المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
رسالة قصيرة جدا للحبيب الامام الصادق المهدي
رسالة قصيرة جدا للحبيب الامام الصادق المهدي
03-25-2013 04:50 PM



اسمح لي الحبيب الامام ان اخاطبكم عبر وسائل الاعلام في امر يخص الرأي العام بعد أن وصل الحال الى حد يعتبر السكوت عليه جريمة لا تغتفر في حق هذا الشعب الكريم المتسامح. أخاطبكم والألم يعتصر قلبي جراء التدهور الاخلا قي الذي نخر في جسم المجتمع السوداني والتهاون بل السكوت عنه من قبل نظام الانقاذ حتى اصبح صفة ملازمة للكثير من قياداته العليا في المركز والولايات والامثلة كثيرة على رأسها الاغتصاب الذي يمارسه قادة في البرلمانات الولائية والدعارة الجماعية من قبل بعض المحسوبين على أهل الفن في قلب العاصمة وقيادات مارسة دعارة جماعية في إحدى شقق الخرطوم المملوكة لبعض النافذين من المسئولين وغير ذلك من فساد اخلاقي حتى أطلت علينا صحيفة الانتباهة وهي احدى الصحف التي أسهمت كثيرا في انفصال جزء جغرافي عزيز وجزء كبير من مجتمع السودان بإعلان مدفوع الثمن من مكتب العمل الخارجي التابع لوزارة العمل يروج لدعارة مكشوفة وان تدثرت بشروط افرزتها الحداثة البهيمية التي عمت بلداننا التي اصبح الجهل والتقليد الاعمى ميزة تعرف بها. لقد حكم القضاء السوداني في بعضها وينتظر الحكم آخرون.
هنا أحب أن أذكركم فقط بما تعرفونه جيدا بأن واحدا من أهم أسباب الثورة المهدية كان ذلك الفساد المتعلق بنفس الظاهرة أي ظاهرة الدعارة الجماعية وتشجيعها من قبل الحاكمين. إن ما نطالب به في هذا المنعرج الخطر الذي تمر به بلادنا هو وقف هذا الاستهزاء وتلك العنجهية مع الظلم والعزة بالاثم والافتخار به من هذه الطقمة الفاسدة. الشعب السواني يعلم مجاهداتكم ومحاولاتكم الكثيرة من الخروج بالسودان وشعبه بأقل الخسائر ولكن ذلك لم يجد أذنا صاغية من هذا النظام الفاسد وعليه لابد من الوقوف قليلا والتأمل مليا في عواقب هذه الممارسات المفجعة وكيفية إيقافها بعد أن فشلت كل محاولاتكم السابقة. لقد سبق وأن أعلنتم الاحتجاج والاعتصام خارج سفارات السودان بالخارج كخطوة في الإتجاه للضغط على النظام واليوم نطلب منكم الإستمرار في ذات الإتجاه وهو أن يعتصم الناس في بيوتهم ولا يذهبوا للعمل حتى يقدم النظام تنازلا كاملا من السلطة وتشكيل حكومة لانقاذ البلاد. الدعوة لهذا الاعتصام هي الحل الوحيد الذي سوف يجبر النظام عن التنحي وإلا فإن إزالته ستكون حتمية ولكن بثمن باهظ لن يقل عن الثمن الذي ما زال يدفعه العراق. إن المخرج يحاج الي جرأة وشجاعة ستجدها في هذا الشعب الأبي إذا أقدمت على إعلان ذلك عبر الوسائل الإعلامية ودعوت للإعتصام اليوم قبل الغد إذ لم يعد الإنتظار مجديا.

[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1168

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#620000 [khald]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2013 12:04 PM
رغم ما يقوله الكثيرون عن الامام الصادق فهو السياسي الوحيد الحريص على الوصول لحل سلمي مع هذا النظام الفاسد. ويا ابن السودان البار كما تقول فقد سئمن هذا الهراء الذي تريد به النيل من قائمة وطنية مثل الصادق. هذا المقال الذي ذكرت فيه كل هذا الحقد نتيجة لفقرك والفقر ليس عيبا قد كررته كثيرا حتى حفظناه وحفظناك يا عبعال فإسمك وإسم أبييك كله ع في ع. وهو ان رجعت للحق ليس صحيحا كله بل معظمه ملفق وملئ بالأخطاء. بالله أرجع لربك واستغفر.


#619885 [lwlawa]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2013 10:52 AM
والله انت طيب... لسع بتنادية ب (الحبيب)...!!.. ده انت طيب بشكل ...؟؟...لك الرحمة ولحبيبك ..؟؟


#619550 [البرعي]
0.00/5 (0 صوت)

03-25-2013 10:43 PM
هههههههههههه الصادق كان يأتي متعرطما في المواقع اياها وكان اسمه علي الهجان فكونا بلا أمام بلا خمة نفس دى غشوهو وقالوا ليهو حنرجع ليك وزنك عن طريق عبدالرحمن وانت اقرب زول لينا !!!!!!!


#619372 [جنترة]
5.00/5 (1 صوت)

03-25-2013 07:04 PM
فاقد الشئ لا يعطيه .. اذ صار مثل البشير صراخ و عويل مع التهديد ليلآ .. ثم يلعق كلامه بالصبح .

وبقت عليه حكاية الاسد عندما يهرم فان الاغنام تلهو بذيله .. مع كسر شوكته بابنيه داخل القصر و الجهاز .. ورحم الله المهدي الكبير .. فالنار تخلف رمادآ .


#619340 [ابو احمد]
5.00/5 (1 صوت)

03-25-2013 06:39 PM
نعم انت اهل لهذا ايها الامام


#619230 [إبن السودان البار ***]
5.00/5 (4 صوت)

03-25-2013 04:59 PM
الأستاذ/عبد الله محمد قسم السيد المحترم إنك كالمستجير من الرمضاء بالنار ؟؟؟
لنوضح لك حقيقة الصادق المهدي المرة ؟؟؟
إذا كنت من الذين يعبدون الأفراد ويقدسون زعماء الطوائف الدينية فلن يروق لك هذا الموضوع فلا تواصل في القراءة ؟ وإن كنت تقدس السودان وشعوبه وترابه فستوضح لك هذه الحقائق الكثير ؟؟؟ ثورة الإمام المهدي تاريخ يفتخر به كل سوداني ولكن أن يستقل أحد أفراد أسرته هذا التاريخ ويتاجربه للكسب الشخصي له ولأسرته وطائفته علي حساب السودان فهذا خط أحمر وغير مقبول لكل وطني محب للسودان ؟؟؟
الصادق المهدي أحد أبناء أغني اسرتين في السودان مالاً وجاهاً ؟ والأسرة الأخرى يعرفها الجميع وهي أسرة الميرغني الذي دخل السودان ممسكاً بلجام حصان كتشنر ؟؟؟ هذين الأسرتين قواهم وحماهم الأنجليز وملكوهم الأراضي الشاسعة والمشاريع وإغتنوا بفحش وكونوا طوائف من الجهلة المغيبين دينياً واستعبدوا أعداداً هائلة منهم ليخدمونهم في مزارعهم وقصورهم بدون أجر أو حقوق مخالفين بذلك أبسط حقوق الإنسان في القرن 21 ؟؟؟ فعل الإنجليز ذلك حتي يساعدوهم في حكم السودان ؟؟ فأجادوا هذا الدور بكل تفاني وإخلاص ؟؟؟ وعندما رحل الإنجليز وانزل العلم البيريطاني أجهش السيدين بالبكاء تحسراً علي ذهابهم ؟؟؟ هاتين ألأسرتين لعبوا دوراً كبيراً في تخلف السودان وما زالوا يلعبون دوراً كبيراً في حماية حكم الكيزان الفاسدين حفاظاً علي مصالحهم وسمحوا لأبنائهم بمشاركة الكيزان الفاسدين بالإنضمام للحكومة ودعمها وألظفر بجزء صغير من الكيكة المصنوعة من دماء السودانيين ؟؟؟
الصادق المهدي منذ صغره يبوس يده الغفير والوزير ويؤشر او يأمر ليطاع ؟؟؟ تعلم في عدة أماكن لأنه كان يستطيع تغيير مكان دراسته كما يريد في السودان بكمبوني المسيحية ثم بمصر كلية فكتوريا ثم باوكسفورد ثم بأميريكا ؟؟؟ ويغير تخصصه كما يريد مرة زراعة ولم يكملها ومرة اقتصاد وسياسة وفلسفة ؟؟؟ نُصب رئيس وزراء وهو في عمر29 سنة وتم تغيير الدستور لخاطره والذي ينص علي ان أصغر عمر لهذا المنصب هو 30 سنة وذلك مباشرةً من كرسي الدراسة الي رئيس وزراء حتة واحدة ؟؟؟ في سابقة تسجل في موسوعة جنس للأرقام القياسية والغرائب والعجائب ؟؟؟ شخص تربي بهذا الشكل قطعاً سيكون سلوكه فيه نوع من الغرابة ؟ لا أعرف ماذا يسميها علماء النفس ؟؟؟ وفي رأيي إنه مقروراً ويتوهم ان اي كلام يقوله لا بد أن يجد الإستحسان والإحترام ؟؟؟ كيف لا وطائفته مكونة من الجهلاء وأفراد أسرته ونسابته والمنتفعين من بقايا الإدارة الأهلية منذ زمن الإستعمار؟؟؟ وكل من حوله حتي لو متعلمين لا يجرأون علي مجادلته أو توجيهه أو نقده فهو ولد سيد ليكون سيد ؟؟؟ والسيد يأمر أو يؤشر ليطاع ومن يتطاول عليه يعتبر زنديق خارج عن الملة يفصل فوراً إن لم ينكل به ؟؟؟
لنحكي بعض نوادره ومحنه التي تدل علي شخصيته العجيبة وغريبة وتفضحها ؟؟؟
* اشار له أحد المقربين منه بأن الحزب ليس به انتلجينسيا أي متعلمين ؟؟؟ فجمع طلاب من المنسوبين للأسر الأنصارية بلندن وبدأ يخطب فيهم ؟ تجرأ أحدهم وإنتقده هو شخصياً ؟؟؟ فلم يرد الصادق علي نقده وإنما أسكته وقال له أشكرك علي شجاعتك ؟؟؟
* يدعي الديمقراطية وألتداول السلمي للسلطة وينسي أنه أول من خالف هذا المبدأ بأن كون جيش من المرتزقة بتمويل من المعتوه القذافي ودخل السودان غازياً ليخلف أعداداً هائلة من الضحايا ولا يعرف كيف نفد بجلده من هذه الجريمة النكراء دون مسائلة أو محاكمة عادلة والإقتصاص لضحاياه الأبرياء ؟؟؟ أذكر منهم الفنان والرياضي الموهوب وليم أندريا أحد أفراد فريق كرة السلة السوداني الحائز علي البطولة العربية بالكويت رحمه الله ؟؟
*عندما لجأ لإريتريا مع بعض أفراد من أنصاره المسلحين ومكونين ما يسمي بجيش الصادق المساهم به مع بعض الحركات المسلحة والتي كانت تنوي إسقاط الحكومة بقوة السلاح في ماسماها ( تهتدون ) وعندما وجد أنه لا فائدة من ذلك هرب مرة أخري للسودان ليتصالح مع الكيزان تاركاً المعارضين وأفراد جيشه الذين تعرضوا للجوع والعطش في صحاري إرتيريا ؟؟؟ وعندما تمكن أفراد جيشه بعد معاناة شديدة من الوصول للسودان ثائرين ليعتصموا بدار طائفة الأنصار بأمدرمان مطالبين مقابلته لمسائلته عن كيف يتركهم مهملين ويهرب ؟؟؟ تخبي منهم ورفض مقابلتهم ؟؟
* عندما كان بالسلطة عين زوجته مديرة لسودانير في منصب يحتاج لخبرة ومعرفة عالمية مكثفة في شؤون الطيران ؟؟؟ أسنده لسيدة أتت رأساً من الحنانة الي هذا المنصب الخطير دون سابق خبرة أو دراسة ؟؟؟ وللمقارنة محمد بن راشد حاكم دبي بتمويل من مجموعة من البنوك أتي بأكبر خبراء طيران بأنجلترا بمرتبات قياسية وحوافز مجزية ؟ فطوروا طيران الأمارات لتنطلق بسرعة الصاروخ وتتفوق وتخيف كل شركات الطيران العالمية التي سبقتها بمئات السنين في هذا المجال ؟؟؟ وكذلك عين الصادق إبن عمه مبارك الفاضل في وزارة التجارة بعينها ليعيس فيها فساداً ويغتني ببيع قطن السودن الذي كان يقدر سعره ب100 مليون دولار باعه لتاجر هندي أسمه باتيا يحمل الجنسية الإنجليزية ب 60 مليون دولار وهذه الصفقة وصفتها إحدي الصحف البيريطانية بصفقة القرن ؟؟؟ وعندما قام المرحوم محافظ بنك السودان( بليل) بشكوي مبارك بهذا التصرف الإجرامي الي رئيس الدولة الصادق قابله بعدم الرضي ؟؟؟ إذ كيف يسائل إبن العز والقبائل حتة محافظ ؟؟؟ وبعد أن إغتني مبارك من عمولته المهولة الحلال ! من هذه الصفقة الأسطورية تنكر لعمه الذي علمه السحر وإنسلخ من طائفته وأصبح وجيه وكون حزب خاص به ( حزب مبارك الفاضل الخاص ليمتد )؟؟؟
* في ايام حكمه حدث فيضان سببته أمطار غزيرة دمرت أعداداً كبيرة من المنازل بأمدرمان وكل المناطق حول العاصمة وتشرد الآلاف من الذين تهدمت منازلهم ؟؟؟ وكان وقتها جالساً في القصر يقرأ في كتاب سليمان رشدي الشهير( آيات شيطانية ) ؟؟؟ أتي اليه أحد المسؤولين ليخبره بهذه الكارثة ؟ فصدم ذلك المسؤول عندما قال له الصادق بكل برود : انت في الفيضان والا تعال شوف دا بيقول في شنو !!! أشارة لما يقوله إبراهيم رشدي في حق الإسلام ؟؟؟ كان المسؤول يتوقع ان يأمر الصادق بطائرة هيلكوبتر حتي يستطيع أن يتجول بسرعة ويتفقد رعيته كما يفعل كل رؤساء الدول في مثل هذه الكوارث حتي من باب التمثيل لتلميع شخصيتهم ولكن ود العز واصل القراءة في كتاب إبراهيم رشدي ولم يكترس؟؟؟
*أيام حكمه فكر في حل أزمة المواصلات فطلب الإجتماع مع سواقي التاكسي بدلاً من خبراء في مشاكل الحركة والطرق؟؟؟ هل يا تري لا يعرف أن سواقي التاكسي معظمهم جهلاء ؟؟؟ وهل ياتري لا يعرف أنه هنالك مهندسين متخصصين في تنظيم حركة السير والمواصلات وتنظيم مواقف السيارات وتخطيط الطرق ؟؟؟Traffic engineers ) ( ( أم لا يريد أن يكون مستمع للخبراء لأنه سيد يريد أن يستمع اليه ويأمر ليطاع بدون مجادلة ؟؟؟
* أيام حكمه قام بتكريم أول قابلة وأول سائقة سيارة وأخريات ؟ والي الآن لا أعرف ما الهدف من ذلك غير الإستعراض والهيافة وهل هذه أوليات رئيس دولة ؟؟؟
* في أحد الأعياد كان يخطب في جمع غفير من الأنصار رجال طائفته المخلصين ومعظمهم جهلاء من غرب السودان ؟؟؟ وكان علي صهوة جواد أبيض ويلبس بنطلون رياضة ابيض( ترينج ) وجزمة رياضة وعراقي اي جبة انصارية؟؟؟ وفي نظري هذا لبس عجيب ومتناقض لا يلبس في مثل هذه المناسبة الدينية التي لها قدسيتها وإحترامها ؟؟؟ وفي تلك الخطبة كان يشرح لجمع الجهلاء انه مكة أصل اسمها كان بكة ؟؟؟ وعرفت هذه المعلومة القيمة من فضيلته ؟؟؟ لكني أجزم بأن معظم ابناء غرب السودان الجهلاء الفاغرين أفواههم ويستمعون لهذا الخطيب المفكر الفذ لا يعنيهم هذا الشرح المفيد في شيء وهم عطشي يحتاجون الي مياه شرب عكرة من الآبار ؟؟؟
* وسمعته مرة في أحد أيام حكمه يتحدث في التلفزيون وينصح روسيا والصين ويقدم لهم الدروس في كيفية تحسين إقتصادهم معتقداً أن إقتصادهم يديره شخص واحد كعبد الرحيم حمدي ؟؟؟
* السفير السوداني في مصر كان أيام حكم الصادق مستاءاً جداً من الإتفاقيات المجحفة في حق السودان مع مصر ؟؟؟ وفي التحضير لزيارة الصادق لمصر قام بتحضير عدة فايلات وأجندة لمناقشة الإتفاقيات الغير متكافئة ومجحفة في حق السودان لعرضها علي الصادق وفي باله أنه وحزبه غير منبطحين لمصر ولا يرضون الظلم للسودان ؟؟؟ وفي المناقشات لسؤ حظ السفير والسودان أنه وجد الصادق يدافع عن المصريين والإتفاقيات المزلة أكثر من المصريين أنفسهم ؟؟؟ صدم السفير وظهرت عليه علامات الغضب والأمتعاض ؟؟؟ وبعد رجوع الصادق الي السودان تم نقل السفير الي السودان من غير رجعة لمصر وهذا ما حكاه السفير المندهش الي الآن بنفسه ؟؟؟

• في أول يوم له من إستلامه للسلطة طالب بالتعويضات وكان وزير المالية آنذلك من اتباع طائفته فصرفت له في الحال وأكتفي بهذا الإنجاز العظيم حتي سرقت منه السلطة وهو لاهي في أحد بيوت الأعراس بواسطة البشير الذي لاحقاً عرف نقطة ضعفه وحبه للمال فأغدق عليه بالتصدق عليه بحفنة من دولارات المنكوبين وتعيين أبنائه في مناصب رفيعة وإسكاته ؟؟؟
* يعتبر نفسه أنه مفكر كبير وكذلك يعتبره كثيراً من أنصاف المثقفين الذين يعتقدون ان الفكر هو حزلقة في الكلام وإضافة تعابير لغوية جديدة ( محاور ، ومربعات، أجندة وطنية ، صحوة إسلامية، وسندكالية، تهتدون، وهلم جر ) وأقول لهم الفكر له نتائج ملموسة تفيد الإنسانية جمعاء وليس كلام منمق وتعابير جديدة والسلام يمكن لأي مدرس لغة عربية إبتداع أحسن منها ؟ المرحوم شيخ زايد بن سلطان حاكم الأمارات السابق الذي تخرج من جامعة الصحراء ذات الحرارة اللافحة وشظف العيش له فكر وطني مثمر له نتائج لا تخطأها العين وأحد أفكاره انه قال ( لا فائدة من البترول أن لم يفد انسان الأمارات ) وفعلاً سخر كل أموال البترول لصالح شعبه الذي غدا من أسعد شعوب العالم وتفوق في عدة مجالات حتي في الرياضة العالمية فدولة حديثة التكوين لا يتعدي عدد سكانها عدد سكان حارة بالثورة تشارك في بطولة العالم لكرة القدم وتحرز كأس دورة الخليج الكروية قبل عدة أيام في الوقت الذي فيه الهند التي تشكل تقريباً ثلث سكان العالم ليس لها أي نجاحات في الرياضة وفي الأولمباد الأخير لم تحرز أي مدالية ولم يرد إسمها حتي في الوقت الذي برز فيه إسم الأمارات بعدة مداليات ؟؟؟ وفكر صادقنا الهمام متمركز حول نفسه وأسرته وطائفته وكرسي الرئاسة ؟؟؟ ولم يخطر علي باله إستخراج بترول أو ذهب وهلم جر عندما كان بالسلطة وانما فكر في تعويضاته ورفاة أبن عمه ؟؟؟
ومن هذه النشاة الفريدة والهالة والقدسية التي تربي فيها الصادق ونوادره الكثيرة والتي آخرها زيارته لمصر ليصلح بين الأخوان ومعارضيهم ؟؟؟ وبذلك عرض نفسه والسودان لإساءة بالغة لا ترضيه ولا ترضي شعبه المغلوب علي أمره والذي يفعل فيه حلفائه الكيزان ما أرادوا من قتل وتنكيل وسرقة لقوته وأمواله والتفريط في أراضيه قاتلهم الله مع الكهنوتية تجار الدين حلفائهم المخلصين


ردود على إبن السودان البار ***
Saudi Arabia [Mohd] 03-26-2013 02:21 PM
النار (الامام المهدي )

ولدت الرماد (الصادق المهدي)

Saudi Arabia [يحيي العدل] 03-26-2013 12:44 PM
إتق الله يا رجل .
لا تستند في هجومك علي كلام الجرائد والأشاعات .
بكرة يوم الحق والوقف الرهيب تسأل من أين لك هذه المعلومات والإدانات ؟؟؟
_____________________
( في أول يوم له من إستلامه للسلطة طالب بالتعويضات )
{ في أحد الأعياد كان يخطب في جمع غفير من الأنصار رجال طائفته المخلصين ومعظمهم جهلاء من غرب السودان )
(أن سواقي التاكسي معظمهم جهلاء )
_________________________________________________________

لا نختلف معك في أي إنتقاد أو رأي لكننا ولمصلحتك وعدم وقوعك في الحرام نقول لك تأكد من معلوماتك ثم أكتب ما شاء لك واعلم أن الله لن يظلم أحد وأنت منهم .
الصادق المهدي بشر له محبين وله أعداء .
كلما كثر من يتهمونه بهتانا فتلك كفارة لخطاياه .

Sweden [khald] 03-26-2013 12:05 PM
رغم ما يقوله الكثيرون عن الامام الصادق فهو السياسي الوحيد الحريص على الوصول لحل سلمي مع هذا النظام الفاسد. ويا ابن السودان البار كما تقول فقد سئمن هذا الهراء الذي تريد به النيل من قائمة وطنية مثل الصادق. هذا المقال الذي ذكرت فيه كل هذا الحقد نتيجة لفقرك والفقر ليس عيبا قد كررته كثيرا حتى حفظناه وحفظناك يا عبعال فإسمك وإسم أبييك كله ع في ع. وهو ان رجعت للحق ليس صحيحا كله بل معظمه ملفق وملئ بالأخطاء. بالله أرجع لربك واستغفر.

Saudi Arabia [العزابــــــــــــــــــــــــــــى] 03-25-2013 09:01 PM
كفيت ووفيت وزادك الله علما ومعرفة وتواضعا واثبت للجميع انك ابن السودان البار وزياده
لك الحب والتقدير مثنى وثلاث


عبد الله محمد قسم السيد
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة