المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
قضية مواطن تم التلاعب بوظيفته
قضية مواطن تم التلاعب بوظيفته
03-24-2013 02:03 PM


دهاليز السكة حديد ..والتلاعب بمصير العاملين...
=(المشهد الان) تتحصل على مستندات(سري للغاية) وتكشف المثير...
=متضرر من تلاعب الاجراءات يسرد التفاصيل.....
كتبت:نفيسة محمد الحسن
قضية الحقوق والعدالة تظل مستمره كما الخير والشر الى اليوم المشهود... ولم يتحمل (مسؤول) في حقبة البشير مسؤولية كاملة امام الدولة في احقاق الحق ونصرته ...والبشير برأ (نفسه) امام الله والشعب من اية مظلمه تقع على مواطن...والناس يتساءلون كم انجزت( الهيئة العامة للحسبة والمظالم) وهل حقت الحق وجبرت الكسر؟!
النمازج تتعدد وتتكرر ...والشيخ احمد حسن احمد نموزج للفصل التعسفي... وازهاق (معيشته)...المسؤول الاول في (الحالة) قال كتابة وبنصوص قانونية... مشدداً على اللوائح ...
هذا الاجراء خاطئ واعتمد على نصوص مواد لاتتسق مع روح او حتى نص القانون...
قال المسؤول الاول ...هذا الاجراء (خطأ) ولانعمل (نحن) اجراء يتحمل(النقض).
*فلماذا(اصر) و(الح) المسؤول على فصل الموظف؟!
* وماهي الاسباب الخفية وراء ذلك؟ ومن يتحمل امام الله هذا (التعسف)وقطع ارزاق الناس؟
كلمة (ناظر)في السكه حديد تعني الخبره والخدمة الطويلة..
وقال(المسرحية)..قطر الهم..ان عم الزين واقف صنفور...وعم الزين هذا ناظر قضى حياته بالسكه حديد....واهل السكه حديد يمثلون (الطبقة العامة)و(الكادحه) ليست بالضرورة ان تكون هذه (الكادحة)شيوعية او يسار مطلق...
ان الامر ظلمات وظلم...وحقوق...قبل ان ترفع الاكف لله سبحانه وتعالى...اعدلوا فهو اقرب للتقوى..ومازال لدينا ...من يسمع اذا(اسمعت)!!والمستندات والوثائق تتحدث ....
انا احمد حسن احمد رب اسرة واب لاربعة ابناء (ثلاثة بنات) وابن واحد يدرسون الان بالمرحلتين الثانوية والجامعية وتعرضت لمظلمه صحيح انها ليست في الوقت الحالي لكني ماذلت اعاني تبعاتها من صحة تتدهور يوماً بعد يوم اضافة الى كبر السن ووفاة والدتي بعد اصابتها ب(السكري) نتيجة لصدماتها المتكرره بعد اعتقالاتي لا اشكو ذلك... لان هذا ضريبة العمل السياسي فأنا عضواللجنة المركزية بالحزب الشيوعي السوداني وعملت بهيئة السكة حديد منذ عام 1963م بوظيفة عمالية وتدرجت حتى وصلت الى ناظر محطة المجموعة الثامنه في العام 1981م ابان اضراب السكة حديد الشهير ففصلت عن العمل بعد اعتقال دام لاربعة اشهر بكوبر وعدت للعمل بعد انتفاضة مارس- ابريل 1985م....
وفي العام 1989م جاء كشف يحمل 35 شخصاً احالة للصالح العام من شهر اكتوبر من نفس العام مع العلم ان هذا الكشف لايحمل غير الاسماء فقط بمعني انه خالي من الاقليم او القسم او المصلحة او الوظيفة وكان اسمي ضمن هذا الكشف المذكوروكان اسمي ضمن هذا الكشف تحت اسم احمد حسن محمد بالرغم من ان اسمي الصحيح هو احمد حسن احمد وبعد وصول الكشف للاردارات المختلفة بما فيها ادارة الاقليم الجنوبي الذي اتبع له لم ينفذ قرار الفصل للصالح العام لعدة اسباب اولاً الخطأ الذي ورد بالاسم اضافة الى تعاطف ادارة الاقليم معي وعدم ورود اسم الاقليم او القسم او الادارة او المصلحة....
وفي الاعوام 1990 -1991 -1992م تم اعتقالي عدة مرات بواسطة الجهات المسؤولة واحد افرادها الذي حدد اقامتي بمدينة كوستى والا اقادرها الا بإخطاره شخصياً وطلب مني في مرات عديده مغادرة كوستي دون رجعه وفي نفس الوقت كان يلاحق ادارة السكة حديد لفصلي بزيارات عديده قابلته بها وكان يقول لي سأفصلك من العمل...لكن بعد ملاحقاته المتكرره للادارة بعطبره طلبت الادارة اسمي بالكامل والقسم والوظيفة لان ذلك لم يكن متوفر لهم هناك لان كشف الصالح العام لم يصدر منها لكن كل ذلك لم يفلح به مما اضطره الى ان يطلب منهم نقلي للاقليم الغربي بقسم بابنوسة وبالفعل تمت الاستجابه لطلبه وتم نقلي الى بابنوسة في مايو 1992م وفي نفس الشهر تم اعتقالي ومكثت بالمعتقل 60 يوماً وعند خروجي من المعتقل علمت من ادارة السكة حديد اني فصلت من العمل بسبب الغياب... واتجهت الى جهاز الامن ليعطيني ورقة تثبت انني كنت معتقل خلال فترة الغياب الا انهم رفضوا ....وبعد محاولات عديدة مللت من البحث عن الوظيفة فضلت ان ابحث عن حقوقي لان فترة اعتقالي وفصلي كانت ايام مريرة عاشتها اسرتي معي بضنك العيش فذهبت الى عطبرة لتسوية حقوقي المعاشية لكني فوجئت من ادارة السكة حديد اني لا استحق معاش لفصلي من الخدمة بسبب الغياب وفي تقديري ان كل هذه الضغوط (مقصودة) ومصنوعة ....كما ان مدير الادارة العامة للحركة والبضائع بالسكة حديد الاستاذ عثمان خالد طه رفد خطاب الى مدير الادارة العامة لشؤون العاملين تحت مسمي(سري للغاية)افاد فيه ان قرار الفصل خطأ بحسب النص الذي فصلت بموجبه وهو الفقره(ل) من الماده 50 من قانون الخدمة العامة لسنه 1991م بينما النص الصحيح ان يكون حق الفصل بالفقره (ب) من هذه المادة ( وبحوزتي) هذا الخطاب الان.....
من المحرر..
كل المستندات التي تثبت الخطأ الذي وقعت فيه هيئة السكه حديد بفصل المواطن احمد حسن بحوزتنا بمكاتب الصحيفة .....



nafisapress_kh@yahoo.com


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1519

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#619479 [ابن السودان]
0.00/5 (0 صوت)

03-25-2013 09:24 PM
( يا عبادى إنى حرمت الظلم علي نفسى ، فلا تظالموا ) : أخي ، إرفع أكفك بالدعاء لمن لا يظلم عنده أحد ، وقل يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث ، فو الله الذي لا اله غيره ، أنت من المنصورين ،.. حسبنا الله ونعم الوكيل. . خسبنا الله و نعم الوكيل ، حسبنا الله و نعم الوكيل. ..


#619475 [ابن السودان]
0.00/5 (0 صوت)

03-25-2013 09:23 PM
( يا عبادى إنى حرمت الظلم علي نفسى ، فلا تظالموا ) : أخي ، إرفع أكفك بالدعاء لمن لا يظلم عنده أحد ، وقل يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث ، فو الله الذي لا اله غيره ، أنت من المنصورين ،.. حسبنا الله ونعم الوكيل. . خسبنا الله و نعم الوكيل ، حسبنا الله و نعم الوكيل. ..


#619472 [ابن السودان]
0.00/5 (0 صوت)

03-25-2013 09:22 PM
( يا عبادى إنى حرمت الظلم علي نفسى ، فلا تظالموا ) : أخي ، إرفع أكفك بالدعاء لمن لا يظلم عنده أحد ، وقل يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث ، فو الله الذي لا اله غيره ، أنت من المنصورين ،.. حسبنا الله ونعم الوكيل. . خسبنا الله و نعم الوكيل ، حسبنا الله و نعم الوكيل. ..


#618220 [عطشقى سفرى]
0.00/5 (0 صوت)

03-24-2013 09:15 PM
اخد حقك بى نفسك ...لاترجو عدالة من هؤلاء الظلمة


#618090 [بت البلد]
0.00/5 (0 صوت)

03-24-2013 05:48 PM
بصراحة قصة مؤلمة وفي الاف ذي حاج أحمد اتظلموا لكن بعد كل هذه السنوات تبقي مثل هذه القصص مع بقاء الجناة سمان وأمان تنتظر عدالة السماء. شئ آخر احزاب المعارضةلن تقوم لها قائمة ابدآ اذا لم تكن لها القدرة لعمل برامج اجتماعية لمنسوبيها الذين يتعرضون للسجن والتشريد. الزمن الحالي قاسي في الماضي كانت اسر المعتقلين تجد من يكفلهالأن الدنيا كانت بخيرها اولاد البسطاء اتعلموا في الدول الاشتراكية في مصر وفي العراق وغيرها ،اما الان الذي يعتقل او يشرد يخرج من السجن ليجد كل شئ قد ضاع اسرته واولاده وده السبب الرئيسي المخوف الناس من المعارضة،أعرف بعض منسوبي الحركة الشعبية الذين تم اعتقالهم لأكثر من عام ومازال بعضهم معتقلآ حتي الآن وأغلبهم ناس بسطاء كانوايشتغلون رزق اليوم باليوم ،السايق رقشة الشغال مزارع او عامل بناء اضطرت زوجاتهم وبناتهم للخروج والعمل اما بائعات في الأسواق اوبائعات شاي مما جعلهم عرضة للضياع.المؤتمر الوطني يكفل أسر منسوبيه وخير مثال لذلك ابناء مايسمون الشهداء وعندهم الضرورات تبيح المحظورات أموال الحزب الشيوعي الصيني والملايين التي تدخل البلاد عبر غسيل الأموال كلها تستغل . احزاب المعارضة يجب ان تبحث عن حلول أعلم ان ملايين الجنيهات استقطبت لضحايا التعذيب بواسطة احد المنظمات عدد من المركز الثقافية ايضا تعرف كثير من المانحين الذين يدففعون بسخاءلماذا لا تخطط احزاب المعارضةلمشروعات وبرامج مكافحة الفقر وبذلك تؤلف قلوب الناس , لماذا لا تستفيد من مكر ودهاء الحزب الحاكم. الحزب الشيوعي السوداني كان حزب العمال والبسطاء الآن اصحبح حزب لصفوة تعد علي اصابع اليد وسيظل هكذالمئة سنة قادمة، استفيدوا من هامش الحرية المتاح الآن ومن الديسبورا والمعارضين الطافشين في المنافي منذ عشرات السنين خلوهم يكفلوا اولاد أحمد حسن أحمد وغيرهم من الذين تعرضوا ويتعرضون للاعتقال والتشريد .


#618045 [سم زعاف]
0.00/5 (0 صوت)

03-24-2013 04:58 PM
لا تحلم بأن تنال العدل من هذه الطغمة الفاسدة. في رأى أن تنتقم من الشخص الذي طاردك وسبب لك تلك ال‍مآسي برصاصة واحدة بين العينين لتشفي غلك وبعدها يحصل اليحصل. لو كل مظلوم قام بذلك لارعوى الظالم وفكر ألف مرة


نفيسة محمد الحسن
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة