المقالات
منوعات
دعوا كل بنت تنمو سليمة
دعوا كل بنت تنمو سليمة
01-25-2013 01:16 AM

دعوا كل بنت تنمو سليمة

مديحة عبد الله

فى عمل مبدع شديد الايجابية انطلقت حملة ضد ختان الاناث بشعار : القرارات السليمة سليمة كل بنت تولد سليمة . دعوا كل بنت تنمو سليمة وهى حملة مدعومة بمواقف قوية من رجال دين ومبدعين وشخصات اعلامية وفنية , تلك هى المسؤولية الاجتماعية تجاه قضايا النساء والمجتمع , الحملة تم تصميمها بشكل جميل وقوى الرسالة وتتزامن مع اقتراب اليوم العالمى للقضاء على ختان الاناث فى السادس من فبراير من كل عام .

ولان التغيير لايتم بشكل عفوى لابد من الاهتمام بالقضايا الاجتماعية والثقافية , ان السعى لتحقيق الديمقراطية على المستوى السياسى لن يكتب له النجاح دون وضوح الرؤية حول القضايا الاجتماعية والثقافية , وفى الجانب الذى يخص حقوق النساء غالبا ما ينشأ ما يطلق عليه الخصوصية الثقافية لتفادى الخوض فى الانتهاكات لحقوق النساء داخل الاسرة او بغرض الالتفاف حول اشكال العنف الذى يمارس باسم الشرف او الدين او الاعراف او باسم حماية المرأة , ويعتبر الختان نموذجا فاضحا لذهنية تقبل وتتطبع مع العنف ضد المرأة , ان ازالة الاعضاء التناسيلية للمرأة عمل ينتهك حق المرأة فى الحياة السوية من الناحية الجنسية والمعنوية والصحية ولابد من مجابهة كل ذلك بكل شجاعة ولا افهم ان يتم التسامح مع اى جهة تقبل او تروج او تدافع او تدعم تلك الممارسة غير الانسانية الا اذا قبلنا ان نبرر للقتل والاذى الجسدى والنفسى ضد الافراد .

ان الختان فى الواقع يتعارض مع حقوق الانسان وفى مقدمتها حق الحياة ويكفى ان المئات من الطفلات يفقدن حق الحياة اثناء او بعد تلك العملية البشعة كما تفقد الكثير من الامهات حياتهن اثناء الوضوع بسبب الختان , ويتناقض مع مفهوم دولة المواطنة لان مصائر الطفلات تترك لتحددها الاسر لوحدها ويتطلب ذلك رفع الوعى بمخاطر الختان مع اهمية التدخلات المجتمعية والسياسية لحماية الطفلات من تلك الممارسة , الامر يتطلب وضوح تام وارادة مجتمعية وسياسية والحملة التى انطلقت الان لابد ان تجد دعم الاحزاب والمنظمات المدنية ودعم وسائل الاعلام لرفع وعى المجتمع بمخاطر الختان فالديمقراطية ودولة المواطنة لايمكن الوصول اليها دون مواجهة الثقافى .


الميدان


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2608

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#568737 [Musaa]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2013 07:41 AM
اولا السلام عليكم

يا جماعة موضوع الختان دا موضوع الناس اتكلمت فيه اكتر مما يجب و قالوا ان الله خلق الانسان كاملا لماذا يبتر جزء منه ..؟؟؟ ما دام الموضوع يتعلق بالبتر لماذا لا نحرم ختان الرجال ايضا لان الرجل خلق كاملا و لا يجب ان يبتر منه جزء ... كل عملية تجري على جسم الانسان تقبل النجاح او الفشل عملية الختان للنساء مثلها مثل عملية الختان للرجل و كم من الاطفال الذكور تعرضو لمشاكل في الختان و لم نسمع احدا يقول اوقفو ختان الذكور و كذلك نفس الشئ في العمليات الجراحية نسبة الخطأ موجودة و ذلك ليس معناه ان نوقف كل العمليات الجراحية بسبب فشل جزء منها .. طالبو بختان السنة و اتبعو سنة المصطفى عليه الصلاة والسلام و ما تضعفو الاحاديث النبوية حسب اهوائكم و النبي عليه الصلاة والسلام قال في معنى الحديث اذا التقى الختانان و المعنى واضح من غير تفسير فاذا حرمتم ختان النساء فارجو منكم ايضا ختان الرجال

و السلام ختام


#568555 [منعم جعفر]
5.00/5 (1 صوت)

01-26-2013 09:32 PM
والله يقشعر بدني وارتعد كلما أتصور ما يمكن ان يكون عليه حال هؤلاء الصغيرات اللائي يخضعن لمثل هذه الوحشية .اي قلب هذا الذي لا يحس ولا يحنو لهذه الصغيرات. بالله ما الفرق بين هذه الوحشية ووأد البنات في الجاهلية. ولماذا أصلا سميت جاهلية .اليس لمثل هذا الجهل المدقع. اي علم وأي شهادات يتحدثون عنها. كيف ينظر أيا من هؤلاء الآباء أو الأمهات في عيون بناتهم بعد هذه الوحشية التي لايمكن ان يكون لها أصلا في ديننا. كفي عبثا بهذا الدين. الختان في الرجال أم النساء لا ولم ولن يحبس الناس من العهر أو الفجور .
ألم يقول سيدنا رسول الله استفت قلبك.بالله عليكم استفتوا قلوبكم واسألوها هل لو كان الصادق الأمين بيننا المبعوث رحمة للعالمين الذي من رأفته لم يرد ان يضرب خادمه بالسواك هل كنتم تدعونه ليبارك الختان؟اتقوا الله في فلذات اكبادكم


#567278 [الأرباب]
5.00/5 (3 صوت)

01-25-2013 04:04 AM
ان ازالة الاعضاء التناسيلية للمرأة عمل ينتهك حق المرأة فى الحياة السوية من الناحية الجنسية والمعنوية والصحية"
أنها مأساة المرأة السودانية التي تحملها بشجاعة وصمت ... الشكية لغير الله مزلة!!


#567230 [إبن السودان البار ==--/////]
5.00/5 (5 صوت)

01-25-2013 01:56 AM
جريمة التشويه والبتر

كثيراً من المتعلمين وحملة الشهادات العليا كالمدعوة/ ست البنات خالد محمد علي، وهي من حفظة المقرارات فقط للكسب المادي ومثلها الكثيرين الذين يحملون شهادات أكاديمية بدرجات عالية ولكنهم مثل الحمار الذي يحمل أسفارا ؟؟؟ أي أنه لا يستوعب ويتفاعل مع ما تعلمه ؟؟؟ قد تجد أخصائي تغذية حائز أعلي الشهادات الأكاديمية والجوائز ويعرف آخر ما توصل له العلم في مجال التغذية وخاصةً للطفل وعندما يأتي دوره في تغذية أطفاله أو إختيار غذائه لنفسه تجده يتغذي بنفس طريقة جدته المتخلفة ؟؟؟ وهنالك أخصائي نساء وولادة يحملون أعلي الدرجات العلمية تجدهم قاموا بأجراء جريمة التشويه والبتر لبناتهم في قريتهم وسط الزغاريد ومراسم الفرح وهو مزهوا بنفسه كأنه قام بعمل جليل ؟؟؟ المدعوة/ ست البنات خالد محمد علي، تتكسب من هذه الجريمة وتشيع بين الناس بأنها تؤديها بالطريقة الصحيحة مما أكسبها ثروة هائلة؟؟؟ وأقول لها أن الدين وضح بدقة أصول الزكاة وكيفية إخراجها بدقة فهل تستطيعي أن توضحي لنا بدقة ماذا قال الدين في توضيح أي جزء يبتر وبأي مقياس دقيق والا هذا ترك للنساء الجاهلات ليبترن ما شئنا بأدوات قذرة ومتخلفة أي جزء وبمقاس حسب التساهيل وإخاطة الجرح بطريقة بدائية كما يحلو لهن ؟؟؟ اتقي الله وتكسبي من مهنتك بطريقة شريفة هداك الله ؟؟؟ وأتركي بناتنا كما خلقهن الله ( الذي خلق فسوي ) صدق الله العظيم

هناك حديث ضعيف هو التقاء الختانان يوجب الغسل ؟؟؟ لماذا التمسك بحديث ضعيف مشكوك في صحته وتطنيش أو تجاهل بخبث وقصد الآية الكريمة الواضحة النص ( وخلقنا الإنسان في أحسن تقويم ) ( وخلقنا الإنسان في أحسن تقويم )( وخلقنا الإنسان في أحسن تقويم ) صدق الله العظيم.هل هنالك أي نوع من التشكيك في هذه الآية القرآنية الواضحة ومؤكدة المعني وهي (انك يا أبن آدم لست أقدر مني بحيث تعدل في ما خلقت )؟؟؟ وفي حديث شريف صحيح يمنع فيه سيدنا محمد(صلعم) حتي الوشم فكيف يبيح إجتثاث عضو هام له وظائف عدة وضعها الخالق الذي( خلق فسوي ) صدق الله العظيم ؟؟؟ والحديث يقول ( لعن الله كل من غير خلق الله من النساء من الواشمة والمستوشمة والنامصة والمتنمصة والواصلة والمستوصلة والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله ) والطب والعلم يقول إنها تضر ضرراً بليغاً المرأة والرجل في آن واحد ؟؟؟ وأسألوا أهل العلم أن كنتم تجهلون ؟؟؟من المعروف انه في الدين إذا أراد أحدهم تبرير أي من الموبقات او المحرمات فأنه يمكنه تحريف أي آية قرآنية أو حديث شريف لتبرير موقفه؟؟؟ علي سبيل المثال في الآية الكريمة التي تقول ( لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارا ) صدق الله العظيم والتي تفسر بخبث لتفيد :بأنه يمكنك أن تسكر وتصلي بعد أن تفك السكرة أو صلي ثم أسكر ؟؟ ولحسن حظ النساء أنه لا توجد آية صريحة أو غير صريحة تبيح أو توجب إجتثاث أو تشويه أعضاء المرأة التناسلية ؟؟؟ ونخلص من هذا إن علماء الدين الجهلاء الذين يدافعون عن هذه الجريمة النكراء والعادة الفرعونية والأفريقية المتخلفة يتجاهلون قوله تعالي ( وخلقنا الإنسان في أحسن تقويم ) ويتمسكون بأحاديث ضعيفة ومشكوك فيها وأن ما تقوله أم عطية لهو أبلغ وأمضي من القرآن الكريم ؟؟؟ الدول التي لا توجد بها هذه العادة الذميمة وبشعة هي : كل دول الخليج - السعودية - سوريا- لبنان- فلسطين-العراق-المغرب - ليبيا-الجزائر - تونس أي كل الدول العربية ؟؟؟ والدول التي تنتشر فيها : الصومال بنسبة98% جيبوتي بنسبة96% مالي بنسبة94%مصربنسبة 94% جامبيا بنسبة90 % غينيا بنسبة90% السودان بنسبة 84% ؟؟؟ ونسبة السودان قد تكون أكثر من ذلك لأنه هذا الإحصاء عمل قبل انفصال الجنوب الذي لا تمارس به هذه اتلعادة الأفريقية المتخلفة ؟؟؟ (هذه الإحصائية مأخوذة من مصادر موثوقة) هنالك دليل دامغ يوضح ان هذه الجريمة ليست سنة ؟ والمعروف ان أحد أركان السنة هو العمل بما كان يقوم به سيدنا محمد(صلعم)( صلوا كما رأيتموني أصلي ) وسيدنا محمد بعث في الجزيرة العربية أي السعودية فكان من المنطقي أن تكون هذه العادة البشعة موجودة ومتجزرة في السعودية وليس في الصومال مثلاً ؟؟؟ اليس هذا منطق وحجة قوية ؟؟؟ وهنالك دليل آخر أنه لم يذكر في سيرة سيدنا محمد (صلعم) أنه طبق هذه الفعلة لبناته أو ان زوجاته مطبقة عليهن؟؟؟ نتمني ان يتمتع السودان بحكومة شبابية ثورية تكافح بضراوة هذه الجريمة البشعة والمتخلفة والعادة الفرعونية الأفريقية المتخلفة كما تحاربها الآن كل الدول الأفريقة بضراوة شديدة وسنت قوانين رادعة لمحاربتها ؟؟؟


مديحة عبد الله
مديحة عبد الله

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة