المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
أنقذوا مشروع الجزيرة قبل فوات الاوان
أنقذوا مشروع الجزيرة قبل فوات الاوان
03-02-2013 12:45 AM

أيها الشباب : انقذوا مشروع الجزيرة قبل فوات الاوان :
بدأ بيع أراضي المشروع ..
والمجلس الوطني لا يعرف اين ذهبت الاموال .

في طريقي لرئاسة المشروع .. من مدني لبركات .. , فجأة رأيت المزارع المحروقه .. لونها أصفر شاحب .. فركت عيني .. كي أستبصر ما رأيتك حقيقة وتملكتني غصة .. وطفرت من عيني دموع .. فشعر بي من معي .. وقال لي : شوف اجرام النظام وصل لحدي وين ؟!!
هل فعلا هذا مشروع الجزيرة ...؟.. في منطقة الصناعات بمارنجان أخذني شقيقي .. كي أري ماذا حل بها .. تلك المنطقة كانت صباحا ومساءا علي مدار الاربعة وعشرين ساعة تغلي كالمرجل ... صمت .. صمت .. كأنها القبور .. توقفت مصانع النسيج : الجزيرة .. النيل الازرق .. مصنع الزيوت .. المحالج .. أغلقت المخازن .. سكنتها الغربان .. والخفاش ...
* ستة مصانع البان .. لحق بها الخراب .... مكان قفر .. موحش ...
هذا المكان الذي كان يضج بالناس .. وحافلات العمال التي تقلهم ما بين الورديات .. .. المطاعم .. الاكشاك .. الضجيج .. مكان مليء بالحيوة والنشاط .. والحركة الطلقة .. السريعه .. صار .. خرابات .. إن كل ضمير وطني حر .. لابد أن يتأسي ويحزن .. لما أحل بالمشروع وئأي خراب ينتظر البلاد ...!!
* ذهبت لزيارة اهلي في الحصاحيصا .. وداخل اكبر مصنع نسيج في افريقيا.. شاهدت بأم عيني .. كيف أكل الصدأ جدران الحديد .., وبدوره المصنع صار خرابه . هل يعقل ان يترك هكذا ؟ حتي لو قدر للدولة ان تتخلي عنه لماذا لا تحافظ عليه ؟ أو يتم تفكيكه ؟ .. يا للهول .. أقسم بالله لو ان دولة غازية .. عدوه .. لا يمكن ان تفعل ما يفعلون بالوطن ؟كيف ومشروع الجزيرة أسسه المتعمر الانكليزي العام 1925 ؟
* توقفت القاطرات التي تسحب القطن من التفاتيش والتي تغطي مساحة تبلغ حوالي الف كيلو متر ... وسرقت قضبان السكك الحديديه وبيع جزءمنها لإحدي الدول العربية ... وجاءت سيدة عربية ثرية .. الي مدني .. وقامت بشراء احد مصانع النسيج .. " إسكراب .. " !!
* شاهدنا ..بأم أعيننا .. ويمكنكم مشاهدة الصور التي تناقلها الناس عبر الأنترنيت لأسطول طائرات الرش المحطمة .. والمدمره تماما في منطقة الحصاحيصا ... أي جرم هذا الذي يحدث ويعبث بالمال العام ..
* بيعت المحالج .. في كل الاقسام .. بيعت بيوت العمال والموظفين .. و( سرايا المفتشين ) بأسعار بخسة للمؤلفة قلوبها .. ومنحت بعضها كتعويضات أيضا لمن يوالون النظام ممن أختاروا ان يأخذوا ضربتهم .. ويفرون بجلودهم قبل بيع المشروع .. , وسمعت من أحدهم انه قام بشراء ( سرايا ) .. في مدخل مارنجان بمبلغ اربعمائة الف جنيه.. , وهو مبلغ لايساوي .. ثمن الاشجار التي تحيط به ...!!!

بدأ بيع المشروع :
------------------
جاء في ملف الصديق ( الكيك ) بسودانيز اونلاين وقد دأب علي قيادة حملة من أجل إنقاذ مشروع الجزيرة .. استمرت لعدة سنوات .. وهي اقوي عمل في هذا المنبر الكبير .. جاء في الملف نبأ علي لسان محمد محمود رئيس لجنة الشئون الزراعية في المجلس الوطني : " إن جزءا من أراضي المشروع قد بيعت و ( سنتقصي ) إن كانت الاموال ذهبت إلي الدولة أم لجهات أخري " ...!!؟؟ ...
أي ان الامر الذي يعنيهم في المجلس اللاوطني : أين ذهبت الاموال ..؟ وليس أمر بيع المشروع .. ؟ !!!!!
ومن أخطر الانباء التي وردت في الملف ان مجلس الوزراء اجاز مشروع قانون الاستثمار الذي قدمه مصطفي عثمان اسماعيل ..والذي تضمن إعتزام الحكومة التخلص من المصانع القومية .. وبيع أصول وشركات مشروع الجزيرة .. وغيرها من مؤسسات قومية .." وقالت الانباء بدخول أكبر السماسرة في مجال البورصات من الخليج ومصر والصين في عمليات البيع ..
ونقل ( الكيك ) انه بزيارته للمشروع علم ان مخازن قسم وادي شعير والعديد من الاقسام قد تم تفكيكها وبيعها .. من قبل جهات غير معروفة وتحت سمع وبصر قيادة المشروع .., كذلك بيعت ( سرايا )المفتشين ببعض تفاتيش القسم الشمالي .

........................................
........................................

وبعد .. ها قد بدأ النظام في المضي قدما في مخططه الاجرامي الذي بدأه قبل سنوات .. ومنذ أصدار قانون 2005م الذي سيتم علي ضوءه بيع المشروع .. , المشروع الذي تركه المستعمر ( صاحب النظام الرأسمالي ) تركه ملكا للقطاع عام ملكا للشعب السوداني ) ليجيء ( إسلامويي) آخر الزمان لبيعه للأغراب ..!! يا لفداحة الجرم .. ؟ ماذا تبقي للملايين من المزارعين والرعاه والعمال .. ماذا سيبقي لأهل الجزيرة من بعد .. سوي أن يساقوا بالسلاسل .. من قبل المستعمر القادم .. وبأيدي تدعي انها سودانية .. وترفع شاعارات الاسلام !!
* إنهضوا ايها الشباب ودافعوا عن مشروع الجزيرة ..
*مشروع الجزيرة ليس محلا للصراعات السياسية بين معارضة وحكومه .. مشروع الجزيرة خط أحمر..
* مشروع الجزيرة مشروع قومي .. يؤمن الحياة للاجيال القادمه ..
وأنسان الجزيرة الذي يعيش في العديد من مناطقه في الظلام ومع الملاريا .. وسوء الحال ..وتدهور اوضاعه المعيشية والصحية والتعليمية .. وينتظر أبناءه الذين علمهم لينصفوه في قادم الايام .. وتتحول حياتهم الي ماهو أفضل .. هاهو النظام الفاسد .. المتسلط المتجبر الذي يتفوق علي المستعمر في ظلمه وصلفه وجبروته .. يأتي للتخلص من المشروع .. وليبقي سيد الارض .. خادمها المطيع ..
* .. أيها الشباب لا تنتظروا احد ...هل انتم جاهزون ؟ هل انتم مستعدون لوقف الجريمة ؟
وكما طردتم نافع بالأمس .. لا تسمحوا للغزاة تطأ أقدامهم ارض الجزيرة .
( ولنا عودة ) .

ابراهيم علي ابراهيم :
-----------------------
[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1007

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#600016 [adil m. osman]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2013 01:11 AM
المشروع سوف يعود شامخا باذن الله وهو يحتاج فقط لطلوع الشمس وصبلغ من الدولارات لا تمثل قطرة مما كنزوا


#599535 [Fato]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2013 12:39 PM
أخى أبراهيم أحى فيك هذه المناشدة وأتمنى من شباب الجزيرة وكهولها ونساءها أن يحملوا السلاح ويحموا أرض المشروع الذى دمروه الماسونيين الجدد ولنموت جميعا أفضل من أن نعيش ونرى أرواحنا تتعذب على أيدى الحرامية الذين أتوا بحجة الأنقاذ ولكن همهم هو التدمير الممنهج وبيع الأوطان فى سبيل المال الحرام.


#599488 [السنجك]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2013 11:46 AM
عندما أتأمل واقع وماضى مشروع الجزيره أتوقع ان يقعع السلاح لإنقاذ المشروع من الأعداء


#599473 [السنجك]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2013 11:35 AM
1/ اشهد ان كل كلمة فى رسالتك العظيمة المروية بعشق ارض الجزيرة صادقه وفيها خيرا كثيرا ولا أقول لاهل الجزيره فحسب بل لكل أهل السودان المدينين جميعا لأرض ومشروع الجزيره ولا احسب أنى فى حاجه لتفصيل ذلك.
2/ فعلا تعطلت المصانع وكل الأعمال المصاحبة لها وتوقفت الأرزاق المرتبطة بالمشروع فاهالى مناطق مارنجان وحلة حسن وأم سنط النور وأبو شنيب وعبد الرحمن والسوريبه والشكاكيب وود الهندي وووووووووووو وخاصة كل من عاصر الحركه الاقتصاديه المرتبطه بالمشروع فى الخمسينات والستينات والسبعينات والى اوخر الثمانينات (صحابة المشروع) يجب عليهم تلبية نداء الجهاد الحقيقى الذى اطلقه أستاذنا ابن الجزيره والمحامي الضليع كاتب المقال.


#599309 [سالم]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2013 08:12 AM
حالة مشروع الجزيرة الآن irreversible أي بلا رجعة....


#599274 [اب فنيسة]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2013 03:18 AM
مين بينقذ مشروع الجزيرة لو راجل قول مين هههههه مافي طبعا ..........


ردود على اب فنيسة
United States [الصحفي ابراهيم علي ابراهيم يكتب :] 03-02-2013 06:52 PM
الاخوه المتداخلين تحية لكم .. واقول لأخر المتداخلين : الذي ينقذ المشروع هم الشباب .. الشباب .. الشباب ..ولا سواه .. ومشروع الجزيرة لا يحتمل العبث السياسي والكلام الممجوج ..قلت لا حكومه ولا معارضة .. هذه حقوق الشعب السوداني ..لقمة الخبز ..مقدمة علي كل شيء .. وكا قال الامام علي كرم الله وجهه عجبت لإمريء لا يجد قوت يومه ولا يخرج علي الناس شاهرا سيفه ...!!! فليرفع النظام يده القذره عن المشروع .. لا احد يريد ان يشعل المزيد من النيران .. فالبلاد فيها ما يكفيها .. ولكن حينما يصبح الامر .. خطرا يتمثل في بيع الجزيرة ..ز فهذا خط احمر ...!!!

ملحوطه: الاخ السنجك انا لست ابراهيم المحامي ..وهو أخ عزيز من أبناء الجزيرة ايضا ..وقد نبهت ادارة الراكوبه للفصل في هذه التداخل وشكرا لك .


ابراهيم علي ابراهيم
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة