حرية الجسد !!
03-11-2013 03:51 PM




في معركة خاسرة رمت الأمم المتحدة والكثير من منظمات ليبرالية غربية بسهامها صوب حرية المرأة وكان جُل التركيز حول المرأة المسلمة تحت مسميات مختلفة ونقائض مُتفرقة بدعاوى منع التمييز ضد المرأة ( إتفاقية سيداو ) وفحوى هذه الإتفاقية هو رفض الإختلافات بين الرجل والمرأة بدعوى أن أسباب الفروقات تعود لأسباب تاريخية وإجتماعية وكذبوا في زعمهم ذلك فالإسلام رسالة منهجية تترامى من أفاق إلى آفاق ..
معركة الإسلام مع الليبرالية والمسيحية والشيوعية معركة كبيرة خطيرة .. معركة أن يكون هنالك إسلام أو لا يكون .. معركة قد تفنى على إثرها دول .. عصت فرائض الحق واتبعت هوى الشيطان .. ووعد الله حق .. فقد فنت إرم ذات العماد .. وثمود الذين جابوا الصخر بالواد .. وفرعون ذي الأوتاد الذين طغوا في البلاد فأكثروا فيها الفساد .. فصب عليهم ربك سوط عذاب .. حقاً فوعد الله لا يُخلف .. فما بين السماء والأرض بزواياها الأربع .. العذاب والعقاب والثواب .. فاحترسوا يا دعاة الزنا والفجور .. المرأة أكرمها الإسلام وعفها عن مزالق كثيرة ووفر لها كرامة لن تجدها في باقي الأديان .. ما لا تستطيع الكنيسة تحريمه وهو الزنا .. حرّمه الإسلام أوليس الإسلام من سنّ تشريعات الزواج والميراث وأطرّ للزواج وحرّمه خارج نطاق الزوجية بل وسنّ من الأحكام الرادعة ما يحفظ للمرأة شرفها .. فعقوبة الزنا مشرعة ومحددة .. وحرّم الفجور والشذوذ حفظاً لكرامة الإنسانية عامةً والنساء خاصة ً ..
يقودون المرأة لسبل الفجور بالمسلسلات المدبلجة والأغاني المصورة والأفلام الجنسية الفاضحة .. وهل من كرامة في شئ ما نراه في ثلاثة الأثافي السابقة .. أما حديثهم عن حرية المرء في جسده فضرب من الفوضى التي خلقوها ولم يجدوا لعلاج أفاتها وأمراضها من سبيل .. ويكفي الإيدز الذي يحصد الملايين كل عام .. وتلك أبواب وكواة قد فتحها الليبراليون فليغلقوها إن استطاعوا .. كثر الشواذ والشاذات .. السحاق .. المثليين وجمعياتهم وتنظيماتهم ..
ولا ننسى أنهم حين ينادون بمساواة الزانية أم ولد السفاح بالزوجة في الميراث والحقوق .. إنما يسنون قوانين تخالف طبيعة البشر وقد كادت تلك الحريات أن تّذهب بريح تلك المجتمعات أو ستذهب ريحها وأثرها قريباً .. الأسوأ أنهم يحاولون الآن عن طريق الأمم المتحدة وبعض الملحدين أن يمرروا تلك القوانين على مجتمعاتنا المسلمة بحجة ( حرية الإنسان في جسده ) .. وما الفيديو المصور لنهلة محمود والتي تتحدث من لندن إلا دليلاً على أن الحرب الآن بلغت مدىً بعيداً .. وهو أنهم استطاعوا أن يُسخروا إمرأة مسلمة لتتحدث بتلك الطريقة المشينة عن الشريعة والدين الإسلامي .. ما أظنه أن الأخت التي أُستغلت في ذلك التسجيل لا تفقه شيئاً كثيراً عن أحكام الشريعة شأنها في ذلك شأن الكثير المسلمين الذين تركوا قراءة ديبنهم ومنهجهم وتأثروا بالقراءة للمستشرقين الذي يدسون السم في العسل .. فتتأثر قراءتهم وفهمهم لدينهم .. وأعتقد أن كثيراً من الجهل يكتنف المتعلمون في هذا الزمن خاصة في أمور الشرع بكتبه الكبيرة والكثيرة والواجب أن تقسم تلك الكتب على المناهج بكل مراحل التعليم بميراثها وطلاقها ومهرها فذلك هو السلاح الوحيد والوقاية التي تقطع طريق ذلك الداء المسمى الليبرالية ..
يا الله منذ متى كان الإنسان حراً في جسده ؟؟ إنها جاهلية العصر الحديث .. والإغراءات كثيرة لجذب النساء حول تلك الأجمة من السواءات .. ومنها أن لا عدة للمرأة المطلقة .. والكل يعلم أن الإسلام سنّ للمرأة العِدة منعاً لإختلاط الأنساب وفي ذلك رسالة بليغة وثقافة عجزت أن تأتي بمثلها باقي الأديان .. وهم يعلمون ذلك ولكن لهم مآرب أخرى ... إنهم يحشدون بذلك لثورة من الفسوق .. قبحهم الله وأفعالهم ..
الحرب على المرأة المسلمة كبيرة وخطيرة وتحت راية الأمم المتحدة بدأت الآن هذه الحرب .. لذا وجب التبصير لمنع تلك الهجمة الشرسة والتي يقصد منها تدمير المجتمع المسلم بتدمير أساسه وأحد أهم زواياه ( المرأة ) .. فالحيطة والحذر .. أختي المسلمة .. ولا يغرنك ما يقول هؤلاء السفهاء .. ولا تغرنك تشريعاتهم بأن منحوا أنفسهم حق التدخل تحت مظلة الأمم المتحدة وقوانينها فالمهر والميراث والعصمة وعَدة المطلقة والعفاف من ركائز شريعة محمد صلى الله عليه وسلم .. ولم تترك شريعة السماء بآيات القرآن شيئاً من ذلك حتى تتدخل تلك المنظمات الجائرة لتحجب واحدة من تلك الركائز .. بئس من يسن في شرائعه أن لا ولاية للأب على بنته .. بئس من يسمح للمرأة الحق أن تغير جلدها .. خاب وخسر من حارب شريعة الله التي حصّنت مجتمع الإسلام طوال القرون السابقة وما زالت ..

أبو أروى - الرياض

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1631

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#607961 [لؤي محمود]
3.00/5 (2 صوت)

03-11-2013 06:59 PM
معك حق فيما ذكرت ماذا تريد المرأة اكثر من تعليمها وعملها وخروجها بكامل حريتها وترشحها ؟! اتريد ان تشيل حديد!! ام ان تمشي عارية النهدين وهذه قد فعلتها!!!!!1!!!!


#607926 [عطوى]
1.00/5 (1 صوت)

03-11-2013 06:21 PM
يا اخوى انتو الوهابية عندكم هوس اسمو النساء والله مقدرنا نفهم اتنو بتحبو النساء للدرجة ام كراهية ؟؟
واجزم بان بما يسمى السلفيين والوهابيين لو خيروهم بين التوحيد والكفر بدين الله من جابن وبين حقوق المراة الطبيعية مش بتاعة الشويعيين او اللادينين يعنى مثل حرية العمل والتوظيف والقيادة وحرية الملبس وبين الكفر بالله لكفر كل السلفين واختارو عبادة شئون المراة ؟؟

اما حرية الملبس طالما دخلت القران الكريم انا ذول قرءانى وما بقتنع بالاحاديث المدسوسة والمكزوبة عن نبى الله الاعظم والتى تمت منهجة لتزويرهالارضاء السلاطين وتصفية الحسابات منذ القدم منذ الفتنة الكبرى واخرها فترة الضلالى المجرم محمد بن عبد الوهاب .. كدا ورينا (اية قرانية) تصف لبس النساء ..
فانتم بما يسمى بالسسلفيين قد تركتم القران الكريم واصبحتم عبدة لمنقولات ومرويات شخصيات عادية لا قداسة لها ولا ولا ميزة علمية حتى مجرد (نقلة وحفظة) تقدسونهم وتحبونهم كحب الله والعياذ وتفضلون استنتتاجاتهم وافكارهم على كلام الله والعياز بالله ..


ردود على عطوى
United States [عطوى] 03-12-2013 06:48 PM
الاخ الكاهلى :
شكرا لحديثك عن بن عمك لكن يجب ان تعلم باننى ارد للكاتب بقض النظر عن من هو هماتى او جنجويدى او غيرو .. انا ارد على (لب وفكرة الموضوع )
ولا اعتقد بانك غافل لهذة الدرجة فى محاولة منك بوصفى خرجت عن موضوع الكاتب ؟؟ وانة ليست لة علاقة بما كتبتة ؟؟
الراجل انصار سنة واضح من اسلوبو + لب الموضوع + مكان عملو الرياض ؟؟ + العمة التسعة ؟؟

وتانى حاجة موضوع ود عمك كلو بلف ويدور حول حرية المراة ومكتسباتها التى حصلت عليها بجهدها وجهد المخلصيين لتحريرها من كلابيش الجهل والامية والاستعباد كما نراهم يفعلون فى حاضرة الوهابية والتى بلاشك بن عمك قد نهل منها شسيا ولو قليلا لكن فى كل الاحوال بن عمك يا كووووووز عديييل يا يا انصار سنة وهم كلهم وااااااحد وصناعة يهودية على السكين بس بتبادلو الادوار الكيزان تخصص لهط ونفاق وسرقة وسمسرة باسم الدين والوهابية تخصص (حفظ + كوبى بيست تقديس وعبادة النقلة والمفسرين + نساء وكان دين الله كلة تم اختزالة فى شئون المراة ..

United States [الكاهلي] 03-12-2013 12:05 AM
ياعطوي كيف حالك

كاتب هذا المقال لا علاقة له

بالوهابية ولا السلفية ولا الشيةعية

الزول همباتي وكاهلي ودعمي ورجل اكاديمي

بحت نال تعليمه على درجات عليا وهوكاتب في

كل المجالات السياسية والاجتماعية والثقافية

والدينية والفنية والرياضية ما عدا الوهابية

كان المفروض نقاشك يكون على ما ورد في المقال

مش تخرج بره الموضوع وتجيب كلام خارم بارم لا يسمن

لا يغني من جوع خليك في لب الموضوع عشان الكل يستفيد


موسى محمد الخوجلي
موسى محمد الخوجلي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة