المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
المؤتمرات والمعارض والورش والنتائج
المؤتمرات والمعارض والورش والنتائج
02-23-2013 08:17 PM

ما اكثر المؤتمر التي تعقد في السودان! وما اكثر المعارض التي تقام! وما اكثر ورش العمل التي تنعقد! وتصرف مبالغ مقدرة على كل هذه المؤتمرات والمعارض والورش... وما اكثر التصريحات التي تقال! ولكن لا أفعال ولا نتائج!
كم معرض اقيم خلال الشهر الماضي؟ الذي يهمنا منها ما يرتبط بالامور الحياتية، لذا نقف في مقام معرض دواجن السودان في دورته السابعة بمعرض الخرطوم الدولى... ونتساءل منذ الدورة الاولى وحتى هذه الدورة السابعة ماذا حدث؟ وهل توفرت لحوم او منتجات الدواجن للجمهور بأسعار معقولة؟ الاجابة بلا تردد او تفكير لا.
الدكتور فيصل حسن إبراهيم وزير الثروة الحيوانية والسمكية أكد اهتمام الدولة بتشجيع الاستثمار مشيرا الى الإعفاءات التي قامت بها بإعفاءات مدخلات الإنتاج والأعلاف والاهتمام بالامن الغذائي للمواطن بأقل الأسعار.
هذا تصريح جميل ولكن هل يعلم الاخ الدكتور فيصل حسن إبراهيم وزير الثروة الحيوانية والسمكية كم سعر كيلو الفراخ؟ او كم سعر دستة البيض؟
ذات يوم جمعنا الاخ والي الخرطوم دكتور عبدالرحمن الخضر بقاعة من قاعات الولاية وتحدث عن الدواجن وقال انه سيستورد الدواجن من البرازيل لانها ارخص ولم يفعل ولم ينخفض سعر كيلو الدواجن... وقال فيما قال وكانت معه غرفة الدواجن ان سعر الدواجن سيصل الى ثلاثة عشر جنيهاً ولم يحدث ذلك! بل عندما جاء شهر رمضان ارتفع سعر كيلو الفراخ وسعر دستة البيض يومها اتصلت بالأخ عبدالرحمن رضوان وأوصلت له المعلومة والرجل اعتاد الاهتمام بما نكتب فقال لي انتظر قليلاً سينخفض السعر.
واليوم نسمع الاخ الدكتور فيصل حسن إبراهيم وزير الثروة الحيوانية والسمكية خلال مخاطبته حفل افتتاح معرض دواجن السودان في دورته السابعة بمعرض الخرطوم الدولى ان صناعة الدواجن تعد من أهم الصناعات الغذائية ذات الإنتاجية السريعة داعيا المنتجين الى تحسين الجودة وذلك عبر الاهتمام بالبحث العلمي مشيرا الى أن الدولة ستساهم مع المنتجين في تمويل البحوث العلمية لتطوير الإنتاج حتى تصل الى مراحل التصدير.
ونقول له اذا كانت انتاجية الدواجن كما وصفها (من أهم الصناعات الغذائية ذات الإنتاجية السريعة) فلماذا لم يحدث هذا في السودان؟ وما السبب في ارتفاع سعر كيلو الفراخ وطبق البيض؟
اما حديث الاخ الأستاذ عثمان عمر الشريف وزير التجارة الخارجية فقد اكد ما قلناه وهو يدعو الى ضرورة تفعيل دور المعارض في مخلف الصناعات والاستفادة من الخبرات العالمية في كل التخصصات حتى نصل الى قادة الدول في الإنتاج بكافة أنواعه.
ونتمنى ذلك ولكن هل يتحقق ذلك بالمعارض والمؤتمرات وورش العمل فقط؟
اما الاخ الأستاذ إبراهيم حسبو رئيس غرفة الدواجن فقد اكد اهتمام الغرفة بتطوير المنتج مشيرا الى أن هنالك دراسات بدأت لتطوير الإنتاج حتى يصبح السودان من الدول المصدرة للدواجن ومنتجاتها! ونقول له اسرعوا في هذه الدراسات حتى يكفي الانتاج الاستهلاك المحلي وبعد ذلك فكروا في التصدير.
والله من وراء القصد

د. عبداللطيف محمد سعيد
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 637

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




د. عبداللطيف محمد سعيد
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة