المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
دعوه لتبادل وزارات(راس براس)
دعوه لتبادل وزارات(راس براس)
03-28-2013 04:01 AM

وزير السياحه السوداني يقول رفضنا باخره مصريه بها (هشك بشك) والصور التي تقفز الي ذهني عادل امام في مشهد من المسرحيه الشهيره وهو يقول وفرحاااان اوي.

السودان بلد مسكين فمن دون سائر وزاراته المتعدده وزاره السياحه والاثار في قبضه المجموعه السلفيه، وهي مجموعه لاتعبر عن رؤيه السودانيين للدين والحياه وطموحهم في اداره انفسهم ، لذلك (الهشك بشك) عند انصار السنه يمكن ان يكون شي عادي عند عامه السودانيين الذين هم من غير جماعه انصار السنه ولاسيما ان الوزير قد استخدم عباره مطاطيه مثل (الهشك بشك) ولم يفصل ماهو هذا (الهشك بشك) ولا المقاييس التي استخدمها، فشريط الكاسيت العادي وهو يصدح في جهاز التسجيل عند انصار السنه ورؤيه السلف عباره عن هشك بشك.

ثم هذه الوزاره دون وزارات السودان هي الوزاره المشرفه علي الاثار والمتاحف وبين السلف والمتاحف الف قصه وقصه،فالوزير دون شك مزعزع الوجدان تجاه مسؤولياته بتنميه السياحه وصيانه المتاحف وايفاد البعثات الاثريه للتنقيب عن اثار السودان القديم وتاريخه الذي لم يبدا مع دخول الاسلام للسودان بل قبل ذلك بكثير ،وبين عقيدته التي تري ان هذا النشاط رجس من عمل الشيطان.

لوكنت مكان الوزير لتوضات واستعذت من دخولي مضطرا للنادي الكاثلوكي ولشرحت لدهاقنه الموتمر الوطني ضروره تغيير وزارتي التي تتقاطع بين عقيدتي ومهامي فمتي انحزت الي واحده ظلمت الثانيه وفي كل اثم.

الموتمر الوطني لم ينتبه الي هذا الخلل ووجب تنبيهه ،فعقيده الموتمر الوطني واضحه هي اشراك حلفائه في الحكومه دون اعطائهم وزارت سياديه، وشراهه الموتمر الوطني لتلك الوزارات معروفه،ونذكر بقصه وزاره النفط عقب اتفاقيه السلام،الحركه الشعبيه اعطت الموتمر الوطني وزاره الماليه وطالبت بالنفط لكن الموتمر الوطني قبل قسمه كل الوزارت ولم يتزحزح عن رغبته في وزاره الماليه والنفط معا وتشبث برايه بصوره غريبه جدا كادت ان تعود بالطرفين للحرب لولا تنازل الحركه الشعبيه عن الوزاره واسرت في نفسها امر تنفس بعد خمس سنوات في المفاوضات بعد ان اصبح السودان سودانيين وكل البترول في الجنوب بينما الوزاره في الشمال تملك الانبوب وتحث الجنوب علي الاستفاده منه.

شركاء الموتمر الوطني في وزارات الاوقاوف والموارد البشريه والاثار والسياحه والاعلام لكن الدفاع والخارجيه والداخليه الماليه في امن وامان.

وزير السياحه مطالب بصيانه المتاحف وامدادها بنتائج الحفريات الجديده واقامه المهرجانات السياحيه ،وللمهرجانات السياحيه طقوس لاتتفق مع عقيده الوزير حتي لو اقتصرت علي عرض طقوسنا المحليه ورقصاتنا الشعبيه،فاذا سار في ذلك الطريق (لن يستطيع ان يغطي دقنو) ولو تهاون وجلس علي كرسيه الدوار في الوزاره واستمتع بالمخصصات وقع في اثم اخر،اذ ان اجره هذا ياخذه مقابل عمل محدد وهذا العمل انماء السياحه وصيانه الاثار والتراث وحمايه الحياه البريه هذا عمله ومن اخذ الاجر حاسبه الله بالعمل.

لن نطالب الوزير بالاستقاله نتيجه هذه التقاطعات الحاده بين مهام منصبه وعقيدته التي يعتنق،الاستقاله من الوزاره امر صعب وامتحان وابتلاء ، كل المطلوب منه السعي للعبور الي وزاره اخري ،وبما ان الموتمر الوطني يستبعد من اي قسمه وزاره الخارجيه والداخليه والدفاع والماليه والسدود،كما انه من غير المنطقي ان يحل الوزير في وزاره الاوقاف لان هذا سيدخله في تعقيدات كثيره مع مجالس الصوفيه التي تشكل نمط التدين لدي غالبيه السودانيين، فانا اساهم كمواطن سوداني ان يجري التبديل بينه ووزير الثروه الحيوانيه ( راس براس) حتي يقضي الله امره.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 762

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#621960 [AMIER]
0.00/5 (0 صوت)

03-28-2013 09:48 AM
ياخي هي ماراس برأس ديبلغه السوق طقه بطقه خاصة ان الوزير امسفيالنيل الازرق حاول تجنب الحديث عن الاثار والقتراح الافضل انو ياخدوزارة العمل علشان فيها بوادر هشتك بشتك


محمد الفكي سليمان
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة