حِلّوها ..!ا
11-10-2010 11:42 AM

بالمنطق

حِلّوها ..!!

صلاح عووضة

* جهازان لا داعي لهما ..
* جهاز شؤون المغتربين ..
* والجهاز (ذاك!!) الذي يُعلن عنه منذ فترة دون حياء أو خجل ..
* وهيئتان لا داعي لهما كذلك ..
* هيئة علماء السودان ..
* وهيئة الحج والعمرة ..
* و إن كانت الأخيرة هذه هي التي تهمنا اليوم فإننا لا نرى بأساً في تبيان موجز لانعدام الداعي للهيئة الأخرى والجهازين المذكورين ..
* فجهاز شؤون المغتربين هو أحد الأسباب التي تجعل (الوحدة!!) بين المغترب ووطنه (غير جاذبة!!) ..
* و أعرف ــ شخصياً ــ مغتربين كثراً (حردوا) قضاءالإجازات بين أهليهم إلا عند (الشديد القوي) بسبب تربص الجهاز بهم ..
* أو بالأحرى ؛ بـ (جيوبهم) ..
* وذلك فضلاً عن بروقراطية قاتلة تتجسد في زحف سلحفائي في صفٍ ، من بعده صفٍ ، من خلفه صف ..
* أما الجهاز الآخر ذاك فلا داعي له كذلك إن كانت وسيلته الوحيدة للإعلان عن نفسه هي إظهار (عورته!!) عبر الصحف ثم دعوة الرجال إلى (تجريبه!!) مجاناً داخل المحل ..
* إنه إعلان (قليل أدب) ..
* و(قلة أدبه) هذه يحيّرنا عدم اصدار هيئة علماء السودان فتوى بشأنها وهي التي اعتدنا على فتاوى من تلقائها في كل ما ليس من شأنه أن يغضب (ذوي الشوكة!!) ..
* و آخر فتوى (من هذا النوع) اتحفتنا بها الهيئة المذكورة ــ جزاها الله خيراً ــ هي أن سير (الركشات!!) في الطرق الرئيسية (غير شرعي!!) ..
* وتكفي الإشارة العابرة هذه إلى هيئة علماء (السلطان!!)دليلاً على (إنعدام الداعي) لها حسبما ذكرنا ..
* ثم نأتي الآن إلى الهيئه التي هي موضوع كلمتنا هذه ..
* ويجدر بنا ــ بدءاً ــ أن نشير إلى أن زميلاً عزيزاً لنا ظل يصرخ مطالباً بالذي نطالب به اليوم إلى أن (انشرخ) حلقوم قلمه ..
* انه الاستاذ عثمان ميرغني الـ (موجوع) من وجود هيئة مثل هذه ؛ (تُعسِّر!!) ولا (تُيسِّر!!) ..
* وقبل أيام هاتفني زميلنا الصحفي كمال القوصي من داخل صالة الحج و العمرة ــ بالمطار ــ حالفاً برب البيت الذي ينوي زيارته بأن أربع ساعات ــ بالتمام والكمال ــ انقضت وهو يزحف في (صراط!!) الهيئة إياها (غير المستقيم!!) ..
* فما هو الداعي أصلاً لوجود مثل هذه الهيئة ما دام الحج والعمرة هما شعيرتان دينيتان مثلهما مثل شعائر الصوم والصلاة والنحر الذي نحن مقبلون على عيده عما قليل ؟! ..
* ولماذا تدخل الهيئة بين مؤدِّي الشعيرة وربهم ثم تجعل من الشعيرة هذه عبئاً لا يقدر عليه إلا من استطاع اليه سبيلاً فوق الاستطاعة تلك التي قرنها الشرع بفريضة الحج ؟!..
* إذا كان الغرض منها ــ أي الهيئة هذه ــ خلق وظائف لنفر من أهل (الولاء!!) لم يجدوا (فَرَقَة) لهم مع (آكلي الكيكة) فإننا نيابة عن هذا الشعب المسكين نسمح للحكومة بأن تمنحهم أجورهم وامتيازاتهم ومخصصاتهم كاملةً ــ إضافة الى السكن والسيارات ــ على أن (يحلّوا) عن هذه الهيئة ..
* فلن يكونوا هم ــ على أية حال ــ القندول الذي (شنقل الريكة) بالنظر إلى ما تُغدقه الحكومة أصلاً على شاغلي وظائف (اسمية) مثل (جيوش) أولئك (المستشارين!!) الذين لا تستشيرهم ــ هذه الحكومة ــ ولا تكلمهم ، ولا تنظر اليهم ..
* أما إذا كان الغرض هو (مكاوشة) ما يدفعه الحجاج والمغتربون من رسوم ــ عبر هذه الهيئة ــ لتصب في (جراب!!) الحكومة ، إلى جانب غيرها من الرسوم الكثر ، فإننا أيضاً نستأذن الشعب فى أن نسمح نيابة عنه للحكومة بـ (استحلاب !!) هذه الرسوم بعيداً عن هيئة الحج والعمرة ..
* فالحجاج والمعتمرون لا مانع لديهم بأن (يفدوا) أعناقهم من (سكين) هيئة الحج والعمرة في ذكرى الـ (فداء) التي تهل علينا هذه الأيام ..
* فالفداء يمكن أن يكون (فداءين )عن طيب خاطر ..
* بمثل (الاستطاعتين) في (من استطاع إليه سبيلاً) .

الصحافة


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2150

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#45586 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

11-11-2010 09:04 AM
شكرا لتطرقك للظلم الذي مارسه و يمارسه الجهاز نحو اغلب المغتربين. شخصيا صرت اقضي اجازتي منذ 7سنوات في السعودية لتربص الجهاز بي. كنت مغتربا حوالي 5 سنوات قبل الانقاذ ثم عدت للوطن لاستقر، ولم اتمكن فشددت الرحال مرة اخرى و في اول اجازة نزلت البلاد وعند طلبي تأشيرة الخروج سألني موظفوا الجهاز عن شهادات الضرائب السابقة حسب جواز سفري السابق فقلت لهم فقدتها ، فاستخرجوا من الكمبيوتر تقريرا يثبت انني دفعت كل المستحقات السابقة. ولكنهم طالبوني بدفعها مرة اخرى وهي مبالغ كبيرة ، الان لا استطيع دفع ربعها. قابلت عدة مسئولين احتج بانني دفعت المبلغ كما هو مسجل في كمبيوتر الجهاز. فلماذا المطالبة بدفعه مرة اخرى فقالوا انهم يريدون الاثباتات الاصلية والا نسجلها دينا عليك حتى تحضر الاوراق او تدفعها في مابعد. لم تنفع حججي ان كمبيوتركم يثبت انني دفعت ما على. قضيت اخر 3 ايام من اجازتي في حالة استجداء ولم ينفع واخيرا ولكي لا افقد تأشيرة عودتي للسعودية قبلت ان يسجل المبلغ على وان التزم بسداده . خرجت من السودان و في نيتي ان لا ارجع لعدم مقدرتي على الدفع. ان ربط دفع الضريبة بتأشيرة خروج المغترب فقط لهو عين الظلم. هل يطلب من اي مواطن يغادر البلاد للعلاج او التجارة او السياحة ان يثبت انه قد دفع الضرائب و الزكاوات؟ ما معنى ان تكون على المغترب زكاة ان عجز عن سدادها سجلت دينا عليه الى اعوام عدة هل هي زكاة ربنا ام تسديد مستحقات للجهاز؟؟ ارى ان الحل يكون بعدم منح موظفي الجهاز نسبة مالية من عائدات ضرائب و زكوات المغتربين لان الموظف يفكر في العائد المادي له فيتشدد.


ردود على ابو محمد
Sudan [zole] 11-13-2010 07:29 AM
رد الله غربتك ياأبومحمد وذهاب الكيزان الي غير رجعة . امين .


#45470 [الشايقية]
0.00/5 (0 صوت)

11-10-2010 08:10 PM
لافض فوك .

وحنعرسلك شايقيي فوق أم العيال عشان تاني ماتتبلا علينا وتبقالك توبي ياحبوبي !!


#45315 [أبو ياسر]
0.00/5 (0 صوت)

11-10-2010 01:12 PM
هؤلاء القوم عقولهم صممت على المال ، في البداية كانوا دراويش وطلاب آخرة لكن بمرور الزمن ذاقوا طعم المال ففكروا في وسيلة جمعهم حتى من أفواه الجياع وأصبح طبع لهم ..
يتفننوا في المسميات مع شوية مسحة دينية لزوم التضليل ويكون الهدف منها جمع المال وللعلم كل دول العالم لها نظام يفصل مابين خزين الدولة والحزب الحاكم إلا عندنا في السودان .
الخزينة هي الحزب وبإنعدام الشفافية يمكن لأي فرد أن يهبر مايشاء ...
وإلا كيف قامت تلك البنايات الشامخة وملاكها من الفقراء أبناء الفقراء المعدمين حتى مجيء الإنقاذ ... إن إفترضنا أن الواحد يتقاضى أي راتب لن يتمكن من توفير مبلغ بنائها ...
لك الله ياوطن من الضياع ...


صلاح عووضة
صلاح عووضة

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة