واصل النوم.. يا مجلس العموم !
02-04-2013 09:22 AM

الأخوة الموقعين على ميثاق الفجر الجديد .مطالبون بتسجيل صوت اعتذار عاجل للسادة نواب مجلس العموم الانقاذي المسمى .. الوطني.. لما سببوه من جلبة باعلان ميثاقهم في كمبالا ، أزعجت منام النواب الطويل فاستيقظوا مذعورين من سعيد الأحلام بدوام حالهم تحت قبة النيابة ، وبالهم خالي عن أية مسئؤلية تجاه الأمة التي انتخبتهم لتمثيلها بالسبات تحت التكييف البارد كدم قادة الانقاذ في القتل والسحل والفساد وحرق داخليات الطلاب الجوعى ، واغراق الفائض منهم في الترع !
فهم نيام حالمون في أثناء الجلسات أو بيوتهم السعيدة فيما الأمة تحمل عنهم شقاوة النهار الحار ، وسهر الأسحار !
الآن وفي يقظتهم القصيرة ..
( فركوا الأعين الناعسة )
ليستبينوا الحاصل ، فأكتشفوا أنها محض خلعة حكومية وحزبية من قيامتهم جميعا القادمة قريبا ، فاقترحوا عليهما النواب المخلصون محاكمة كل من وقّع على الميثاق ، ولعلهم عادوا الى نومهم مرة أخرى ولم يسمعوا بتنصل السادة العلماء عن فتوى تكفير الموقعين على الميثاق اليوم بعد أن دلف أحدهم الى بوابة كمبالا!
ونحن بدورنا أضطررنا كارهين لقطع شريط أحلامكم يا نواب مجلس عموم النوم ، لنبلغكم أنكم لم تقصروا أبدا في حق الوطن ومن تمثلونهم من المواطنين الأحرار ، فقد أنجزتم فأبدعتهم ، فلم يعد فاسد من الوزراء والمسئؤلين الا وحاسبتموه حساب الذي أكل الدريش ، وكم شهدت قبتكم مساءلة وزير الدفاع وعزلتموه في كل مرة يتكرم علينا بغزوة خليلية أو غارة اسرائيلية ، بل وكم طهرتم الزراعة من تقاوي المتعافي فأثبتم عدم فسادها!
ماذا نعدد من صنيعكم الذي تعجز عن حمله المجلدات التي تنام مثلكم على طاولة مجلسكم والمجّدولة تخر فسادا بخط يد المراجع العام ، تنتظر أن تصحوا من النوم لتنظروا اليها فقط !

ومن ثم نقول لكم ، عودوا الى نومك يرحمكم الله و نأسف لازعاجكم نحن أيضا كمواطنين حريصين على راحتكم ، مثل حرصنا على راحة الوطن منكم ونظامكم عند عشماوي واحد.. قصاصا بالعدل وليس انتقاما بالاهواء من كل من أجرم في حق هذا الوطن وشعبه الطيب الغلبان!
باذن الله الواحد الأحد.



محمد عبد الله برقاوي..
[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1208

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#577041 [ابوضرغام]
0.00/5 (0 صوت)

02-05-2013 10:38 AM
وانتو كلكم اول لقمة من الفول ويجيكم النوم


#576634 [toto]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2013 08:36 PM
از مجلس الوزراء في اجتماعه الدوري 31 يناير برئاسة المشير عمر البشير مشروع قانون تشجيع الاستثمار القومي لسنة 2013

والذي قدمه مصطفي عثمان اسماعيل الوزير بالمجلس الاعلي للاستثمار.

وقال عمر محمد صالح الناطق الرسمي باسم مجلس الوزراء – بحسب ما اوردت وكالة السودان للانباء (سونا) – انه بموجب هذا القانون سيلغي قانون تشجيع الاستثمار لعام 1999 ، مبينا ان مشروع القانون (يرمي لتحسين البيئة الاستثمارية بما يعين علي جذب الاستثمارات الوطنية والعربية والاجنبية كما يعطي امتيازات للمشروعات في المجالات الاستراتيجية علي وجه الخصوص).

واضاف الناطق الرسمي انه بموجب هذا القانون( ستمنح المشروعات الاستثمارية والاراضي الخاصة بها خلال شهر واحد ). وقال ان القانون يمنح ايضا امتيازات ضريبية وجمركية واعفاءات لفترات تمت توضيحها في القانون واخرى ستقوم اللوائح بتوضيحها .

وما عبر عنه الناطق الرسمى باسم مجلس الوزراء اجمالاً ، فسره بالتفصيل مصطفى عثمان اسماعيل – وزير الإستثمار واكبر سماسرة رأس المال الاجنبى (خصوصاً الخليجى والمصرى والصينى ) فى السودان .

و كشف مصطفى عثمان فى حوار مع صحيفة (البورصة) المصرية 27 يناير ، الدلالات الجوهرية للقانون الذى قدمه .

و قال (ان الحكومة السودانية انتهت من مشروع قانون جديد للاستثمار، يمنح مزيداً من الحوافز والضمانات للمستثمرين الأجانب، ويعالج مشكلة تمليك الأراضى السودانية).

واضاف مصطفى عثمان فى حوار (البورصة) إن القوانين السودانية الحالية لا تجيز تمليك الأراضى للأجانب، (بينما سيسمح القانون الجديد بتمليكها وفق شروط محددة تتعلق بجدية المستثمر وحجم المشروع وعمره الزمنى…).

و(شدد الوزير على أن القانون السودانى لا يميز بين المستثمر المحلى والأجنبى).

وأشار إلى أن( قانون الاستثمار يحمى المستثمر من مقاضاة أى مواطن سودانى بخصوص المشروع أو الطعن فى عدم أحقية المستثمر فى الأرض أو الترخيص، حيث جنب المستثمر الدخول فى هذه النزاعات لتكون الدولة نفسها هى الخصم فى مثل هذا النوع من القضايا، وتلتزم الدولة بدفع التعويضات أو التغريم فى حالة الحكم ضدها).

وقال إن الحكومة السودانية توفر ضمانات قانونية لحماية الاستثمار الأجنبى، حيث خصصت محاكم اقتصادية خاصة بالاستثمار فى رئاسة الولايات، بعيداً عن المحاكم المدنية، لتجنب الروتين وطول الإجراءات، والمحاكم الاقتصادية ملزمة بالبت فى الشكاوى خلال شهر، وفى حال تأخرها يحق للمستثمر رفع شكوى لرئيس الجمهورية.

وشكلت الحكومة السودانية لجنة وزارية برئاسة وزير الاستثمار، تضم وزراء الصناعة والمالية والعدل ومحافظ البنك المركزى، ولديها تفويض كامل من رئيس الجمهورية، لإنهاء المنازعات الخاصة بالاستثمار، وقراراتها نافذة، وذلك (لحماية الاستثمارات من السلطات والهيئات الحكومية المختلفة سواء الوزارات أو الجهات الأمنية أوالجيش).

وأشار الوزير إلى أنه لا يسمح لمأمورى الضرائب أو أعضاء النيابة بمقاضاة المستثمر إلا بعد التقدم بشكوى إلى وزير العدل الذى يقوم بدوره بدراسة المشكلة ومعرفة أسبابها، وفى حال تعنت المستثمر يصدر الوزير قرارا يسمح للنيابة بمباشرة التحقيقات.

وفى كل الأحوال، وفقا لوزير الاستثمار السوداني، ممنوع تجميد أموال وأصول ومعدات المستثمر الأجنبى، وكذلك ممنوع حظر سفره.

وأضاف أنه فى حالة عدم موافقة المستثمر على رأى اللجنة الوزارية يمكنه اللجوء إلى مراكز التحكيم، حيث هناك 3 مراكز للتحكيم فى مقرات اتحاد أصحاب العمل واتحاد المحامين ووزارة العدل، أو اللجوء إلى المحاكم الاقتصادية.

وأشار الوزير إلى أن القوانين الحالية تكفل ضمانات كبيرة وتسهيلات للمستثمرين، حيث لا يتطلب تأسيس الشركات أكثر من 24 ساعة، يحصل خلالها المستثمر على ترخيص مؤقت لحين استكمال جميع أوراق مشروعه.

وقال ان الحكومة السودانية لا تفرض أى ضرائب أو رسوم جمركية على مشروعات زراعة الأراضى على سبيل المثال، وكذلك فيما يتعلق بصادرات هذه المشروعات، بينما يتم منح إعفاءات فى بعض المشروعات الأخرى تصل إلى 99 عاماً، وتتحدد مدة الإعفاء حسب نوع ومساحة المشروع وحجم الاستثمارات وجدية المستثمر، ومدى توافر البنية التحتية فى المنطقة التى يقام فيها المشروع.

وأكد أن القوانين السودانية تضمن حق المستثمر فى خروج أمواله التى جاء بها إلى السودان وبالعملة الصعبة، وكذلك الحال فى تحويل الأرباح، وبنك السودان المركزى ملزم بتحويل الأموال، إلا أن المشكلات الحالية فى سعر الصرف وتوافر النقد الأجنبى بعد انفصال الجنوب وتوقف تصدير البترول، لما تمكن البنك من تلبية طلبات المستثمرين، وقام باعداد قوائم انتظار لتحويل الأموال لحين توافر النقد الأجنبي.

وقال إن الحكومة تطرح حاليا مساحات ضخمة للاستثمار فى مجال زراعة القمح، خاصة فى الولاية الشمالية، وأن هناك شركات مصرية تعمل فى هذا المجال حاليا.

وتخطط الحكومة السودانية حاليا، وفقا لوزير الاستثمار، لطرح مصانعها للخصخصة أمام الشركات الخاصة، ورخص لإقامة مصانع جديدة، وتم تأسيس كيان خاص بعمليات الخصخصة، تابعا لوزارة الاستثمار، تجرى حاليا نقل هذه المصانع إليه.

وأوضح أن المستثمر أمامه مجموع من البدائل عند الاستثمار فى هذا المجال، سواء من خلال الحصول على أرض لإقامة المصنع وزراعة قصب السكر، أو عرض شراء أحد المصانع القائمة والمربحة، وأحدها مصنع «كنانة» الذى تشارك فيه الكويت بأكبر نسبة، أو عرض المشاركة مع الحكومة فى إقامة المشروع.

و قال مصطفى عثمان ان السودان يدعو للاستثمار فى إنشاء وتمهيد الطرق خاصة بنظام B.O.T، وهو النظام الذى يقام به الطريق البرى بين مصر والسودان والمزمع افتتاحه خلال الأسابيع القليلة المقبلة، وتنفذه شركات مصرية وسودانية وألمانية ستحصل على حق إدارة الطريق لفترة معينة بالاضافة إلى (مليون فدان على جانبيه لاستزراعها وتعويض ما تم إنفاقه فى الطريق).

وسبق وأكدت ( حريات ) مرارا بان المؤتمر الوطني يخطط لبيع اراضى البلاد ومواردها الاساسية لمحاسيب المؤتمر الوطني والمستثمرين الاجانب الذين يتقاضي منهم سماسرة المؤتمر الوطني العمولات .

وباعت حكومة المؤتمر الوطنى مليونى فدان بالشمالية لمستثمرين مصريين ، و2 مليون فدان فى الشرق لمستثمرين سعوديين ، و400 الف فدان للكويتيين ، فضلاً عن تسليم 2 مليون فدان أراضى الفشقة الكبرى – أخصب الاراضى فى السودان وفى افريقيا – للاثيوبيين .

وكشف الاستاذ نزار عبد الله محمد الحسن عن إيجار 400 الف فدان من اراضي الجزيرة لشركة كورية بسعر دولار للفدان لمدة (33) عاماً ، دون استشارة ملاك الاراضي واهالي المنطقة .

كما نشرت (حريات) 31 يناير ان عبد الحليم المتعافى – وزير الزراعة ورئيس مجلس إدارة مشروع الجزيرة – يدبر مع مجموعة من سماسرة المجلس الوطنى لبيع القسم الشمالى من مشروع الجزيرة.

وربط المحلل السياسي لـ(حريات) ما بين سعى دوائر دولية واقليمية للحفاظ على نظام المؤتمر الوطنى ، واعلانها المتكرر لعدم موافقتها على اسقاط النظام ، وما بين استخذاء النظام وبيعه لاراضى البلاد ومواردها للاجانب ، وقال انه غض النظر عن التهريج والادعاءات فان نظام المؤتمر الوطنى ينبطح للخارج لأجل قهر الداخل ، ويتحقق فى الواقع العملى كنظام خائن لمصالح الشعب والوطن.

حريات


#576487 [عبد الله]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2013 05:07 PM
خليهم ينومو ويشبعو نوم ، " نوم الظالم عبادة "


#576172 [ود الريس]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2013 11:24 AM
أستاذنا برقاوي،،
متعك الله بالصحة والعافية

لقد أسمعت إذ ناديت حياً -- ولكن لا حياة لمن تنادي

حتي ولو من قبيل السخرية، لذلك فإنني أكرر ولا أمل من التكرار

(لن يصل صوتنا للشعب السوداني إلا عبر قناة فضائية)

كسرة ثابتة

ياأخوانا القناة الفضائية أخبارا شنو ووو ووو


#576159 [المشتهي الكمونية]
3.00/5 (1 صوت)

02-04-2013 11:13 AM
دعني أحكي لك هذه الحكاية يا أستاذ برقاوي:
موظف سابق بالمجلس حكى لي عن جلسات مجلس الكيزان ، يقول أنهم يدخلون الجلسة وهم يتجشأون ويكرعون من الشبع والبعض منهم يدخل بعينين نصف مغمضتين من النعاس الذي يعقب تناول الوجبات الدسمة ، والبعض الآخر يكرضم سفة كبيرة ويحشرها في ثنايا شفته السفلى ، يقول والعهدة على الراوي أن البعض منهم ومن فرط شبعه لا يتحرج من إطلاق الفساء والضراط ، وعند بداية الجلسة يكون عدد كبير من نواب الغفلة قد استسلم للنوم ومنهم من تسمع شخيره من بعد ، يقول صديقي أنه في إحدى المرات طلب أحدهم فرصة للتعليق على موضوع تتم مناقشته فأعطيت الفرصة لنائب آخر وعندما خلص هذا الآخر أعطى رئيس المجلس الفرصة لطالب الحديث الذي لم يمنح الفرصة فوجده نائما فطلب من جاره أن يصحيه ، ولكن كانت المفاجأة أنه وبعد أقلقوا منامه وصحوه نسي ما كان يود قوله وقال لرئيس المجلس ( خلاس يا مولانا ) فضجت القاعة بالضحك ،،، أستاذ برقاوي زي ديل ممكن نرجى منهم خير ؟


محمد عبد الله برقاوي..
محمد عبد الله برقاوي..

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة