المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الموت السياسي ومنظومه التوريث !!!
الموت السياسي ومنظومه التوريث !!!
03-30-2013 12:55 PM




والله قد تعبت الأقلام من الكتابه ولم تترك شيئا الا وقد كتب وحتي وان اختلفت العناوين الا ان الموضوع واحد لا غيره والهم أكبر من استسلام الأقلام عن الكتابه وعن استصراخ من هم صم وعميانا والغريب في الأمر ان هذا الصمم والعمي يكون في كل شالموت السياسي ومنظومه التوريث !!!
صفيه جعفر صالح

والله قد تعبت الأقلام من الكتابه ولم تترك شيئا الا وقد كتب وحتي وان اختلفت العناوين الا ان الموضوع واحد لا غيره والهم أكبر من استسلام الأقلام عن الكتابه وعن استصراخ من هم صم وعميانا والغريب في الأمر ان هذا الصمم والعمي يكون في كل شي ما عدا كرسي الحكم وجاه السلطه وبريق المال وفي ذلك فليتنافس اللصوص والاستغلاليون ؟؟؟

إعلان البشير عن عدم ترشحه للرئاسة مجددا هل حقاً يعني ما يقول أم انها مناورة سياسيه أم اكتفاء بغنيمة تسمن وتغني من جوع بعد الخروج من من منافسه كنز الأموال ومنجم الذهب الذي لا يزال يغرف منه بقيه العقد الفريد من سلسله شجره الانقاذ وفروعها الممتده جذورها عمقا في دائره ما يسمي الانقاذيون او المتالسمون الجدد حبا في دنيا يصيبونها ومالا مكتنزا في بنوك وقصور واستثمارات عربيه ..... والخ..!!!

أم ياتري أرغم البشير علي هذا الإعلان لانه ورقته او الواجهه التي كان يستتر عليها قد كشفت وأحرقت تماماً ؟؟ أم ان دوره في الدراما السياسه قد انتهي. ؟؟ أم ربما الحاله الصحيه دفعته لإعلان هذ الأمر (( والله يشفي جميع المرضي )) ؟؟ أم ربما هذا الإعلان مجرد لعبه سياسيه لخداع الناس المكره إكراها لقبول البشير ونظامه حتي يأتي يوم النصر والخلاص وأحسبه بإذن الله قريبا أم انه فرصه لأركان هذا النظام لإيجاد الوريث والبديل للبشير تمهيدا لجوله أخري للقمع والاستبداد وقهر الناس وربما خداع الناس بأحداث تغيرات في الشخصيات رغم تعود هذا النظام في غباء لا يطاق واستهزاءمهبن بعقول الناس لانهم لا يغيرون الشخصيات والأسماء فقط يغيرون المناصب التي يتقلدونها مع عدم وجود أي جديه في تحسين الأوضاع الاقتصاديه المتردية والحالة المعيشية البائسة المريره والغلاء الفاحش المبالغ فيه الذي حول الناس الي مجاهدين خرافيين في سبيل توفير أدني مقومات العيش فقط ليستمروا أحياء لا أكثر ولا اقل وحسبي الله ونعم الوكيل فيك يا حكومه والله قادر علي كل شي والأيام دول بين الناس....

هذا النظام فشل ولن يعترف بهذا الفشل وبل مستمر في ضلاله القديم بدليل انه يبحث ويتشاور من يرث البشير وإعلان البشير هو موت سياسي لهذا النظام العنكبوتي بأكمله رغم تخلله وتجذره وبثه لسمومه في كل ركن من أركان هذا الوطن المثقل بالجراحات الأليمة والتركات الثقيله والإرث غير المشرف سوي ارث ثقافي او ديني او اجتماعي او اقتصادي بل سوف يتركون ارث كاهل صعب التخلص منه الي مدي طويل طويل!!!

وللأسف هولاء الانقاذيون لم يدركوا أنهم ماتوا سياسيا منذ زمن بعيد جدا منذ إشعال نار الفتنه والعنصريه سواء في الغرب أم في الجنوب ومن ثم فصل الجنوب وإذكاء النزاعات القبلية شرقا وشمالا وإبقاء نفوذ السلطه علي قبائل بعينها هم من يملكون زمام هذا الوطن ويديرونه من خلال عنصريه القبيله وبالله بأي فهم كهذا تتقدم الدول ولم يوجد في تاريخ المدنيه القديمة او الحديثة ان نهضت وتطورت الدول وهي تحمل هذا الفهم والمنظور الذي يتسم بالجهل التام والمحصلة نحن الان من أفقر الدول واكثرها جوعا ومرضا وفسادا منقطع النظير وتكدس الأموال في قبائل وشخصيات معينه لعبت وتلاعبت وسرقت ونهبت واستولت وامتلكت حتي أصبحت تعاني من التخمه المالية والرفاهية والناس تتسول لقمه العيش او لنقل لقيمات لا تسمن ولا تغني من جوع....

واذا كان هذا الإعلان صحيحا فليذهب البشير ومن أتوا معه كلهم كلهم ويجب علي البشير أقاله كل حكومته قبل ان يقيل هو نفسه وهذا اقل شي يمكن للبشير ان يفعله بدلا من ان يذهب وحده ويجب ان يذهبوا جميعا كما اتوا ونحن لا نعرف من اين أتي هولاء منذ البدء كما قال رحمه الله عليه الطيب صالح....

السودان ليس وراثه لكي يتقاسمها هولاء ولابد ان يعلموا بانهم جميعا غير مرغوب فيهم علي الإطلاق وليس لكم حق إيجاد بديل او توريث او ترشيح لكل من تسمي ظلما وعدوانا باسم الاسلام وكلها أسماء سميتوا بها أنفسكم وانتم تخدعون أنفسكم وانتم لا تشعرون وكفي خداعا وفسادا باسم الاسلام ولترحلوا جميعا غير مأسوف عليكم ولكن انتظروا حساب الله أولا ومحاسبه هذا الشعب لكم لأنكم لن تنعمواولن تتمتعوا بما كسبت أيديكم من أموال وممتلكات وثروات هذا البلد دون وجه حق ودون حساب او محاسبه الا لعنه الله علي الظالمين ....

ي ما عدا كرسي الحكم وجاه السلطه وبريق المال وفي ذلك فليتنافس اللصوص والاستغلاليون ؟؟؟

إعلان البشير عن عدم ترشحه للرئاسة مجددا هل حقاً يعني ما يقول أم انها مناورة سياسيه أم اكتفاء بغنيمة تسمن وتغني من جوع بعد الخروج من من منافسه كنز الأموال ومنجم الذهب الذي لا يزال يغرف منه بقيه العقد الفريد من سلسله شجره الانقاذ وفروعها الممتده جذورها عمقا في دائره ما يسمي الانقاذيون او المتالسمون الجدد حبا في دنيا يصيبونها ومالا مكتنزا في بنوك وقصور واستثمارات عربيه ..... والخ..!!!

أم ياتري أرغم البشير علي هذا الإعلان لانه ورقته او الواجهه التي كان يستتر عليها قد كشفت وأحرقت تماماً ؟؟ أم ان دوره في الدراما السياسه قد انتهي. ؟؟ أم ربما الحاله الصحيه دفعته لإعلان هذ الأمر (( والله يشفي جميع المرضي )) ؟؟ أم ربما هذا الإعلان مجرد لعبه سياسيه لخداع الناس المكره إكراها لقبول البشير ونظامه حتي يأتي يوم النصر والخلاص وأحسبه بإذن الله قريبا أم انه فرصه لأركان هذا النظام لإيجاد الوريث والبديل للبشير تمهيدا لجوله أخري للقمع والاستبداد وقهر الناس وربما خداع الناس بأحداث تغيرات في الشخصيات رغم تعود هذا النظام في غباء لا يطاق واستهزاءمهبن بعقول الناس لانهم لا يغيرون الشخصيات والأسماء فقط يغيرون المناصب التي يتقلدونها مع عدم وجود أي جديه في تحسين الأوضاع الاقتصاديه المتردية والحالة المعيشية البائسة المريره والغلاء الفاحش المبالغ فيه الذي حول الناس الي مجاهدين خرافيين في سبيل توفير أدني مقومات العيش فقط ليستمروا أحياء لا أكثر ولا اقل وحسبي الله ونعم الوكيل فيك يا حكومه والله قادر علي كل شي والأيام دول بين الناس....

هذا النظام فشل ولن يعترف بهذا الفشل وبل مستمر في ضلاله القديم بدليل انه يبحث ويتشاور من يرث البشير وإعلان البشير هو موت سياسي لهذا النظام العنكبوتي بأكمله رغم تخلله وتجذره وبثه لسمومه في كل ركن من أركان هذا الوطن المثقل بالجراحات الأليمة والتركات الثقيله والإرث غير المشرف سوي ارث ثقافي او ديني او اجتماعي او اقتصادي بل سوف يتركون ارث كاهل صعب التخلص منه الي مدي طويل طويل!!!

وللأسف هولاء الانقاذيون لم يدركوا أنهم ماتوا سياسيا منذ زمن بعيد جدا منذ إشعال نار الفتنه والعنصريه سواء في الغرب أم في الجنوب ومن ثم فصل الجنوب وإذكاء النزاعات القبلية شرقا وشمالا وإبقاء نفوذ السلطه علي قبائل بعينها هم من يملكون زمام هذا الوطن ويديرونه من خلال عنصريه القبيله وبالله بأي فهم كهذا تتقدم الدول ولم يوجد في تاريخ المدنيه القديمة او الحديثة ان نهضت وتطورت الدول وهي تحمل هذا الفهم والمنظور الذي يتسم بالجهل التام والمحصلة نحن الان من أفقر الدول واكثرها جوعا ومرضا وفسادا منقطع النظير وتكدس الأموال في قبائل وشخصيات معينه لعبت وتلاعبت وسرقت ونهبت واستولت وامتلكت حتي أصبحت تعاني من التخمه المالية والرفاهية والناس تتسول لقمه العيش او لنقل لقيمات لا تسمن ولا تغني من جوع....

واذا كان هذا الإعلان صحيحا فليذهب البشير ومن أتوا معه كلهم كلهم ويجب علي البشير أقاله كل حكومته قبل ان يقيل هو نفسه وهذا اقل شي يمكن للبشير ان يفعله بدلا من ان يذهب وحده ويجب ان يذهبوا جميعا كما اتوا ونحن لا نعرف من اين أتي هولاء منذ البدء كما قال رحمه الله عليه الطيب صالح....

السودان ليس وراثه لكي يتقاسمها هولاء ولابد ان يعلموا بانهم جميعا غير مرغوب فيهم علي الإطلاق وليس لكم حق إيجاد بديل او توريث او ترشيح لكل من تسمي ظلما وعدوانا باسم الاسلام وكلها أسماء سميتوا بها أنفسكم وانتم تخدعون أنفسكم وانتم لا تشعرون وكفي خداعا وفسادا باسم الاسلام ولترحلوا جميعا غير مأسوف عليكم ولكن انتظروا حساب الله أولا ومحاسبه هذا الشعب لكم لأنكم لن تنعمواولن تتمتعوا بما كسبت أيديكم من أموال وممتلكات وثروات هذا البلد دون وجه حق ودون حساب او محاسبه الا لعنه الله علي الظالمين ....

[email protected]




تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 498

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




صفيه جعفر صالح
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة