المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
مقومات الدولة الحديثة كم حققنا منها
مقومات الدولة الحديثة كم حققنا منها
03-03-2013 08:51 PM

يقول أهل العلم أنه بشكل عام يمكن اعتبار أن الدولة الفلانية دولة حديثة إذا توافرت لديها الشروط والمقوّمات التالية:
* الإمكانية التوحيدية القوميّة : أي قدرة الدولة على توحيد شعبها وتحريره من المنازعات والمحليّات ورفعه الى المحور السياسي الكبير.
* الإمكانيّة الدوليّة : أي قدرة الدولة على المشاركة الفعّالة في اتّخاذ القرارات الدوليّة وأن يكون صوتها مسموعاً في المحافل الدوليّة.
* إمكانيّة مساهمة الشعب في اتّخاذ القرارات السياسيّة.
* القدرة على توزيع الخدمات على كافّة أفراد الشعب.
* إمكانية الفرد في تحقيق حريته بأقلّ ما يمكن من قيود وشروط.
* قدرة النظام السياسي على تغيير رموزه ومؤسساته تغييراً سلمياً وديمقراطياً وفق مقتضيات العصر.
* امكانية جعل التنمية الشاملة والمتوازنة هدفاً حضارياً
لو افترضنا أن كل منا جلس مع نفسه وحاول يضع مقياس عشرة درجات لكل نقطة من هذه النقاط ويحاول يعطي نسبة لما هو متحقق منها على أرض الواقع فهل يا ترى ستنجح هذه الدولة في هذا الامتحان أم سترسب فيه ، حتى لا نتهم البعض بالتآمر أو نتهم الغرب والخواجات بمعاداتنا والتضييق علينا لأن هذه النقاط تتحقق من الداخل ولا دخل للخارج فيها. وبتفكر بسيط في هذه النقاط تجد أنها هي من جعلت من دولة المدينة المنورة في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم دولة حديثة لم يتكرر مثالها حتى اليوم.
وهي نقاط لا يؤثر فيها نوع الدين ولا العقيدة حتى نلبسها ثوبا ذو لون واحد أو ألوان متعدده فالحديث هنا عن الدولة وليس فيه ما يمنع أو يلزم بعقيدة معينة حتى نقول أنه يخرجنا من الاسلام أو يدخلنا اليه.
الدرجة الكاملة في هذا الامتحان هي سبعين من سبعين فعلى كم يا بلادي ستحصلين

د. علي أبو وضاح
[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1651

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#600923 [العمدة]
0.00/5 (0 صوت)

03-04-2013 08:42 AM
المصيبة يا ابو وضاح دا لو طبقناه على كل الدول العربية تحرز -70 خليك من السودان


#600855 [محمد جمال الدين]
0.00/5 (0 صوت)

03-04-2013 02:59 AM
مقال علمى ممتاز يادكتور .... وفقك الله .
سودانا سيحصل على سبعين لو ختوهو ضبعين ،،، الاول الفساد بكل انواعه والثانى نقص الوطنية بكل اشكالها.

تفائلوا خيرا تجدوه


#600698 [ibrahim]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2013 09:00 PM
لوبتشوف النشره في الفضائيه السودانيه نتيجه البحث ده ميه في الميه لصالح دوله الانقاذ الفتيه[اسمع جعجعه ولا اري طحنا]


د. علي أبو وضاح
د. علي أبو وضاح

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة