المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الوقفة الاحتجاجية .. وعار للابد
الوقفة الاحتجاجية .. وعار للابد
02-16-2013 08:49 PM

16/2/2013 اليوم الحزين في تاريخ السودان المعاصر ، فقد نجحت حكومة د. عبد الرحمن الخضر في أن تؤِّرخ لنفسها أنها أول حكومة تعمل علي التنكيل بمن لا صوت لهم , ولا قدرة علي مناجزة هذا الواقع المأثوم .. الاطفال ..بإغلاق مستشفى جعفر بن عوف للأطفال.. وأهدار دمه بين قبائل أقسام في مستشفيات الاكاديمي وبشائر وأبراهيم مالك إنما يعادل هذا القرار الجريمة النكراء التي قام بها الجيش الامريكي تجاه أطفال ملجأ العامرية ..وتلكم أخف وطأة لانها حدثت من مستعمر علي مواطن ..فمابالكم بمايحدث فى بلادنا من مواطن حيال أضعف مواطنيه ؟؟ الاطفال !! فجاءت الوقفة الاحتجاجية إنفعال تلقائي من أعلاميين وصحفيين وطلاب طب وأطباء وصيادله ونواب وأختصاصيون ووقف د يونس عبدالرحمن المشرف الفعلي لهزيمة قضية الاطفال والاداة لتنفيذ المأساة ...فقام ليكمل عملية إخفاء آثار الجريمة بمنع الصحفيين من دخول المستشفي وسط دهشة وأمتعاض أفراد النظام العام.. وهم يكتمون غيظهم من غرابة التصرف .. فأصبحوا شهداء عدول لدور الدكتور الذي أراد لنفسه أن يتحمل مسئولية دور يمثل عار الابد .. ويواصل دوره لاخراج المسرحية سيئة الاخراج .. فيطلب من المدير الاداري كسر مكتب البروف جفعربن عوف وتغيير مفاتيحه و فيرفض المدير الاداري بكل رجولة الرجال مؤكداً أن هذا التصرف غير أخلاقي و غير قانوني ..ويترك المستشفي ويذهب تاركا المدير ليواجه مسئولية التاريخ وعار الابد ...

والبروف حميدة قال في الملتقي التفاكري ردا علي كاتب هذه السطور( أنه لن يترك الاطفال في الشارع وأنهم في عيونه )؟ وكان كلاماً دافئا لكن الواقع أثبت أنه كلام .. فجموع الاطفال المطرودة من الحوداث لا يثقون بأن يجدوا في الاكاديمي ما يجدونه في مشفي أبن عوف حيث لايدفعون جنيها واحداً.. وتطبق مجانية العلاج بحذافيرها.. وهذا ما لخصته أحدي الامهات وهي تلعن اليوم الذي حرمهم مشفاهم ( حيث قالت أمشي بيهم وين ؟ أكاديمي شنو المابيدفعنا قروش ؟)

أو ذلك الذي أتي حاملا أبنه من جنوب كردفان قاصدا مستشفي جعفر بن عوف الذي يعالجهم و يعصمهم من مذلة السؤا ل..فهل لازال بروف حميدة عند رايه ؟أم أنه أيقن بأن مأواهم ليس الشارع فحسب أنما المصير المجهول كذلك ...

التحية خالصة لرجال الشرطة وهم يتعاملون مع المحتجين بطريقة جديدة ومختلفة وهم يحرسون الوقفة حراسة الحادب المجروح من الواقع المتقيِّح الذي وضعت فيه قرارات السيد الوزير الجميع في مأزق وخاصة الاطفال... فقد أثبت رجال الشرطة أن الحس الوطني عندهم ليس أقل من أحساس المحتجين .. وأن الاعتراض السياسي قد أدخل مفردة جديدة مفادها: أن شعبنا بات يدرك أن الاخر له نفس الحق وأن أختلفت الرؤي ..

بروف حميدة كنا نظن أنك وحدك كارثة الصحة أما ما حدث من دكتور يونس عبد الرحمن فأنه قد وضع نفسه في مرتبة أعلي منك .. حينماحجب عنك الحقائق ... ولما سلمك توقيعات (29) أخصائي لا يرفضون أغلاق الحوادث فإذا بك تفأجأ (ب21 )أخصائي يرفضون الاغلاق ..وأنك تقول أن مكتبك مفتوح للاعلام فإذا بصاحبك يمنع دخول الاعلام للمستشفي ... قل لي بربك ماذا يخفي ؟ وأنت تحاول قبول الاخر وهو يعمل علي مسخ الاخر ..اما أذا نزلت لدرجة أخري فأن دهالة الكارس عندما أبدت رايها نقلت .. ماذا نقول :ليحفظ الله السودان وأطباءه وطلابه وطلاب الطب فيه والصيادله والاعلاميين والمرضي وذويهم والمواطنين الذين أرادوا إسماع صوتهم الذي بدأته دسحر محمد محجوب ودحياة الحاج عبدالرحمن ودصباح المنّا ود. أبوبكر بشير ود سيد قنات ود أحمد عبدالله الشيخ والاستاذ زهيرعثمان وأستاذة لبني عبدالله

وشباب شارع الحوادث وكل الذين آذاهم ظلم الاطفال فحملوا هِمّتهم وتمسكهم بالحق لتتم هذه الوقفة معلنين عن وقفات أخري تبدأ يوم الثلاثاء القادم .. والتحية أخيرا للعلامة البروف جعفربن عوف وهو يحمل قيمه العليا ليضم صوته لاصوات تصرعلي الرجوع عن هذا القرار الذي يدخل في دائرة عار الابد

وسلام يا وطن
حيدر احمد خيرالله
[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1145

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#588538 [المتفائلة جدا]
0.00/5 (0 صوت)

02-18-2013 03:50 PM
لا نملك إلا نقول اللهم لك الحمد والشكر إذ أزحت الحجب عن دعوات المظلومين وهم كثر ..فأنزل اللهم سهامك فى مقتل ..


#587131 [سند]
5.00/5 (1 صوت)

02-17-2013 02:31 AM
يا اخوانا يا ناس يا رجالة يا ابناء السودان وين انتو و الله الذي خلق السموات من غير عمد لو لا الغربة و المساهمة في حلحلة مشاكل الكثير من الاهل لكنت في شارع الحوادث للذود عن هذا الصرح الذي ياوي اطفال البسطاء و المعدمين .مادا دهاكم يا هؤلاء تهدر ممتلكاتكم و يشرد مرضاكم و انتم تردحون مما تخافون صدقوني لو وقفتم ضد هذا الظلم بصلابة ستجدوا الشرطة معكم لان الهم واحد....و الله الواحد احتار ماذا دهي هذا الشعب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟.


#587121 [اطفال الشوارع]
5.00/5 (1 صوت)

02-17-2013 01:47 AM
يا أمة ضحكت من جهلها الامم .. علها تكون بشريات دنو ساعة عصر الافساد برمي الاطفال المرضي علي قارعة الطريق .. و حسبنا الله و نعم الوكيل .


#587111 [يستبشرون]
5.00/5 (1 صوت)

02-17-2013 01:03 AM
ما تقوموا نفسكم يا جماعة .. الاطفال المرضي المبعدين سوف يعالجون بمستشفي الزيتونة علي حساب رجل البر مامون حميدة الي ان يتم تجهيز البديل باطراف الخرطوم ..


#586968 [يسقط البشير]
5.00/5 (1 صوت)

02-16-2013 08:54 PM
عقبال اقفال كل المستشفيات شعب جبان ولامبالى بطريقة ماساوية!!!بكرة الدور على باقى المستشفيات ليموت الشعب الفضل جوعا ومرضا مادام لايريد ان يموت واقفا ليحيا اطفاله!


حيدر أحمد خير الله
حيدر أحمد خير الله

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة