المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
مركز السودان المعاصر : شارك في توزيع شهادات دورة الت
مركز السودان المعاصر : شارك في توزيع شهادات دورة الت
03-08-2013 09:19 AM


مركز السودان المعاصر : شارك في توزيع شهادات دورة التنمية البشرية لطلاب جنوب السودان بالجمعية الافريقية بالقاهرة
اليوم الموافق 7مارس 2013 شارك مركز السودان للدرسات المعاصر والانماء في توزيع شهادات دورة التنمية البشرية التي اقامها مركز كوش للدرسات الافريقية بالتعاون مع الجمعية الافريقية بالزمالك ؛ قال عبدالله حنظل مدير مركز السودان المعاصر ومسئول قسم رصد الصحفي ( انتهاكات حقوق الانسان ) بمصر مرحبا بحضور ؛ السيد الور مدير مركز كوش للدرسات الافريقية ؛ الطلاب جنوب السودان ؛ شوت الير الملحق الثقافي سفارة جنوب السودان بالقاهرة ؛ امنة مسئولة التدريب والتاهيل بالجميعة الافريقية والسيد فوري تاج الدين رئيس مجلة الادارة التي تهتم بالقضايا التعليمية ؛ تربوية ؛ تقافية -شاملة ؛ والجمعية الافريقية التي ساهمت مؤسسها في تحرير الشعوب الافريقية سياسيا ومن ضمن المؤسسيين الاب فلب غبوش الزعيم الراحل وقال عبدالله حنظل ان مركزكوش للدرسات الافريقية كانت جزء من مركز السودان المعاصر قبل انفصال جنوب السودان ؛ ومازال اعضاء مركز السودان المعاصر مستشارين لمركز كوش للدرسات الافريقية ؛ وقال ان مركز السودان المعاصر تهتم بالقضايا التالية :
بالدرسات اي دراسة الظواهر الاجتماعية ؛ السياسية ؛ الاقتصادية والتقافية وتحليلها
التعليم وبناء القدرات والتنمية البشرية وتوثيق انتهاكات حقوق الانسان وهي من اهم عمل المركز .
وقال عبدالله حنظل ان السيد اشوت الير الملحق التقافي سفارة جنوب السودان بالقاهرة والسيدة امنة مسئولة التدريب والتاهيل بالجمعية قبل ان تجمعنا المنصة اليوم جمعتنا مدرجات الجامعة بالقاهرة كنا زملاء الدراسة مرحلة بكلاريوس والدرسات العليا بجامعة القاهرة ؛ وقال حنظل لطلاب المتدربين من المعلوم ان التقدم والتطور والتغير لايمكن ان تاتي بين عشية وضحها انما يحتاج الي علم وصبر وتضحية وعزيمة وجهد وتكاتف بين المواطنين والطلاب والحكومات لمعالجة قضايانا السياسية ؛ الاجتماعية ؛ الاقتصادية والتعليمية ؛ ولابد من الاطلاع علي تاريخ وتجارب الشعوب ؛ذ لك لكي نستضئي بنورها ؛ كانت دول متاخرة مما نعيشه اليوم ؛ ولكن بالعلم والعزيمة والصبر استطاعت تلك الدول ان تنهض وتصبح منافسة للدولة المتقدمة ؛ علي سبيل المثال اليابان ؛ البرازيل ؛ تركيا ؛ ماليرزيا ؛ كوريا الجنوبية والهند؛ نحن في السودان لو تطبقنا تجربة الهند علي اساس العرق والدين والاقاليم واللغة ؛ الثقافات المختلفة لما انفصل جنوب السودان ؛ اساس المشكل في افريقيا هي عدم وجود الية للتنمية البشرية و المواد الطبيعية ؛ سواء كان في باطن الارض او علي ظهرها ان مثل هذه التدريب تساعدكم في القدرة علي استخراج مواردكم وتوزيعها وادارتها ؛ وهذا لايتم الا بالتنمية البشرية ؛ وقال مثل هذا التدريب لم تجدوا في مدرجات الجامعة ؛ الجامعات تمنحكم الشهادات وليس الخبرات ؛ ولذلك عليكم باهتمام بالتدريب التي تقوم به مركز كوش للدرسات الافريقية والمراكز الاخري في مصر ؛ وحث الطلاب ؛ الاستفادة من مركز كوش والفرص المتاحة في مصر وايضا حث سيادة الملحق التقافي وحكومة جنوب السودان الاهتمام بمركز كوش للدرسات الافريقية .
قال عبدالله حنظل ان اي وطن لم نستطيع نتعلم فيه لا نستطيع ان نعيش فيه او نحميه .
قال الور بيونق اروب مدير مركز كوش للدرسات الافريقية ؛ مرحبا بالحضور والمراة الجنوبية بمناسبة اليوم العالمي للمراة
نحن اليوم هنا بصدد توزيع شهادات دورة التنمية البشرية التي اقمناها لكم بالتعاون مع الجمعية الافريقية ؛ من اجل المساهمة في رفع قدرات وكفاءات جيلنا جيل التغير والامل قادة المستقبل القريب سوف يقودون التنمية المستدامة والسلام الدائم الشامل والديمقراطية وثقافة حقوق الانسان في الارض كوش والابنوس والاماتوج وكل خيراتها في دولتنا جنوب السودان .
ضيوفنا الكرام نحن مركز دراسات مستقلة ليس لنا لون سياسي نديرها نحن الجيل الحالي بعقل حديث .
اننا مؤسسة مدنية غير حكومية ومؤسسة حوار كما تشاهدوننا في نتدوتنا ورش عملنا وللك لكي نتمكن من نقل المفاهيم والافكار عن طريق الحوار بكل جراءة ومسئولية تامة ونترجم تلك الافكار الي سلوك تتطبق في الواقع ؛ مركز نا تهتم بدرسات والتدريب لذلك قمنا بالتدريب 70 دراسة ودارس هؤلاء الاشاوز من سوف يصبحونا صناع القرار في يوم من الايام .
ان الانسان لايتمكن من الابداع الا بوجود طاقة معنوية لا لنا الشرف ونحن في غاية السعادة لتوجيه كل الشكر لسفارتنا في القاهرة علي التشجيع والتحفيظ المعنوي والتعاون المثمر مع اعضاء المركز .
مركز كوش هي مدرسة فكرية افريقية بحت نامل ان نضع البحوث والدرسات الحديثة ونترجم اعمال الباحثين الافارقة داخل وخارج القارة ونقلها الي عقول الشباب ؛ خاصة الانتربولوجيا والاثار والاقتصاد والثقافة والسياسة وتقريب شعب جنوب السودان من النظرة الكلية لاصولهم الاثنية دون انهزامية من اجل خلق مجتمع مدني يساهم في التحول الديمقراطي .
ومن هنا نحيي مؤسس المدرسة الافريقانية ماركس غارفي وكل العظماء الافارقة ناكروما جليوس ناريري جيمو كنياتا ؛ مارتن نلسون مانديلا ؛ الشيخ انتا ديوب؛ الي زعميمنا ومحررنا الراحل المقيم د جون قرنق دي مبيور
واكد سيادة الملحق الثقافي سفارة جنوب السودان بالقاهرة ؛ حديث المتحديث وحث الطلاب علي الاهتمام بالتنمية البشرية لادارة المواد الطبيعية والبشرية وقال ان اي دولة لم يستطيع ادارة مواردها سوف يتدخل دول اخري لادارتها وشكر مركز كوش وجمعية الافريقية و مركز السودان المعاصر بجهود الجبارة والخدمة الانسانية التي تقدمها للشعوب السودان وافريقيا .
مركز السودان المعاصر للدرسات والانماء
عبد الله حنظل
8مارس2013




تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 681

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




عبدالله حنظل
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة