ترقيع حوائط الانقاذ في عز خريفها !
03-27-2013 08:44 PM

الهلع الذي بدأ ومنذ مدة يتمّلك قادة الانقاذ وسدنتها في أروقة الحكم ، وحوش الحزب حتى بلغ ذروته في الآونة الأخيرة فاصبح كالهلوسة التي تصيب المحموم فاقد الوعي ، فكثر الحديث عن محاربة الفساد و الشفافية وترشيد الحكم ، بدءا بتمثيلية اقرار ذمة المسئؤلين بعد أن شبعوا من المال العام مرورا بشريف هيثرو أو فرفرة رئيس البرلمان ولجانه المعطلة وهيجة الوزيرة اشراقة ونقابة وزارة العمل ،وليس انتهاءا بحديث النائب الأول علي عثمان في مؤتمره الصحفي بالأمس ، حيث تحدث عن عدم وجود من هو كبير على المحاسبة ، فصدقت الكاميرا حينما عكست صورة الوزير المتعافي في تلك اللحظة فاغرا فاه ومدير التلفزيون محمد حاتم وهو منكس الرأس !
فما سر تلك الصحوة التي تذكرني ببعض الأهل الذين يقومون بمحاولة انقاذ بيوتهم المشققة الجدران والمثقوبة السقوف الواهنة وهي الآيلة للسقوط أثناء الخريف الشديد بمعالجات لا تعدو كونها اخفاء للتصدعات باصلاح السباليق وتزيين الجدران بالزبالة النتنة التي تزعج الجيران و تنفّر المارة !
فلئن كنا صبرنا في جحيم الانقاذ على مدى ما ينا هز الأربعة وعشرين عاما ، وبما أن ولاية رئيس النظام تتأكل الآن مثل بناء النظام وحزبه تماما كحوائط أهلنا الذين يتداركون الأمر بعد فوات الآوان ، فلا نتوقع أن ينهار النظام من تلقاء نفسه مهما كانت جدرانه مائلة ويتم ترقيعه بهذه الصحوة الزائفة ، ولا نتوقع أيضا أن يتحسن مظهره بزبالة الانتخابات التي يرتب حوضها منذ الآن ليتخمر جيدا عساه يغطي شقوق حوائطه التي أكل عليها الزمان وشربت من خريفها المتعاقب !
سنتان كانتا عمر الثورة السورية وقد مرتا سريعا بمقياس الوقت ، رغم مرورهما الثقيل على ذلك الشعب ضحية القمع و القسوة من قبل النظام الذي يشعر بثقل تلك المدة أكثر من كل الأطراف التي تشد في خناق بعضها !
ونظام الانقاذ أكثر ضعفا من النظام السوري ، وحوائطه تنتظر فقط أية دفعة من السواعد الناقمة التي ظن أهل الحكم انها شلت تماما !
فمتى نثبت لهم أنها كانت فقط تستعد لهم برفع الأكمام !
أم أننا سنجلس ننتظر انتخابات حوض الزبالة ، التي تذكرني بديمقراطية عمدة القرية الذي جمع الناس أمام داره وهو محروس بخفره ويعتلي حنظور المحافظة ، وخطب فيهم قائلا ، أنا الآن العمدة ومنذ عقود ولايماني بحقكم في اختيار عمدتكم ، فانني ساترشح ، وسيترشح ضدي خفيري فلان ، فان صوتم لي فانا الذي يسفوز وان انتخبتم الخفير فانا الفائز أيضا !
وعاشت شفافية ومكافحة الفساد والديمقراطية الانقاذية !
التي عرفناها جيدا .
فماذا نحن فاعلون وما رأى شعبنا الغافل .
والباقي من الزمن أقل من عامين فقط !
هذا ان أمد الله في الآجال..
انه المستعان..
وهو من وراء القصد.



محمد عبد الله برقاوي..
[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1349

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#622102 [خالد حسن]
0.00/5 (0 صوت)

03-28-2013 10:33 AM
الاستاذ العزيز البرقاوي
الحرية ثمنها غالي ومن ضمن ماندفع من اجلها هو حياتنا وعمرنا والصبر والمصابره والمثابره
فلاتبتئس ولاتحزن لان دولة الطلم ساعة ودولة العدل الي قيام الساعه
ولو دامت لغيرهم لما آلت اليهم .. وتلك الايام نداولها بين الناس ..
فلاتجعل اليأس يتسرب الي قلبك لاننا نستمد منك ومن امثالك العزم والعزيمه
فلك التحيه والتجله


#621916 [عاصم]
5.00/5 (1 صوت)

03-28-2013 07:29 AM
الشعب ليس بغافل استاذ برقاوى الشعب مضروب عليه حصار من الداخل فى قوته وفى حركته وفى نفسه الطالع النازل انظر لميزانية الحوش السودانى نصها للكيزان والنص التانى للكلاب الامنية والبوليسية ام الشعب ليه الله وعيشة السوق كان باقى فيه سوق سلام .


#621819 [شجن]
0.00/5 (0 صوت)

03-28-2013 01:05 AM
حبيبنا الغالى برقاوى
الشعب ياريت يكون غافل وبس
شعب حار به الدليل،شعب تقسم الى كيمان وقرى وفرقان وشىء من جاهلية أهل زمااااااان
شعب لا يعرف معنى الحياة شعب جلة لا يفرق بين الحوق والواجبات
الشعب أنبطح وأصبح حقل تجارب لجميع العينات
فهل ينفع مخاطبة الأموات
أحنا ببساطة شعب من كوكب أخر،كان زمااااااان،وربنا يعوضنا


#621797 [سواق الكومر]
0.00/5 (0 صوت)

03-28-2013 12:18 AM
ده السؤال المهم الآن :
مـــــــــاذا نحـــــــــن فاعــــــــــلون .
ها هو النظام (عاري) وبانت عوراته .. فاسد وقاتل وفاشل وحيطو مايله وآيله للسقوط .. ما من (دفرّه ) يا ناس ..


#621706 [عصمتووف]
1.00/5 (1 صوت)

03-27-2013 09:50 PM
وتزيين الجدران بالزبالة النتنة التي تزعج الجيران و تنفّر المارة !


*** مولود في سراية يا برقاوي لماذا الاساءة لبيوت الزبالة التي علمتنا جميعا من جده او ابوه احتوتنا بحنانها و بعفنتها وعلي ضو ءالفانوس وحبوبتي وناسة والرتينة زمن كان جميل وصافي اني فخور بتلك البيوت الاثرية اعيدوها لنا بدل العمارات والشقق المفسدة للحياة والاخلاق والمجلبة للبخل بيت زبالة ولاسرايا الباشا بيت الخليفة زبالة


ردود على عصمتووف
United Arab Emirates [أم أحمد..] 03-28-2013 06:30 PM
الكاتب برقاو ي حسب علمي مولود في بيوت الزبالة بالجزيرة وهو لا اعتقد قصد التبروء منها.. ولكن المقصود يا سيد عصمتووف و هو حسب ظني المتواضع مضمون التشبيه أن لا فائدة من تجليط الحائط المتشقق بأكوام الزبالة غير ازعاج الجيران برائحة الزبالة طالما أنه ساقط ساقط في الخريف .. وأرجو ان أكون محقة في تفسيري و فهمي للمحتوى مع احترامي للكل..كاتبا ومعقبين ..

Sudan [عصمتووف] 03-28-2013 02:54 PM
وانت ايه دخلك

Saudi Arabia [الوجع الخرافي] 03-28-2013 09:34 AM
فهم السؤال ...

نصف الإجابة ...

يــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاريس ....!!!!!!


محمد عبد الله برقاوي
محمد عبد الله برقاوي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة