خليك وراء الشريف يا ( جبرا ) !
03-10-2013 02:51 PM

زميلنا العزيز والظريف الأستاذ الفاتح جبرا ظل يغرد بانغام وطنيته ويعزف باقلام صدقه الصحفي حتى صار حرف الواو بعد عبارة هيثرو يشكل اسطولا بحاله وهو يرسمه على مدى عام ونيف فأصبحت قضية محطة هيثرو بحجم أختها قضية فلسطين فتلاحقت كتوفهما وهما تزحفان في صحراء التسويف وهجير البحث عن حل..
فظل ملف هيثرو لاهو معلقّ ولا هو مطلّق يرقد بين اضابير النائم العام..او كما يقول المثل العامي للمرأة المهجورة دون ان ترسى على حل مع معذبها !
اليوم فقط نستطيع أن نبّشر الأخ جبرا ببارقة أمل تنسل مابين اختلاف اللصوص حيث ربما يشيء ذلك بانكشاف المسروق !
الشريف عمر بدر رئيس مجلس ادارة طيبة الذكر الراحلة في متاهات السحب والاتجاهات باجنحتها المهيضة..
( الخطوط الجوية السودانية )
نفض عن حجره المتخم بالشبهات التي تفاوتت بين مرحله توليه وزارة الاستثمار و مجلس ادارة مشروع الجزيرة / مرورا باجواء ( سودانير ) نفض عنه بعيدا تهمة التلاعب في صفقة محطة مطار هيثرو متهما صراحة مجلس الادارة السابق بتلك الجريرة !
ولعل ذلك ربما يعطي أستاذنا جبرا خيطا ينسج منه ( نغمة ريد جديدة )
يغرد بها قريبا من مسامع الشريف ان كان سيسمعه لاستحلاب ذاكرته عن بقية القصة ، وينشرها على الملا فقط من قبيل فش الخلق ، دون أمل في حل نهائي او محاسبة ذلك المجلس الذي اتهمه أحد مصارين بطن النظام المتعاركة فسادا ودون خوف من عاقبة الأمور.. فنقول للسيد جبرا..
( خليك مغردا وراء الشريف)
فقد يرضى عنك مثلما رضاء شريف نيجيريا عن الأصوات التي تغرد باسمه ، مع مراعاة فروق الهدف ، عافاك الله من كل شبهة ، وجعلك صوتا يشدو دائما من اجل اعادة المظالم الى أهلهاالمظلومين دهرا ، والممغوصين قهرا.. يا هداهم الله وايانا على طول ذلك الصمت المريب !

[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2225



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#607524 [Abu Adeela]
5.00/5 (1 صوت)

03-11-2013 10:13 AM
( خليك مغردا وراء الشريف)
لحام بس .


#607349 [malik mohd amin]
5.00/5 (1 صوت)

03-11-2013 06:52 AM
برقاوي السهل الممتنَع و الطعن بي ( حلاوة حربة )
لك التحية أيها السّاخر ظُرْفاً


#606987 [بلدوزر]
5.00/5 (1 صوت)

03-10-2013 05:05 PM
حجره المتخم بالشبهات

حلاتك يا برقاوى وحلاة تعبيرك

من بين تلك الشبهات التى فى الحجر ( الحلوات من الصغيرات )

وافعل ما شئت يا انت فكما تدين تدان


محمد عبد الله برقاوي
محمد عبد الله برقاوي

مساحة اعلانية

تقييم
10.00/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


صحيفة الراكوبة السودانية... راكوبة الأغاني السودانية، في رحاب الراكوبه ستجد السودان بمختلف مناطقه وعاداته وموروثاته خلال أقسام منتدياته المتعددة مثل المنتدى العام، العنقريب، المدائح ومنتدى التلاوة الذي يحتوي على تلاوة للشيوخ: صديق أحمد حمدون , عوض عمر , الفاتح محمد عثمان الزبير , محمد عبدالكريم , نورين محمد صديق , عبداللطيف العوض , صلاح الدين الطاهر سعد , الزين محمد أحمد الزين , وأحمد محمد طاهر. إلى جانب هذا هنالك منتدى مخصص للمدائح النبوية، هنالك المادح: الامين احمد قرشى وعلى الشاعر , الشيخ مصطفي محي الدين ابوكساوي , أولاد حاج الماحي , عبدالله محمد عثمان الحبر , اسماعيل محمد علي , السماني أحمد عالم , الجيلي الصافي , خالد محجوب (الصحافة) , علي المبارك , حاج التوم من الله , عبدالعزيز قورتي , ثنائي الصحوة , فيحاء محمد علي , الجيلى الشيخ , نبوية الملاك , عبدالعظيم الفاضل , عاصم الطيب , فرقة عقد الجلاد , سيف الجامعة , عثمان محمد علي , المدائح النبوية , فرقة الكوثر. علماً بأن المشاركات والآراء المنشورة في منتديات الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2014 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة