المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ردا على : ( ثروت قاسم) وهواية اختلاق القصص وتزييف المصادر ؟
ردا على : ( ثروت قاسم) وهواية اختلاق القصص وتزييف المصادر ؟
03-31-2013 03:45 AM

مقدمة .

تكرمت أدارة صحيفة الراكوبة مشكورة بارسالي مقالة الأستاذ واصل علي بعنوان ( ثروت قاسم وهواية اختلاق القصص وتزييف المصادر ) ، والتي تكرم الاستاذ واصل بالتعليق فيها علي مقالتي بعنوان ( اوباما وأمير قطر والبشير والنائب الأول ؟) المنشورة يوم الجمعة الماضية .

أشكر الأستاذ واصل علي تفضله بقراءة مقالتي ، وقد لاحظت أنه قارئ مداوم علي مقالاتي والتعليق عليها ، فربما أفترض ان ( تحت القبة فكي ) .

سوف أختزل ملاحظاتي في عدة نقاط أدناه :

اولا :

نشرت صحيفة الدستور المصرية تقارير صحفية تحكي تجربة أحد صحفييها الذي تخفي كأخونجي وأنضم لكتائب الأنترنيت الأخونجية لمدة ثلاثة شهور . وحكي كيف أنهم كانوا يكيلون البذاءات والشتائم في الصحف الألكترونية والفيس بوك والتويتر لكل من تسول له نفسه مهاجمة الأخونجية .

ويحكي أحدهم عن كتائب الأنترنت الأنقاذية التي تكيل البذاءات والشتائم في الصحف الالكترونية لكل من يهاجم نظام البشير . وتعرف هؤلاء وهؤلاء ( من لحن القول ) ، فهم يعلقون خارج موضوع المقالة المعنية ، وتطفح بذاءاتهم بتشوهاتهم النفسية ، وعقولهم المريضة . وقد كتب أكثر من كاتب عن هذه الظاهرة الغريبة علي الاخلاق السودانية السمحة ، وعزف أخرون عن الكتابة ... الهدف الذي ترمي اليه الكتائب الأنترنتية .

ثانيا :

لتذكير القارئ الكريم فان موضوع مقالتي كان محصورا في تحليل أحتمال خلافة الرئيس البشير للرئيس البشير ، وقدمت بينات ودفوعات محددة لتوكيد موقفي .

لم يتكرم الاستاذ واصل بتقديم بينات ودفوعات مضادة تبرهن خطل بيناتي ، وتبرهن صدقية موقفه من ان الرئيس البشير لن يخلف الرئيس البشير .

تجاهل الاستاذ واصل الموضوع وعضمه ولبه ، ولم يفنده ويثبت خطله . بل ركز وحصريا علي أثبات ان المصدر مزيف ؛ وكأن المصدر هو بيت القصيد وموضوع المقالة ... عرضة خارج الزفة ، وشوتات خارج الملعب وليس خارج القون فقط .

ثالثا :

ذكرت في المقالة أن اوباما طلب من أمير قطر ان يتصل بالرئيس البشير ويقول له قولا لينا لعله يتذكر أو يخشي .

القارئ العنقالي محدود الذكاء يعرف أن اوباما لم يقل هذه الكلمات نصا وحرفيا ، رغم أنني قلت انه قالها . ولكن للأسف هذه هي المسطرة التي أستعملها الأستاذ واصل في تقييم مقالتي . وهو صادق في تقييمه حسب مسطرته .

أي عنقالي يمكنه أن يفرز الموضوع عن المقبلات التي تضفي علي المقالة رونقا وبهجة ، دون أن تمس المعلومات الصلدة ، ودون أن تمس بتحليل الموضوع .

في مقالته خلط الاستاذ واصل بين الموضوع ( العضم واللب ) وطريقة عرض الموضوع .

وبينهما اختلاف السماء للارض .

هذا الخلط أدي الي سؤ الفهم الذي وقع فيه الأستاذ واصل ، للأسف .

رابعا :

كثير من الكتاب يحمون مصادرهم ولا يبوحون بها ، وهذا ما يكفله لهم قانون الصحافة في الدول الصاحية . بعض الكتاب يقول انه استقي معلوماته من مصادر لا ترغب في كشف نفسها ، وبعضهم يمشي خطوة أبعد ويعزي معلوماته لمصدر غير حقيقي لكي يتستر علي المصدر الحقيقي ، ويبعد عنه الشبهة تماما . وهذا حق مكفول للصحفي بالقانون لحماية مصادره ، وأبعاد الشبهات عنها .

القارئ غير الساذج يهمه الخبر ومصداقيته الظاهرية ، ولا يهمه المصدر ، أن كان حقيقي أم مزيف ؟ ولكنه في كل الأحوال لا يحكم علي الموضوع وصدقيته بمسطرة هل المصدر حقيقي أم مزيف ؟

للأسف مسطرة الأستاذ واصل تركز وحصريا علي المصدر : هل هو حقيقي أم مزيف ، ثم تحكم علي الموضوع بأنه قصص خيالية .
ما هو الخيال في ما اوردته مقالتي من أن :

• الرئيس البشير سوف يخلف الرئيس البشير ؟

• السيد النائب الاول يزايد علي مراكز القوي الأخري ويدعم ترشيح الرئيس البشير لفترة رئاسية أخري ؟

• السيد النائب الاول متورط في محاولة أغتيال الرئيس السابق مبارك ؟

• صفقة حلايب لمصر مقابل ان تقفل مصر ملف محاولة الاغتيال لعدم احراج السيد النائب الاول ؟

• الدولة العميقة والمؤتمر الوطني واخرون يؤيدون أستمرار الرئيس البشير في السلطة لحماية مصالحهم الشخصية ؟

للأسف تجاهل الأستاذ واصل المواضيع اعلاه وغيرها ، ولم يأت ببينات لدحضها ، وركز علي أمور هامشية خارج الرادار من شاكلة ان الكتاب الفرنسي لم يقل ان اوباما قال لامير قطر ان يقول للرئيس البشير قولا لينا لعله يذكر أو يخشي ؟

ركز الاستاذ واصل علي المصدر ( المزيف عمدا لحماية المصدر الحقيقي والمخفي ) بدلا من الموضوع .

خامسا :

المعلومات الصلدة الواردة في مقالتي عن السودان كلها صحيحة 100% وهي من مصادر لا اود البوح بها احتراما لها ، ولانني لم استشرها . ولذلك ربما نسبت مصدر المعلومة لجهة اخري ( مثلا المراقبون أو المحللون أو غيرهم ؟ ) حتي أغطي علي الجهة الحقيقية . ولكن المعلومة الصلدة تبقي كما هي ... حقيقية ، وأن أختلف مصدرها .

فما الفائدة ان يعرف القارئ ان مصدر المعلومة الكتاب الفرنسي أو السيد أكس ، مادام المعلومة صحيحة .

المعلومة هي الموضوع وليس مصدرها ، والقارئ اللبيب يفهم بالاشارة .

سادسا :

الأستاذ واصل له مصلحة شخصية في قراءة مقالاتي لانه صحفي ، ويريد ان يستعمل المعلومات في تقاريره . ويجهل الأستاذ واصل أنني عمدا لا أذكر مصادري الحقيقية ، فيفترض الأستاذ واصل انها خيالات لانه يريد كصحفي معرفة المصدر قبل موضوع المعلومة . وهنا يكمن سؤ الفهم الذي وقع فيه الأستاذ واصل ، والذي لا يخص القارئ العادي لا في قريب أو أقرب .وانما يخص الأستاذ واصل لمصلحته الشخصية .
عندما يجد الاستاذ واصل ان المصدر غير معروف له أو غير حقيقي ، يحنق علي ثروت قاسم لانه فوت عليه خبطة صحفية ، ويكتب مقاله عن ثروت قاسم المبني علي أفتراضات مغلوطة لانه يجهل أنني لا أذكر مصادري عمدا لحمايتها .

الموضوع كله يدور حول مصلحة الاستاذ واصل الشخصية .وليس خيالات ثروت قاسم ومصادره ؟

سابعا :

ربما لم يتفضل الاستاذ واصل بقراءة الكاتب المصري علاء الاسواني . فهو يتبع نفس الأسلوب ( مزج الموضوع بشمارات تحلية لا تمس الموضوع ) ؟ ولم يقل له قارئ كيف عرفت ما قاله مرشد الأخوان للرئيس مرسي في غرفة مغلقة ؟ اللبيب بالاشارة يفهم ويفرق بين الموضوع وطريقة عرض الموضوع .

ثامنا :

للأسف يخلط الأستاذ واصل الموضوع بطريقة عرض الموضوع . ويخلط المصادر الحقيقية المخفية بالاخري المزيفة المعلنة ، لحماية الحقيقية المخفية .

وللأستاذ واصل تحياتي وللراكوبة الشكر علي أتاحة الفرصة للرد علي الأستاذ واصل علي .

[email protected]


تعليقات 28 | إهداء 0 | زيارات 2611

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#625381 [tharwat langue de pute]
0.00/5 (0 صوت)

04-01-2013 11:48 AM
ياثروت ياقاسم اولا احترم عقول قراءك عشان يحترموك ده شنو ده حاشى مقالك بكلمات زى: " عنقالى " و"تحت القبة فكى"
تانيا انت منو عشان تحكم ومسبقا على مدى ذكاء وفهم و استيعاب القارى للترهات التى تقدمهاله باعتبارها مصنفة سرية ؟؟؟
ثالثا معظم ان لم يكن كل معلوماتك هى ترجمة تقوم بتحريفها على حسب مزاجك وتوجهاتك
باختصار مافى فرق بينك وبين البيشترى جرائدنا السجم وبعد مايهضم ماتحتويه من غثاء يجى يتصدر المجلس ويغالط ويكابر من اخبار السياسة مرورا باهل الغناء وانتهاء بالكورة

tharwat langue de pute


#625081 [البدق امو وبحن عليكم انتو]
0.00/5 (0 صوت)

04-01-2013 02:22 AM
واصل دا كوز مدسوس وكل من دافع عنه من الغواصات
اسي كلام ثروت ولا غيرو عن الفساد وكضب الكيزان عايز ليو مصدر؟


#625080 [قنقر العوير الدقه امو]
0.00/5 (0 صوت)

04-01-2013 02:16 AM
من هو واصل هذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظ
اكيد كوز مدسوس


#624985 [محجوب عبد المنعم حسن معني]
0.00/5 (0 صوت)

03-31-2013 11:30 PM
العم شوقي بدري متعه الله بالصحة والعافية يعرف من هو الكاتب ثروت قاسم.
ثروت قاسم يستطيع ان يعقب على الاستاذ واصل علي ، لكنه لا يستطيع ان يرد على العم شوقي بدري لانه يعرف من هو شوقي بدري والا فلماذا لم يرد على مقال السيد الصادق ود حلتنا يا ثروت


#624871 [حمدان ابو عنجة]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2013 08:55 PM
الحبيب ثروت /

نحتاج لكل حرف تكتبه .

انت لست ملك نفسك.

نرجوك ان تتفرغ للهم الاكبر


#624631 [Gashrani]
0.00/5 (0 صوت)

03-31-2013 03:29 PM
يا أستاذ ثروت واصل دا بس داير يدافع عن قطر مش عن البشير و لا أوباما و الدنيا معايش ياخ


#624545 [محمد احمد]
4.50/5 (4 صوت)

03-31-2013 01:59 PM
والله يا ثروت حيرت الما بتحير

كان اخير ليك ما ترد

يعنى عايزنا نصدقك عمال على بطال لأنك ثروت ولا الفكرة شنو يعنى

مصادرى ... بهارات ... شمارات


فى النهاية اقول التحية لواصل على اردت يا ثروت ان تقلل من قيمته وقيمة ما كتب فما زدته الا لمعانا


#624472 [Wassila]
5.00/5 (3 صوت)

03-31-2013 12:45 PM
أن تحمي مصادرك فهو شي معروف في عالم الصحافة؛ أما وأن تقول أن الكاتب فلان الفلاني قد كتب في الجريدة الفلانية، في عددها الصادر بتاريخ كذا وتزيد على ذلك بوضع رابط المقال المعني بموقعها على النت، ثم يذهب القارئ (غير العنقالي) ليقرأ مقال من عدة صفحات ثم لا يعثر على مجرد ذكر للسودان أو للشخص الذي تكلمت عنه أنت، فهذا اسمه كذب صريح وتضليل بل واستغباء للقارئ، حيث تظن كما تردد دائماً أن الجميع عنقالة لا يبلغ علمهم أن يقرأوا مقالاً أو كتاباً باللغات الأوربية. كل يوم تكتب ترهاتك البايخة والمملة مثل أن سمانتا باور قالت لميشيل أوباوما في جلسة قهوة كذا وكذا، فلم يسألك أحد عن صحة ذلك، أما أن تشير إلى مصدر المعلومة بأدق التفاصيل مثل الكتاب الذي تحدث عنه الأستاذ واصل علي ثم يكون كل ذلك عبارة عن إختلاق وكذب فهذا يجعلنا لا نشك فقط بل نوقن تماماً أن كل معلومة ذكرتها هي محض أوهام منك. في الحقيقة أغلب كتاباتك كما تقول هي من النوع الذي يعرفه كل راعي ضان في بوادي كردفان أو البطانة فقط تضيف لها الشمارات (ليس بمعنى إضافة منكهات ولكن الشمارات بمعنى القوالات والقطيعة التي تتداولها عادة النساء في الحلة). أنا أكتب ذلك حتى يعرف القارئ سواء كان عنقالي أو غير ذلك لمن يقرأ. فأن يكون الكاتب شبح مثلك ويكتب مقالات وتحليلات جيدة وصادقة أفضل من أن يكون شخصا وهمياً ويكتب أوهام وأكاذيب وإختلاقات وتجهيل وتضليل للقارئ وإعتماد على غباء وكسل القارئ الذي لن يتحقق من صدق مصادرك الأجنبية بحسب ما تمليه عليك نفسك المتعجرفة؛ لذلك آليت على نفسي المساهمة في فضحك أكاذيبك ما استطعت.


#624455 [um amed]
3.00/5 (2 صوت)

03-31-2013 12:32 PM
يا اخوانى الراكوباب انتو تركتو الموضوع الاساسى وهو خلافة البشير للبشير كما طرح الكاتب ثروت قاسم وانا شخصيا يهمنى تحليلة لى هذة النقطة وارى ان طرحة كان موفق جدا وباحترافية عالية وكذلك اضافة الشمارات والبهارات على الموضوع اعطتة نكهة خاصة قل ان تجدوا مثل هذا السرد الشيق عند كثير من الكتاب عفوا اخى ثروت ان اصابك رذاذ بعض اخوانى واصل فى اسلوبك الشيق وعين اللة ترعاك


#624438 [يحيي العدل]
3.00/5 (2 صوت)

03-31-2013 12:20 PM
المبدع دائما ثروت قاسم.
إلي الأمام ولا تكترث .
من لا يعرفك يجهلك .
لك متابعين كثر .


ردود على يحيي العدل
Saudi Arabia [2] 03-31-2013 02:57 PM
ابداع بالكذب !


#624433 [شليل]
0.00/5 (0 صوت)

03-31-2013 12:16 PM
في مقالته خلط الاستاذ واصل بين الموضوع ( العضم واللب ) وطريقة عرض الموضوع .

يكفى الاستاذ واصل هذه الكلمات ..

وزى ما بقولو اهلنا النيه زاملة سيدا .

واصلنا اهتم بنا كقراء للراكوبه .. شكرا واصل .

ولكن !!!.. لفقد المصداقيه فى ثروتنا .. ما هكذا الشرفاء ..

شكرا لكما .


#624406 [Zingar]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2013 12:00 PM
من خلال تحليلى وملاحظاتى لبعض التعليقات فى رد الأستاذ الفذ ثروت قاسم او لبعض التعليقات لمقالات سابقه له اوجزها فى الآتى:

تعليق الأخ mangoo !!
ياأخى فتح مخك ممكن الأستاذ ثروت يسندك على مصدر وهمى فمعنى هذا ممكن ان تصدقه...ثم انت إذا عندك الأمكانيه أمشى للمصادر وأنسى الأستاذ ثروت ودوشة الدماغ.

الأستاذ خضر عمر إبراهيم
حماية المصادر شئ لا بد منه...كمثال إذا أنا عندى شخص عزيز جدا وذو منصب رفيع قول بالقصر او جهاز الأمن يمدنى بمعلومات حساسه وخطيره لكى ابثها تفتكر إنه أنا حأطلع دلاليه واقول فلان إبن علان قال لى كده والله دى تكون العباطه بعينها.
يا أخ خضر عمر إبراهيم ألم تسمع او تقرأ عن اى موضوع يقول وافادنا المصدر الذى فضل حجب أسمه.

أما فى مقالاته السابقه فحدث ولا حرج من الهبل والعبط والغباء الذى أبتلينا به...فمنهم من يقول أسم ثروت ده ما إسم سودانى..أو قول لينا إسمك الحقيقى..أو جننتنا بالأمام بتاعك ده..أو تنفع روائى.

أنا شخصيا إذا قال لى احد الماره بأن الهلال غلب المريخ لا اسأله مين الجاب الأهداف او مين اللعب أحسن لأنها لا تفيدنى فى شئ وبأختصار لا تغيير فى النتيجه وهذا الأهم.


ردود على Zingar
United Kingdom [خضر عمر إبراهيم] 03-31-2013 07:06 PM
طيب يا أخوي زنقار المعلم ان بقول في شنو ؟. بدق دلوكة؟. قلت نفس الطرح الذي ذكرته انت. وهو يجب علي الكاتب بغض النظر من هو ان يقول أفادنا مصادرنا أو من طلب حجب اسمه. ولكن كتابك ومكاتبنا وكاتب الجميع الأستاذ ثروت لم يشر الي هذا ولم ينوه الي مصدر مجهول أو محتفظا به لحساسية الموقف أو لمكانته،،،. هكذا يجب ان يقال. ،، لم نطاعن في فطنة وحذاقة الكاتب بل بالعكس
راجع التعليق وأفهم الفحوي
ولك التحية ولو اصل وثروت قاسم


#624382 [ابو محمد]
5.00/5 (3 صوت)

03-31-2013 11:40 AM
فما الفائدة ان يعرف القارئ ان مصدر المعلومة الكتاب الفرنسي أو السيد أكس ، مادام المعلومة صحيحة
و لماذا تكذب انت في مصادرك طالما لا تريد ذكرها ( كان الافضل لك ان تقول حسب مصادري بدل الزنقة الدخلت فيها نفسك دي بذكر الكتاب الفرنسي التي زعمت بانه مصدرمعلوماتك ) و هذه المعلومات التي ذكرتها في مقالك الذي رد عليه واصل لا تحتاج لان تقرا كتاب فرنسى و لا حتى كتاب من جبيل الروب فانت تستحق بجدارة كاتب المصطلحات الثلاثة بحيث يمكن اختزال كل كتاباتك في جملة على الرغم من انك تستخدم كلمة اختزال كثيرا في كتاباتك و اتمنى ان تستقيد من الراكوبة التي ترسل لها مقالاتك فيذكرون ان معلوماتهم وردتهم من مصدر موثوق - اما الاقبال على مقالاتك لا اظنه من جودتها او لكثرة معلوماتها ولكن لقلة ما يمكن ان يطلع عليه القاري في الصحف


#624340 [واحد مسطح]
5.00/5 (2 صوت)

03-31-2013 10:53 AM
هنالك فرق بين الاحتفاظ بسرية المصادر وبين اختلاق مصادر وهمية من راسك وبعدين التنكر منها, على العموم نحن مسطحين بس انت فتلتها فتلة جد


#624327 [ود الحاجة]
5.00/5 (3 صوت)

03-31-2013 10:38 AM
نرجو من الاستاذ " ثروت قاسم" ان يكون مهنيا في رده .

حيث ان خلاصة مقال الاستاذ واصل هي : عدم امانة ثروت قاسم في عزو الاخبار الى مصادرها.

ليقتبس ثروت قاسم اجزاءا من مقاله و سيجد انه ذكر صراحة انه استقى معلوماته من "الكتاب اعلاه" و ليعلم الاستاذ ثروت ان اسلوبه في الرد اسلوب عقيم فهو ترك "الفيل و طعن في ظله"
و لم ينف الاستاذ ثروت انه خان أمانة النقل بل ادان نفسه بنفسه من حيث يدري او لا يدري .


#624311 [بعشوم]
0.00/5 (0 صوت)

03-31-2013 10:26 AM
الأستاذ ( واصل علي )
يا أخي الإسم ده خليه بين قوسين لأنه مثل العبارة أو الجملة أنا قرأته أول مرة واصل أي استمر !!!


#624280 [فارس عبدالرحمن]
5.00/5 (2 صوت)

03-31-2013 09:43 AM
برضو كلام انشائى لا معنى له ومصادرك التى تزعم انك تحصل على معلوماتك منها هى كمصادر اسحاق احمد فضل الله انتم الاثنين كذابون وخياليون رغم الاختلاف السياسى الكبير بينكمافكونا بالله جبتو لينا الهم


#624273 [الكوز الفى الزير التحت الراكوبه]
5.00/5 (3 صوت)

03-31-2013 09:33 AM
دى فنجطه يا ثروت لانه عندما تضيف نصف كيلو شمار لطبيخ الباميه المحصله تكون ملاح شمار وليس ملاح باميه .


#624251 [حذيفة]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2013 09:14 AM
يا أخووووونا؟؟؟!!!!
لا أعرف واصل.. ولكني كنت أتابع كتاباتك أنت ويبدو أن ذائقة للطعام عندي كانت سيئة حتي كشفتم الان عن سوئها أنت والسيد واصل معاً. (ما كان أخير لو ما كتبت الرد)
# إن كان غير الساذج حسب قولك:-
((القارئ غير الساذج يهمه الخبر ومصداقيته الظاهرية ، ولا يهمه المصدر ، أن كان حقيقي أم مزيف ؟ ولكنه في كل الأحوال لا يحكم علي الموضوع وصدقيته بمسطرة هل المصدر حقيقي أم مزيف ؟ ))
فكيف يكون الساذج؟؟
# الإشارة لبذاءات الكتائب الأخوانجية في أول مقالك هنا تلميح وإيحاء بأن السيد واصل بذئ وكتائب أخوانجية وهي طريقة سيئة في الإتهام الـ غير مؤسس وغير مسنود من واقع المقال موضوع الرد، فمقالة واصل غاية في الموضوعية والإلتزام بموضعها.
# لم يتعرض واصل لموضوع هل سيخلف البشير البشير أم لا أصلاً فكيف يقدم دفوعات لفرضية إفترضت أنت أنه يفترضها؟
# الصحفي الذي يريد إستخدام معلومات في تقاريره نقلاً عن كاتب أخر،" وهو أمر مشروع"، يجب أن يثق في مصداقية الكاتب وأن يكون الكاتب ذو مصداقية لدي الجمهور ليورد "الخبر" مسنود إليه (مثلاً: قال هيكل أن عبدالناصر قد فعل) أو أن يكون إقتباسه عن رأي قال به الكاتب الأخر وأنت لم تورد رأي بل خبر مسنود لجهة مزيفة.
# كيف يكون الحال لو أن الجميع أخذ بقولك هنا وصار كلاً يكتب علي هواه ويسند لمصادر موجودة لم تقل ما أنطقتها به. دي كان تبقي هيصة.
لم أجد يوماً مبرر لقولة الغاية تبرر الوسيلة ويعجبني الحديث الشريف أنصر أخاك ظالماً ومظلوماً..


#624244 [شادن]
4.50/5 (3 صوت)

03-31-2013 09:09 AM
التحية للأستاذ واصل على الذى كشف الذيف الذى كنا نعيشة والخداع باسم بالصحافة الاحترافية وهو الصحفى الذى تهمة الحقيقة اين كان مصدرها . وثروت عندما أتاه النقد من شخصية محترمة كواصل على يتمييز بالحيادية رغم معارضتة للنظام هب كاتبا دليل هزيل لبراءتة المزعومة الامر الذى زاد من الشكوك حولة لانه حاول بقدر المستطاع ان يدر علية عطف البسطاء وعطف الاستاذ واصل ويمثل دور الحمل الوديع .يالبوسك ياثروت كيف تظيف من عندك بعض البهار والشمار ورغم عن ذلك لاتصل للحقيقة .اصبحت لا أقراء لك اى مقال مؤخراً الا هذا المقال الذى تم قبضك فيه بالثابتة .اذا كان عندك المعلومة هى المهم وان المصدر ليس مهم فالقراء قد يهمهم المصدر بقدر اهمية المعلومة إدراك. لدوريات وكتب بأسماء كتاب قد فضحك امام العالم لأنك فاكر انو كل الناس لاتطلعوعليها إها واصل اطلع عليها ،وقال ليك ان اسم الرئيس البشير لم يورد الا مرة واحدة اسم أوباما مرة وحدة وحتى المحكمة واوكامبو لم ترد ولامرة اى كذب هذا ياثروت .


#624243 [المتجهجه بسبب الانفصال]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2013 09:09 AM
أعتقد أنه لا داعي لمسألة التأكد من المصدر أساسا،، والقارئ الحصيف المتابع يمكنه استنباط صحة المعلومة من عدم صحتها من خلال ربط المعلومات الواردة في المقال مع مخزون المعلومات التي لديه وبالتالي يمكنه معرفة ما اذا كانت المعلومة صحيحة أو نصفها أو جزء منها ،، والاستاذ ثروت لا يكتب في مجال السيرة الذاتية وانما التحليل السياسي،، ومعلوم أن السياسة السودانية هي الاسرع تغيرا وتغييرا سيما في عهد الانقاذ حيث تكون في يوم تسعين درجة وبعد يوم 180 درجة واليوم الثالث لا تجد لها مقياس تقيسه بها حالها حال الدولار مع الجنيه ،،،، أما الاسلوب الجديد الذي انتهجه ثروت قاسم ويلومه عليه بعض المعلقين فهو إدخاله اسلوب الادب الروائي في المادة الصحفية وهذا الاسلوب عرف في بريطانيا منذ الاديب والكاتب الانجليزي اليكس هيكسلي، والقارئ المتابع يمكنه استنباط الحقيقة بربط مسرودات الاستاذ ثروت قاسم مع مخزون المعلومات الذي لديه ،،، وقد ثارت ضجة قبل فترة اجهد فيها البعض انفسهم للكشف عن هوية الاستاذ ثروت قاسم متناسين أن المدارس النقدية الادبية بنت تحليلها لنقد الاعمال الأدبية سواء كانت قصص او شعر او مسرح أو نثر الخ على مدارس نقدية تعارفوا عليها بـ:

1- biographical criticism ( نقد الاديب أو الكاتب من خلال التعرف على السيرة الذاتية للكاتب، وهذا يقتضي التعرف على حياة الكاتب الخاصة)
2- Sociological criticism ( نقد الاديب أو الكاتب من خلال البحث في حياته الاجتماعية وتأثير مجتمعه الكبير والصغيرعليه)
3- Psychological criticism ( نقد الاديب أو الكاتب من خلال التعرف على سلوكه النفسي )
4- Textual criticism ( نقد الأديب أو الكاتب من خلال نصوصه ودلالات الالفاظ التي يستخدمها والاشارات اللغوية دون تداخل مع حياته الاجتماعية ومجتمعه او سلوكه النفسي وتأثيرات كل ذلك في كتاباته وانما الوصول لكل ذلك من خلال تحليل نصوصه أي من خلال النص فقط يمكن القاء الضوء على الحالة الاجتماعية والمجتمعية المتعلقة بالكاتب وكذلك معرفة قدر من سيرته الذاتية ونفسياته وكل ذلك من النص))
واعتقد أن النقد النصي لكتابات الكاتب هو من أصعب أنواع النقد اذ أن المعلومات المتوفرة للناقد هي النص الذي كتبه الكاتب للوصول الى ( 1، 2، 3) أعلاه في حركة دائرية وثيقة،،،،،

من كتابات ونصوص ثروت قاسم ( حسب النقد النصي) أعتقد أنه انسان ذكي، مطلع ، لغته ممتازة ،، من جيل المثقفين الذين اصيبوا بصدمة كبيرة امتدت منذ فشل حركة اللواء الابيض إلى يومنا هذا،، زار بلدان كثيرة في العالم وكسب ثقافة منفتحة ،، ملتزم بطريقة السودانين العامة بالاسلام (لا ينتمي الى تيار متشدد)، لا يعيش داخل السودان ولعله عمل في السودان فترة مؤقتة ولكنه على تواصل مع أناس رفيعوا المستوى،، مطلع على التراث الاسلامي ،، لعله عندما كان طالبا كان اقرب للفكر الجمهوري أو الاشتراكي،، مجاله الدراسي أقرب الى التخصص العلمي مثل الطب أو الهندسة أو الرياضيات، من ابناء العاصمة لا الاقاليم رغم أنه لا يشير الى ذلك من قريب او بعيد،، لعل معرفته باشخاص رفيعوا المستوى داخل السودان وطبيعة عمله أو الدولة التي يعيش فيها تمكنه من الحصول على معلومات جيدة،، والله أعلم ،،

ليس المهم ثروت قاسم المهم ما كتبه واسقاطه على الواقع للوصل الى الحقيقة ،،، شكرا استاذ ثروت


ردود على المتجهجه بسبب الانفصال
Saudi Arabia [ود الحاجة] 03-31-2013 10:46 AM
يا متجهجه لا تتجهجه اكثر من ذلك ,من المعروف في كل الاوساط العلمية و الادبية ان الامانة في النقل امر لا يمكن اسقاطه و ثروت قاسم اصبح في مرمى اللوم لانه خرق تلك الامانة .
لو فرضنا ان ثروت ذكر ما ذكر من دون ذكر اي كتاب او مرجع لما تجرا أحد على الكلام عليه و لكن "يداه اوكتا و فوه نفخ"

United Kingdom [خضر عمر إبراهيم] 03-31-2013 10:04 AM
تحليلك وما ذكرته عن كنه الكاتب ثروت قاسم ومكان تواجده ومفتاح معرفته والمامه بمجريات ما خلف الكواليس اقرب الي الحقيقة بواقع تسعون في المائة
وزائدة في البيت شعر اعتقد ان ما قلته ينطبق علي البروف عبد الوهاب الأفندي بيننا في بريطانيا لانه قريب من دوائر القرار وصلته قوية بألفرقاء جميعهم وابن سياسة واختلف مع الأطياف الحالية سواء من كان معهم أو من تنكر لهم أو من يبغضه منهم ويملك المعلومة وكان من الممسكين ببواطن السياسة في الداخل والخارج وكان ممسكا بملفات مهمة ويعرف الكثير والمثير والغامض ولا يزال يشكل هاجسا سواء للنظام أو خصومه
والله اعلم


#624206 [Marawan Kanafani]
5.00/5 (2 صوت)

03-31-2013 08:14 AM
يا أستاذ ثروت أنت هنا لا تزال سادر في غي تزييفك، فأي عنقالي -وأنا من بينهم-إطلع على مقالة الأستاذ واصل علي الموجزة عرف أن غرضها الحقيقي هو: توضيح أن الكتاب الذي أشرت إليه كمصدر لمعلوماتك حول حوارات أوباما وأمير قطر حول مصير البشير، لم يرد فيه ذكر هذه المعلومات التي أشرت إليها صراحة. فلماذا تصنع طاحونة هواء-أن واصل يريد أن يدحض فرضية مقالتك بأن البشير سيخلف البشير وهو في مقالته لم يتناول هذا الجانب ولم يتطرق إليه- وتشرع في العراك معها؟


ردود على Marawan Kanafani
Saudi Arabia [NASRELDEEN ALI] 03-31-2013 11:34 AM
أثنى


#624204 [mangoo]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2013 07:51 AM
وكيف اصدق معلوماتك لو ما عرفت مصدرها لاني ما بعرفك انت شخصيا ؟ مافي اي باحث بيحصل على اجازة بحثه دون refernce اسم المصدر ومكانه وتاريخه. اتاريه ده السبب الكيزان كلهم عندهم دكتوراة جاءكم ال99غم مليتو البلد


#624199 [هدهد]
5.00/5 (2 صوت)

03-31-2013 07:23 AM
والله يا أخ قاسم تحليلك منطقى جدا ويحكى عن واقع بناءا على معطيات ثابتة لا جدال فيها ودعنا عمن يبحثون عن المصدر نحن فى غنى عن المصدر يهمنا الخبر ولنا عقول لا نعتمد على مصدر او خلافه وكما ذكرت حقيقة ان خليفة البشير هو البشير نفسه وكل ما يتفوه به غازى وعلى وعثمان وخلافهم من هؤلاء الدجالين هو فقط ليشغلوا المواطن بأمور تافهة ومحسومة . البشير يحب السلطة والتسلط ولن يغار بأخوى واخوك والكيزان يعلمون ذلك جيدا وما يصرحون به من عدم ترشيحه والدستور والقانون كل ذلك افتراء ولغط فارغ المعنى أهم نقطة ذكرتها لبقاء البشير فى منصبه هو اضافة لحبه فى السلطة ان هؤلاء الكيزان لهم اعمال وبزنس ومصالح مالية ضخمة سوف تزول بزوال البشير عن الحكم لذلك حرصهم ليس حبا فى البشير الشرير لكن فى بقاء مصالحهم وتجارتهم باقية بقاءا سرمديا . قالوا ينبح الكلب حرصا على ذنبه والان ينبح الكيزان حرصا على مصالهم . نشكرك اخى قاسم على تحليلاتك المنطقية ومعظمها صائب وبالتوفيق يا رجل .


#624195 [الجنقو مسامير الارض]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2013 07:07 AM
منتهى الاحترافية وفقك الله يا قاسم ثروت وسدد خطاك أنا شخصيا قارئ عنقالي واستمتع بمقالاتك للأسلوب الشيق والبهارات التي تعطي المقال رونقا لا يتوافر في كثير من مقالات صحفي الغفلة هذه الأيام, سير وعين الله ترعاك. لقد ألقمته حجرا وعلمته درسا لا يُنسى إن كان ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه...


#624188 [Sudani]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2013 06:42 AM
Thank you Sir


#624176 [Nubawi]
0.00/5 (0 صوت)

03-31-2013 04:49 AM
I'm just curious you have already answered Mr Waseel .why are you repeating yourself
second he mentioned a book that you used as a referance.he bought the book may be it cost him a lot of money but he did not find any information you mentioned in your last article any way have some credibility next time when you write !!!!!


#624175 [خضر عمر إبراهيم]
5.00/5 (2 صوت)

03-31-2013 04:47 AM
والله يا أستاذ ثروت جيت تكحلها عميتها
مصادر شنو التي تعمل علي حمايتها والمعلومة شنو هي التي تخاف ان تضر بالمصدر،،،
حتي في ردك علي واصل اتبعت نفس الأسلوب لي الحقائق وتتويه القاري،،،يا اخي ارحم القاري ،،، ما هذا المصدر الذي يتصل بك ويعطيك معلومة أوباما أو امير قط أو البشير؟
ياخي في معلومة أقوي من معلومة الاستخبارات الأمريكية ؟. ياخي. قول السي أي أي أو أي جهاز وهمي كمصدر للمعلومات،،،
وحكاية ان الصحفيين في كثير من بلدان العالم لا يفحصون عن مصادرهم. أولئك صحفيين بالحرفية والمهنية والشهرة والاسم والعنوان ومكان العمل وليس كتاب أسافير مثلي ومثلك لا صحيفة لهم ولا مهنية لديهم غير خطف الأخبار من هنا وهناك ولي عنق حقائقها
المصدر الذي يرفض ذكره الصحفي ليس علي متن النشر وإنما لدي المحاكم أو التحقيق لا يفصح عنه ولكنه يقول حسب مصادرنا أو حسب المصدر الذي أتعامل معه ولديه رابط يمكن الرجوع اليه عند التحقق وليس كما الروابط التي تقول انك تتستر عليها حماية لها
من هو المحمي في كل ربوع السودان صحفيا أم غيره سواء مصدر أو أشخاص ومن الذي يجري وراءه ليقول له تعال اشهد في المحكمة علي ثروت قاسم
وكون انك تورد بعض الأقوال في لب الموضوع لتضفي عليه نوعا من البهار لا يعفيك انك تخادع قراءك في الراكوبة وكونك لا تنشر في صحف رسمية أو علي مستوي العالم ،، اللهم الراكوبة كمنبر أوحد وسودانية أونلاين كمشارك وبخط لا يساعد القاري. فقط لزوم المشاركة وكون سودانية أونلاين لا تماثل الراكوبة واحترامها في المنبر المفتوح للتعليق والمشاركة مهما كانت هذا ما جعلك تفضل الراكوبة كمستقبل قراء ومنبر نقاش حر
إذن لا داعي لإخفاء المصدر أو ادخال شمارات لان القراء كتاب مفتوح يتداولون الآراء والنقد والنقض والردود بشتي المستويات الجارح والمجامل والذي يغيظ والذي يفقع المرارة وهكذا دواليك فلا تستصغر عقولهم ومداركهم ومقدراتهم في التحقق من المعلومة وكونك تعلم أنهم ساكنون أثير الشبكة العنكبوته كان عليك ان تضع في الحسبان أنهم ليس بالسذاجة التي تجعل أحدهم يتجاهل رابط أو مصدر يشار اليه من قبلك وأغلبهم اناملهم علي الكيبورد في لمحة بصر يتأكد مما تشير اليه من رابط أو مصدر سواء كان كتابا أو رابط واعتقد ان غاب عنك ان أي كتاب يطبع اليوم هناك نسخة إلكترونية منه ويمكنني في ثوان ان انشر الكتاب المذكور علي صفحة الراكوبة للقراء وهو جاهز إلكترونيا ولا صلة له له بما تشير البته
فيا اخي ثروت ليس هناك شك في انك كاتب حذق. ولكن المرحلة الحالية التي يمر بها السودان تتطلب عدم حجب أي مصدر معلومة عن الناس لان المرحلة مرحلة حراك وتمليك حقائق حتي لا تقع الناس في الأخطاء كما سبق والكل يريد تملك الملفات والحقائق عما دار ويدور وادي الي الوضع الذي فيه البلد. والجميع يريد المحاسبة ورد الحقوق. ولا يريد ان يعيش علي وهم المصادر وقالت الكنداكة وقال الذي عنده علم من الكتاب والعصور جابت وبت فحل قالت وفعلت
كل الذي ذكرته ردا علي واصل لم يغير شيء في الحقائق وحتي انك لم تعتذر لهؤلاء القراء مما سببته من تشويش بادخالك لهذه الشمارات والقصص الوهمية كما قلت وكان علي الأقل ان تنوه عند كتابة أي مقال الي ان هناك بعض المدخلات في الموضوع ليست حقيقة أو مصادر ليست للبحث والتحقق كما يفعل المنتج أو المخرج أو العارض لأي فيلم سواء وثائقي أو قصصي منوها الي ان هناك بعض المشاهد والأسماء ليس حقيقية أو ان هناك ألفاظ لا تليق ومناظر ليست محتشمة تنويها وتنبيها للمحافظين ان يتداركوها
رفقا بالقارئ يا اخي ثروت ،،، اكتب واكتب بل لا تلوي الحقائق وأعطي الحق ذكرا والحقيقة نشرا واستقرار الذي اتي تفسيرا وتوضيحا وليس تشويشا وتعتمد علي اللبيب بالإشارة يفهم. فالناس قرابة ربع قرن وهم علي الحال المتغير ولم يفهموا ذلك لا بالإشارة ولا من مصادر والوضع في السودان لا ينفع معاهو لبيب ولا الذي عنده علم من الكتاب. لأنهم تشابه عليهم البقر يا اخي
لذا تجدنا جميعنا تتزاحم كطوفان تحت الراكوبة علنا تستظل من زمهيرير الوضع ورمضاء التململ كلنا عله يحظي بقبس من معرفة للمصير الآتي ولا ندرك كنهه حتي اصبح كل من في الوطن تائها بين الساسة والكتاب هؤلاء ما أكثر كلامهم وبلا إنجاز أو عمل وهؤلاء ما أكثر كلامهم وطراش أقلامهم ولكنها لي للحقائق لا ندري خوفا أم طمعا في المغنم
لا أزيد أكثر من ذلك اخي ثروت قاسم وعلي العموم واصل انت وواصل فالقارئ ينتظر للحقيقة ولا ضير ان تتناحران من أجلها فلكل مبلغ يبتغي ثمن وضحية
وما تسوقه من أعذار ومحاولات ليس لها مبرر


ردود على خضر عمر إبراهيم
Sudan [ابوالديس] 04-01-2013 02:12 AM
ثروت قاسم رغم اختلافي معه يجتهد في الكتابه ويورد معلومات غالبا لا تحتاج لمصادر فالحديث عن صفات البشكير ونظامه من الكذب والفساد والاباده الجماعيه والعماله للسي اي ايه ودور قطر لا يحتاج لاثبات ولا الي اي مصدر ينسب فقد سارت بذكره الاسافير
واضح ان الغواصات والكيزان المدسوسين في الاسافير لقوها فرصه للنيل من ثروت قاسم والدفاع عن شخص وهمي اسمه واصل
من هو واصل هذا او من يكتب بهذا الاسم؟
وسخ وقلة حيا.........

Saudi Arabia [قطن] 03-31-2013 01:16 PM
شكراً ياخضر قلت الذي أود أن أقوله

Saudi Arabia [NASRELDEEN ALI] 03-31-2013 11:38 AM
الأخ خضر عمر ابراهيم
كفيت ووفيت
وخليهو يمشى لى سيدو الامام يشتكى

Saudi Arabia [روعة] 03-31-2013 08:33 AM
أقول ليك حاجة ؟ ....با خي انت رااائع.


ثروت قاسم
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة