المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الطاهر ساتي مع الكادحين ولا مع بروف حميدة؟!
الطاهر ساتي مع الكادحين ولا مع بروف حميدة؟!
02-26-2013 01:42 PM

• تابعت بالأمس جزءاً من برنامج المحطة الوسطى الذي استضافت فيه الأخت إيمان بركية البروف مأمون حميدة وزير الصحة الولائي.
• ناقشت الحلقة موضوع تجفيف حوادث الأطفال بمستشفى جعفر بن عوف ونقل الخدمات الصحية للأطراف.
• وبعد أن احتد النقاش وكذب دكتور جعفر مؤسس مستشفى ابن عوف مزاعم البروف مأمون حميدة، تمت استضافة الصحفي الطاهر ساتي عبر الهاتف.
• وقتها زدت من درجة إصغائي وتجاهلت هاتفي الذي كان يرن حينها لأنني توقعت من الزميل الطاهر ساتي مداخلة قوية تسهم في كشف المزيد عن هذه القضية الشائكة.
• لكنني تفاجأت كغيري بالطبع من المتابعين بحديث الطير في الباقير من الأخ الطاهر.
• أسهب الطاهر في حديثه عن ممارسة النقد الذاتي وعاتب أهل مهنته على تركيزهم على قضية نقل مستشفى جعفر ابن عوف بحجة أن المطلوب هو أن يحظى المريض بالخدمة في أي مكان.
• وذهب الطاهر لأبعد من ذلك ملقياً باللوم على الأخصائيين لعدم تواجدهم بالعيادات الطرفية.
• حتى تلك اللحظة كنت أقول لنفسي " ما في مشكلة، المهم ما سوف يأتي من حديث الطاهر."
• لكن المؤسف أنه لم يأت أي شيء بعد ذلك.
• اكتفى الطاهر بمداخلة صبت تماماً في خدمة قضية البروف مأمون حميدة رغم أن هذا الرجل يقف منذ يوم توليه منصبه ضد مصالح المواطنين ولا يأبه بأوجاعهم لا كثيراً ولا قليلاً.
• ولعل الجميع قد لاحظوا بالأمس إلى أي درجة استخف هذا الرجل بآلام ومعاناة المواطنين.
• عندما شاهد وسمع ذلك الاستطلاع الذي تضمن عدداً من المواطنين كان أحدهم يحمل طفله على ظهره قال حميدة بكل استهتار واستخفاف " ليه شايله في ظهره ما كان يشيله في ركشة".
• وحينما تحدث آخرون عن معاناتهم وتكبدهم مشاق التنقل بين مستشفى وآخر دون أن يجدوا الخدمة المطلوبة التي يردد حميدة أن مستشفياته الجديدة تقدمها وفقاً لمعايير عالمية قال الطبيب والوزير التاجر " كلام واحد أو اثنين ليس قضية، فالمهم هو أن نصل للمواطن ونقدم له خدمات راقية، وعاد لتذكير مقدمة البرنامج بأن البعض عندما رأوا مستشفى إبراهيم مالك لم يصدقوا أنه في السودان!"
• كل الاستطلاعات والعينات التي ظهرت خلال البرنامج رفضها البروف حميدة وكان في كل مرة يقول " المصور جاب ليهو واحد ولا اثنين فهل يعني ذلك فشل الفكرة؟!"
• يكون مستشفى إبراهيم مالك في السودان ولا في القمر يا بروف.. تكون خدماتكم راقية ولا عادية.. يكون لديكم " اكسجين في الجدران" ولا لا، هذا لا يهم الناس في شيء، طالما أن المواطن المريض يقف أمام الجميع ويؤكد أنه لا يحصل على العلاج المطلوب.
• بدا حميدة مشككاً في كافة الاستطلاعات وكأن قناة الشروق هذه تتبع لأحد الأحزاب المعارضة لحكومته.
• من حقنا أن نكذبك أنت شخصياً يا بروف وأن نكذب أي مسئول آخر أو صحفي أو ناطق باسم وزارتكم، لكن الشخص الوحيد الذي يفترض أن نصدقه هو المريض الذي يذهب لتلقي العلاج.
• فإن قال لنا هذا المريض أنه حظي بخدمة راقية وسهلة ومريحة صدقناه، وإن أوضح لنا أنه تعب وكد واجتهد وفي النهاية لم يحصل على العلاج المطلوب ما استطعنا تكذيبه.
• ذكر حميدة خلال الحلقة أن الحوادث تقدم خدماتها للمواطنين مجاناً، وده طبعاً كلام جرائد ساكت!
• وقال أيضاً أنهم يتلقون بلاغات حول عدم إخلاص الأخصائيين في أداء عملهم بمستشفيات الحكومة ما لم يحضر المريض للعيادات الخاصة، وأكد أنهم بصدد معالجة مشاكل الخلط بين العام والخاص.
• تخيلوا مأمون حميدة شخصياً يريد أن يحارب فكرة الخلط بين العام والخاص!!!!!!!!!
• لأنني وكحال الكثيرين غيري لا أصدق أي كلمة تصدر عن هذا البروف وذلك بسبب تفكيره الأناني والتجاري وسعيه المستمر للتكسب ولو على جثث المواطنين المرضى، ودونكم حادثة مريضة مستشفى الزيتونة التي تتداولها الأوساط الإعلامية منذ أيام.. لأننا لا نثق فيما يقوله البروف حميدة توقعنا أن يغوص الطاهر ساتي - الذي اشتهر في الفترة الأخيرة بكشف بعض مستندات الفساد – في أعماق القضية التي حاول حميدة أن يستخف بها ويحدثنا الطاهر بصورة تشفي غليل من صورتهم الكاميرا متجولين بين مختلف المستشفيات.
• توقعت أن يقول الطاهر للبروف حميدة كيف تحاربون يا سيادة الوزير فكرة الخلط بين العام والخاص وشخصكم الكبير هو أول وأكبر المستثمرين في القطاع الصحفي البلد.
• قلت لنفسي طالما أن إيمان بركية لم تملك الجرأة لطرح مثل هذا السؤال الصعب، فلابد أن الصحفي الطاهر سوف يلقي به على مسامع ضيف البرنامج.
• لكن الطاهر خذلنا جميعاً بمداخلته التي أراحت مأمون حميدة كثيراً وجعلته يوجه له كلمات الشكر والثناء والإطراء ويقول أن هذه هي النظرة التي يريدونها من الإعلاميين!
• احترنا كثيراً مع صحافتنا واختلطت علينا الأمور ولم نعد نفهم أو نعرف أو نميز من الذي يقف مع كادحي الوطن من ذاك الذي يساند المسئولين ويوجد لهم الغطاء اللازم في تعديهم السافر على حقوق هؤلاء المواطنين.

كمال الهدي
[email protected]


تعليقات 21 | إهداء 0 | زيارات 3340

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#598129 [ياسر بن ابي ياسر]
0.00/5 (0 صوت)

02-28-2013 12:40 PM
ياجماعة الخير الخير انا اعمل بابراهيم (هالك) صحيح توجد بناية جديده اسمها الحوادث لكن لم يطرا اي تغير علي الكادر العامل قبل وبعد تحويل حوادث الطفل بل يوجد تردي في الخدمات(بئيه صحيه طارده)
مافي شك ان هناك شبهه وراء سياسات حميده..نسال الله يديهو حسب نيتو.


#597987 [كتكوت]
0.00/5 (0 صوت)

02-28-2013 10:28 AM
مامون حميدة ياسادة عاوز يخلى وسط الخرطوم للمستشفيات الخاصة والطاهر ساتى صحفى مدفوع القيمة زى ماكتب عن الدواء ومجلس الادوية وهو لو بيكتب كلام بضر ناس الحكومة كان اسع فى مكان لاشافوا ولا بسمع بيهوا ولا كان ركب الطياره


#597298 [bat]
0.00/5 (0 صوت)

02-27-2013 02:01 PM
لا نستطيع ان نتهم مامون بسوء النية من وراء قراراته التي لن تحل الشكلة والتي تكمن في قلة ما هو مرصود للخدمات الصحية من ميزانبةوما هو مرصود من راتب لا يلزم لا الطبيب ولا مساعيه بالاتزام بواجبات لا للمريض عنها فلماذا تضيعون وقتكم في الهجوم على مامون وانتم تعلمون مكمن العلة ؟؟؟؟؟


#597097 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

02-27-2013 11:58 AM
يبدو جلياً ان ما كان يكتبة ويثيره الطاهر ساتي طوال الفترة الماضية عن ملفات الفساد بالبلاد وخاصة القطاع الصحي واحد من امرين اما لذر التراب بالعيون حتي يغفل المواطن عن الفساد الحقيقي الذي يحسه ويشاهده يوميا او ان كيسه فاضي ويكتب مايملى عليه وهنا تجدنا نجدد الدعوة المشروعة والملحة بضرورة التخصصية في الاعلام وان من يكتب من الاعلاميين عن الملفات الحساسة بالضرورة ان تكون لديه المؤهلات اولاً وليس فقط يكون حكااااااااايييييييييي


#596815 [ابو العينيين]
0.00/5 (0 صوت)

02-27-2013 08:33 AM
ان لااعرف الطاهر ساتي الا من كتاباته انت دورك شنو كصحفي واين مقالاتك ام في انتظار الطاهر ساتي حتي يكتب او يعلق


#596689 [ودالسريو]
3.00/5 (2 صوت)

02-27-2013 12:50 AM
يااخوانا كاتب المقال جبان وكل المعلقين جبناء . انتو ونحنا عملنا شنو لايقاف عبث الحكومة وفسادها المستمر والمتزايد كل يوم سيبكم من الطاهر ساتي وغيرو اقعدو كده في هبلكم وسخفكم ده حتي تقوم القيام وتدهب الانقاد,..


#596657 [الفاتح]
0.00/5 (0 صوت)

02-27-2013 12:04 AM
نعم لقد خيب ظننا كثيرا هذه المره الصحفي الطاهر واراح دكتور حميده كثيرا بالرغم من انه كان يحس بالزنقه من قبل المداخلات التي تمت من قبل المواطنين وأيضا من قبل الأستاذه إيمان ولكن جاءه الطاهر بطوق نجاة برغم من تهكم الدكتور على المرضى والمتداخلين .
والله دي ما الحريناه فيك يا أستاذ الطاهر


#596594 [شريف]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2013 10:30 PM
سؤال بسيط..!المريض الدى يسكن امدرمان او الثورات ايهما اقرب اليه ابراهيم مالك ام مستشفى الخرطوم..؟!كنت اعمل سابقا بستشفى الشعب كل مايريد هدا التاجر ان يقول انه قد وفره في الستشفيات الطرفية كان متوفرا فيه في الفترة التي كان يحارب فيها وزارة الصحة الاتحاديةمن اجل استثماراته..واليوم اصبح من كبار خارقي القانون..!


#596562 [أبو مريم]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2013 09:52 PM
يا كمال الهدي .. أفيدك علماً بأن المدعو الطاهر ساتي من الذين يقبضون في رابعة النهار وليس في الليل وهو من الذين يتكسبون من تناول القضايا وإثارتها في عموده الخاص وله مصالحها .. وهو المتهم الأول في قضية إغلاق صحيفة الحقيقة .. وأسأل الشباب الذين عملوا معه فهو من المتاجرين بقضايا والذين يقبضون من عدة جهات وله مصالح معهم.. لذا أريحوا أنفسكم من أمثال الطاهر ساتي وغيره من الأزرقية والنفعيين الذين يقولوا ما لايفعلون ويأمرون الناس بالبر وينسون أنفسهم.
أقول ذلك وأنا واثق مما أقول.. وأسأل ما تبقى من الصحفيين الشرفاء عن الطاهر ساتي ومتبقي شلة المتصوحفين الذين يدعون أنهم قادة رأي عام وهم ليس كذلك، فهو رجل لا يأبه في سبيل مصالحه أن يقول أو أن يفعل أي شيء


#596548 [امك ياسودان]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2013 09:34 PM
طبعا مامون الحكومه وضعته عشان اشيل وش القباحه مع الناس.
ام الطاهر فهذا نهجه يشن هجوما لازعا وقويا مستقلا كل المستندات التي بحوزتهلابتزاز الطرف الاخر ثم يتم الاتفاق علي الظرف زي ما حصل مع مدير الطيران محمد عبد العزيز


#596477 [محمود]
5.00/5 (1 صوت)

02-26-2013 07:53 PM
عندما رأوا مستشفى إبراهيم مالك لم يصدقوا أنه في السودان!
والله الاختشوا ماتوا بس سؤال متي كانت اخر مرة فيها احتكاك حقيقي بين البروف و المستشفيات في الخارج و الاحتكاك الحقيقي لا يشمل الزيارات الخاطفة و لكن التقييم ال ACCREDITION يا بروف و ال JCI STANDARDS


#596463 [عباس بن عباس]
5.00/5 (1 صوت)

02-26-2013 07:25 PM
كل صحفي -في هذا الزمان- الا من رحم ربي يتحدث ويكتب حسب الظر..و...ف...


#596356 [ود صالح]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2013 05:39 PM
على أي حال فقد إستفدنا مصطلحاً جديداً من سعادة البروفيسور هو (الجنغمسة)بوضع ثلاث نقاط تحت الجميع إضافته إلى مصطلح (الدغمسة) الشهير قبله.


#596330 [ابوعديلة]
3.50/5 (3 صوت)

02-26-2013 05:13 PM
ياأستاذ الطاهر ساتى إنت بالضبط كده شايت على وين ؟


#596284 [عادل نقد]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2013 04:18 PM
هذا يوكد ما ظللنا نردده ان هولا الصحفين لايتحركوا الا بالريموت من قبل الامن وقيادات الموتمر الوطني...............
يجب ان لا نخدع انفسنا بهم كثيرا...................
المواضيع التي يكتبون عنها لمخاطبة عقول معينه وشريحه معينه من المجتمع لخلق راي معين في مواضيع معينه او التمهيد لانزال قرارات معينه او لتوجيه راي اكبر شريحه من المجتمع لاتجاه ما تريده الحكومه..............
صحفي السلطه سيظل تقوده النقود والوظائف وان حاول الخروج من تحت عباءتهما.........


#596257 [قال العام والخاص]
3.00/5 (1 صوت)

02-26-2013 03:52 PM
الاستاذ كمال صدقت في كل كلمة قلتها...

الوزير التاجر تحدث بمنتهى الاستخاف والسخرية... وأتعجب ويتعجب معي كل السودان كيف يتحدث الوزير عن فصل العام والخاص... لا يمكن أن يحدث في اي بلد في العالم أن يعين وزير مستثمر في مجال الصحة وزيراً للصحة؟؟ لا يحدث هذا الا في السودان.


وتعجبت كثيراً لمداخلة الأخ الطاهر ساتي... فقد بدا مشوشاً مرتبك الافكار عندما اتصلت به القناة ليدلي بدلوه في الموضوع...الذي سمعناه منه امس في مداخلته ليس هو الكلام الذي اعتدنا سماعه منه..

الطاهر ساتي يبدوا انه تهيب الوزير ولم يستطع الافصاح بجرأة عما كان يجب ان يقوله فقد بدا مرتبكا متلجلجاً.


#596202 [صالح]
5.00/5 (1 صوت)

02-26-2013 03:06 PM
اكثر ما آلمني في كلام مامون حميضة هذا عندما سألته مقدمة البرنامج عن رايه في ذلك الرجل الذي يحمل ولده المريض على ظهره فرد قائلا انا الدراما دي ما بتنفع معاي !!!! تصوروا هذا الحميضة المجرد من الانسانية والحساس المرهف الي ينبغي ان يتصف به من يعمل في هذا المجال الانساني !!! حقيقة مثله كان يجب ان يكون مكان عمله في سوق البهائم ولا ينقصه سوى عراقي و طاقية اما شكلا ومضمونا فهو لائق تماما كتاجر بهائم!!!!!!


#596150 [zol]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2013 02:30 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الطاهر ساتي افضل صحفي يتناول قضايا المواطن بالصوره التي تخدم المواطن وليس لأغراض في نفسو ..الطاهر قال كلام واضح قال الصاح الناس تتحق من كونو في خدمات صحيه للمواطن ولا لا اذا في اذا لا غضاضه في تجفيف مستشفي بن عوف ولا غيرو المهم توزيع الخدمه بكل عداله اما اذا كان مافي خدمات فعلا والبروف مامون حميده كاذب يمكن بعدها للناس ان تنتقد الخطوه ولكن للأسف الجميع لن يستطسع ان ينفي حقيقة ان هنالك مراكز خدميه وحوادث للاطفال في جميع المستشفيات التي ذكرها,انت عايز الطاهر يبقي زيك ويشعلل النار بس وخلاص

انت تحتاج لعشرات السنين كي تكون مثل الطاهر ساتي


ردود على zol
United States [Ali] 02-26-2013 05:34 PM
هاهاهاهاهاهاههاهاهاههاهاهاها


#596131 [dougokoper]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2013 02:21 PM
الطاهر ساتي .. عبدالباقي الظافر ... عثمان ميرغني ... كراع جوه وكراع بره.


ردود على dougokoper
United States [بسام] 02-26-2013 05:28 PM
انت الكرعينك الاتنين بره مابتعمل واحد في الميه من العملوه ديل


#596112 [ود شريف]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2013 02:09 PM
حقيقة ماساءة جعلتنا لا نعرف من هو نصير الضعفاء ومن هو مع الفاسدين ماهو قولك يا الطاهر ساتى ولماذا المداخلة اصلا وانت لاتملك الجراءة لتقول الحقيقة للوزير التاجر ولماذا اذا كنت غير ملم بالموضوع وجوانبه لما تتصل ولما تشارك في تدمير القطاع الصحى ننتظر منك التحرى والبحث في الموضوع وكتابة موضوع تتحدث فيه عن تجاوزات الوزير التاجر والوالى الفاسد ننتظر وننتظر والا ستكون مثل ناس احمد البلال الطيب وعمر الجولى وبابكر حنين فهاءولا باعو انفسهم للسلطان وهذا حالهم منذ دخلو المجال لايعيشون الا في الظلام وهم منمقوه ومجملوه ولايصلح العطار ما افسده الفاسد


#596104 [ابوالمكارم]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2013 02:00 PM
سلام الهدى ...انت احترت امس فقط يااخى ناس السودانى ديل ليكمين يوم بقيادة زعيمهم الضو...شايلين طبولهم وهاك ياطبيل لمامون والمتعاف... وقالو اصبرو عليهم كمين سنة شكلهم ضمنو العلاج المجانى ومليخ الدجاج ...وا خيبة رجانا فى ود ساتى كان إنفزر!!!!


كمال الهدي
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة