المقالات
منوعات
إلي أمي في عيد الأم
إلي أمي في عيد الأم
03-23-2013 05:21 PM


لاشك أننا نعرف المكانة السامية التي تحتلها المرأة في المجتمعات المختلفة أما وأختا وجدة وصديقة الخ..وذلك للدور الكبير الذي تقوم به تجاه الاخرين كمربية حنونه وأم فاضلة, لذلك وان اختلفت الثقافات والمسميات والحضارات فان كلمة (الام) تبرز واضحه لانها تعني لنا الكثير لذلك كرَمتها الاديان السماويه المختلفة وصانت لها حقوقها,
إلا بعض الانظمة التي تتدثر بالاسلام السياسي كحال حكومة المؤتمر الوطني في الخرطوم.والتي منذ مجيئها أشهرت كل اسلحتها قوانينا وأعرافا ومورثات وفي سبيل أن تضطهد المرأة سنَت القوانين التي تمنعها من العمل في بعض المرافق بل ومضت اكثر لتحجب حصول النساء على مقاعد دراسية في بعض الكليات الجامعة.
ونتيجة للمقاومة الشرسه من جماهير النساء السودانيات السودانيه اضطرت الحكومة للتراجع عن بعض قراراتها. وقد تصدت المرأة وببسالة نادرة لكل انواع البطش ضدها وكانت ولازالت لاتترد في الخروج في التظاهرات والاعتصامات والهبات الشعبيه التي تنتظم مابين الفينة والاخرى.
وكلنا يذكر المواقف الجليله لسيدات فاضلات في قامة المناضلات فاطمة احمد ابراهيم وامال عباس واسر شهداء حركة رمضان والمصاعب والاهوال التي لاقينها من عسف وبطش.
وفي مناسبة عيد الام اردد قصيدة محمود درويش على لسان الفنان الكبير مارسيل خليفة

أحن الى خبز أمي
وقهوة أمي
ولمسة أمي
وتكبر في يوما على صدري يوم
وااسف عمري لاني اذا مت أخجل من دمع أمي

خذيني أمي اذا عدت يوما وشاحا لهدبك
وغطي عظامي بعشب تعمد من كعبك
وشدي وثاقي بخصلة شعر
بخيط يلوح في ذيل ثوبك
عساني أصير الها الها اذا مالمست قرارة قلبك أمي

وفي هذا اليوم لابد لنا ان نحيي صبر وجلد بائعات الكسرة والشاي والتسالي والعنت الذي يلاقينه من ملاحقات ومطاردات تفضي الى جعلهنَ كمواطنات من الدرجة الثانيه رغم ان معظمهنَ يعُُلنَ اسرا كبيرة وبهذه الوظائف نجحنَ بصبرهنَ ومثابرتهنَ في إكمال تعليم اولادهنَ وذلك يجب ان يكون مكان مفخرة وتكريم لامكان مطاردة وجلد وسجن وغرامات.
فلأمي ولجميع الامهات أضع قبلة على جباههنَ النضرة التي تكسوها المعاناة والتي بلاشك زائلة في يوم ما.

مها عبدالله سليمان
لندن



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 793

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




مها عبدالله سليمان
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة