قراءة الكُتب وحدها لا تكفي!!
03-14-2013 01:46 AM



٭ كانت في الثالثة عشرة من عمرها.. عندما سجن الاستعمار البريطاني والدها نهرو وفي السجن انفرد بنفسه يتأمل موضوعات النضال الكبيرة والكثيرة.. وأخذ يرسل لها خطابات من السجن وهى في تلك السن الباكرة.
٭ انديرا غاندي منذ الثالثة عشرة من عمرها أخذ والدها في الاعداد لدورها في حياة الشعب الهندي العريق.. من سجنه حدثها في أمور كثيرة.. حدثها عن عبرة التاريخ وقال لها (لقد مرت بعض البلاد بعصور لامعة.. وعادت الى الوراء.. لكن حتى هذا يجب الا يفقدنا الأمل.. وارتفاع أمة ما وانهيارها لفترة لا ينفي تطور العالم كمجموع).
٭ وحدثها في رسالة عن الحضارة والثقافة.. قال ولقد حدثتك ان هذا التقدم بدأ حيث استقر الناس في المدن والقرى وحين زادت كمية الطعام الناتجة بحيث منحتهم مزيداً من الفراغ اتاح لهم أن يفكروا في أشياء أخرى غير الأمل وهكذا ظهرت الحِرف والفنون والثقافة بوجه عام.. ان الحضارة يصعب تعريفها ولكن أهم ما تعنيه كلمة حضارة تلك القيود التي يفرضها الانسان على نفسه مراعاة للآخرين فالانسان الذي لا يتحكم في نفسه ولا يراعي الآخرين انسان غير متحضر.
٭ وحدثها أيضاً عن الديمقراطية قال لها: كان جون ستيورات مدافعاً قوياً عن الفكرة الديمقراطية.. فيما يتعلق بالحرية الفردية وقد وضع كتاباً صغيراً أسماه (في الحرية) يقول فيه:-
٭ أن أسوأ ما في كبت الرأى هو أنه يعد سرقة للجنس البشري فما زال الخير الناتج عن الفكر أكثر بكثير من الشر أو الرأى الممنوع اذا كان صواباً فقد اضفنا فرصة استبدال هذا الصواب بالخطأ وأن كان خاطئاً فقدنا ما أهم وهو الاقتناع بالصواب الذي نحن فيه بمقارنته أنه لا يمكن ابداً الجزم بأن الفكر الممنوع خطأ.
٭ الزعيم نهرو ختم خطاباته الى ابنته برسالة قال فيها:( انني لم اقدم لك في هذه الرسائل تاريخاً بل مجرد خطوط فاذا اردت دراسة التاريخ فسوف تجدين بغيتك في كتب التاريخ الكثيرة ولكن قراءة الكُتب وحدها لا تكفي فلكي تعرفي الماضي يجب أن تنظري اليه في مشاركة وفهم لكي تفهمي انسانا عائشا منذ زمن يجب ان تفهمي البيئة التي أحاطت به والظروف التي عاش فيها والافكار التي كانت تملأ رأسه.. فانه من السخف ان نحكم على الذين عاشوا قبلنا كما لو كانوا يعيشون في عالمنا ويفكرون كما نفكر فاذا كان الماضي اعطانا جزءاً من الحقيقة فان المستقبل يخفي جوانب أكثر من الحقيقة ويدعونا بإلحاح الى البحث عنها.. ان عصرنا الراهن عصر لا خيال فيه، إنه عصر الشك والتردد والسؤال).
٭ لقد كان نهرو من سجنه يبعث لانديرا التي حكمت الهند بقواعد المعرفة والثقافة وقراءة التاريخ قراءة واعية ومستنيرة لقواعد الحكم.. وحكمت أنديرا ولم تغب عن ذهنها كلمات والدها.. ولكن ولعن الله لكن هذه.. لقد ماتت انذيرا مغتالة في عصر الشك والتردد.
هذا مع تحياتي وشكري

الصحافة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1017

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




امال عباس
امال عباس

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة