المقالات
السياسة
علي يستاهل قطعة الأرض الهدية (2).
علي يستاهل قطعة الأرض الهدية (2).
01-06-2016 04:46 PM


ما بال البعض من قراء الراكوبة يستنكرون علىَ أن أشيد باللفتة البارعة الكريمة التي تمثلت في النفرة المؤخرة لعدد مقدر من الخلَص من كوادر الحركة الاسلامية ، ولعل بعضهم من رفقاء فجره و بكوره ، الذين هبوا لشراء قطعة أرض لعلي ، بعد أن علموا عن تعثره في توفير المبلغ اللازم لشراء تلكم الارض الي لا غنى له عنها في إيواء اسرته.
ولان قلبي ميت .. فهانذا اعيد الكرة مرة اخرى و اقول ان على يستحق ذلك .. بل يستحق اكثر من ذلك لكون أن قدر لغيره أن يكون في مثل منصبه السابق والسامق ذلكم ، لما حوَج الخلَص من كوادرهم مشقة أن تداعوا لجمع المال له ، لأن الرجل كان يسيل تحت بصره و إمرته تقيل الأموال وعظيمها بالقديم و الجديد، بل بعملات صعبة ليست بسهلة مثل ابو صلعة و نظرائه .. فلم تضعف نفسه لتمتد يده اليها دون وجه حق.
وليعلم هذا النفر من القراء أن قطعة الأرض في نظر علي لا تعدو عن كون أنها عرض من اعراض الدنيا الزائلة ، بينما الفوز كل الفوز في الظفر بالمنزلة السرمدية في الدار الآخرة.
ولعمري فإن هذا النهج يتفق تماما مع شعاراتهم المعروفة عنهم ، و بالأمارة كدة شعار (لا لدنيا قد عملنا .. نحن للدين فداء) ، فإن لم يعد للدين مجده ، وقريبا جدا ، فنحن موعودون بأن ترق منا الدماء القانية الذكية ...
وديدن هؤلاء القوم أنهم لا يجاملون بقدر أنملة في التمسك بشعاراتهم و انزالها واقعا يمشي بين الناس ، مش في الأسواق فقط ... ولكن في كل البقاع والحارات ... حارة حارة ... زنقة زنقة ...
أ و لم يهوسوننا لردح من الزمن أن هي لله ... هي لله ... لا للسلطة ولا للجاه ؟؟!! وهل حدثت مفاصلتهم الشهيرة بسبب آخر غير أن النفس الأمارة بالسوء قد زينت ثم سولت لشيخهم أن يلتف حول ذلكم الشعار و يحاول التكويش على السلطة و الجاه ليقولوا له ألعب غيرها يا شيخنا وخليك كما ربيتنا لله ومع الله فقط ولا تهوب نحو السلطة و الجاه ؟؟!!!
ثم هم يبتغون رفع اللواء ... ولقد جهزوا سارية في كل مدينة و قرية و حلة و حتى سندة بشتى مناطق السودان لرفعها عليه .. لكن و للأسف الشديد فإن محمد احمد لم يعاونهم في ذلك ، بل انه قام بدس المحافير !!
لكنه وفي حقيقة الامر فانني الوم الحيكومة وليس جهة غير الحيكومة في كل ذلك لأنها تعلم سلفا أن عليَا لا يتوفر على المال ... وعليه فإن السؤال الذي يطرح نفسه و يفرضها هو : كيف أن الحيكومة قد قبلت بأن تفك عليا عكس الهواء الطلق وهو في وضعه ذلكم من المسغبة و ضيق ذات اليد ؟؟؟
أما كان حري بها أن تضرب الطناش وتترك له المنزل ليستمر في سكنته ؟؟؟ ولو أن الوظيفة شرط لذلك ، اما كان الاجدر بها أن تعيَنه في وظيفة مستشارا حتى و إن كان لا يستشار البتة ؟؟؟
كيف قبلت الحيكومة بذلك ولولاه لما تم لها توطيد اركان مشروعها الحضاري على النحو الرائع الذي نشهده الآن ... هل نسيت أن هذا الرجل وفي غمرة مشغولياته بالنفرة والنهضة الزراعية الكبرى ، كان ايضا مهتما بتوفير التقاوي والسماد اللازم لنجاح و إخضرار مشروعها الحضاري ؟؟!!!
حقا فإن الحيكومات تأكل بنيها !!...
د. محمد ابراهيم قرض ...
[email protected]


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 3203

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1398076 [كبسيـــــــــــــــــــــــبة]
0.00/5 (0 صوت)

01-10-2016 02:56 PM
لا أدري من الذي فك الآخر عكس الهوا
أالحيكومة بعد أن استنفدت أعراضها من علي؟؟
أم عليا بعد أن جف الضرع الحلوب للحيكومة!!؟؟؟

[كبسيـــــــــــــــــــــــبة]

#1397257 [ابوبكر بشير]
0.00/5 (0 صوت)

01-08-2016 03:11 AM
سلام يا دكتور قرض

أرجو توضيح وجهة نظرك بصورة أوضح ، أسجل اعجابى بقوة عباراتك وكلماتك ايضا

[ابوبكر بشير]

#1397012 [Abuahmed]
5.00/5 (1 صوت)

01-07-2016 12:07 PM
وين حرامي البترول عِوَض الجاز و مدمر بنك السودان صابر الذين يصلون المغرب معه كل يوم و يقدمون فروض الولاء و الطاعة
على و عِوَض اول من سعوا الكونتينر فى منازلهم، حاوية كاملة مليانة فلوس و محاسب مسؤول و أمين خزينة
يا جماعة أنتم بتنسوا عشان كدة البلد ضايعة

[Abuahmed]

#1396626 [Abu_Mohammed]
3.00/5 (2 صوت)

01-06-2016 07:53 PM
ما أروعك. فضحت الكضابين. من هو الحمار الذي يصدق ان عليا شيخهم لا يملك ارضا او مالا؟ انها مسرحية بايخة. زوجته امتلكت ارضا في ارقى الاحياء مؤخرا لباسم جمعية خيرية اسستها حديثا. نصف الشعب السوداني يقول ان شركة الهدف هي ملك علي عثمان.

حكى لنا زميل عمل سابق انه تربطه صلة رحم قوية جدا بعلي عثمان و في إجازة من اجازاته زار عليا فقال له الأخير: تجي تتغدا معاي بكره. و كان علي وقتها وزير الشئون الاجتماعية ( او شيء من هذا القبيل) وهي وزارة كانت تشرف على كل الوزارات . المهم زميلنا اقسم بالله و قال لنا انه وجد الغداء عبارة عن قراصة و كوم بصل.

قلنا لزميلنا ان علي يريدك ان تبلغ المغتربين عن حاله و تدافع عن زهده لان من رأى ليس كمن سمع.

علي احتال على شيخه الثعلب افلا يستطيع ان يحتال على الاخرين التبع؟

[Abu_Mohammed]

#1396604 [Khalid Abdalla Ragab]
5.00/5 (1 صوت)

01-06-2016 07:21 PM
Are you kidding me what Tafrah Zeraiah he was busy with? He and the rest of the Gang took all the money and instead of developing the agricultural sector we became a country that import Tomatoes from Ethiopia! Let him present the documents that prove he imported certified seeds, and for whom?

[Khalid Abdalla Ragab]

ردود على Khalid Abdalla Ragab
[wedhamid] 01-08-2016 12:01 PM
تحية يا خالد... أرجو قراة المقال مرة أخرى و السابقة أيضا فهى تحوى على الإجابة لحيرتك و اللا إنت لسا كما قال لك المدرس الفلسطينى فى الثانوى ((أنا بردعك كف تصير ترجف زى المره تجى تتمرجل علىّ))


#1396595 [كرم]
1.00/5 (1 صوت)

01-06-2016 06:48 PM
ممتاز ياقرض

[كرم]

#1396584 [saif]
5.00/5 (1 صوت)

01-06-2016 06:14 PM
يازول الناس يصدقوا علي مالاقي قطعة ارض ياخي عائز تبكينا ولا شنوا
قطعة ارض لله هههههه ها صدقنا اصلوا قمبورنا كبير
.ياخي خلا عصابة الاقطان يشتروا ليه قطعة ارض ولا من باقي النفرة ولا النهضة الزراعية يشتروا ليه قصر هههه ها

[saif]

#1396582 [Suadni]
1.00/5 (1 صوت)

01-06-2016 06:12 PM
وليعلم هذا النفر من القراء أن قطعة الأرض في نظر علي لا تعدو عن كون أنها عرض من اعراض الدنيا الزائلة ، بينما الفوز كل الفوز في الظفر بالمنزلة السرمدية في الدار الآخرة.
الله لابارك في الكيزان ولا جعلهم يشمون رياح الجنة

[Suadni]

د. محمد ابراهيم قرض
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة