المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
أسعد الله صباحكم سادتى فى وزارة التشليع العمرانى
أسعد الله صباحكم سادتى فى وزارة التشليع العمرانى
02-17-2013 09:15 AM


فى الوقت الذى سيدرك فيه أركان الوزاره ، ويعرف ساداتها المُبجلين إنهم فى مصاف البشر العاديين فلا هم ملائكه ولا هم أبالسه أيضاً ويتواضعون فى أداءهم المهنى وينجزون مهامهم المناطه بهم والتى بموجبها يرفلون فى نعيم وجاهة المناصب ورغد العيش من عائدات عرق جباه المواطنيين ويقرون بإنهم فى خدمة هؤلاء الغبش المساكين أصحاب الجلد والرأس عندها سنكتب وندبج المقالات التى تشير الى كمال أداء واجباتهم والتى لا يستحقون عليها لا جزاء ولا شكورا ففى مقابل ذلك يتقاضون أجورهم ويحفزون أنفسهم ويرفلون فى الديباج والحلى والحلل ومن لا يعجبه هذا القول ومن يغالط نفسه والحقائق الماثله للعيان ويصر على أنه سيد القوم الذى بيده القلم عليه مغادرة موقعه الذى يحتله غير مأسوفٍ عليه إطلاقاً فالوظيفه العامه فى الخدمه المدنيه ليست عنجهيه ولا سياده ولا بإسمها يتحول المرء لفرعون صغير وبالون منتفخ مكفهر يسوم خلق الله سوء العذاب . ومكاتب الدوله التى لها قدسيتها وحرمتها تشمل المسؤول والمواطن وهى أيضاً ليست منتجعات خاصه أو حدائق خلفيه أو تكايا لباشوات الخدمه المدنيه مملوكه لهم كإقطاعيات خاصه ورثوها عن أباءهم ، القليل من التواضع والتهذيب وحسن المعامله كفيل بزرع إحساس التقدير وإذكاء الروح الوطنيه فى نفوس المواطنيين الذين يتجرعون العلقم جراء عنجهية بعض أصحاب العاهات النفسيه وعقد النقص وسوء التربيه والسلوك فمثل هذه التصرفات السمجه والبغيضه والمتفشيه فى أكثر من وزاره وجهة خدميه تنم عن ثقافه منحطة فى فهم الحقوق والواجبات وتدل على سوء تقدير للمواقف وخلط فى المفاهيم وهى مقبوله فى حالة واحده ذلك إن كان هذا الذى يطلقون عليه إلحاحاً قد تم فى منازلهم الخاصه أو فى أوقات راحتهم فى خارج نطاق ساعات دوام الدوله عندها من حق أولئك الأباطره الواهمون أن يعاملوننا والمواطنيين (بالجزمه) أما فى أروقة ودهاليز الوزارات وردهات ومكاتب الدوله فلا . لا العنجهيه المقيته سوف تثنينا عن بلوغ أهداف مواطنينا وحقوقهم المشروعه والمسلوبه ولا ترهاتهم تلك التى لا تخيف أحداً سوف توقف طرقنا المتواصل على مواطن الخلل ولا أعيننا سوف تغمض برهةً عن تغولهم على حقوق الأخرين وأكل أموال الناس بالباطل وسوف نظل نرصد ونتابع ونتقصى عن صحة الإجراءات المتبعه فى أداء واجباتهم لا نفرق فى ذلك بين خفير أو وزير طالما كان يتقاضى عائد عمله من خزينة الدوله فعهد الإهتبال والهبر بالنسبه لنا على الأقل قد ولى الى الأبد وحقوقنا المشروعه ومطالبنا العادله وكرامتنا كمواطنين دونها خرط القتاد والمويه تكذب الغطاس . لا خنوع ولا خضوع ، لا تراجع ولا إستسلام فإما أن تستقيم الأمور كحد السيف أو ليكن بيننا ما صنع الحداد فنحن شعب هذه الدوله ومواطنوها وشعب هذه الولايه وقاطنوها ومن كان يملك فيها مثقال ذره من الحقوق أكثر منا عليه فى هذه الحاله أن يخسف بنا وبسنسفيل جدودنا الأرض . غير ذلك فلنتواضع جميعاً ولنعمل يداً بيد وليكمل بعضنا جًهد الأخر لنعيد معاً بناء الأسس والقيم والأخلاق التى مكنت أباؤنا المؤسسين لأركان هذه الدوله من الحفاظ عليها بالأخلاق والقيم النبيله أما ذوى العاهات النفسيه والنفوس الشرهه المريضه وناهبى المال العام وسارقى قوت الشعب ونخاسة أراضيه وترابه وذيول الأجنبى والوشاة النمامين الذين يروجون للفاحشه ويقتلون القيم وينهبون ويقتلون ويهتكون العروض ويتحرشون ببنات الناس فى دواويين الحكومه ويرشون ويرتشون فلا مكان لهم من الأن وصاعداً فى تراب ورمال ووهاد كردفان الغرا . والذى بيننا وبين وزارة التخطيط العمرانى والمياه والطاقه هو سجال دائر وحوار مستمر لا ولن يتوقف فقد أزكمت الروائح النتنه لهذه الوزاره أنوف المواطنيين وباتت سيرتها السيئه على كل الألسنه وما ساقه سعادة الأخ والى الولايه بصراحته المعهوده من إتهامات بالسرقه والنهب والإختلاس وعبر وسائل الإعلام يقف شاهداً على ما ذهبنا إليه وما من مواطن فى هذه البلده الظالم أهلها لم يُلدغ من جحر الأراضى وفضائح هذه الوزاره لا تعد ولا تحصى وقبل لأن نتاول ملف أراضى الخيرصان السيىء التفاصيل بكل مستنداته التى بحوزتنا طفت الى السطح مؤخراً فضائح أراضى وحيازات أبناء قبيلة البديريه فى ريفى شيكان ، إحدى عشر قريه سنأتى على تفاصيلها تباعاً إذ نحن والى الأن لم نخض فى خضم محيط هذه الملفات الشائكه والمعقده وكل الذى قدرنا على إيصاله للرأى العام المحلى وأبناء الجاليه السودانيه فى دول المهجر هو قطره من محيط مخطط يسعى لأفراغ هذا الحزام السكانى المهم من مواطنيه والسعى الى تشتيت شملهم وتذويبهم فى مجتمع المدينه وهم ( أباطهم والنجم !!) للذين يخططون لإحداث هذه الترايجيديا نؤكد إن هذا الأمر لن يحدث على الإطلاق ونحن أحياء نمشى بين الناس ، لن يتحقق هذا التهجير على الإطلاق ولو أُستبدل مدير مصلحة الأراضى وحل محله ( شاؤول موفاز!!) البديريه ليسوا فلسطينيين يا هؤلاء . ولو كان فى إعتقاد أباطرة النهب والإختلاس إن إنحناءهم لعاصفة النشر التى تترى هذه الأيام سيجعل أباطيلهم تمر بسلام يخطئون تماماً فى هذا الإعتقاد فهذه العاضفه المستمره من النشر والتقصى والتى تمثل بالنسبه لنا يوميات وزاره لن تتوقف إلا بعودة الحقوق لأهلها كما إن الصدى الذى أحدثته على مستوى الداخل والخارج ووصول ملف متكامل عنها لمعالى الأخ والى الولايه والذى إستبدت به الدهشه لفداحة التفاصيل فقد تكرم سيادته بإستقبالنا مساء يوم أمس السبت فى صالونه العامر فى بيت كردفان وبوجود نخبه من قيادات العمل التنظيمى بالولايه إلتئم مجلسنا وأوضحنا لسيادته كل التفاصيل التى قادت لتلك التداعيات وصححنا لمعاليه بعض المعلومات التى كان البعض يتكفل بتوصيلها بشكل شائه ومتعمد وذلك فى محاولات يائسه للقتل المعنوى ، سعادة الأخ والى الولايه والذى أبدى إهتماماً متعاظماً فيما يخص ملفى المياه والتخطيط العمرانى ، أزمة الهيئه النقابيه ومدير مياه المدن سرعان ما أجرى إتصالاً هاتفياً بالمهندس ميرغنى صديق حامد مدير عام الوزاره سائلاً ومستفسراً عن بعض التفاصيل التى تناولناها فى مقالاتنا المنشوره على صفحات هذا الموقع الرائد ومن ثم أصدر معاليه ومن فوره للباشمهندس ميرغنى صديق حامد توجيهاته بما يلزم وطلب منه تحديد موعد عاجل معه فى غضون اليومين القادمين للوقوف على كافة التفاصيل المتعلقه بملفات المياه كما أصدر سيادته قرارمنصه فورى أوكل بموجبه الأًستاذ والزميل الصحفى المعتدل أدم على أدم أبوعاقله بمهام قيادة فرع الرصد والمتابعه والنشر الصحفى والإعلامى الإليكترونى وإلحاقه بالمكتب الصحفى الخاص بسيادته ونسخ كل ما يكتب عن هذه الولايه وتقديمه مع التعليق عليه فى ملفات تعرض على سيادته ثلاثه أيام فى الإسبوع مثتثنياً فى ذلك النشر الطارىء والذى يرى أبو عاقله أن تصنيفه من الأهميه بمكان لإطلاع الأخ الوالى عليه ، وزاكى الذين الرجل الذى يخجلك بتواضعه وشفافيته لن ينفك عن الإشاده بالدور الكبير الذى ظلت تلعبه وسائل الإعلام فى سبيل كشف الحقائق والطرق على القضايا الساخنه وتنبيه قيادات الدوله الى مواطن الخلل التى تستوجب الترميم وفيما يختص بملفات أراضى وحيازات البديريه الدائر الجدل الأن بشأنها طلب السيد الوالى أن يٌحدد موعد عاجل فى غضون الساعات القليله القادمه مع وفد لجنة القبيله وإدارتهم القانونيه والتى يمثلها الأًستاذ على النمير التركى المحامى لمقابلته والإستناع إليهم للوقوف على حجم المشكله وفى الوقت الذى لم ينسى فيه سيادته إشادته الحاره بالصحافه الموضوعيه والنقد الهادف البناء إلتمس منا برفق عدم تهويل الأمور وضرب مثالاً بمنشيتات صحف تخرج بين الفينه والأٌخرى بإوصاف مهوله لأجداث صغيره مستدلاً بقوله كمثال المبالغه فى تقرير المراجع العام حول الإختلاسات التى ضبطت فى ختام العام المالى الذى مضى وقبل أن نختتم مقالنا هذا نعيد القول والتنبيه لأولئك الذين يمشون بين الناس بالفتنه ولأولئك الأوغاد الذى الذين يتصلون عليك هاتفياً ويسجلون المحادثه الهاتفيه معك بغية إستدراجك لتوريطك إن أسليب (العيال) هذه لن تنطلى على أحد فى وجود إجيال من الهواتف الذكيه والبرمجيات التى لا تنبهك لذلك عبر الشاشه فحسب بل تقوم بأكثر من ذلك ، على وزارة التخطيط العمرانى والمياه والطاقه رد الحقوق لأصحابها قبل فوات الأوان والدخول فى معمعة المحاكم والتقاضى . والى ذلك الحين سادتى القراء .... أبقوا معنا .

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1018

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#587344 [عادل]
5.00/5 (1 صوت)

02-17-2013 11:09 AM
الاخ ياسر : تحية احترام لك ولمن انت معهم .. ارسلت لك رساله علي الايميل واظنها لم تصلك ولكن اجتماعكم بالسيد الوالي كان سيكون نتيجه حتميه لما بالرساله .. (حلم العالم ناس تتسالم والبني آدم صافي النيه) هي كذلك احلام اصحاب الاراضي حول الابيض وحكمة الله القاهر الجبار جعلت اصحاب كل تلك الاراضي هم البديرية بكل خشوم بيوتهم ونصيحه اقدمها لولاة الامر وهم أدرى مني بها وهي ان هؤلاء القوم لايوجد من هو اطول بالا منهم او من في سعة صدرهم ولكنهم اذا وصلوا الحد فحينها الله وحده يعلم ماقد يحدث ولكم في احداث الطينة عبرة ... نترحم علي الاخ والوالد(حسن جبريل) فهو الوحيد كان محل ثقه وكان صحيح بار الوعد فهو كان اقرب الحكوميين الي هذه القبيله وكان يرعى مصالحها هوشخصيا لا يوكلها لغيره نتمنى من الاخ والي الولايه ان يغلق ملف الاراضي هذا بان ينصف اصحاب الحق بلاضيم وان يعوض من تأثر بتوزيع اراضيه بقطع سكنية اضافيه لعلمنا بشح السيولة في الولاية فكلنا يحس مثل الوالي ومن معه تماما .... ودمتم


ردود على عادل
United States [باسرقطيه] 02-18-2013 04:25 AM
أخى عادل ... يسعدنى للغايه تواصلك معى وتفاعلك مع القضايا الحيويه التى نطرقها حاول مره أخرى أن تبعث بالرساله ودعنا على تواصل


ياسر قطيه
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة