجبهة الثورية عمادها من هاتين الاقليمين (قطاع الشمال في الحركة الشعبية) سوف تكتمل دائرة الخصوصية وبهذا تتحول المشورة الشعبية الى مرحلة متقدمة من الحكم الذاتي
عندما تتقدم المحادثات بين دولتي السودان وجنوب السودان سوف تبدأ محادثات قطاع الشمال مع حكومة الانقاذ وبما ان المشورة الشعبية قد تطورت لا نستبعد ان يتم الاتفاق على حكم ذاتي مع بقاء جيش قطاع الشمال لفترة انتقالية ثم تطور سياسي هنا وتطور سياسي اخر هناك تظهر فكرة تقرير المصير ثم تظهر الدولة السودانية الثالثة وساعتها ستكون الرابعة قد استوت(بي هناك) وبذرة الخامسة فرهدت (بي هنوك) وفي عام 2056 قد نرفع رايات استقلالنا وفي 2122 قد يظهر محمد علي جديد وهدفه المال والرجال وحاجات تانية حامياني.

السوداني


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1638

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#564110 [زوله كده]
5.00/5 (1 صوت)

01-21-2013 02:44 PM
(فاصبح تقرير المصير امرا واقعا ثم ازيلت العقبات التي تقف في طريقه بما فيها قرنق نفسه)

والله الجمله دى ريحتنى راحه,جبتها من وين طريقه الضرب من تحت الحزام ما حقتك .انت يا استاذنا من الناس الماسكين العصايه من النص وبسكاتكم ده ساعدتو فى انفصال الجنوب وجايين تبكو عليهو هسع ,خليكم كده لحدى ما فعلا السودان يرجع لخمس دويلات زى ما قلت وبعداك ابقو اتنصلو من مسولياتكم
وشرف الانسان هو الكلمه ولا شنو ..


#564049 [قرفان بن طافش]
5.00/5 (1 صوت)

01-21-2013 01:22 PM
رغم انني لااحب السياسة ولااحب من يكتبون فيها الا ان هذ المقال اخذ بتلاليب جلاليبي وجعلني اعيد قراءة التاريخ السوداني على العموم مشكور بوني ولكن نحب كتاباتك الثقافية الراقية فارجع لها


#564025 [ودالجزيره]
5.00/5 (1 صوت)

01-21-2013 12:42 PM
ياسلام عليك يادكتور البونى ...انت رجل صاحب نظره بعيدة المدى ..لكن الا تعتقد بان عام 2052م بعيد جدا لتحقق الجمهوريه الثالثه؟؟؟؟
الجمهوريه الثالثة ستتحقق عما قريب رضى السودانيون ام لم يرضو ..وكل الموشرات تدل على ان السودان سيرجع كما كان قبل الحكم التركى خمس دويلات بالكمال والتمام .
لكن المشكله التى تبطى هذه العمليه هى ايجاد البديل لبترول هجليج ..وبديل لخزان الرصيرص ؟
اما دارفور ليس هناك مشكلة من فصلها ويمكن الابتداء بها كمرحله اولى للجمهوريه الثالثه .وشكرا


د.عبد اللطيف البوني
د.عبد اللطيف البوني

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة