علماء الحيض والنفاس
02-10-2013 02:12 PM


•عندما سألنا هيئة علماء السودان قبل سنين مضت ،عن رأي الدين الأسلامي في الضرائب المتحصلة من سلعة ( الخمور)،بأعتبار أن نظام الخرطوم وقتها يتبختر ويتراشق باسم الدين ويعلن للعالم أجمع علي أنه (وكيل) الله في الارض ،وأن أمواله كلها (طاهرة) وتم تحصيلها وفقاً لشرع الله ، كان رد الهيئة "( علي الحكومة ان تتمسك بكل ايراداتها حتي المتضمنة عوائد من الخمور بوصفها ايرادات قومية ،فقط توظفها في بند " المال الخبيث " وفقاً للتكييف الفقهي)، لم تشرح لنا الهيئة المحترمة كيفية التوظيف ؟ ولا أحد من الشعب السوداني بما فيهم المراجع العام يعلم شئ عن بند ( المال الخبيث)...لاحظ مستوي الإنحطاط الأخلاقي والإستخفاف بعقول الناس.
•خرجت علينا مرة أخري خلال الأيام الماضية تلك الهيئة "الكذوب" لتمارس علي الشعب السوداني مجدداً حرفة الدجل المبطن والتضليل والإرهاب باسم الدين،و قالت الهيئة المأجورة علي لسان أحد مهوسّيها: ( إن كل إنسان مسلم يجب عليه الاعتراف بحكم الله عز وجل حسب ما ورد في القرآن الكريم والسنة المطهرة)، ولم تكتفي الهيئة بهذا " التضليل" رغم قناعتنا أن الشريعة الأسلامية لا تصلح أن تكون دستوراً لبلد يحاصره التنوع كـ (السودان)، بل ذهبت الهيئة لتقول ( أن هذه الأحكام ينفذها الحاكم الذي ولاه الله على الناس)، وهنا نتسأل عن الكيفية التي ولي الله بها عمر البشير علي السودان؟، وهل الإنقلابات العسكرية جزء من الوسائل والآليات "الإلهية " في تولي السلطة؟، وأن لم يكن الأمر كذلك، فمتي أجتمع المسلمين في مشارق السودان ومغاربه وقالوا للبشير " (وليناك أمرنا )،آم أن علماء (السلطان ) لم يطلعوا علي نصوص الدين بشأن ( الخلافة الأسلامية) أو ( ولاية الفقيه).
•حاولت الهيئة إرهاب قوي المعارضة بأستخدام فتاوي دينية، وقالت"( كل من زعم أنه لا يجب الحكم بما أنزل الله أو سعى لترويج مسألة فصل الدين عن الحياة العامة، يكون وقع في المحظور، لأن هذا الوجوب والاعتراف والتطبيق لحكم الله واجب على الجميع وأوجب ما يكون على الحاكم وعلى الرعية السمع والطاعة"، كما إستشهدت الهيئة ببعض الآيات القرآنية كقوله تعالى ( ومن لم يحكم بما أنزل الله أولئك هم الكافرون)،وهنا نسأل الهيئة ( الكذوب) ،هل إغتصاب النساء في دارفور وقتل المدنيين في النيل الازرق وجبال النوبة ونهب أموال الشعب وتشريد الكفاءات في الخدمة المدنية والعسكرية وإنهيار الأقتصاد وإنحطاط المجتمع هو الحكم بما أنزل الله، أفتونا يا علماء ( الحيض والنفاس) .

•هتاف أخير !!
هيئة علماء السودان التي يصرف عليها الشعب السوداني من حر ماله، لم تصدر في تاريخها فتوي واحدة في شأن العباد " مأكلهم ومشربهم" ،كل فتاويها آما في شأن النساء أو مدح الحكام،هذه الهيئة هي مؤسسة تنظيمية يوظّفها المؤتمر الوطني دينياً في مواجهة خصومه،لذا نقترح أن تأسس قوي المعارضة هيئة علمية متخصصة لمواجهة الخطاب الديني المتخلف،لا شئ يجعلنا نتراجع للوراء سوى هذا الدين...ودمتم!!


[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1658

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#582922 [الدين حق وعدل ولا ظلم فيه]
0.00/5 (0 صوت)

02-12-2013 12:28 PM
قال: أفتونا يا علماء ( الحيض والنفاس)...!
هذا كلام إنسان مخرف، فإن قولك هذا لا ينقص من قدر علماء الإسلام...وهم ليس أول من تكلم في (الحيض والنفاس) فهذه المسألة من أصول دين الإسلام...وليعلم الجميع إن تحقير العلماء والإساءة إليهم ظلم لا يرضاه الله، (إنما يخشى الله من عباده العلماء)، وقوله: (شهد الله أنه لا إله إلا هو والملائكة وأولو العلم قائماً بالقسط...) الآيات. ...فإن كان لديك مشكلة مع أحد منسوبي المؤسسة الدينية...فهذا أمر شخصي، ونتفق معك أن النظام السياسي (المؤتمر الوطني)لا يمت إلى الإسلام بشيء...إلا الإدعاء الكلامي فحسب...
وأما قولك الأخير:(لا شئ يجعلنا نتراجع للوراء سوى هذا الدين...)...
فإني لا أجد رداً أبلغ من قوله تعالى: (فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا حرجاً في أنفسهم مما قضيت ويسلموا تسليما)...هدانى الله وإياك...!


#582428 [شوال العسل]
0.00/5 (0 صوت)

02-11-2013 06:52 PM
هو المقال مقبول لكن الكلام عن ان الدين سبب للتراجع هذا لا نتق معاك فية .


#582089 [Gashrani]
0.00/5 (0 صوت)

02-11-2013 12:49 PM
يا مسلم و افتخر:المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده. باختصار لسانك زفر.


#581534 [Always]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2013 06:46 PM
علماء الحيض و النفاس ديل ادوهم اولويز بالاجنحة و طيروهم ببعيد
رفقا باعصابنا


#581514 [عنبر عمر الطيب]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2013 06:23 PM
يا اخى كاتب المقال والله ابدعت ومقالك فى الصميم ولكنى اؤاخذك فى تخريمك الاخير وربما اخذتك شدة الزعل وانت تكتب او بعض الانفعالات اثناء الكتابة ولو كنت راجعت مفالك بعد الكتابة يمكن تقوم ببعض الحذف او التعديل .. اما التخريم الذى اقصده هو قولك فى ذيل المقال ( لا شى يرجعنا للوراء الا هذا الدين ) وهنا الجميع سياخذون عليك , وانا مثلك ساعة الكتابة لمثل هذه المواضيع اكون منفعلا ولكن عند المراجعة اعدل واحذف بعض الكلمات ... لك العتبى حتى ترضى مع فائق احترامى لك .


#581367 [ابو محمد]
5.00/5 (6 صوت)

02-10-2013 03:26 PM
السلام عليكم
انا ما قدرت علي قرأت اسم كاتب هذا المقال ولكن ليس هذا هو المهم ولكن اهم ما استوقفني في هذا المقال هو ذكرة ان (لا شئ يجعلنا نتراجع للوراء سوى هذا الدين ) انا لا ادعي انني فقيه ولكن يجب ان تعرف حقيقة واحدة ان سبب تخلفنا هو عدم تمسكنا بدين الله وعليك التفقه جيدا في هذا الامر فبل ان تفتي اما اذا كان هنالك خطأمن جانب الحكومه في تطبيق الشريعة فهذا امر آخر
مع تحياتي


ردود على ابو محمد
United States [صخر] 02-10-2013 11:20 PM
يا ابو محمد ما تلف وتدور - الكلام واضح هل اليسوى اخوان الشيطان ديل دين ؟ لو فعلا كانو طبقوا الدين البنعرفه ما فى زول كان قال بقم - كان حيكون حالنا احسن وبلادنا انضر ولكن اخوة الشيطان لهم اجندات اخرى ليس من الدين فى شىء منه
ويقودى هذا الى المرأة المصرية التى قالت ""ده البسوه الاخوان ده دين - انا خارجة منه"" الا تعتقد انهم بدينهم السياسى المسيس لمصلحتهم يكرهون الناس فى ما يدعونه والاسلآم برىْء مما يفعلون
بعدين باين عليك كوز امنجى

United States [مسلم و أفتخر] 02-10-2013 05:51 PM
هو ده إسم بتقرى ده إسمه كده ومال شكله كيف ؟
قال الدين سبب سبب تراجعنا

United States [نور الدين محمد عوض] 02-10-2013 05:38 PM
وعليكم السلام
لا أدعي أنني اقراء ما وراي السطور ولا أنني أقراء الأفكار ولكن كلام الكاتب أكثر من واضح فهو يقصد دين الكيزان الذي ما أنزل الله به من سلطان ولا يقصد بآى حال الدين الإسلامي
صدق الشاعر حين قال : ــ
هو دينك دي دين ....
ديناً يدينك وإنت صاح ....

تطبيق ماذا وشريعة ماذا يا هذا
محاولاتك فى التليمع والتطبيل جدا باهته و مكشوفة
( سكسك بعيد دى مكان الفنانيين )


جاتيكا أموجا دلمان
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة