المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الشماشة صحيفة الفقراء الكادحين ....!!
الشماشة صحيفة الفقراء الكادحين ....!!
03-05-2013 11:27 PM

في فتره الديمقراطيه الثالثه والتي جاءت بعد انتفاضه مارس ابريل 1985 وبعد اسقاط الدكتاتوريه الثانيه المعروفه بنظام مايو بقياده النميري، عادت التعدديه السياسيه وحريه الصحافه. اصدر الصحفي محمد خليل ابراهيم صحيفه الشماشه. والسؤال لماذا هذا الاسم؟ في الايام الاخيره لنظام النميري كان اعلام النظام يصف الذين يتحركون ضد النظام بانهم عقائدون وشيو عيون وبعثون وشماشه. فكل من خرج ضد ذلك النظام في نظر النظام من الشماشه.والشماشه يختلفون عن الشماسه.وكان لاصدار الصحيفه اصداء واسعه واستقبلت بترحين ودهشه واستغراب. حتي اذكر ان صحيفه الاهرام القاهريه المصريه كتبت تعليقا علي صدور الشماشه كصحيفه شعبيه.والصحف الشعبيه معروفه في كثير من البلدان ذات الانظمه الديمقراطيه.وصدر العدد الاول من الجريده متزامنا مع سقوط الدكتور حسن الترابي في دائره الصحافه جبره. والعنوان كان: سقوط المستشار في اشاره انه عمل وزيرا ومستشارا للدكتاتور الراحل نميري. وانحازت الصحيفه لنواب الحزب القومي السوداني بقياده الراحل الاب فيليب عباس غبوش.وكتبت عن فوز اصحاب الملاليم علي اصحاب الملايين. والاشاره لاحزاب الامه القومي والاتحادي الديمقراطي والجبهه القوميه الاسلاميه التي صرفت اموالا طائله في حملاتها الانتخابيه. ورغم العلاقات المتينه لصاحب الجريده بليبيا وحركه اللجان الثوريه حزب معمر القذافي. ومع قيادات من حزب الامه القومي وقيادات قليله من الاتحادي الديمقراطي الا انه حافظ علي ان تكون للمحررين حريه كامله في ابداء ارائهم. والشماشه جذبت اسماء لامعه في الادب والشعر والسياسه والاداره الاهليه.وكتب فيها دعاه النظريه العالميه الثالثه اتباع الكتاب الاخضر.ومجلس الاداره تراسه الراحل ماثيو ابور ايانق وهو رئيس مجلس الشعب الاقليمي بجنوب السودان الذي اختلف مع النميري والتحق بالحركه الشعبيه لتحرير السودان.ثم اختلف مع قرنق والحركه الشعبيه لتحرير السودان فعاد للخرطوم بعد نجاح انتفاضه مارس ابريل .وتم اختياره وزيرا في حكومه الصادق المهدي. وهو من الشخصيات التي عرفت بنظافه اليد وشاهدت بنفسه كيف انه لايملك منزلا بالخرطوم واضطر لتسكين اسرته في احد الفنادق.في سكرتاريه التحرير عبدالله محمد احمد خريج الاعلام بجامعه ام درمان الاسلاميه والعضو بتنظيم حزب الامه القومي. وقد واصل دراسته العليا في مجال تخصصه الاعلام وهو الان يعمل محاضرا في الاعلام بدوله قطر، والثاني ياسر عبدالفتاح.


حامد احمد حامد
kitmas59@yahoo.com


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1371

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




حامد احمد حامد
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة