المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
علي عثمان والصفيح الساخن!
علي عثمان والصفيح الساخن!
03-28-2013 05:26 AM



ترآي لي علي عثمان في مؤتـمره الصحفي وكأنه شديد الشبه بقطة الكاتب الـمسرحي تنسي وليامز و هي تقفز فوق صفيح ساخن بحثا عن مخرج!! فعلي عثمان وفي مؤتـمره ذاك كان يقفز فوق واقع سوداني ساخن حاول إنكاره بحثا عن مخرج لـمنظومة حكومته والإنكار تجلي في ألآتي:-
1- الوضع الإفتصادي الـمزري و الـمتدهور إذ حاول علي عثمان التبشير بـمستقبله إعتمادا علي رسوم نفط الجنوب. فيا علي كان دخل دولتك قبل إنفصال الجنوب حوالي سبعة مليار والآن دخلك من رسوم البترول واحد مليار علما بأن فاتورة القمح الوارد تفوق الثمانمائة مليون دولار.. يبدو لي أن القرد في عين أمو غزالة!!
2- الوضع السياسي محاصر بآهات داخلية ظلت تـمور داخل الصدور لـما يقارب الربع قرن وهذه كما الزلزال لا أحد يستطيع ان يتنبأ بتأريخ حدوثه ولذلك فإن حديثك عن منجاة نظامك من ثورة شعبيه هو حديث رغائبي ليس إلا. وبجانب ذلك هنالك حرب مشتعلة في وسط السودان القديـم و لا يجدي معها إعادة الحديث عن الـمشورة الشعبية و إتفاقية مالك / عقار!! أضف إلي ذلك الحصار الدولي الـمفروض علي السودان والذي لـم ولن تنفع معه {صرمحة} علي كرتي ولا إبتسامات الطفل الـمعجزة بتوع الإستثمار البائر!!
3- أما كلامك عن البشير و ما أدراك ما البشير فهو كلام من يحاول أن يداري عورته نهارا جهارا!! فالبشير يكذب كما يتنفس و هو وصف أطلقته عليه كونداليزا رايس! ثـم من قال لك إن و جود البشير كرئيس ضرورة قوميه?? يا راجل إلعب غيرها!! فالبشير فرط في سيادة البلد أرضا و بحرا و جوا أضف إلي ذلك إنه كبلها بقوانين دولية تحت طائلة البند السابع!! و فوق هذا وذاك فإنه أفقد السودان مقعدا مهما في الـمحافل الدولية وأعني به مقعد راس الولة و الـمطلوب للجنائية الدولية
ختاما:.... فعلا هاهي الصحافة في حضرتكم و يـمثلها الهندي عز الدين!!!

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1496

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#623259 [سغيل وكاره المؤتمر الوطني]
0.00/5 (0 صوت)

03-30-2013 12:15 AM
كلامك حقيقه
عايزين يخدعوا انفسهم كالعاده
لكن انا مستغرب الشغله ما محتاجه انو البشير قال ماداير يترشح
الشغله الشعب السودانب ساكت علي عمايلهم الوسخه وكتيره كيف؟؟

ودام عزك ياوطن


عبدالله عبدالوهاب
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة