المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
رسالة الى الاستاذ / فاروق ابو عيسى
رسالة الى الاستاذ / فاروق ابو عيسى
02-19-2013 03:22 PM

بسم الله الرحمن الرحيم
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله واصحابه وسلم


الموضوع : رسالة الى الاستاذ / فاروق ابو عيسى

مقتطف :

"...وقال ان الشعب السوداني ملَّ الإسلام السياسي الذي أورث البلاد الفقر والعوز والحروب والجهل. "


( فقرة منقولة من تصريح للاستاذ / فاروق أبو عيسى صحيفة حريات 18-2-2013 )

تعليق :
الى الاستاذ / فاروق ابو عيسى ,
لا شك أنك تعلم أنه لايوجد اسلام سياسى وآخر غير سياسى , فالدين الاسلامى يا أخى كما تعلم يمثل الوحى الألهى المنزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم , والذى جاء كرسالة خاتمة : " مصححة , ومكملة , ومتممة لكل الرسالات السابقة لها من لدن أبونا آدم الى سينا عيسى عليهما السلام " وتعلم يا أخى أنها جاءت لانقاذ البشرية جمعاء من الحالة التى تردت اليها ردحا من الزمن , أى:
" حالة الجاهلية الجهلاء "
لتخرج الناس كل الناس من عبادة العباد الى عبادة الله وحده , ومن ضيق الدنيا الى سعتها , ومن جور الأديان – (بعد تحريفها ) – الى عدل الاسلام , انها جاءت لانقاذ البشرية كلها من مثل هذه الهوة السحيقة التى تردت اليها مرة أخرى , وغرقت تماما فى وحلها وظلامها : ( تمثل ذلك فى كل الشموليات البغيضة ذات المصدر والنبع الواحد المعروف للجميع , ولا خلاف بينها جميعا الا فى الشعار المرفوع : شيوعية (لينين)– علمانية (اتاتورك) – انقاذية (الترابى ) ....... الخ )..... تعم يا أخى ان هذه الرسالة الخاتمة , جاءت لبسط العدالة المطلقة بين البشر جميعا , مؤمنهم وغير المؤمن منهم , وتحقيق المساواة بين الناس كلهم , لا فضل لعربى على عجمى , ولا أبيض على أسود , كلهم لآدم , وآدم من تراب , وتعلم أيضا يا أخى أن تعاليم وموجهات هذه الرسالة الخاتمة قد أنزلت على الأرض كنموزح حى يؤكد :
" أن العدل هو أساس الحكم . "
وأن الدولة ملك للجميع , يعيشون فيها تحت مبدأ المواطنة , وفى ظل حرية العقيدة , يكتنفهم جميعا شعور عظيم بالالفة , والمحبة , المساوات الكاملة , فى الحقوق والواجبات لم تر لها البشرية مثيلا من قبل ,
فهل من العدل والانصاف يا أخى أن ناتى بعد ذلك كله وننسب ما يجرى فى سوداننا الحبيب ونراه ونشاهده بأم أعيننا الى الاسلام ؟؟؟؟؟ هل يجوز ذلك وكلنا يعلم أن هذا الذى أنزل على الأرض وتقتطف البلاد والعباد من ثماره المر , لا يعدو كونه منقول حرفيا من تعاليم وموجهات التلمود اليهودى متمثلا فى بندين من أشر , وأقبح , وأسوأ بنودها المعروفة , وهما بندى :
( التمكين/الارهاب ) ؟؟؟؟؟؟؟؟


عوض سيداحمد عوض
[email protected]
19/2/2013


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 949

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#589828 [mohy]
0.00/5 (0 صوت)

02-20-2013 02:39 AM
طيب يا ابو الناصحين تنصح الإنسان المسلم العاقل ولا تنصح المنافقين إنت شكلك خلطتا وقايل إنو ديل بيمثلوا الإسلام ديل بيمثلوا بالإسلام


#589567 [لت وعجن قي القديم]
0.00/5 (0 صوت)

02-19-2013 04:52 PM
ماذا تسمي الذي يمارس في السودان باسم الاسلام؟
هل مايحدث هو لله ؟ام للسلطه باسم الاسلام


#589556 [صخر]
0.00/5 (0 صوت)

02-19-2013 04:41 PM
ياسيد عوض اننا لاننسب ذلك الى الاسلام - بالله لا تلخبط الكيمان - الاسلام هو ديننا جميعا نؤمن به ولكن توظيف هذا الاسلام للآغراض دنيوية هو ما يسبب الاذى لهذا الين الحنيف
ان من يسمون انفسهم دعاة لهذا الدين ويحكمون بصكوك من الله هم اسباب كل هذا الذى يحيق بالدين والاسلام - هل ترى اخوة الشياطين الذين يكنكشون على السطة اكثر من ربع قرن هم القدوة الحسنة - ثم من الذى نصبهم علينا - اليست الامر شورى بين المسلمين - اولسنا من ترك لهم شئؤن حياتنا لنولى من يصلح - امن المعقول ان أمر اللاسلام بأغتصاب السلطة ليلا ؟ هل يدعو الاسلام الذى نعرفة ان يقوم طائفة منا بالاستحواذ على مقدرات المسلمين؟ ام يدعو الاسلام الى قتل الناس بدون ذنب ارتكبوه سوى انهم يطالبون بحقوقهم الشرعية ؟وهل ترى ان اللأسلامووين الذين يتربعون على كراسى السلطة لهم حق ألآهى فى افساد الزرع والضرع؟
لا سيدى هذا الذى تقوم به الضغمة الفاسدة المفسدة ليس فى الاسلام من شىء


ردود على صخر
United States [Awad Sidahmd] 02-20-2013 12:42 PM
عفوا أخى صخر يبدو انك لم تطلع على تعليقى بصورة جيدة ولو فعلت لتجدنى متفق معك فى ما قلت عن الاسلام , وان ما انزل على الأرض باسم الاسلام لايمت بصلة من غريب أو بعيد بتعاليم وموجهات ديننا الحنيف , بل ذهبت لأبعد من ذلك كى يقف القارىء على حقيقة هذا الذى انزل على الارض فهو لا يعدو كونه مستمد من تعاليم وموجهات التلمود اليهودى , ارجو اعادة قراءةالتعليق مرة أخرى


عوض سيداحمد عوض
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة