جنون الديوك ام البشر؟؟
02-02-2013 10:24 PM

كما تشكلت مسميات الانفلونزا ابتداءا بالبشر، مرورا بانفـــلونزا الطيـــور، وانتهــــاءا بالخنازير... كذلك كثرت انواع الجنون، والتصق على كل مخلوق من مخلوقات الله مسمى من الجنون ... فبعد ان كان الجـــن سابقا محصورا تماما فى البنى ادم وحواء بمسميات عديدة,,, كالجن الكلكى .. والملكى ... والفلكى وهلمجرا.... ثم انتقـــــل الجنون الى البقر والضأن والقرود ..الخ... فى دنيا ....مجنونة اصلا....
اما السادة الديوك فلهم اصناف اخرى من الجنون...بعضه اصيل ...والاخر مفتعل .ولكن حتما ان كل انواع الجنون ومهما اختلفت التسميات جاءت.... بفعل البشر..
فى بلد من اغنى دول العالم بالماشية، ولـــــكن الاعجب انه من اغلى دول العالم الثالث فى اسعار اللحوم ولذا قرر ود الشيخ ، الاضراب التام عن اكل لحوم الماشية، بل حلف طــلاق انه لاعلاقة له بالشية ..اوالمرارة النية...ولا حتى فى عيد ( الضحية) ولن يقرب الى فمـه ابدا لحمة من لحوم... االضان او العجالى ... وهو يرتكز فى ا انتفاضته وثورتـــه ....ضد اللحم على ان... الهندوز...لاياكلون اللحوم ابدا ، وهم عايشين معنا فى نفس الكوكب على الخضروات ....
وحتى لا يحنث ود الشيخ باليمين الذى اقسمه... وتروح زوجته المسكينة رقية... شمار فى مرقة... اعلنها بكل صراحة وصرامة ، انه لن يدخل بيته لحم احمر...مستثنيا من ذلك لحوم الدجاج ...واقنع رقية ان اللحوم الحمراء كلها كلسترول وتسبب النفرز...ورغــم ان رقية لا تعلم معنى ..الكلسترول وارتفاعه فى الدم ...ولكنها اقشعرت ، من كلمة الطــــلاق فاذعنت من غير اقتناع ...وتنقيذا لقــــراره الرهيب اشترى ود الشيخ عـــدد من الدجـــاج ومعهم ديك احمر كبير ذو عرف جميل، حتى يضمن تكاثر دجاجه مستقبلا وانتاج ذريـــــة متجددة من بنى..الدجاج اللاحم...تغنيه عن سؤال اللئيم....ويستعيض عن اللحوم الحمراء التى اصبحت تتزايد فى اسعارها العشوائية المجنونة.....
رغم ان ود الشيخ تاب توبة نصوح، من تناول الحشيش ،واقلع تماما من البنقــــو... لكنه نسى بعض بذور البنقو تحت شجرة الليمون وعلى غفلة منه نمت تلك الحشائش وازهـرت ولم يدور بخلده انه البنقو ... بمحض الصدف اكتشف ديكه الجديد مكان الازهـــــار فتناول منها حبيبات... ففعلت بذور البنقو فعلتها فى نافـــــوخ الديك المسكين ...فعريدت فى كـــل زاوية من راسه ...وبدأ ياتى باعمال عجيبة وفنون غريبة ، لا يعرفها معشر بنى الدجاج منذ جدهم الديك الاكبر... وحتى اليوم.... وكان الدجاج اول من جنى عليه الديك المسطول فلم يترك له دجاجة الا وهى ( مزعمطة ) واصيبت اخريات من دجاجات ود الشيخ بالصلع المبكر والدائم نتيجة للضرب والعنف المنزلى العشوائى، والخبـــط المبــــــرح من الديـــك المسطول الذى كان قبل يومين حامى الحما.... ولم تسلم قطة الجيران من جنون الديك فلم تخرج من بيت ود الشيخ الا وهى عوراء ...فقـــد كلفتها زيارتـــها العابرة عيـــن كــــاملة ....لاحظ ود الشيخ التحول المفاجىء لديكه الجديد.. ولم تخطر على باله شجــرة الحشيش المزهرة المنسية تحت شجرة الليمون ،بل جزم ان هذا الديك اصيب بجنون الديكة خاصــة بعد ان بدأ الديك يهاجم... الاطفال ويطاردهم داخل المنزل ، ترك الكلب البيت للديك حفـاظا على عينيه وخوفا من ضربات منقارالديك الحاد .... زوجة ود الشيخ كانت مفاجأتها كبيرة ومؤسفة... حينما دخلت مطبخها ...ووجدت الاوانى والاطقم الزجاجية التى اشترتها بعـــد شق الانفس... بالتقسيط ...وبعد شد وجذب مع ود الشيخ... الذى كان فليلا جـــدا ماتقنعه ضرورة شراء اوانى المطبخ... ويعتبرها حسب رأيه الخاص... من الكماليات وان النـساء مهوسات بشراء (العدة).. وجدت رقية معظم (عدتها) قد اصبح قطع متكسرة متناثرة هنا وهناك ... قد بعثرها الديك المسطول.. من فوق الارفف.... وجلس على البقايا المتنــــاثرة ... لم يقف الديك عند هذا الحد... بل تحدى بنت الجيران وطـــاردها ...حتى سقـــطت عند مدخل البيت ...وسبب لها كسر فى اليد اليمنى... هــــكذا اعلن ديـــك ود الشيــــخ ثورتــه وانتفاضته الجنونية... الخاصة ضد كل ما يتحرك ... اعلن ود الشيخ فى غمــــرة غضبه وحنقه.... قانون الطوارىء ضد الديك المسطول.... وتم تنفيذ حكم الاعـــدام علىه فـــورا بالذبح.... طبخ الديك المسطول وهو لا يعلم ...باى ذنب اؤكل... ووضع على المــائدة وتم تناوله هنيئا مريئا ....ثم اصدر ود الشيخ... قرارجديد صارم... بان لايشترى ديكا ابد بــعد اليوم...وهكذا اصبحت دجاجات ود الشيخ....امام امرين احلاهما مر... اما الدخول فى حلة الطبخ... ا و...ان بعشن عانسات للابد!!


[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 758

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




منتصر نابلسي
منتصر نابلسي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة