المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الشهيد د.علي فضل في عليائه
الشهيد د.علي فضل في عليائه
03-30-2013 10:50 AM


بسم الله الرحمن الرحيم

الشهيد د.علي فضل في عليائه
عميد (م) د.سيد عبد القادر قنات

إلي روح الشهيد الباسل الطبيب الإنسان د.علي فضل أحمد، والذي ناضل من أجل الحرية والديمقراطية والإشتراكية والتقدم الإجتماعي ، فقتله الجلادون بوحشية تجل عن النظير.

***- إلي روحه الطاهرة وقد عبر عن طاقات رائعة في حياته ووظفها لخدمة الناس ، في حقل الخدمات الصحية والعلاجية....إلي علي فضل الإنسان الذي رأي في كل إنسان أبا وأما وأخا وأختا وقبل كل شيء بني آدم كرمه ألله، والذي جسد بمواقفه شرف الأمانة متمسكا في نفسه بقيم متأصلة عاشها فعلا وقولا ، قيم تربي عليها بنات وأبناء الشعب السوداني و توارثوها أبا عن جد ، ولكن تجار الدين ودهاقنة السياسة جاءوا بما لم يأت به الأوائل،و تحمل الشهيد د.علي فضل في سبيل القيم والمباديء السودانية الأصيلة ، الإضطهاد والتعذيب، ثم الموت غدرا وغيلة.

***- إلي أسرة الشهيد البطل د.علي فضل أحمد الكبيرة شاملة زملاء الرسالة الإنسانية والذين مازالوا قابضين علي الجمر من أجل كرامة المهنة الرسالة الإنسانية وآدمية المريض ، وإلي أسرته الصغيرة ، إلي أمه وأبوه وباقي الأسرة، نعيمة ومختار ومحمد، والذين أظهروا من الجلد والصبر وقوة العزيمة والشهامة والسمو والكبر ، في مواجهة مأساة أستشهاده من أجل الوطن الأمة، من أجل القيم والمباديء،مأساة مواجهة أستشهاده ، وفي مواجهة الذين أغتالوا فيه القيم والسلوك والإسلام والعدل والقسط والوطن ، ساعين لتفتيت وحدته وعزته وكرامته ، بل وساعين لتمزيق الوطن إلي شيع وطوائف وأحزاب، بل ومستهدفين كل القيم الإنسانية السودانية والتي رسخت سودانيا علي مر العصور والأزمان، ذلك الوالد وتلك الأسرة التي تحلت بعزيمة وصبر وجلد، والإنقاذ في قمة صلفها وغرورها وعنجهيتها، ومع ذلك رفض إستلام جثمان إبنه في إباء وعزة وشموخ لأنه أدرك أن الإبن وهو جثمان طاهر شهيد من أجل الوطن إغتالته تلك الأيادي الآثمة غدرا وغيلة ، ومع صعوبة ومأساوية الموقف تمسك بحقه في أن يتم تشريح ذلك الجسد الطاهر من أجل أن تظل الحقيقة لإجيال لاحقة وتعرية وكشف أدعياء الهوس الديني عبر تقرير الطب الشرعي وتشريح الجثمان من ذلك الطبيب الذي كان أمينا صادقا في تقريره مخالفا التقرير الأول الذي إدعي بأن الوفاة كانت بسبب الملاريا، ولا بد هنا أن أشيد بدكتور صلاح الكردي الذي رفض الكشف علي الجثمان بل طالب بإجراء التشريح، في الوقت الذي باع فيه أطباء آخرون قيمهم ومثلهم ومباديء تلك الرسالة الإنسانية وتناسوا ما أقسموا عليه في متن أبوقراط ، فمنهم من قضي نحبه ومنهم من ينتظر قصاص الحي الدائم. .

**- إلي أبناء شعبنا الذين يدركون أن التوقف عن النضال ، هو الجنون الأعمي والذي يقود إلي هاوية لا قرار لها،إن البذرة التي غرسها جدودنا والذين ضحوا من أجل هذا الوطن وعزة أرضه وأهله وحدوده،غرسة في تربة خصبة، سوف تنبت وتنمو وتعلوا وغدا سنحصد ثمارها في الزمن المعلوم، حرية وديمقراطية وعدل ومساواة ، فقط أنظروا خلفكم إلي كرري والشكابة وأمدبيكرات وحصار الخرطوم و كتفيةودحبوبة وإلي عبد الله خليل وحلايب وإلي شيكان، رجال صنعوا التاريخ وأنتم أحفادهم علي هداهم تسيرون.

***- إلي كل المناضلين الشرفاء والذين من أجلنا أرتادوا المنون ، من أجل وطن حر وشعب سعيد، دفعوا مهجهم وأرواحهم ويتموا أطفالهم ورملوا نسائهم ولكن كان الوطن هو الهدف ، علينا أن نقف من أجلهم تخليدا لذكراهم العطرة وسيرتهم الحسنة، كيف لا وقد رووا تراب هذا الوطن بدمائهم الزكية الطاهرة .
إلي روح الشهيد دكتور إيهاب طه مع الخالدين والذي إغتالته يد الغدر والخيانة وهو يقود أشرف وأقدس معركة ضد المرض بين الأحراش وأزيز الرصاص، متجردا لخدمة الوطن والمواطنين وهم في أسوأ الظروف –المرض - وفي ظل ظروف إستثنائية و حرب مفروضة علي أهلنا في دارفور ومِن من ؟ من بني جلدتهم ووطنهم قادة الدولة، فكان نصيبه أن أسلم روحه لبارئها غدرا وغيلة.

نقدم هذه الكلمات في حق الدكتور البطل الشهيد: علي فضل وتمر علينا ذكري إستشهاده والوطن قد صار وطنين، بل ربما إلي أكثر من وطن نهاية المطاف، وما زالت أطرافه تنتقص وتستقطع لهوان ليس إلا ، هوان من يدافعون عن الأرض والعرض والتراب، وحلايب لن نثير قضيتها الآن مع مصر حتي تنتهي من مشاكلها الداخلية!!! أمر يدعو للعجب والتعجب والحيرة والدهشة!! جزء عزيز من الوطن مُحتل ، بل مُستعمر ولا تسأل؟؟ أي هوان هذا؟؟؟؟؟؟
غدا ستشرق شمس الحرية وينفك القيد وينكسر ،

وفي ذلك اليوم إلي من يلجأون؟؟

ألي بيت العنكبوت ؟؟

وما أوهنه من بيت !!!

يطير بأقل ملامسة و يتهدم بأدني نفخة،

فهل يلجأون إلي ذلك الهوان ؟؟

ما أشد حيرتهم في ذلك اليوم!!!

يوم لاينفع مال ولا بنون إلا من أتي ألله بقلب سليم،

متي تصبح قلوبهم سليمة؟؟؟؟؟
وأخيرا نقول للشهيد دكتور علي فضل وللشهيد دكتور إيهاب طه وأنتم في عليائكم مع الشهداء والصديقين ، إن إخوة لكم من خلفكم يحملون هموم رسالة يدافعون عنها بكل ما أوتوا من عزيمة وجلد وصبر وقوة مراس وشكيمة ولن يتزحزحوا عن تلك المباديء مهما كانت المتاريس ، فإن كان رب العزة قد كرم بني آدم(لفد كرمنا بني آدم)، أفلا يحق لرسل الإنسانية أن يناضلوا ويكافحوا ويستشهدوا من أجل كرامتهم وعزتهم وحقوقهم وحقوق المرضي وبقية الكوادر؟
إن الحقوق تنتزع وقطعا سيأتي ذلك اليوم ، فشمس الصبح قد أزفت ساعتها ، وسنة الله في أرضه ماضية ولن تجد لسنة الله تبديلا، إن أخواتكم د. سحر وهالة الكارس وحياة وعبير وإخوتكم د. أبوبكر وعبد الخالق وأحمد الشيخ وبقية العقد الفريد قابضون علي جمر الحق والحقيقة حتي تعود للخدمات الصحية مجدها وعزها وحتي نري أن تجار ومستثمري صحة الإنسان قد إنزوا إلي ركن قصي وتبقي مستشفي الخرطوم وأخواتها أمدرمان وبحري قد عادت إلي حضن الوطن، وأن تبقي الصحة رسالة إنسانية كما سابق عزها ومجدها .
تحية خاصة ونقف إجلالا وتقديرا للبروف جعفر أبنعوف ونحي من هنا كل الصحفيين الذين وقفوا مدافعين عن الخدمات الصحية ونذكر الأستاذ حيدر خير الله وقلمه الذي وظفه من أجل الإنسان السوداني وصحته وعافيته ومن أجل الحق.
التحية لكل الشهداء علي إمتداد الوطن ، تلك الأمة التي حملت علي أكتافها أكفانها من أجل الحرية والديمقراطية والكرامة الإنسانية، فلكم التجلة والتقدير والإحترام.
يديكم دوام الصحة وتمام العافية والشكر علي العافية



[email protected]


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 2359

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#624308 [المشتهى الربيت]
0.00/5 (0 صوت)

03-31-2013 10:21 AM
من هم الاطباء الاخرون الذين باعوا قيمهم ومثلهم


#624039 [ابو خنساء]
0.00/5 (0 صوت)

03-30-2013 09:57 PM
ومن اروع ما قيل عن الشهيد ما خطته يد الشاعر حميد:


ضياع الدم:

محمد الحسن حسن سالم (حميد)


زي دم البُشرى الوديع
أحمد القرشي وصحابو
هاشم الواضح حبابو ..
وابتسامات الربيع
زي دم المحجوب وجوزيف .. طيب العشرة الشفيع
سيدي المحمود مشاعر .. أمنا الطفلة .. وجميع
ما انكنس بالروح ترابو .. رشّا بي دمو ودموعو
دفّا بي ضمة ضلوعو .. حين سقط بالنار صريع
فيهو ما استكتر شبابو .. لا تعذر بي عَقابو
ولا حسب للموت حسابو .. لاقاهو في غبطة وشجيع
دمو كان عربون لدمك .. ودمِّ جايي ..
همو عاش انساني همك للنهاية
يا زبون الشارع الما بيرضى ظلمك .. وعزمو عزمك .. يا هوايا
خوفي يا منبث في حلمك ..
فينا من ينبتّ نجمك .. خوفي في كل الربيع
ما نلقى نسمك .. وننسى رسمك .. حتى اسمك .. يا بديع
يا كوان أهلو الفقارى .. ونارها في البرد الصقيع
يا ملاذهم .. يا وجيع
راحة المشتاق لضمّك .. وانت زولك مستطيع
خوفي يا علي يا ابن أمك .. خوفي دمك من يضيع
أيوة يا أطهر عريس .. يا وريث كل الشرائع والشعائر والطقوس
وانت سعداً .. لام مواكب
المناكب في المناكب
القطارات ... المطارات .. البحارات .. المراكب
والصحارى .. كرنفالات المدارات .. مهرجانات الكواكب
والفقارى بالفرح .. زي السكارى ..
العصي الصقرية والسوط والمواويل والزغاريد .. البلاليل
المناديل التأشِّر
خوفي من مرضى النفوس
الأباليس النجوس
الجواسيس اللصوص
يشغلوك بالقرمصيص .. ولما تبرى الداره بابشر .. هُمّ يختطفوا العروس
___________ لافراحك يزفِّر .. نورك المشرق بصيص
من سمح محياك ينفِّر .. حافي جايع .. ودون قميص
في زحام سوقات تدفِّر .. من بعد سيرة ورقيص
أو تكاد تشبه غناي .. البائس الرث .. الرخيص
البالي والمهزوم معاي .. لما انت تروح فطيس
العديل والزين مقطّم .. بي ضريرتو الحُق محطّم
والوتر خانس تعيس
الطيور شُدرن يبيس
كل فرع ساوالا ميتم .. وانت زولك مستطيع
خوفي يا علي يا ابن امك .. خوفي دمك من يضيع
خوفي من غفلتنا اكتر .. ونحنا عزّل .. محض محضر
بعض منشور .. عرض بوستر
أو قصائد جوة دفتر
الوتر بينن مدردر
ميكرفونات .. صوت مودّر
في زمن لاهوت وعسكر
وانت زولك مستطيع
خوفي يا على يا ابن امك .. خوفي دمك .. من يضيع
وخوفي من عزلتنا عنو
شعبنا الإنساني ظنو
والتعالي الماهو منو
خوفي اكتر .. من تواصل خطوة يفتر
خوفي عذراً يا حبيبنا .. من ديالكتيك مدجّل
سيل ضجيج الأيدولوجيا اللاّقِّي والليل المهرجل
نهج عجّل ... بالتسامح والتصالح والتصافح ... والصراع زي المؤجل
يا حمام الوعي أكبر .. بي اللي خنجر واللي منجل
يا جواد الشارع الدم المبجل .. كالحمى
بدأ الوقت المكرس للنماء
انتهى الموت الإضافي كما
آن للفارس فيك أن يترجل كالدمى
آن للراجل فيك أن يتفرس في السماء
والتراب الما اترمى
والسحاب الما هما
أو يحمّر بالغبينة .. في الشعارات المهينة
العمائم والتمائم .. وينو دينا ؟؟؟
ده البيصطاد الحمائم من عوينا
البيقتاد النسائم والغمائم من جبينا
ونحنا نعتاد السمائم والهزائم والسكينة
والسكاتات الحزينة على العمايل والمهازل والتفاهات المشينة
وننتظر حسم المسائل من كتر كضب .. وما بيجينا
سُبّة في أُولي الأمر فينا
في مقاطيع المدينة
سُبّة في بعض القبائل .. سُبّة في كل القطيع
لما يا ود أمي تارك من اصابعينا ويضيع
سُبّة في البفرش عليك .. يرضى بالوضع الوضيع
والبيقبل فدية فيك .. بيت إيجارك يبقى دارك من قصر سلطان مريع
آه يا علي يا ابن امك ... خوفي دمك من يضيع
يا حُلانا ومُشتهانا .. المر فراقك .. مر مريع
كل حاجة ولا الحقارة وفيك يا واحد جميع
المغابين والفقارى .. يلقوا ايه ساعة تضيع
يبقوا زي طير الصحارى ينسوا صيادهم سريع
وانت زولك مستطيع .
خوفي يا علي يا ابن امك .. خوفي دمك من يضيع
آه دمك لو يضيع
ياما تتسع الحياة .. لما خلق الناس تضيق
وتنفجر في القال حياة .. والجاء للتاريخ يعيق
من وليدات حلتك لي بنيات الفريق
تدخل البسمة اللّتك ... تمرق الحزن الغريق
يا شمس هبدت بكانا .. شان توقينا الحريق
أو أريج البرتكانة .. فاح يشهينا الرحيق
خطوتك سبقت خطانا .. دار تورينا الطريق
ويبقى في الآخر لقانا .. والوطن فوق يا رفيق
..
لا يحيق المكر السيء إلا ....
الزمان العفو عنهم فات .. ولّى
والزمان الثأر ..رد الصاع .. حلّ
فالذي لم يعرف الإنسان .. لن يعرف الله
أيها المبعوث فينا .. بالتجلة
سلم الدرب عليك .. الشعب صلى
خُذهُمُ بين يديك .. يا إلهي ما أُحيلى
شهداء الوطن الآتين .. يللا
يللا غنو ... ولا تضنوا ..
غنو للباسق كأنو .. شيل تميراتاً تكنو
رغم إنو .. المطور ما ترّو عنو
والرياح ما ريحنو
الحجار الفي قلوبن .. تندهش للحتحتنو
وحين تصنقع للمعلق ده اللوامين وهطنو
فوق جريداً مو مفرق .. لمة الزافين يهنو
شوكن السهم المطرق .. والصبيط نشاب حننو
التقول لا طير جاء حلق .. لا إيديات لقطنو
من نجاضو تقول محرق .. وماهو شيل مرسوم تظنو
في امو خلقة رب معتق .. خمر باخوس محننو
ساقن الفي الطين مغرق .. ثابت اكتر صبّحنو
سبّح التربال ورقرق .. من كَتر ما فرّحنو
غنا صفق يللا غنو .. يللا غنو
في السنين في اياماً اصدق ..... بالتعب ظلمك محنو
بالعرق يللا غنو
غنو عقبالكم جميع
غنو فالكم ما بيضيع


#623992 [Dr.Mohamed]
0.00/5 (0 صوت)

03-30-2013 08:29 PM
والله يا ابوالسيد بقيت تكتب كويس
بس خلي مناكافاتك للمدعو مامون حميدة
خلاص معلومتك وصلت وباقى كلامك حشو ساكت وربما يحسب عليك.
بطل الورجغة وخليك دوغرى وليوم غد ان اتاظره قريب


#623788 [الديامى]
0.00/5 (0 صوت)

03-30-2013 03:38 PM
اللهم اغفر و ارحم الدكتور الخلوق على فضل الذى بكاه اصدقاءه قبل اباه المناضل فى ذاك اليوم الحزين الذى لا ينسى و التى مازالت بالخاطر و كانها حدثت بالامس اللهم اغفر له بقدر ما اعطى لهذا الوطن
من غيرنا يعطى لهذا الوطن ان يعيش و ينتصر جيلى انا


#623784 [الديامى]
0.00/5 (0 صوت)

03-30-2013 03:33 PM
اللهم اغفر و ارحم الدكتور الخلوق على فضل الذى بكاه اصدقاءه وكل من عرفه فى ذاك ايوم الحزين الذى لا ينساه الخاطر و كانها وقعت بالامس له الر حمه و المغفرة بقدر ما اعطى لهذا الوطن من نضال


#623780 [قشاش دموع الببكن]
0.00/5 (0 صوت)

03-30-2013 03:28 PM
ما جوك لا ترجوك الكان متربس هم
التحيه للبطل الخالد الشهيد علي فضل وصحبه الاماحد في الخالدين التحيه لشهداء الحريه والكرامه في بلادي الذين قدموا ارواحهم الطاهرة غربانا وفداءا لشعبهم.


#623718 [مكلوم]
0.00/5 (0 صوت)

03-30-2013 02:26 PM
شكرآ د. سيد .. ( و سيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون ) .. صدق الله العظيم


عميد(م) د.سيد عبد القادر قنات
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة