المقالات
السياسة
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
بكري الصائغ
2 أبريل 1998: ومانسيناكم يا ضحايا مجزرة العيلفون..
2 أبريل 1998: ومانسيناكم يا ضحايا مجزرة العيلفون..
04-01-2013 08:46 PM

مقدمة:
——
***- هناك احداث ووقائع ومؤلمة ومقبضة دخلت تاريخ السودان،
ولا يمكن باي حال من الاحوال نسيانها بسهولة، وستبقي باقية في الاذهان شئنا ام ابينا،

***- بل ومما يعمق من اسباب بقاءها، ان ملفاتها لم تغلق بعد، وملابسات وقوعها مازالت مبهمة وغامضة، ومما يؤسف له اننا ما سمعنا او قرأنا في اي مرة من المرات، انه قد جرت حول هذه الفواجع السودانية نقاشات جادة من قبل المسؤولين بالحكومات التي حكمت البلاد، او من البرلمانات السابقة او من قبل نواب المجلس الوطني او من رجال القانون والمؤرخيين!!

الـمدخل الأول:
————–
***- واحدة من هذه النكبات التي نكبنا بها قبل خمسة عشر عامآ ومازالت باقية في الاذهان، ذكري تلك المجزرة التي وقعت في يوم وقفة عيد الأضحي عام 1998 بمعسكر التنجيد الاجباري بمنطقة (العيلفون). وهي المجزرة التي يعرفها كل سوداني بالداخل والخارج، ويعرفون تفاصيلها الدقيقة وماجري بالمعسكر في ذلك اليوم الاسود،

***- ويعود الفضل في انتشار واتساع رقعة معرفتها الي المواقع الالكترونية التي تهتم بالشأن السوداني، والتي هي مواقعآ مازالت تواصل ومنذ 15 عامآ بلا كلل ولا هدنة او توقف بث المواضيع والاخبار عنها، بل وراحت وبكل عنف وقوة تقلق راحة وبال القتلة بالحزب الحاكم وشيوخ الجبهة الاسلامية الذين حاولوا بشتي الطرق بعد وقوع المجزرة وسقوط القتلي والجرحي ان يخفوها عن الاعين ويطمسوا ملامحها، فمنعوا الصحف المحلية وباقي اجهزتهم الاعلامية المسيسة بعدم التطرق للكتابة عن ماجري بالمعسكر المنكوب،

***- ولكن اخبارها خرجت بقوة للعلن فالخرطوم مدينة لاتعرف الاسرار، فالسوداني معروف عنه انه لا ينام مرتاحآ وفي صدره سرآ لم يبح به، فكانت اولي الاخبار عن الجريمة النكراء قد خرجت من بعض المسؤوليين انفسهم بالحزب الحاكم ، والذين حاولوا في البداية تبرير وقوع المجزرة والتخفيف من اثارها كنوع من رد الفعل بعد ان انتشرت بعض الاخبار عنها وملأت شوارع الخرطوم،

***- وكشفوا وبلا خجل او دين او حياء في تصريحات مقتضبة (هايفة) -وحسب بياناتهم وقتها- عن سقوط قلة من ضحايا المعسكر العيلفون نتيجة مخالفتهم للاوامر العسكرية!!

***- ولم يتطرق ولا مسؤولآ واحدآ منهم لموضوع كم من الضحايا سقطوا قتلي?..

***- ولا كم هم عدد الجرحي?..

***- ولا من هو اعطي الاوامر باطلاق الرصاص الحي علي المجنديين بالمعسكر?..

***- ولااحدآ من كبار المسؤوليين بالمعسكر المنكوب وادلي ببيان حول القتلي واين دفنوا?!!

***- صدرت الاوامر من الترابي شخصيآ وقتها باغلاق ملف مجزرة (العيلفون) نهائيآ، واعتبار ماتم يدخل في نطاق مايقع يوميآ من نكبات ومحن بالبلاد نتيجة الحروب والمناوشات وسقوط ضحايا وجرحي وشهداء!!!

***- قام عمر البشير وفور وقوع المجزرة بنقل الجزار السفاح الذي اصدار اوامره بقتل المجنديين الي القاهرة وبمنصب دبلوماسي عالي تابعآ للحزب الحاكم هناك، بهدف ان يكون بعيدآ عن مسرح الجريمة، وبعيدآ ايضآ عن المحاسبة والقصاص!!،

***- ومنذ عام الجريمة عام 1998 وحتي اليوم والقاتل ينعم (قلقآ) بالأمن والأمان في القاهرة،

***- ولكن هناك اصواتآ سودانية ابية ومعارضة ضارية راحت وتقلق مضجعه وتحرمه لذة الحياة المخملية)، وتذكره بان السفاح ( ايآ كان سفاحآ) لن يرتاح، وان القصاص سيطوله طال الزمان او قصر،

***- راحت قوي المعارضة وتذكر السفاح، ان الاوضاع في القاهرة قد تغيرت 180 درجة في الاتجاه المعاكس بعد زوال حكم مبارك وحماية حبيب العدلي (وزير الداخلية السابق) الذي كان يحمي سفاح (العيلفون)، وان حرية الرأي والكلام والتعبير في مصر تعطيهم الحق في توجيه الاتهامات العلنية له، والمطالبة بالقبض عليه وتسليمه لمحكمة الجنايات الدولية بتهم الابادة والتصفية لطلاب وتلاميذ التجنيد الاجباري،

***- وقد سبق لمحكمة الجنايات الدولية ان حاكمت عدة جنرالات من سيراليون ورواندي بتهم اغتيالهم لطلاب واطفال تم تجنيدهم قسرآ، ويقبعون الان في سجون لاهاي بمدد طويلة،

***- وراح السفاح وهو في قمة رعبه ويقدم مذكرة احتجاج للحكومة المصرية بانها تأوي منظمات مسسلحة تعمل علي تقويص نظام الحكم القائم في الخرطوم من داخل القاهرة، ولكن كل الحقائق تقول ان السفير ماعدا يطيق الحياة بالقاهرة في ظل وجود معارضة تفضحه في العلن وبلا توقف،

المـدخل الثاني:
—————----------
***- ويبقي السؤال مطروحآ لعمر البشير الذي سبق وان اصدر قرارآ جمهوريآ بتشكيل محاكم تقتص من الذين ارتكبوا مجازر في دارفور:
(أ)-
***- (دي يفهموها كيف ياعمر البشير!! تشكل محاكم لمحاكمة قتلة، وتحمـي مجرم قتل بدم بارد 170 طالبآ في ريعان الشباب، لالشئ الا لانهم طالبوا الجهات المختصة في المعسكر باجازة خلال ايام عيد الاضحي?)!!

(ب)-
*** ياعمر البشير!!، الله سبحانه وتعالي امرنا (لاحظ كلمة امرنا دي ) بالقصاص من القتلة وغيرهم فقال: وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَاْ أُولِيْ الأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ(179)- سورة البقرة،…فكيف تتجرأ ياعمر وتخالف كلام منزل من الله تعالي، وتحمي قاتل، وتصر ومع سبق الاصرار علي حمايته?…ومش كده وبس- (وكمان تديه وتمنحه) من المناصب الدبلوماسية مالم تمنح بعد لعدد كبير من دبلوماسي نظامك ومنذ زمن طويل?!!

(جـ)-
***- لماذا لايقدم سفاح مجزرة العيلفون للمحاكمة اسوة بالذين تم وقوفهم ومحاكمتهم في دارفور?!!،

***- والي متي سيظل في القاهرة دبلوماسيآ ( اصلآ لاينتمي لوزارة الخارجية)?!!

المـدخل الثالث:
————
1-
***- حتي لا ننسـي….
***- وحتي تعرف اجيالنا القادمة كيف كانت ترتكب المجازر والأغتيالات بدم بارد في زمن حكم الأنقاذ،

***- وحتي لايفر قتلة مجزرة معسكر (العيلفون)، نذكرهم بقوة ان القصاص العادل قادمآ ولامحال طال الزمان او قصر، فمثل هذه الجريمة وقتل العشرات من الطلاب لاتسقط بالتقادم،

***- وحتى تظل ذكرى هؤلاء الشباب حيّة ، وكي لا يطوي النسيان هذه الجرائم البشعة يجب المطالبة بمحاسبة الجناه اينما كانوا،

***- وأيضا لكي لا ننسي، نذكّر سلطات النظام التي كانت مسؤولة عن التجنيد القسري ومطاردة الشباب في الشوارع والطرقات وإرسالهم إلى محرقة الحرب (إبتداء من كبار ضباط هذه السلطات وموظفيها وصولاً إلى حراس معسكر العيلفون وغيره من معسكرات التجنيد القسرى) ،ان جرائم الإبادة والقتل الجماعي لا تسقط بالتقادم ومرور الزمن.

***- نعيـد سيـرة ماوقع بمعسكر (العيلفون)….
—***———-***——-***——–----------------------

1-
(أ)-
***- في يوم 2 أبريل 1998، عشية عيد الأضحي، حصد الرصاص ارواح شباب غر في مقتبل العمر في معسكر (العيلفون) للتجنيد القسري، في جريمة أخري تضاف الي سجل جرائم القتل الجماعي التي ارتكبها نظام المشروع الحضاري ليحصدهم رصاص الجنود ويدفنوا بليل دون ابلاغ ذويهم!!

(ب)-
معسكر العيلفون:
—————-
***- يقع معسكر (العيلفون) علي بعد 40 كيلومترآ جنوب شرق الخرطوم، واقيم المعسكر اصلآ لتدريب المجندين قسرآ قبل ارسالهم لمناطق العمليات العسكرية في جنوب وشرق البلاد في ذلك الوقت،

(جـ)-
***- كان المجندون يتعرضون داخل هذا المعسكر، وغيره من معسكرات التجنيد القسري لأسوأ انواع المعاملة والقهر والأذلال، وكان يتعرض من يحاول الهرب منهم الي عقوبات اشد قسوة وعنفآ. وفيما يتعلق بالعلاج، فلم يكن ينقل للمستشفي اي مجند، وكل من يعاني من حالة تستوجب الرعاية الطبية كان يتهم بمحاولة الهرب.

2-
كيـف وقعـت المجزرة?
—————-
(أ)-
***- طلب المجندون السماح لهم بعطلة ثلاثة أيام خلال مناسبة عيد الأضحى، التي تعتبر عطلة رسمية في مرافق الدولة كافة، بما في ذلك القوات النظامية (هذا إذا افترضنا أصلاً ان معسكرات تدريب المجندين قسراً تلك كانت لها صلة بالمؤسسة العسكرية الرسمية).

(ب)-
***- رفضت إدارة المعسكر طلب المجندين وهددتهم بإطلاق النار إذا حاولوا عصيان الأوامر. بدأ المجندون عقب ذلك التجمع في طرف المعسكر المقابل للنيل محاولين الهرب.

(جـ)-
***- حينذاك أصدر قائد المعسكر تعليماته بإطلاق الرصاص، فقتل في الحال ما يزيد على 100 مجند، فيما حاولت مجموعة كبيرة الهرب باتجاه النهر، وكانوا هدفا سهلا لرصاص حراس المعسكر. مع تواصل إطلاق الرصاص على ظهورهم، غرق ما يزيد على 100 آخرين، ولم يعرف مصير المفقودين حتى الآن.

(د)-
***- دفنت سلطات الأمن جثث القتلى التي تم العثور عليها تحت إشراف وزير الداخلية ومدير شرطة العاصمة بالإنابة وعدد من قيادات نظام الجبهة في مقابر الصحافة وفاروق والبكري واُم بدة.
***- قُدر عدد الجثث التي دفنت بشكل جماعي 117 جثة، بينما سلمت 12 جثة إلى ذوي القتلى.

3-
هوية المجندين:
————-
***- لم تفصح السلطات، كعادتها في مثل هذه الجرائم، عن مجرد مؤشرات حول هوية المجندين الذين راحوا ضحية مذبحة معسكر العيلفون. إلا ان المعلومات التي وردت حينها تدل على أن غالبيتهم من أولئك الذين جرى اقتيادهم قسراً إثر الحملات الدورية التي كانت تشهدها شوارع العاصمة لاصطياد الشباب من الطرقات والشوارع وإرسالهم لمحرقة الحرب طبقا لشروط التجنيد القسري التي وضعها نظام الجبهة الإسلامية.
***- لم تعلن سلطات نظام الجبهة الإسلامية أسماء الضحايا حتى هذه اللحظة، ولم يقدم أيآ من المسؤولين عن المجزرة لمحاكمة!!.

4-

***- الطلاب الذين نجوا من الموت قتلآ او بالغرق، يؤكدون وباصرار لايتزعزع، ان كمال حسن علي الذي يشغل حاليآ منصب سفير النظام بالقاهرة، هل الذي اصدر التوجيه باطلاق الرصاص علي المجندين الفارين ابان فترة حكمه للمعسكر،

***- احدآ من هؤلاء الذين كتبت لهم حياة جديدة ويعيش حاليآ باحدي دول الخليج، يقول انه علي استعداد تام للشهادة امام اي محكمة سودانية او اجنبية تنظر في موضوع تصفية المجندين جسديآ بمعسكر (العيلفون)، وانه مابقي علي قيد الحياة لن ينسي القائد العسكري كمال حسن،

***- كثيرون من الكتاب بالمواقع الألكترونية التي تهتم بالشأن السوداني، ومنذ تاريخ وقوع المجزرة عام 1998 وحتي اليوم، يكيلون الهجوم الضاري علي كمال حسن دون غيره من الذين اشرفوا علي معسكر (العيلفون) وقتها، واشارت الاصابع صراحة نحوه بانه القاتل الذي صفي الشباب بكل دم بارد،

***- بعض المقالات التي بثت بالمواقع الألكترونية، اشارت الي ان الرئيس البشير تعمد ابعاده للقاهرة بعد الجريمة وليشغله هناك بمنصب مدير مكتب حزب المؤتمر بالقاهرة، وبعدها تم تعيينه سفيرآ للنظام بالقاهرة،

***- ولكن هذا الابعاد لم يشكل عامل نسيان للناس، الذين مازالوا ومن اربعة عشر عامآ يتذكرون المجزرة الجزار!!

***- احيط السفير نفسه بمجموعة من الكتاب والصحفيين الذين راحوا ولمعون صورته ونشاطاته، ويونحاول بقدر الامكان ان يلهوا الناس عن ماسأة ماحدث بالمعسكر المشئوم، ولكن بعضآ من الاقلام الصادقة الامينة (مصرية وسودانية) راحت وتؤكد من القاهرة، ان اعضاء هذه البطانة حول (سعادة السفير!!) هم اصلآ بعضآ من الاصدقاء القدامي الذين عملوا معه بالمعسكر!!

***- والشيئ الغريب في الموضوع، انه ومنذ 14 عامآ ماحاول هذا السفير حاليآ (الدبابي) سابقآ وان يدافع عن نفسه ولو بكلمة واحدة، ولا حاول ايضآ وان ينفي عن نفسه تهمة ارتكاب المجزرة، مما اعطي انطباعآ بانه لايقوي علي الدفاع عن نفسه، ولماذا اختاره البشير دون الاخرين ليكون سفيرآ بالقاهرة ودون ان يكون اصلآ من دبلوماسي وزارة الخارجية?!!

5-
***- بعد اقل من اسبوع من الأن، -وتحديدآ- في يوم الخميس 25 اكتوبر الحالي ، ستتوجه مئات من اسر الضحايا للمقابر ، وللعام الرابع عشر للترحم علي اولادهم الذين ماتوا غدرآ لالشئ الا لانهم طالبوا باجازة يقضونها مع أهاليهم وذويهم،

***- بعض هذه الأسر ستقرأ الفاتحة مرة واحدة علي كل القبور، لانها لاتعرف اين دفنوا اولادهم بالضبط،

6-
***- اللهم نسألك وبركة العيد القادم، ان تجعله عيدآ مرآ علي القتلة الكفرة، ولاترحمهم واذقهم من ويلاتك وعذاب الدنيا قبل الاخرة….انك سميع مجيب.

المـدخل الثالث :
----------
سلام يمــّة يا حاجة الهديّة
***********************
واسأليه يمة…
عن كتلة الشفع صغار في العيلفون
وكيف دمعة ام فقدت حشاها شويفعا دريفون
والدمع سال مطر دافق هتون
مالي العيون
وكيفن ولدك كتال الرقاب عامل حنون
اهدى للشفع حلاوة
حلاوة من طعم المنون
هذا المشير هذا الحمار
رصاصو ولع في الدرافين الصغار
باسم الله كبر
وجاهد عمر الحمار
وسال الدم ركب والبحر زاد احمرار
واليوم قد كان عيد الضحية
وكانوا شفعنا الضحية
وليدك عمر اهدى للشفع ودار
شان رفضوا الحرب رفضوا الدمار.

المدخل الأخــير.
-------------
نيابة عن المحطة الفضائية السودانية - الحرة- ابــث:
********************************
1-
أحمد هارون :
أمسح ، أكسح ، قشو ، ماداير أسير ماداير جريح ما تجيبو حي ، ما عندنا مكان ليهم، داير الارض تسلمونى نظيف...
http://sudanmotion.com/news/3-sudan-...-07-33-22.html

2-
السفير كمال حسن علي ومعسكر العيلفون...
http://www.alrakoba.net/articles-act...w-id-16599.htm

3-
كمال حسن علي والكارت الاحمر...
http://www.nubatimes.com/main/Article/994

4-
الخدمة الإلزامية في السودان دولة داخل دولة ؟!
http://www.alnilin.com/vb/showthread.php?t=71088

5-
المسئول الاول لمذبحة العليفون سفيرا
االان بالقاهرة انظرو ماذا يقول ؟؟؟
http://vb.alrakoba.net/t114365.html

6-
شعراء وثقوا لمذبحة معسكر العيلفون والدعوة للجميع للتوثيق...
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bi...msg=1272991642

7-
محكمة الجنايات الدولية…ومجزرة معسكر (العيلفون)!!
http://www.hurriyatsudan.com/?p=40585

8-
الاْرهاربي كمال حسن علي ..يرتعش
خوفاً من المعارضة السودانية بالقاهرة !
http://www.nubatimes.com/main/Article/1483

9-
الي الرئيس (المؤمن التقي!!) عمر البشير:
سفير السودان بالقاهرة..كيف اخترته سفيرآ وتحوم حوله الشبهات?!
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bi...msg=1282367517

10-
ارتفاع عدد الضحايا الى 55 غريقاً:
المعارضة تتهم الخرطوم بتدبير حادث العيلفون,,,
http://www.albayan.ae/one-world/55-1998-04-07-1.1018339

***- التاريخ: 07 أبريل 1998
----------------------------
***- ارتفع عدد ضحايا حادث هروب المجندين من معسكر العيلفون بجنوب شرق السودان الى 55 قتيلا لقوا حتفهم غرقا في نهر النيل بينما كانوا يحاولون عبوره من احدى ضفتيه الى الضفة الاخرى على متن قارب اكتظ بهم . وفيما اتهمت المعارضة السودانية بالخارج نظام الخرطوم بتدبير (مجزرة) ارتكبتها قيادة المعسكر ضد المجندين الشبان الذين كانوا يريدون اخذ عطلة رسمية بمناسبة عيد الاضحى المبارك ترفض حكومة الجبهة الاعتراف سوى بمصرع 31 مجنداً فقط من أصل 2100 موجودين بالمعسكر.وذكرت صحيفة (الوان) السودانية امس ان 55 مجندا سودانيا لقوا حتفهم عندما غرق القارب الذي كان ينقلهم في النيل الازرق بعد فرارهم من معسكر للتدريب على بعد 30 كيلو مترا جنوب شرق الخرطوم. وقالت الصحيفة ان قيادة معسكر العليفون سجلت غياب 260 مجندا اخرين من اصل 2100 شاب يتدربون في المعسكر بعد تجنيدهم للمشاركة في القتال ضد الجنوبيين. واضاف ان البحث جار للعثور على باقي المفقودين.

***- وقد وقع الحادث مساء الخميس الماضي في منطقة قريبة من المعسكر ونجم عن زيادة حمولة القارب.

***- وكان بيان للجيش أعلن امس الاول انتشال 31 جثة. من جانبها سعت المعارضة السودانية بالخارج الى تحميل نظام الخرطوم مسؤولية الحادث وقالت انه نجم عن عملية (عصيان) قام بها هؤلاء المجندون.

***- وفي القاهرة اكد محمد المعتصم حكم عضو المكتب التنفيذي للحزب الاتحادي الديمقراطي لوكالة فرانس برس ان الامر يتعلق بـ (مجزرة) ارتكبتها قيادة المعسكر في حق المجندين الشبان الذين كانوا يريدون اخذ اجازة بمناسبة عيد الاضحى. وقال (ان الجنود رفضوا أوامر قيادة المعسكر بعدم الخروج, فأمرت الحراس بفتح نيرانها في اتجاههم مما ادى الى مصرع خمسين منهم بينما ألقى 150 آخرون بأنفسهم في النيل) .

***- وطالب مجلس الامن الدولي باسم المعارضة السودانية, بالتحقيق في هذه المجزرة, كما دعا منظمات حقوق الانسان الى التنديد بها.

***- في السياق نفسه اصدر (التجمع الوطني الديمقراطي) المعارض الذي يتخذ من اسمره مقرا له بيانا قال فيه ان القوات الحكومية اطلقت النار على الضحايا اثناء محاولتهم الهرب من معسكر السليت للتجنيد الاجباري بضاحية العيلفون كما لقيت اعداد اخرى حتفهم غرقا في النيل بعد ان استخدمت السلطات الغاز المسيل للدموع. وقال البيان ان السلطات لم تعترف حتى الان بمصير واحد وثلاثين طالبا فقط من اصل 2100 طالب موجودين في المعسكر, وفي تناقض واضح تحدثت وسائل اعلام النظام عن مصرع 55 طالبا, وقد رفضت السلطات تبليغ اسر الطلبة الذين تجمعوا خارج المعسكر, مصير ابنائهم, وكانت سلطات الانقاذ أخذت هؤلاء الطلاب الى معسكرات التدريب لترحيلهم لمناطق العمليات في جنوب شرق وغرب البلاد.

بكري الصائغ
[email protected]


تعليقات 19 | إهداء 0 | زيارات 1378



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#627056 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2013 01:39 AM
من جرائم الإنقاذ (وردة حمراء في ضفة العليفون)...
*********************************
http://www.badeenisland.net/forum/archive/index.php/t-16728.html

----------------------------

(أ)-
***- هل تذكرون الطلاب اليافعين الذين طواهم النيل في معسكر العليفون ، منهم من ثقب الرصاص جسده ومنهم من ابتلعه النيل ، كانت الإنقاذ تعدهم وقوداً لحربها في جنوب البلاد بعد أن أعلنت الجهاد على مواطنيها في الجنوب . الشاعر المقاوم فضيلي جماع أصدر مجموعته الشعرية في كتاب واحد صدره باسم (شارع في حي القبة) ومكون من كراستين أولهما (الغناء في زمن الخوف) والثانية (ردى زبد البحر إلى البحر) والديوان يتكون من مائتين واثنين وستون صفحة من القطع المتوسط مع غلاف صقيل وغشيب وقد خلا الديوان من شعره الغنائي المعروف ربما لأنه باللغة العربية الفصيحة ، وكقارئ غير متخصص في النقد الأدبي لا يسعني إلا أن أشيد فقط بجمال القصيد وحلاوته ومعانيه المستبطنة وكثافة اللغة الشعرية .

***- تناول واحدة من القصائد التي هزتني وهي قصيدة (الورد ينبت في العيلفون) يذكرنا بتلك الفاجعة المنسية وقد اختصرتها بعض الشئ لضيق المساحة فمعذرة للشاعر وللمتصفح.

(ب)-
***- ما الذي يجعل النيل حرباء
تخلع لوناً وتلبس لون
وقد شد أوصاله كالمصارع
بعثر أمواجه في الضفاف
وأشهر سيف المنون
وفي النقطة الصفر
بين انتباهة عين
وغمضة عين
تنادوا إلى لجة الماء
ألقوا بأجسامهم في العباب
إذا ربما يمنح النهر حرية
ربما يكسر القيد والأسر
كان المعسكر ذلاً وقهر
وكان المعسكر
وصمة عار على العيلفون
لأن المعسكر كان المزيج
من الهذيان
وحبل الغسيل الذي
أرهقته العيوب
فقد كان ينسج ثوب المنية
للقادمين إليه
يجهز أكفانهم في الشمال
ليدفنهم في الجنوب
تنادوا إلى النهر
والنهر أرغى وأزبد
كشر عن نابه واكفهر
هنا الموج يعلو
وفي الخلف دوي الرصاص
وأحلى الخيارين مر
امتطى البعض
زورق صيد على الشط
والبعض لاذ إلى
جذع سنط قديم
طفا ثم غاص بهم
في العميق
كان السبيل الوحيد
إلى الانعتاق هو النهر
والنهر جاع
وقد يأكل النهر أبناءه
إذ يجوع
وهاج المعسكر
دوي الرصاص الجبان
رصاص يلعلع
دنس طهر المكان
مطر من دخان
مطر من رصاص الزنادقة الملتحين
يا ليل كن شاهداً
إن ذاك الزمان الجميل مضى
وإن البرابرة الملتحين أتوا
من عيوب الزمان الجميل
أتوا من ثقوب النوايا
ومن صلب ذاك الزمان الجميل
وياليل كن شاهداً
إن عصر البرابرة الملتحين
سيمضي
وأن الورود ستنبت
حمراء في ضفة العيلفون


(عصمت عبد الجبار التربي)-
سلطنة عمان.


#627045 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2013 01:01 AM
روبـط لها عــلاقة بالـموضــوع:
******************
1-
الخدمة الالزامية...
http://www.sudaneseonline.sd/forum/showthread.php?p=18423

2-
سودانيون يتهمون "البشير" باغتيال "ناشط" بالقاهرة...
http://www.elwatannews.com/news/details/99920

3-
ندين الاعتداء على رئيس جمعية الصحفيين السودانيين بالقاهرة!
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-28456.htm#gsc.tab=0

4-
الترابي:
تمت "تصفية" ضباط سودانيين ضالعين في محاولة اغتيال مبارك...
http://www.alarabiya.net/articles/2006/03/18/22056.html
5-
السودان يسلم مصطفى حمزة المتهم الرئيسي
في محاولة إغتيال حسني مبارك...
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=6&msg=1105318957

6-
الاغتيالات السياسية تثير جدلا بالسودان...
http://maktoob.news.yahoo.com/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%BA%D8%AA%D9%8A%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D8%AB%D9%8A%D8%B1-%D8%AC%D8%AF%D9%84%D8%A7-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86-173902583.html

7-
القاهرة ثلاجة المعارضة السودانية من وحى(مراكب الخوف)!!
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-21038.htm#gsc.tab=0

8-
الهموم تجمع والمصالح تفرق .. السودان ومصر .. نيران أسفل الرماد!!
http://www.alnilin.com/news-action-show-id-57185.htm

9-
ما هي أسباب استضافة مصر للمعارضة السودانية المسلحة؟
http://sudansafari.net/press/7-press/25841-2013-03-18-07-46-03.html

10-
العفو الدولية :
السودان يستهدف نشطاء في القاهرة بواسطة عملاء...
http://www.sudantribune.net/%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%81%D9%88-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%A9,4409

11-
سفارة السودان بالقاهرة تتهم أمريكا والجنوب
بالتسبب فى أزمتها الاقتصادية...
http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=716620&

12-
عناصر من السفارة السودانية تحاول للمرة
الثانية اغتيال المقدم معاش/ خليل محمد سليمان...
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-24108.htm#gsc.tab=0

13-
تنامي مخاوف نشطاء السودان بالقاهرة في ظل سكوت النظام.!!
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-30592.htm#gsc.tab=0

14-
البشير يقابل أمين الجامعة العربية بمقر
اقامته بالقاهرة بسبب وقفة لناشطين سودانيين...
******************************
***- تسببت وقفة لناشطين سودانيين أمام مقر الجامعة العربية أمس في نقل الاجتماع بين رئيس جمهورية السودان، المطلوب القبض عليه، وأمين عام الجامعة العربية، إلى مكان آخر. وتشير مصادر موثوقة إلى أن اللقاء المعني قد تم بمقر قصر القبة، في المنطقة المعروفة باسم حدائق القبة.

***- وكانت تنسيقية شباب الثورة السودانية بمصر قد دعت لهذه الفعالية عقب الوقفة الإحتجاجية أول أمس الأحد أمام مقر السفارة السودانية بحي قاردن سيتي – وسط القاهرة.

***- يذكر أن تنسيقية شباب الثورة كانت قد سلمت نسخا من بيانها المعنون (مصر الثورة تستقبل مجرما كامل الدسم… في ظل دعوات دولية لإلقاء القبض عليه)، لكل المشاركين في اجتماع الجامعة العربية المذكور، بما فيهم مراسلي أجهزة الإعلام. وأجرى بعض المراسلين لقاءات تلفزيونية مع بعض الناشطين المشاركين في هذه الوقفة.

15-
الحمد لله ... المصريين رفضوا التوقيع علي الحريات الاربعة !!!
http://vb.alrakoba.net/t130750.html#gsc.tab=0

16-
عشان قالت الحقيقة قالو عليها ماسورة ولفقوا ليها مليون كضبة..,
http://www.sudanforum.net/archive/index.php/t-157709.html


#627023 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2013 12:04 AM
نيابة عن المحطة الفضائية السودانية -الحــرة- أبـث;
**********************************

1-
Quote: حريات)-
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=430&msg=1364832317&rn=15#gsc.tab=0
------------------------
***- تم تنفيذ حكم الإعدام بمنطقة المرخيات على أربعة من منسوبي الدفاع الشعبي ، أمس 27 مارس.

***- وقال مصدر بالقضاء العسكري انه تم تنفيذ عقوبة الاعدام رمياً بالرصاص بمنطقة المرخيات فى مواجهة (4) من المتطوعين بقوات الدفاع الشعبي.

***- وقال ناشط حقوقى‏ بصفحة (حريات) على الفيسبوك انه تم تنفيذ حكم الإعدام رمياً بالرصاص ، (9) رصاصات في السجن الحربي بأمدرمان على كل من : أمير عمر- من امدرمان العباسية شرق ، بهاء الدين محمود (مرفعين الفقراء) – من امدرمان العباسية غرب ، خالد النور – من امدرمان الاشلاق (المربعات حاليا) وكرم من امدرمان امبدة.

***- واضاف ان ما ورد علي لسان الحكومة ان المتهمين أدينوا بارتكاب جرائم حرب في دارفور ولكن الحقيقة انهم ( من افراد الدفاع الشعبي تم ارسالهم الي دارفور لاعتقال زميلهم المتهم من قيادة الدفاع الشعبي بانه (طابور خامس) .. قاموا بالقبض عليه وتعذيبه وتوفي بعد دخوله الحراسة من اثر التعذيب .. و تم اتهام 10 اشخاص بجريمة القتل وتقلص العدد الي المذكورين اعلاه .. و تم سجنهم في سجون عطبرة – الابيص – كوبر ، ولم يتم الفصل في القضية منذ العام 2004 الي 2013…) .

***- وقال الناشط الحقوقي ( انه صبيحة يوم أمس تم اقتيادهم الي السجن الحربي امدرمان الساعة 9 صباحا وتم اعدامهم رميا بالرصاص (9 رصاصات لكل واحد) بتهمة غير التي ادخلوا بها السجن (جرائم حرب في دارفور).

***- وأضاف انه لم يتم اخطار ذويهم الا بعد اعدامهم وتركوا (مجدوعين) في الخلاء قرابة الساعة بعد ان غادر الضباط دون اكمال الاجراءات.. .وتم نقل الجثامين الي السلاح الطبي دون فك القيود (الكـلابيش) بحجة (جنابو مشي اهلو).

***- وقال انه لم يتم تسليم الجثامين الي الاهل الا بعد ان اقتحموا المستشفي عنوة ( بعد ضرابة) .. استلم الاهل جثامين ابنائهم والقيود في ارجلهم وايديهم وتم فكها بواسطة (حجر نار) وكانت اثار قطع القيود في الايدي والارجل ( القيود من النوع الذي يطرق علي اليد).

***- وأضاف (تم التشييع تحت حراسة جهاز الامن وقوات النجدة والعمليات ودون حضور اي من قيادات الدفاع الشعبي)

2-
أمير عمر - صورة-
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=430&msg=1364832317&rn=16#gsc.tab=0

3-
الحكومة وصلت الدية الي 10 مليار
يعني الحكومة هي الكانت حاتدفع الدية
والحكومة هي التي ادانت واعدمت
ومن عجب الحكومة هي التي اعطت الاوامر بتعذيب القتيل
فهل يغلب الحكومة ان تطمس اثار جريمة التعذيب
وهل يغلبها ان تطلعهم براءة اذا عجزت عن طمس اثار التعذيب ؟
وهل يغلبها ان تقنع اهل القتيل بقبول الدية خاصة ان القاتل والقتيل كلهم كيزان ؟
مع العلم ان بعض اهل القتيل قبلوا بالعفو ولكن اخت القتيل اصرت وتشددت واقنعتهم بالرجوع عن ذلك
ومع العلم اخت القتيل كوزة ومحامية
وهل يغلب الحكومة ان تؤثر علي واحد فقط من اولياء الدم فيعفو وبذلك يسقط القصاص ؟
الحكومة من اشد واخبث الحكومات في الفبركات والحيل فلماذا اعيتها الحيلة في هذه ؟
واشمعنا الحكومة في هذه القضية كانت حقانية وعادلة ؟

4-
جاءت هذه المحامية قبل تنفيذ الحكم وقالت
اذا كل واحد اعطاها مبلغ مليار جنيه سوف تعفو عنهم الان ،،
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=430&msg=1364832317&rn=17#gsc.tab=0


#626920 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 08:20 PM
ما هو علاقة الوزيرعلي كرتي والسفيركمال وهذا الفيديو
وإغتيال الصحفي الناشط الحقوقى الشهيد/ نزار بشير محمد?´!!' *****************
المصـدر:
http://www.sudantodayonline.com/news.php?action=show&id=8296

-----------------------------

***- علي كرتي قائد الدبابين إمبراطور الأسمنت والحديد والاخشاب..السفير كمال حسن علي ومعسكر العيلفون
12-20-2012 11:40 PM
---------------------
***- وزير الخارجية السوداني علي كرتي أحد رموز نظام الإبادة الجماعية الذ يقوده عمر البشير يواجه من قبل شباب الثورة السودانية الشرفاء في القاهرة بهتافات قوية ضد سيده عمر البشير و لم يجد ما يقوم به سوى أن يدلف جسده هو و كمال حسن علي سفيرهم في مصر الي السيارة و يهرولون هربا من هتافات الشباب التي أصبحت تلاحقهم أينما ذهبوا ...ثورة ثورة حتى النصر سنلاحقكم أينما ذهبتو أيها العنصريون الأوباش:

**************
إغتيال اللاجئ نزار بشيرمن قبل الحكومة السودانية بالقاهرة!
بقلم /الدومة ادريس حنظل
-----------------------
***'- تم المؤامرة الخبيثة الدنيئة الحاقدة من قبل الحكومة السودانية المتمثلة فى سفارتها بالقاهرة باغتيال اللاجئ الناشط الحقوقى الشهيد/ نزار بشير محمد عضو فى جمعية الصحفيين السودانيين؛ وعضو فى تنسيقة شباب الثورة السودانية بالقاهرة؛ هومن أبناء السودان الابرار ؛ يسكن منطقة الجزيرة ودمدنى؛ وهو من المناضلين الشرفاء الذي لايخشى فى حق لومة لائم! وبالتالى تم مضايقته فى السودان ولا يجد ملجأ إلا هرب الى القاهرة ليجد له الآمن والطمانينة ؛وسكن فى مدينة 6 اكتوبر ولكن للاسف الشديد؛ الحكومة السودانية تم رصده وبتابعته ؛ حتى تم اغتياله يوم الثلاثاء مساء الموافق 18 /12 /2012م وصلينا فيه بمسجد الحصري؛ وتم نقل جثمان الشهيد (نزار)الى السودان ودليل على ذلك لإغتيال الشهيد نزاربشير من اول الشباب الذين هاجموا السفير كمال الدين حسن على فى ندوة بمدينة 6 اكتوبر وهتفوا ضده وطردوه وألغيت الندوة ! وايضاً أمام جامعة الدول العربية عندما تظاهروا شباب الثورة السودانية وعدهم السفيركمال الدين حسن بضربهم بمعني تصفيتهم وإغتيالهم . ولكن نحن شباب الثورة السودانية وجمعية الصحفيين السودانيين بالقاهر . بالله وتالله دم الشهيد نزار لن يروح هدراً!!


#626915 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 08:06 PM
' اولآ:
روابــط لها علاقة بالموضوع.

******************
1-
يا ربى ده كمال حسن على مسئول الامن للمدارس الثانوية فى مايو ولا واحد تانى -صورة له مع ليلى علوى -?!!
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=14&msg=1182591911&rn=1

2-
تعليق الأخ خالد ابو أحمد علي العنوان اعلاه:
http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=14&msg=1182591911&rn=32
--------------------------------------
***- حسنا فعلت فتحت بوست عن كمال حسن علي فالرجل فاسد حتى النخاع، وقد كتبت عنه بالأدلة الدامغة في أكثر من صحيفة في الداخل في العام 1998-1999م وهو من أكثر شباب النظام سرقة أموال من الصعوبة تتكشف لأنها اموال تتسام من غر مضابط وتخرج من غير مضابط،

***- وكمال حسن على كان رئيس تحرير مجلة المسيرة والناطق الرسمي للخدمة الالزامية والمدير العام لمؤسسسة ساحات الفداء ومسئول كبير في إحدى الشركات الخاصة بالحركة الاسلامية التي تعمل بلا رقيب ولا حسيب مثل مؤسسة الفداء للانتاج الاعلامي والتي يتخوف منها المسئولين ولذا لا يبادرون بمساءلتها لعدم معرفتهم بالجهة المسئولة عنها..حيث يتردد الحديث في هذا الموضوع .. اقوال تؤكد انها تابعة للاستخبارات العسكرية وأخرى تقول انها تابعة لجهاز الامن وأخرى تابعة للتنظيم مباشرة.. وفي الحقيقة لا هذا ولا ذاك..!!!

***- هي تابعة لأسامة عبدالله وزير خزان الحماداب (شخصيا) وهو أحد مراكز الثقل داخل المعمعة الكبيرة التي يطلق عليها نظام الانقاذ.. له اتباع في كل الاجهزة الامنية.. وهو نفسه الزراع الايمن لعلي عثمان محمد طه...

***- إذن كمال حسن على فاسد من الدرجة الأولى ويوم من الايام سيقف أمام القضاء العادل اذا لم يكن في الدنيا ففي الاخرة ان شاء الله تعالى..

***- وهناك العديد من الشباب صغار السن الذين ماتوا داخل معسكرات التدريب الالزامي جراء الضرب والتعذيب وهناك حالة سيكون شاهد فيها الدكتور عبدالله عقيل مدير مشرحة مستشفى الخرطوم.. هذه قصة طويلة والضحية كان طالب نابغة ضربه أثنين من التعلمجية وبشهود عيان وعندما رفع اهل الضحية دعوة قضائية فرفض وزير العدل السابق علي محمد عثمان ياسين الدعوة بحجة ان القوات المسلحة مؤسسة سيادية لا يمكن مقاضاتها، وكان ذلك ايام تقلد كمال حسن علي مسئولة الخدمة الالزامية، وتقرير المشرحة موجود لدي اسرة الضحية وقد كتبه كما ذكرت الدكتور عبدالله عقيل بكل امانة وصدق والتقرير يكشف الفظاظة شكل الدولة التي تحكم السودان الآن أكثر من 21 ضربة في انحاء متفرقة من الجسم حددها التقرير أدت الى الوفاة.. والاوراق في انتظار اليوم الموعود..!!

3-
سفير بدرجة (خفير) ومجلس جالية تلاميذ أساس!!
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-29254.htm#gsc.tab=0

4-
عودة السفاح اْلي القاهرة سفيراً لجمهورية السودان الشمالي !!ا
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-11260.htm#gsc.tab=0

5-
الدكتوراه لسفير الخرطوم بالقاهرة من جامعة النيلين بالسودان.
-----------------------
***- حصل سفير سوداني بالقاهرة و مندوبه لدى جامعة الدول العربية كمال الدين حسن علي على درجة الدكتوراه في الإدارة الأسبوع الماضي ، وذلك عن رسالة الدكتوراه التي تمت مناقشتها بكلية الدراسات العليا بجامعة النيلين بالسودان تحت عنوان : ( القيادة التحويلية وعلاقتها بمستوى الإبداع الإداري : دراسة ميدانية على قطاع الاتصالات في السودان ).

6-
صحيفة "الرأى العام"السودانية:
توجهات قوية بتعيين كمال حسن علي سفيرًا للسودان لدى مصر!!
http://www.ardbalady.com/news/5044.html

7-
التفاصيل الكاملة لزنفة مصطفى عثمان اسماعيل
والسفير كمال حسن علي أمام الثوار بالقاهرة أمس...
http://keytabook.com/details.php?articleid=4111



ثــــانيآ:
*******
نيابـة عن المحطة الفضائية السودانية- الحــرة- ابـث:
**********************************
هل توافق مصر الثوره بسفير سودانى قاتل؟!!
http://sudanese.almountadayat.com/t674-topic
---------------------------
***- اذا كان ذلك الأمر ممكنا فى السابق، لأن مصر ظلت منذ الفتره الخديويه مرورا بفترة عبدالناصر وأنور السادات على الرغم من والدته السودانيه وحتى عصر مبارك، لا تهتم بشعب السودان وأمانيه ومطالبه المشروعه فى الأستقرار والتحرر من الطغيان وتحقيق الديمقراطيه، وظلت تتعامل مع الأنظمه السودانيه على ود ومحبه مهما كانت سيئه وفاسده وقامعه وباطشه بشعبها، من خلال رؤية ضيقه تهتم بالمصالح المصريه المحدوده خلال فتره محدوده، دون اتساع تلك الرؤيه لتصبح أستراتيجيه قائمه على اساس من الحب والصداقه والنديه والأحترام والمصالح المتبادله ولما يحقق مصلحة الشعبين.

***- فهل يجوز هذا فى عصر الثوره المصريه المجيده التى غيرت الكثير من المفاهيم والرؤى داخل مصر وخارجها؟

***- وحتى متى تبقى مصر رغم ما كانت تقدمه من منح تعليميه وبعثات وفرص تدريب غير مرضى عنها بواسطة الشعب السودانى، الذى يرتاح لمصر ولشعبها ولوجوده فيها من أجل السياحه أو العلاج أو لأى سبب آخر، لكنه يشعر بالغيظ والغضب من انظمتها التى كلما يهمها أن ترى السودان بلدا ضعيفا منهكا يحكمه طغاة مستبدون، ينكلون بذلك الشعب الطيب، لكنهم خانعون منبطحون امام الدول المجاوره الصغيره والكبيره؟

***- الشاهد فى الأمر ورد على موقع الكترونى مدعوم من جهاز الأمن السودانى وتديره صحفيه مصريه (مغموره) اختارت أن تبقى دائما وأبدا فى صف نظام الخرطوم الفاسد المستبد وضد مصالح الشعب السودانى ومن خلال موقعها ذاك ترفض أن تنزل اى مقالات أو اخبار لا يرضى عنها نظام الأنقاذ .. المهم فى الأمر ورد على ذلك الموقع خبر يقول أن نظام الخرطوم، أختار المدعو (كمال حسن على) وزير الدوله بوزارة الخارجيه الحالى، والمدير السابق لمكتب المؤتمر الوطنى بالقاهرة، سفيرا بديلا للفريق عبدالرحمن سرالختم.

***- ونحن لا يهمنا هذا او ذاك، فكلاهما من اعوان البشير والأنقاذ، لكن هل تقبل مصر بسفير على أراضيها فى ظل الثوره المجيده متهم بقتل صبيه وأطفال فى سن الخمس عشرة يزيد عدهم عن المائه، منهم من مات بالرصاص ومهم من مات غرقا فى نهر النيل؟

***'- الا تذكر هذه الحادثه البشعه السيد/ عصام شرف وشرفاء ثورة التحرير، بمعركة (الجمل) التى زهقت فيها ارواح مجموعه من شهداء الثورة المصريه؟

***- وهل هناك فرق بين الدم المصرى والدم السودانى؟
اورد هنا قليل من سجل المدعو (كمال حسن على) المنقول من دوريات حقوق الأنسان؟

***- جاء على دورية حقوق الأنسان السودانى العدد رقم 15 بتاريخ 15 يونيو 2003 ما يلى:-
(( في 2 أبريل 1998، فر أطفال بين الخامس عشرة والثامن عشرة من عمرهم تم تجنيدهم بشكل غير قانوني من معسكر تجنيد يسيطر عليه الجيش في السليت وذلك لقضاء مناسبة دينية (العيد) مع أسرهم . لاحق جنود وضباط المعسكر الأطفال بصورة وحشية. قتل العشرات على الفور بالبنادق الآلية.

***- وفي يوم الجمعة 3 أبريل 1998، وقعت نفس المجزرة في معسكر تجنيد العيلفون عندما قرر 1417 من الشباب الهرب من مضايقات الضباط الذين يشرفون عليهم. تم إطلاق النار على الأطفال الهاربين. واستشهد العديدون منهم غرقى في النهر. كانت حصيلة المجزرة أكثر من 100 طفل.))

***- وكمال حسن على المرشح سفيرا للسودان فى مصر، كماذ كر ذلك الموقع (الأمنى) هو المسوؤل الأول عن تلك المذبحه بحكم المنصب الذى كان يشغله فى ذلك الوقت وهو "المنسق العام للخدمة الوطنية" التى كانت تشرف على تلك المعسكرات التى يؤخذ لها الشباب والطلاب عنوة وقسرا، للزج بهم فى حرب الجنوب (الجهاديه) .. و كمال حسن على كان يشغل علاوة علي ذلك المنصب منصبا آخرا هو المدير العام لشركة دار المقدمة ورئيس تحرير مجلة المقدمة وفي ذات الوقت المدير العام لمؤسسة الفداء للإنتاج الأعلامى التي يمثلها برنامج في ساحات الفداء التلفزيوني وهى وظيفة عسكرية بحته.

***- وهذه سانحة أدعو فيها جميع شرفاء السودان فى مصر لتسيير مسيره (سلميه) ترفض تعيين (كمال حسن على) سفيرا فى مصر، بل تطالب باغلاق مكتب حزب (المؤتمر الوطنى) السودانى الذى أفتح برعاية شخصية من (صفوت الشريف) لضرب القوى الوطنيه السودانيه المعارضه فى مصر.


#626891 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 07:34 PM
نيابة عن المحطة الفضائية السـودانية- الحـرة- أبـث:
*********************************'
سودانيون يطالبون بمحاكمة البشير والترابي وكمال حسن علي
بتهمة قتل أكثر من 200 طفل...
الـمصــدر:
http://keytabook.com/details.php?articleid=1081
------------------------------
***- قال ذوو أحد ضحايا مذبحة العيلفون في العام 1998م أنهم بصدد تقديم ملف تلك الاغتيالات لأي جهات عدلية يمكن أن تنصفهم داخل وخارج السودان الآن أوبعد سقوط النظام وأنهم يطالبون بإعدام رأس النظام الإنقاذي عمر حسن أحمد البشير والزعيم المعارض الآن حسن عبدالله الترابي وعلي عثمان محمد طه وسائر من يثبت تورطه الشخصي في جريمة قتل هؤلاء الأطفال على حد تعبيرهم وكانت عمليات قتل رميا بالرصاص قد تم تنفيذها على أكثر من .... تمليذا في إبريل 1998م بمعسكر للخدمة العسكرية الإلزامية بضاحية العيلفون بالعاصمة السودانية الخرطوم وكان الطلاب (الذين كانوا حينئذ قد أكملوا مرحلة الدراسة الثانوية للتو وبصدد دخول الجامعات عندما تم تجنيدهم إجبارياً ) قد حاولوا الهرب من المعسكر جراء المعاملة الممعنة في القسوة التي يتلقونها داخله لاسيما عندما رفض الضابط المسؤول عن المعسكر السماح للمجندين بالخروج من المعسكر لقضاء العيد مع اسرهم فأتبعهم بوابل الرصاص بكثافة فسقط أكثر من 100 منهم صـرعي في الحال، وغرق حوالي 100 آخرون وهم يحاولون الفرار سباحـة،

***- وذكرت مصادر أن سلطات الأمن قد دفنت حينها جثث القتلى التي تم العثور عليها تحت إشراف وزير الداخلية ومدير شرطة العاصمة بالإنابة وعدد من قيادات النظام في مقابر الصحافة وفاروق والبكري واُم بدة.

***- قُدر عدد الجثث التي دفنت بشكل جماعي و قال احد الناجين ان الذي اعطي الأذن باطلاق الرصاص هو كمال حسن علي المشرف علي المعسكر حينها (والذي عينه البشير فيما بعد وزير دولة بالخارجية وسفيرا للسودان بالقاهرة حاليا )!!!

***- و رفضت الحكومة وقتها بشدة فتح ملف (مجزرة العيلفون)، ولم تسمح للاجهزة الاعلامية المحلية او للمراسليين الاجانب بالخرطوم والتطرق لموضوع تصفية الطلاب.

***- ولكن وبعد ان تناولت الاجـهزة الاعلامية في الخارج لموضوع المجزرة وشهادات الناجين، وايضآ وبعد ان قامت مجلة (الوسط) اللندنية بكشف الكثير من خفايا المجزرة، وبعد أن وصلت القضية للامم المتحدة وتعرض مندوب السودان لهجوم ضاري من الاعلام الغربي.

***- اضـطرت الحكومة للاعتراف بمصرع عشرات المجندين، الا ان الترابي (رجل السودان القوي وقتها ) قلل من الحادث واشار الي ان الضحايا قلة من المجندين يعدون علي اصابع اليد الواحدة.

***- وقال – كذبا – أنه لم تطلق رصاصة واحدة في العيلفون إلا أن تقريرا طبيا أثبت أن سبب وفاة غالبيتهم كان بالرصاص الحي وفي وقت لاحق أمر البشير والترابي بإغلاق الملف مما يؤكد تورطه التام في الجريمة النكراء التي لن يسقط حق التقاضي فيها يالتقادم بحد تعبير أفراد أسرة أحد الضحايا الذين اتصلوا بموقع كتابك الإخباري طالبين عونا قانونيا وإعلاميا من كل الجهات ذات الصلة والتي تؤمن بأن تحقيق العدالة في المجتمع السوداني هو الركيزة الأساسية لأي استقرار ننشده جميعا لوطننا الحبيب كما طالبوا – وبشدة – كافة الحادبين على تحقيق العدالة من السودانيين والمصريين وغيرهم الإسراع بعمل كافة الإجراءات القانونية اللازمة لتوقيف المدعو كمال حسن عليي بالقاهرة وفي أسرع وقت.


#626871 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 07:04 PM
***- وكالعادة في كل عام، خلت الصحف المحلية اليوم الثلاثاء 2 ابريل الحالي من الاشارة لمجزرة (العيلفون) وما قامت ولا صحيفة باحياء ذكري المناسبة!!، بالطبع يعود السبب لجهاز الأمن الذي لايحبذ خروج الحقائق عن المجازر والتصفيات والابادت والاغتيالات للعلن وان يلموا الناس بما جري في بلدهم من انتهاكات وجرائم ، ولكن البركة وكل البركة في المواقع الالكترونية التي بثت كل ماقامت بها السلطات الحاكمة من سلوكيات وتصرفات خارجة عن القانون والاخلاق والعرف.


#626846 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 06:19 PM
3-
أخـــوي الـحـبوب،

الكيزان من بغايا الأندلس،

السلام الحار العبق الطيب وسعدت وفرحت بالزيارة الميمونة، وألف شكر علي قدومك وعلي تعليقك الكريم، وبالفعل ياأخوي الحبوب لا يجب ان ننسي، ولنعلم أن العدو الأول للشعب السوداني هو النسيان..)،

***- نعم ياأخوي الحبوب لن يكون هناك نسيان، ولا ولا مسامحة
، ولا صفح او عفي الله عما سلف، وتمامآ كما سيمتثل البشير شاء ام ابي امام محكمة الجنايات الدولية ومعه وزيره السفاح وكوشيب وهارون، سيمتثل قتلة الطلاب المجندين امام المحاكم. وكل جرائمهم مدونة وموثقة، وهناك شهود عيان علي الجرائم والاغتيالات والتصفيات الجسدية والابادة مع سبق الاصرار والترصد،

***- والحمدالله ان قصص الابادة ومن قاموا بها قد خرجت للعلن، واصبحت الاسماء معروفة محليآ وعالميآ، وبعضهم قد وصلت ملفاتهم لمحكمة الجنايات الدولية ولم تفتح، وقد تعهدت السيدة فاتو بنسودة الرئيسة الجديدة محكمة الجنايات الدولية بمطاردة البشير وبقية المتهميين السودانيين حتي يمتثلوا امامها. وان غدآ لناظره قريب.

***- يقول الله تعالي في كتابه الكريم:
{وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُون} [البقرة: 178، 179].


#626832 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 05:58 PM
2-
أخـــوي الـحـبوب،

المشتهي الكمونية،

السلا م الحار، والتحايا العطرة لشخصك السمح، وسعدت والله شديد بطلتك، ودائمآ بشتاق لزيارتك زي شوقك للكمونية، والف شكر علي التعليق، ولكن ضيعت زمنك سدي وكتبت عن المدعو محمد الهادي!!، الليلة لو طلبوا السفير للتحقيق الجنائي حول الجريمة اول زول حيزوغ من السفير والدفاع عنه الزول الاسمو محمد الهادي ده!!،

***- القضية قضية مصالح ياأخوي المشتهي الكمونية، السفير الليلة عنده مكانة سياسية واعمال تجارية (وبزنس) تلقي عشرين واحد زي محمد المهدي ده مع السفير في الطلعة والدخلة ، ولكن يوم مايقع السفير (وباذن الله تعالي حيقع اجلآ او عاجلآ) حتلقي كل ناس شلته هربوا وفلوا وخلوه براه في الزنقة!!

***- وصلتني رسالة من أخ كريم يقيم في موسكو يسألني فيها صاحبها:
( هل اولاد وبنات السفير يعرفون حقيقة ابوهم وانه قتل 177 طالبآ بمعسكر العيلفون?)!!


#626818 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 05:36 PM
1-
أخـــوي الـحـبوب،

مواطن،

تحياتي ومودتي ياأمير، وكالعادة كلما طليت وجئت جبتا معاك السرور، وسعدت بالزيارة وبالجديد في تعليقك الكريم. وتوقفت عند فقرة جاءت في تعليقك وقلت:
( هل تعلم أنه قبل نحو أقل من اسبوعين نفذ حكم الاعدام بحق أربعة من أفراد الدفاع الشعبي رميا بالرصاص في المرخيات غرب أم درمان بتهمة التعذيب الذي أفضى لموت المعتقل?)...

***- يعني يامواطن افهم من كلامك انه قد تم اعدام اربعة من افراد الدفاع الشعبي بتهمة التعذيب الذي أفضى لموت المعتقل وتركوا (سعادة!!) السفير قاتل 177 طالب بلا مسألة ولا تحقيقات?!!...يعني ناس الانقاذ ديل عينهم في الفيل ويطعنوا في الظل?!!...وبعد ده كله بعض الرجرجة والدهماء يقولون عن البشير انه مؤمن ورجل تقي!!

***- وصلتني رسالة من أخ عزيز يقيم بالسعودية يقول فيها:
( سلام ياعمي الصايغ، اشكرك علي فتح ملف جريمة تصفية الطلاب بمعسكر العيلفون، وانا كنت واحدآ ممن نجوا من المجزرة الأليمة بفضل الله تعالي وعنايته، وكنت شاهد عيان ورأيت بام عيني كيف وقعت ومن قاموا بها، لن انسي ماحييت اشكالهم ومحياهم، لن انسي زملائي ضحايا المعسكر، والمشكلة انني هنا في السعودية لا استطيع ان اكتب عن الحادث بالصحف السعودية، ولا تقوم الصحف بنشرها ان ارسلتها لهم، ولكني وبالتفاصيل الدقيقة ارسلتها لمكتب لويس مورينو أوكامبو رئيس محكمة الجنائات الدولية سابقآ وتلقيت منه خطاب شكر ووعدني بدراسة القضية، ورديت عليه باستلامي لرسالته وبانني علي استعداد تام بالادلاء بكل ماعندي متي ماطلبتني لجنة التحقيقات في لاهاي، او ان جاء وفد او شخص من عند المحكمة الي المملكة.

***- ياعمي الصايغ، عمري كان الوقت داك 21 سنة، ولكن والله لو شفتي حسه تديني 100 سنة!!، الشفتو في المعسكر وقت وقوع المجزرة شيب شعر رأسي، وماشفته من ناس الامن بعد هروبي من المعسكر وما جري لي بعد اعتقالي بسبب الهروب شئ لا يوصف، وكان كل هم ناس الامن الا احكي واقص علي احد كيف?... ومن?!!... قاموا بالمجزرة ?!!!، بعض الذين نجوا من المجزرة يقيمون مع اسرهم بالسعودية، وتوطدت علاقاتنا ببعضنا البعض وصرنا كلنا كأسرة واحدة، ورغم ان همنا الاةل والاخير ان نأمن لقمة العيش لاسرنا بالسعودية وفي السودان الا اننا نعيش يوميآ كابوس ماوقع في ابريل 1998)....


#626749 [الكيزان من بغايا الأندلس]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 03:35 PM
أستاذي الجليل ود الصائغ...

سلام جاك...


فلنعلم أن العدو الأول للشعب السوداني هو النسيان...

أيها الناس ، إحذروا النسيان...

أيها الناس ، إحذروا العفو...

أيها الناس ، إحذروا المسامحة...

أيها الناس ، إحذروا الصفح...


#626402 [المشتهي الكمونية]
4.00/5 (2 صوت)

04-02-2013 10:54 AM
الأستاذ بكري الصائغ ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
من هو المدعو (محمد الهادي) والذي يتجرأ على الدفاع عن هذا المجرم ؟؟؟ إذا كان المتهم بهذا الجريمة المرعبة لم يتفوه بحرف واحد للدفاع عن نفسه فكيف جاز لهذا الكاتب النكرة أن يدافع عنه بهذا الشكل القبيح ، والله فعلا الإستحوا ماتوا ،، رحمة الله على أرواح الشهداء الأبرار وربنا على الظالم


#626075 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 01:18 AM
أخـوي الحـبوب،

يسقط البشير!

السلام والتحايا الطيب لشخصك الكريم، وألف شكر علي الزيارة والتعليق الطيب.

***- وبما انك قد قلت في كلامك:

( وزوى الضحايا لم ينسوا ولن يتركوا ثاراتهم كل من تلطخ بدم مواطن برىء عليه ان يتيقن من انه سيدفع الثمن حتى ولو ادى ذلك لدخول ثقافة الاغتيالات واخذ الحق والقصاص باليد طالما صارت العدالة مدجنة والقانون مغيب! اتوقع والعلم عندالله ان يتعرض كمال حسن على واحمد هارون وصلاح قوش ومحمد عطاوعلى كرتى ونافع على نافع لمحاولات ثار من الكثير من المغبونين فى هذا البلد)...

***- فهاك بعض الروابط عن هذا السفير الذي لم يدخل وزارة الخارجية بمؤهلاته، وانما عن طريق عمر البشير حاميه من المسألة القانونية ومدافعآ عن جرائمه ، ويوم يقع البشير وتزلزل الارض زلزالها تحت قدميه..عندها وحينما لا ينفع الندم سيعرف السفير اي جرم ارتكبه في حق الابرياء...


اولآ:
احـداث سودانية وقعت في مصر-
**********************
1-
مظاهرة سودانية أمام مقر السفارة الجديدة بالقاهرة تطالب برحيل النظام...
http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=896853

2-
«كرتي» يفتتح مقر السفارة السودانية الجديد
بالقاهرة وسط مظاهرات مناهضة للبشير...
http://www.almasryalyoum.com/node/1360216

3-
مظاهرة أمام سفارة السودان في القاهرة تضامنا مع المحتجين...
http://vb.alrakoba.net/t117477.html

4-
خلال افتتاح مبنى السفارة السودانية "المؤقت".. وزير خارجية الخرطوم يشيد بالعلاقات ويأمل فى زيادة التبادل التجارى مع مصر.. و"خارج المبنى" المعارضة تستقبل المسئولين بالهتافات ضد البشير وإسقاط النظام...
http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=896842

5-
تظاهر العشرات أمام سفارة السودان بالقاهرة
تضامنا مع الاحتجاجات ضد البشير...
http://www.masrawy.com/news/egypt/politics/2012/july/4/5157444.aspx

6-
مظاهرة أمام سفارة السودان للإفراج عن سلمى الورداني...
http://www.almasryalyoum.com/node/937121

7-
سودانيون ينظمون مظاهرة أمام سفارتهم
بالقاهرة تضامنا مع إسقاط نظام البشير...
http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=723023&

8-
سودانيون يتظاهرون فى القاهرة ضد "البشير"
ونشطاء سوريون ينضمون إليهم...
http://www.alrakoba.net/news-action-show-id-78230.htm

9-
بالصور..مظاهرات أمام السفارة السودانية
بالقاهرة للإفراج عن شيماء عادل...
http://new.elfagr.org/Detail.aspx?secid=4&nwsId=144128&vid=2#.UVtCgpMqx8E

10-
قوى اشتراكية تنظم وقفة تضامن مع
الشعب السوداني أمام سفارة الخرطوم بالقاهرة...
http://www.almasryalyoum.com/node/964476

11-
وقفة أمام سفارة السودان بالقاهرة تطالب مرسي بمقاطعة البشير...
http://www.elwatannews.com/news/details/23555

12-
مهزلة علي كرتي بالقاهرة / سودانيون يهتفون ضد الكيزان...(فيديو)...
http://www.youtube.com/watch?v=uzXuH-QNb0Q

13-
شاهد زنقة السودانيين لوزير الخارجية (كرتي) في القاهرة..(فيديو)..
http://www.youtube.com/watch?v=rKyP-jUIkag

14-
السفارة السودانية تتاجر بجثامين السودانيين بمصر...
http://www.alrakoba.net/news-action-show-id-69381.htm

15-
13 مارس: والذكري الثانية علي قصف كنفوي اسلحة مهربة لمصر..
http://www.hurriyatsudan.com/?p=101382

16-
وقفة إحتجاجية أمام السفارة السودانية بالقاهرة...(فيديو)...
http://www.youtube.com/watch?v=bVocsWMJ33w

17-
الثورة السودانية امام افتتاح سفارة البشير في الدقي../فيديو/...

18-
صحفى سودانى بمصر يطالب بإسقاط حكم البشير...
http://www.youtube.com/watch?v=wEUFzaxKi_g

19-
مطالب مواطن سوداني من الحكومة المصرية الجديدة...
http://www.youtube.com/watch?v=f1M6_4OgtWg

20-
مظاهرات أمام السفارة السودانية بالقاهرة تهتف بسقوط النظام,,,
http://www.eda2a.com/news.php?id=25516&catID=6

21-
السودانيون في مصر يتحركون لدعم انتفاضة الشعب السوداني,,,
http://www.sudanforum.net/showthread.php?t=155839

22- مظاهرة ضد البشير في مصر 9 مارس 9 صباحاً
..لا لتدنيس ارض الثورة والشهداء...
http://www.girifna.com/2717

23-
استقبال البشير في القاهرة يمثل خيانة لضحايا ثورة يناير...
http://www.cihrs.org/?p=3987

24-
بمناسبة زيارة البشير لمصر:
انشر مقالي الذي "قصت" صفحاته الرقابة السودانية من مجلة الدوحة Sudan: ماذا يحدث في السودان؟...
جهاز الامن يتقرصن علي مجلة (الدوحة) القطرية ويصادر صفحات خاصة بتحقيق صحفي عن السودان...
http://kashfun.blogspot.de/2012/09/sudan.html

25-
مظاهرة للجالية السودانية امام سفارتهم بالقاهرة لاسقاط البشير...
http://www.elgomaa.com/article.php?id=49516

26-
مظاهرة احتجاجية أمام الجامعة العربية في
القاهرة تطالب برحيل البشير وتسليمه للمحاكمة في لاهاي...
http://www.radiodabanga.org/ar/node/11189

27-
مظاهرة سودانية في القاهرة تطالب
بتسليم البشير للمحاكمة في لاهاي...
http://www.hurriyatsudan.com/?p=16707

28-
سودانيون ينظمون مظاهرة أمام سفارتهم
بالقاهرة تضامنا مع إسقاط نظام البشير...
http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=723023&

29-
نسي البشير تصريحه:حلايب سودانية100%..
وفي القاهرة اعلن التكامل!!
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-25472.htm

30-
مركز القاهرة لحقوق الانسان يحذر من التاريخ القمعي للبشير...
http://www.elgomaa.com/article.php?id=46336

31-
قراءة فى زيارة البشير لمصر وردود الافعال المختلفة...
http://www.youtube.com/watch?v=TCmz6szeZ2Q

32-
مؤامرات البشير وبطانته لتدمير مصر...
http://vb.alrakoba.net/t80254.html

33-
هتفوا ضد البشير ووصفوه بالديكتاتور..
الترابي يزور "ميدان التحرير" والمعتصمون يهتفون "مصر والسودان إيد واحدة" والترابي ينادي بوحدة الشعبين.- شاهد الصور -
http://www.alrakoba.net/news-action-show-id-25765.htm



ثـانيـآ.
-----
نيابة عن المحطة الفضائية السودانية - الحرة- أبـث:
*******************************
1-
مسئول فى سفارة جنوب السودان بالقاهرة :
أمين حسن عمر "مجنون وقليل ادب"...
http://sudanmotion.com/news/3-sudan-news/2795-----------q--q.html
----------------------
***- وصف صلاح المليح مسئول الإعلام فى سفارة جنوب السودان فى القاهرة وزير الدولة برئاسة الجمهورية السودانية أمين حسن عمر بـ"المجنون وقليل الأدب" لتطاوله على رئيس دولة جنوب السودان سلفا كير ميارديت، بقوله إن الأخير فقد القدرة على القيادة.

***- وأكد صلاح المليح فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن اتهامات رئيس جنوب السودان المتكررة بدعم الخرطوم للثوار الجنوبيين حقيقية، قائلا إن الدليل على ذلك رصدهم لمروحية ذات طراز روسى، يستخدمها الجيش السودانى، إلا أنه كان يقودها طيارون روسيون تحمل أسلحة ومتمردين ومصابين جنوبيين تابعة للمتمرد جورج أطور الذى انشق عن الجيش الشعبى، فيما تم التحفظ على هذه المروحية فى مطار فلوج.

***- وحول دعم النظام فى جوبا للمتمردين فى ولايتى النيل الأزرق وجنوب كردفان، أوضح المليح أن هذا كذب وافتراء، مرجعا ذلك إلى أن المتمردين متواجدون فى جنوب السودان ولا مكان لهم داخل أراضى الشمال.

***- وأشار مسئول الإعلام فى سفارة جنوب السودان فى القاهرة إلى أن أى قضايا عالقة بين الجانبين مثل تصدير نفط الجنوب لا يمكن حلها إلا فى ظل أجواء سلمية وشفافة تتحقق عندما تكف الخرطوم عن دعم المتمردين الجنوبيين.

***- تجدر الإشارة إلى أن الحكومة السودانية وصفت اتهامات رئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت المتكررة بدعم الخرطوم للثوار الجنوبيين بـ"الساذجة"، ورأت أن تصريحاته الأخيرة فى واشنطن محاولة مكشوفة لإسدال الستار على دعم النظام فى جوبا للمتمردين فى ولايتى النيل الأزرق وجنوب كردفان.

***- ووصف وزير الدولة، برئاسة الجمهورية السودانية أمين حسن عمر، حديث سلفا كير للإعلام الأمريكى بالمتكرر والمحاولة الساذجة لتغطية دعم حزبه للمتمردين، قائلا إن "هذا الرجل فقد القدرة على القيادة ولا يدرى إلى أين يقود دولته الجديدة".

***- وذكر أمين أن سلفا كير لا يتمتع بصفات رجال الدولة قائلا: "أمثال سلفا كير قد يكونون قادة فى حركات رفض وتمرد، ولكنهم ليسوا فى قامة رجال الدولة".


2-
سعادة السفير السودانى بالقاهره ، مهلا ..
بقلم: د. أجلال رأفت !!
Copyright © 2013 www.sudanile.com. All Rights Reserved.
الأحد, 09 تشرين1/أكتوير 2011-
***********************
***- في يوم الإثنين الموافق 19سبتمبر الماضى، عقد السيد كمال حسن على سفير دولة السودان في القاهرة مؤتمرا صحفيا في السفارة بجاردن سيتى. وقد شرح فيه الأحداث الأخيرة في ولايتى كردفان والنيل الأزرق، كما تطرق إلى العلاقات المصرية السودانية، وكيف كانت في عهد مبارك وكيف أصبحت بعد ثورة 25يناير.

***- لفت نظرى في حديث سعادة السفير موضوعان شائكان، أحدهما متعلق بالإعلام المصري والآخر خاص بحزب الحركة الشعبية لتحرير السودان (الشمال) بالقاهرة. وقد هدد المتحدث كليهما، الأول بأنه سيلجأ إلى القضاء ضد الصحف المصرية التى تتهم الحكومة السودانية بالعمل ضد الثورة المصرية، والتالى بأنه لن يسكت على استخدام حزب الحركة الشعبية لمصر كساحة لمناوراته ضد الحكومة السودانية.
واستسمح سعادة السفير بإبداء بعض الملاحظات على هذين الموضوعين:

***- أولا: ماجاء من اتهام للصحف المصرية، له شقان، أحدهما قانونى والآخر سياسي. فعلى المستوى الأول، يفرق القانون بين "الرأى" و"الوقائع". ففي حين يكون الصحفى حرا فيما يكتبه من آراء ووجهات نظر شخصية مبنية على تحليله للأحداث، لايجوز له أن يسرد وقائع محددة تدين من يتهمه بارتكابها، إلا بناء على وثائق أو أدلة تثبت إدعائه. فإذا كانت الصحيفة المعنية لم تلتزم بهذه القاعدة، فهى تقع تحت طائلة القانون ويحق للسفارة السودانية أن تقاضيها.

***- أما على المستوى السياسى فالأمر يختلف. فنحن بصدد دولتين جارتين بينهما عديد من الوشائج الاجتماعية والثقافية والعلاقات الممتدة على مدى التاريخ. صحيح أن هذه العلاقات مذبذبة صعودا وهبوطا، لكن رباطا قويا يظل يجمعنا متحديا المسكوت عنه بيننا.وهذا الرباط من الحيوى لكلينا أن يظل متمسكا به. فالشعب المصري، الذى لايحمل للأخوة السودانيين سوى كل الود والاحترام، بادر بعد الثورة بإرسال وفد من الناشطين المصريين لرأب الصدع بين مصر مبارك وسودان البشير، والذى أشار إليه سعادة السفير بتعبير "عدم الاستلطاف" المتبادل. هذه المشاعر الشعبية التلقائية، قد تتأثر سلبا إذا وجدت أن رئيس تحرير صحيفة مصرية يمثل أمام القضاء وفي ركابه بعض الصحفيين، في معركة قانونية سياسية- الخصم فيها هو السودان - قد تؤدى إلى الإضرار بمستقبل الصحيفة ومحرريها.

***- ثانيا، أحب أن أذكر سعادة السفير أنه في بداية مهمته الدبلوماسية في القاهرة. وقد يكون هذا المؤتمر الذى تحدث فيه بهذه القوة، هو الأول بعد تعيينه. فلو أنه تمهل قبل إطلاق تهديداته، لكان لحديثه وقع أفضل في آذان المصريين. و جرى العرف، في حالة حدوث خلاف مماثل بين دولتين، أن تقدم القنوات الدبلوماسية على ساحات القضاء. فهذه الأخيرة تعتبر خاتمة المطاف وليس بدايته.

***- ثالثا: مقاضاة الصحيفة ليس الإجراء الوحيد الذى هدد به السيد السفير. بل أنه قد توعد مكتب الحركة الشعبية في القاهرة بأنه "لن يسمح باستخدام مصر من قبل الحركة الشعبية لتدبير المؤامرات ضد السودان". ولم يوضح السيد السفير فحوى تهديده، ولكنه يعلم يقينا أن بقاء مقار البعثات والمكاتب الأجنبية الكائنة على الأرض المصرية وحمايتها، هو من صميم مسؤوليات الدولة المصرية المستقلة. وتدخل في هذا الإطار بطبيعة الحال سفارتا دولتى السودان الشمالى والجنوبى ومكتبا حزب المؤتمر الوطنى الحاكم وحزب الحركة الشعبية.

***- وأخيراً، يبدو لى مما سبق، أن مبادرة السيد سفير السودان، ليست معتادة في عرف العلاقات الدبلوماسية. وقد تكون الأحداث الجارية في السودان عاملا من العوامل التى رفعت درجة حساسية نظام الإنقاذ في تعامله مع الآخر. فجنوب السودان قد انفصل، والاشتباكات العسكرية دائرة على الحدود في جنوب كردفان والنيل الأزرق. وخليل إبراهيم زعيم حركة العدل والمساواة عاد إلى السودان متسللا من ليبيا. ونقرأ في وسائل الإعلام المختلفة أنه بصدد إعادة تنظيم صفوف المقاتلين في الحركة. وتصاحب هذه الأحداث أزمة اقتصادية متصاعدة بدليل ارتفاع سعر الدولار بالنسبة للجنيه السودانى ارتفاعا كبيرا.

***- سعادة السفير، التهديد والمقاضاة ليست أدوات صالحة للسفراء، إذا أرادوا بحق بناء علاقات طيبة ومستقرة بين الدول والشعوب. فقبل أن تأخذ حقك القانونى بسجن صحفى مصري أو بغرامة يدفعها، أعد حساباتك السياسية مع الشعب المصري، فالدول لاتأخذ قراراتها تحت ضغط الانفعالات الوقتية.

***- رحم الله أ.د.أحمد عبدالحليم السفير الأسبق للسودان في مصر، فقد كان بلسما للخلافات المصرية السودانية، يوئدها في مهدها فلا تتأثر بها العلاقات بين الدولتين. لقد خسرته مصر قبل أن يخسره السودان.


#626070 [يا عبيط]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 12:54 AM
انا مزعلني كلمه كتبتها انه السوداني ما بنوم وفي صدره سر؟؟
انت غبي ولا شنو؟
والله ده نوع من الامانه كنا بملونا الديون والي الان بنملي الديون العلينا والحقوق عشان لو الزول اتلحس الناس تعرف ومن غباءك الزول المغترب القال ليك بشهد وكلام زي ده ده برضه نوع من رفض الظلم.
لكن انت برضه ظالم وبتنظر للسودانيين بدونيه ظهرت في الفاظك. انت منو ياخ وتطلع شنو؟؟


#626026 [مواطن]
0.00/5 (0 صوت)

04-01-2013 11:08 PM
أستاذ بكري تحياتي .هل تعلم أنه قبل نحو أقل من اسبوعين نفذ حكم الاعدام بحق أربعة من أفراد الدفاع الشعبي رميا بالرصاص في المرخيات غرب أم درمان بتهمة التعذيب الذي أفضى لموت المعتقل ؟
السؤال : لماذا لم ينفذ حكم الاعدام بحق الطيب سيخة ونافع اللذان قاما بتعذيب المعتقلين
حتى الموت ؟
ملاحظة : قضية المعتقل التي أوردتها ليست سياسية ... ولكن في عهد عمر البشير القانون
قانون القوة والضعفاء لا مكان لهم ...


#626003 [يسقط البشير!]
0.00/5 (0 صوت)

04-01-2013 10:31 PM
مع الاسف الشديد غياب ثقافة العدل والقصاص وتعود الفاسدين والقتلة على الافلات من العقاب اوصلنا لما نحن فيه لكن الشىء المؤكد ان المغبونين وزوى الضحايا لم ينسوا ولن يتركوا ثاراتهم كل من تلطخ بدم مواطن برىء عليه ان يتيقن من انه سيدفع الثمن حتى ولو ادى ذلك لدخول ثقافة الاغتيالات واخذ الحق والقصاص باليد طالما صارت العدالة مدجنة والقانون مغيب! اتوقع والعلم عندالله ان يتعرض كمال حسن على واحمد هارون وصلاح قوش ومحمد عطاوعلى كرتى ونافع على نافع لمحاولات ثار من الكثير من المغبونين فى هذا البلد


#625980 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

04-01-2013 09:46 PM
1-
***- اطالب بشدة وبأسم أسر الضحايا (177 اسرة) ان يتم فتح ملف مجزرة معسكر "العيلفون"، وان يقول القضاء كلمته في هذا الموضوع المنسي والمخفي عن عدم طوال 15 عامآ،

***- ان يقوم المجلس الوطني وفورآ بلا تاخير ولا إبطاء ببفتح باب النقاش حول المجزرة التي طالت ارواح 177 طالبآ من طلاب التجنيد الالتزامي،

***- الا يصمت حسن الترابي والذي يعرف الكثير والمثير عن الجريمة، وان يفتح ملف المجزرة ولماذا امر وقتها بحجب المعلومات عن الاعلام ونشر ماوقع بالمعسكر،

***- ان تكتب الصحف عن الحادث القديم وتلتقي بأسر الضحايا،

***- ان نذكر السيدة فاتو بنسودة رئيسة محكمة الجنايات الدولية بالملف احوي علي المجزرة، والموجود بادرتها منذ اكثر من خمسة اعوام مضت.


2-
نيابة عن المحطة الفضائية السودانية- الحرة- أبـــث:
**********************************

1-
(أ)-
شنق طالب في معسكر " عزة السودان " بحنتوب!!
http://www.alrakoba.net/news-action-show-id-58515.htm
--------------------------
***- في جريمة بشعة تذكر بجريمة معسكر العيلفون ، نفذ تعلمجية معسكر حنتوب جريمة شنق طالب حتى الموت وخرج التقرير الطبي هذا الصباح يؤكد ان الطالب شنق حتى الموت ثم كسرت رقبته ورمي به في الخلاء ، وهكذا ينفذ سفاحي النظام وتعلمجيتة حكم الاعدام بطلاب السودان ،

***- الجدير بالذكر أن ، الطالب المقتول هو الابن الوحيد وسط 5 بنات ويعمل والده مساعد طبي بمستشفى مدني ،

***- وهكذا هيّ تعليمات حكومة الانقاذ قتل الشباب والطلاب وشنقهم ورميهم في الشوارع.

(ب)-
تعليق قارئ علي الخبر اعلاه
********************
( وفي نفس المعسكر تم ضرب احد الطلبة الي ان تمزق طحاله واحضر الي المشرحة وقام الطبيب المناوب بتشريح الجثة وكتيب ان سبب الوفاة تمزق الطحال نتيجة الضرب بالة راضة مما أدي الي نزيف حاد وهبوط في الدورة الدموية والوفاة كما توجد كدمات بالرأس والصدر والبطن والظهر ناتجة عن الضرب في اوقات متفاوتة مما يعني ان الضحية كان يتعرض للضرب بشكل مستمر لان عمر تلك الكدمات يتراوح بين اسبوعين ويوم واحد ...انتهي التقرير ولكن جهاذ الامن لم يعجبه ذلك التقرير فتم اعتقال الطبيب لمدة اسبوعين وتعرض للتعزيب والاهانة وتم اعداد تقرير آخر ان المريض توفي بسبب الملاريا ووقع التقرير اخصائي الجراحة أ .أ .أ . طبعاً طبيبنا الاول تم ارساله الي منطقة تبعد الاف الكيلومترات من مدينة واد مدني وبعدها هاجر الي السعودية ).

2-
إلغاء كشة الإلزامية وتخفيض سن الخدمة 5 سنوات!!
http://www.alnilin.com/news-action-show-id-21515.htm

3-
ذكرياتى فى جنوب السودان .. عندما يصبح القتل منهجا!!
http://www.kermaonline.com/vb/showthread.php?t=7188

4-
السفير السوداني بالقاهرة متهم بإرتكاب
جرائم ضد الإنسانية ومطلوب للعدالة,,,
http://www.sudantodayonline.com/news.php?action=show&id=7120
--------------------------
***- تقرير مركز السودان عن كمال حسن علي
----------------------------------
***- في مستهل وصوله سفيرا لنظامه بمصر ؛ حين قام السفير السوداني بطواف بالمحافظات المصرية قال ليتأكد بنفسه "أن هدية الرئيس عمر البشير من اللحم قد وصلت إلى مستحقيه " فكر المصريون متسائلون أليس من الأفضل لهذا السفير أن يعطي لحم أبقارهم ذلك للاجئين السودانيين بمصر وهم في حالة من البؤس والجوع بحيث لم يأكل أحد منذ سنوات قطعة لحم ؛ هذا بدل طوافه المظهري بمحافظات مصر؟

***- كان على المصريين أيضا أن يفكروا متسائلين : في شعب أبي فجر ثورة مكللة بمعاني الكرامة والعزة مثل التي قادها شباب مصر بأنفة وأعتزاز يوم 25 جانويري 2011ف هل يستحق أن يُطعم من لحم بقرِ مسروق مقدم كهدية من دكتاتور هو نسخة أكثر سؤا من الدكتاتور الذي ثاروا ضده وأسقطو حكمه؟! .

***- وحين ذهب السفير السوداني الجديد بالقاهرة بنفسه على سيارته في إحدى الأيام من شهر جانفير 2012ف إلى رئاسة إحدى المؤسسات الأمنية المصرية ليقدم حزمة من المعلومات عن نشاط معارضي نظامهم المقيمين في مصر ؛ وصلة المعرضة بجهات معادية لمصر وللعروبة والإسلام بزعمه ؛ أيضاً تسائل المصريون في تلك المؤسسة "هل هذه هي مهمة سفراء الدول ؟!"

***- وقالوا ساخرين أن هذا النوع من السفراء " قد أحرجنا بزيارته غير المتوقعة لمقر جهاز امن الدولة أو المخابرات العامة" ؛ وصرخ بعضهم في إستهزاء " حكومتكم المعفنة مش قادرة تتحكم في شوية عيال يعارضونها ؛ و سفيركم يجي بنفسه يوزع معلومات ؛ إحن مش محتاجنو ومش فاضين "

***- عقب ثورة قادوها من أجل الديمقراطية العدالة و الإنصاف وحقوق الإنسان شباب مصر في مصر ؛ تثور أسئلة موضوعية حول مخزي إستقبال المصريون وإعتمادهم للسيد كمال حسن على سفيرا وممثلا لنظام الخرطوم بالقاهرة ؟

***- رجل لا يسنده ذكاء سياسي ؛ ولا خلق إنساني ولا فهم ولا سلوك ديبلماسي ؛ وأكبر حدث في سيرته العملية المتحدة نحو ثلاث وعشرون عاما ؛ وظل مرتبطا بأسمه : هي حادثة مذبحة الطلبة في ضاحية العيلفون ؛ على علم السودانيون بمسؤوليته الجنائية في تلك المذبحة.

***- ظهر إسم كمال حسن على أولا في قوائم المنظمات الحقوقية السودانية عقب مذبحة الثاني من أفريل عام 1998ف و التي قتل فيها عدد من مجندي الخدمة الإلزامية بمعسكر للتجنيد الإجباري بضاحية العيلفون (50 كلم) جنوب شرق العاصمة الخرطوم ؛ وهي إحدى 28 معسكرا بالسودان يستهدف الطلاب المقبلين للجامعة.

***- بينما إلتزمت الدوائر الرسمية في نظام الخرطوم الصمت كعادتها حين يبرز إسم متهم من بين عضويته ضالع في إرتكاب جرائم ؛ لاحقا قالت مصادر مقربة من إدارة مؤسسة التجنيد الإجباري بولاية الخرطوم (منسقية الخدمة الوطنية ) أن " السيد كمال حسن علي ؛ كان حينها يشغل منصب المتحدث الرسمي بإدارة منسقية الخدمة الوطنية بولاية الخرطوم " لحظة وقوع المذبحة .

***- وتراوح التقارير من منظمات حقوقية أن ضحايا المذبحة 200 في رواية؛ و190 في رواية أخرى ؛ وجميعهم من اليُفع . فيما لم يباشر حتى الآن تحقيق جاد منصف من أي جهة لإظهار الحقيقة حول هذه المذبحة وذلك جريا على عادة مذابح الدولة التي تقع في زمن نظام حزب المؤتمر الوطني الحاكم .

***- وبذا فإن الضالعين المباشرين في المذبحة لم تظهر أسمائهم بعد؛ بإستثناء السيد كمال الدين حسن على بكونه مسؤول معسكرات التدريب القسري بمؤسسة الخدمة الإلزامية العامة .و السيد عادل محمد عثمان منسق في مؤسسة التجنيد بالخرطوم (منسق الخدمة بولاية الخرطوم).

***- وحكى ناجون من الطلبة " أن قائد المعسكر أمر الجنود بإطلاق أعيرة نارية في تلك الليلة بينما وقف السيد كمال حسن بصفته المسؤول الأعلى في المعسكر وسط ساحة التدريب يراقب الحدث ؛ قتل بعض الطلاب بأعيرة نارية ومات بعض الضحايا غرقا في النيل" .

***- وذكرت تقارير أخرى من مقربين "من المؤسسة العسكرية أن المجندين تجمهروا بعد رفض السماح لهم بقضاء عطلة العيد مع عائلاتهم و أن قيادة المعسكر أنذرتهم بإطلاق النار عليهم إذا إستمروا في عصانهم للأوامر .

***- ولم يكترث المجندون الذين هم أصلا رافضون للخدمة وهموا بالهروب ؛ وهكذا أطلق الجنود عليهم رصاص حي ؛ وتوجه بعضهم نحو النهر ؛ حيث قال شهود عيان أنهم قتلوا داخل النهر وبعضهم غرق ."
وهكذا تثبت أن مذبحة العيلفون جريمة مع سبق الإصرار ؛ والمسؤولية الجنائية للضالعين ظاهرة ؛ وأنهم مذنبون بالقتل العمد . إلا أن السلطة رغم ضعفها قبالة الحادث الأليم ؛ لا تزال تلقى في وجوه عائلات الضحايا تبريرات قهرية .

***- وذكرت تقارير مقربة من ا نظام الخرطوم مؤخرا حين أثير قضية مذبحة العيلون أن السيد كمال حسن على الذي يُعد أشهر رئيس لمؤسسة الخدمة الإجبارية بالسودان ؛" جاء رئيسا للمؤسسة في عام 2000ف ولم يكن رئيسا للمؤسسة إبان إرتكاب المذبحة في أفريل عام 1998ف "؛ إلا إنها لم تنفي وجود صلة للسيد كمال حسن بالحادث . وقد يكون هو مسؤولا في موقع اخر داخل المؤسسة علما أن كمالحسن تقلد أكثر من خمس مواقع رفيعة بمؤسسة الخدمة الإلزامية قبل تسلمه رئاسة المؤسسة في عام 2000.

***- وتقول مؤسسة الخدمة الإجبارية ؛ أن كمال حسن على كان يشغل (مسؤول المعسكرات بمؤسسة الخدمة الإجبارية) إعترف بأنه وفي تلك الليلة " أمر جنود مسلحين مهمتهم إدارة معسكر التجنيد بإطلاق أعيرة نارية في الهواء لترهيب الطلبة المجندين ومنعهم من الفرار ؛ إلا إنه لم يأمر بإطلاق نار مباشر على الضحايا !!"

***- وقالت المؤسسة "أن تحقيقا داخليا أجري في الحادث أثبت وجود مؤامرة من بعض الجنود؛ حيث تعمدوا توجيه الرصاص المباشر الى صدور الضحايا "؛ وذلك على خلفية صراع مكتوم بين العسكر والمليشيات الألزامية أو مليشات الدفاع الشعبي وهي رويات في حاجة إلى تدقيق ويكون ذلك بفتح تحقيقا في المذبحة .

***- وفي تحقيق إجرته قسم الرصد بمركز السودان المعاصر ؛ أن معظم الضحايا كانوا يُفع بين السابعة عشر والعشرين ؛ طلبوا الذهاب لحضور عطلة عيد الأضحى مع عائلاتهم إلا أن إدارة المعسكر رفضت ذلك فقاموا بتقديم إحتجاج على طريقة سلمية ؛ فنفذت الإدارة فيهم العنف لوقفهم من الإحتجاج ؛ فيما لاز بعضهم فرارا من مواجهة الرصاص تجاه النهر فغرق لعدم إلمامهم بالسباحة .

***- لم تسلم كل الجثث لعائلات الضحايا ؛وذلك لإشكالية أن هوية القتلى لم تحدد بعد ؛ وقامت سلطات الخرطوم العسكرية والأمينة بدفن الجثث التي جمعت وأخرجت بعضها من النيل في مقابر جماعية .

مقتل الطالب غسان-
***************
***- وفي تحقيق مركز السودان في جرائم السفير تصل إلى حقيقة أخرى يرويها شهود تثبت أن كمال حسن على ضالع في إرتكاب جريمة أخرى في مؤسسة الخدمة الإلزامية تتعلق بمقتل طالب يدعى (غسان أحمد الامين هاورن) ؛ مات نتيجة ضرب من قبل سلطات معسكر جبل أوليا للخدمة الإلزامية .

***- وحيث هذه الأحداث تبت تورطه في ممارسة أعمال عنف واسعة في معسكرات الخدمة الإلزامية في أكثر من منطقة إبان تقلده مهمة إدارة المعسكرات في المؤسسة قبل عام 2000 ف أو بعد وصوله لرئاسة المؤسسة بعد ذلك ؛ وهو ما يلزم إستيضاحه ومرؤوسيه ورؤسائه في محاكمة عادلة ؛ وعن جرائم أخرى يحتمل إرتكبها الرجل في معسكرات أخرى بعيدا عن العاصمة حيث يجري دائما التكتم عليها وعلى أخبار المعسكرات الإجبارية في الأقاليم وخاصة الغربية.

***- ومؤسسة التجنيد الإجباري(الخدمة الوطينة ) تعنى بالطلبة المقبلين على الجامعات ؛ تُعد إحدى خمس مؤسسات ظلت في نظام الخرطوم للتمليش والدفع بالشباب إلى أتون الحرب الأهلية في جنوب البلاد وجبال النوبة والأنقسنا وقتها . بجانب مؤسسة التجنيد الإلزامي لغير المتعلمين (دفار) .و مؤسسة مليشيات الدفاع الشعبي التي كان ضمن رؤسائها وزير الخارجية الحالي على كرتي . ومؤسسة مليشيات الشرطة الشعبية ؛ ومؤسسة مليشات القبائل الراحلة في الريف ( الرحل).. ومؤسسة مليشيات الأمن الشعبي.

***- وكل مؤسسة يكون أساسها عقائديون ومتطوعون ؛ ويجمع للعمل وللإستخدام فيها شباب من الفاقد التربوي ومن هم في حالة بطالة ؛ ومجبرون يجمعون قسريا. والهدف من هذه المؤسسات هو إستمرار حرب الإبادة ضد سكان الأقاليم الزنجية الثائرة ؛ وإنتهاكات حقوق الإنسان في المدن ضد ذات الجماعات النازحة من مناطق الحرب وهي المؤسسات التي باشرت إرتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وجرائم إبادة طوال 23 سنة من حكم اليمين الجلابي حزب المؤتمر الوطني .

***- ويتعرض المجندون إجباريا في جميع تلك المؤسسات لصنوف متعددة من التعذيب والقهر داخل المعسكرات المنتشرة بكل البلاد ؛ حيث يجمعون و يقادون إليها قسرا ؛ ويتم تعذيبهم وفقد العديد منهم حياته ؛ ويرسل البقية إلى مناطق العمليات الحربية في جنوب البلاد ؛ ويُقتل من يحاول منهم الهرب ؛ ويُعاقب المتمردون على التجنيد بأساليب قاسية ويُمنع عنهم الرعاية الطبية دون أن تعرف عائلاتهم عنهم أي شئ ؛ وغالب ضحايا هذه المؤسسات هم أبناء أحياء الحزام الأسود حول الخرطوم ؛ من أمبدات ؛ جبرونا والحاج يوسف ومايو وجخيس والانقاذ ؛ وكذالك من يأتون بهم من الأقاليم الغربية .

***- وعليه فأن فتح تحقيقا جنائيا في هذه الجرائم والإنتهاكات تكون من الضروريات الثورية في لحراك التغير .

كمال في القاهرة-
**********
***- وكعادة الإجراءت المتبعة في نظام الخرطوم حين يرتكب أحد عناصر النظام جريمة في حق الإنسانية بالبلاد وتثار ضجة في الحدث يتم نقله من المؤسسة إلى أخرى ويتم ترفيعه بدل تقديمه للعدالة ؛ وهكذا فيما ينتظر عائلات ضحايا مذبحة العيلفون محاكمة المتسببين في قتل أبنائهم تم نقل السيد كمال حسن علي ؛ ثم ترفيعه داخل الحزب الوطني الحاكم الشبيه بحزب الأفريكانو في جنوب إفريقيا للأقلية البيضاء ؛ وظهر 2005 ف في القاهرة ممثلا لحزب المؤتمر الوطني الحاكم.

***- وظن أنه لمجرد تشابه إسمه مع رئيس جهاز المخابرات المصري الأسبق ووزير دفاعها (الجنرال كمال حسن على 1993) والذي شغل منصب رئيس مجلس الوزراء المصري لاحقا ايضا ؛ أن ذلك يؤهله لدى "أولاد فوزية" ويصنع له مكانة متقدمة لدى المصريين الذين يقول السيد كمال حسن عنهم موجها كلامه إلى صديقه رجل الأعمال السوداني المقيم بمصر مجد الدين عوض "إنهم سُزج وسطحيين".
ويضيف أن المصري بمجرد "تمدحه وتتكلم عنه بإيجابية حتى غير صحيحة ؛ وتظهر بعض رجالاتهم بإفتخار ؛ يفرحون كالأطفال ؛ !! إلا أن المصريين أغبياء يحبون الأكل والكلام فقط " ؛ فيما تتناقل مجالس السودانيين بالقاهرة أن هذه الأفكار في الاساس هي لصديقه رجل الأعمال المقيم في مصر . وفي جرد حساب عادي عن حب الوطن والتفاني في الإهتمام بالمواطن وخدمته كثير ما ينكس السودانيون رؤووسهم امام كلمات كمال حسن علي ؛ لانهم يعرفون من هم محبي الأكا والكلام ؛ والونوم أيضا.

***- كمال حسن على السوداني لم يلتقي مصريا مسؤلا أوعاديا إلا وحدثه عمن هو كمال حسن على المصري ؛ وأن والديه سمياه تمينا بالجنرال المصري !! .
يحس البعض بأن ذلك تملقا أكثر من اللازم ؛ والأخر يحس أن ذلك نفاقا غير مهضوم ؛ لكن في حضرة أي مسؤول مصري لا يستطيع الرجل - بمحدودية حنكته السياسية - الكف عن سرد أقوال فاقدة الطعم والمصداقية تحسب تملقا ظاهرا ؛ كل ذلك من أجل التقرب أكثر إلى المصرين من يتهمه بحب " الأكل والكلام" ؛ وهو ما يعد ثمنا معنويا يدفع جبرا في العلاقات مع مصر لدى أقلية التجار الجلابة الحاكمين في السودان .

***- وكما هو الإعتقاد الشائع لدى السودانيين المستنيرين عن مصر أنها دولة يحكمها الجيش وجهاز المخابرات العامة ؛ وليس رجال السياسية . وما رجال السياسية والديبلماسيين الناجحين إلا هم جنرالات سابقون في الجيش والمخابرات العامة وليسوا أبناء المؤسسة الحزبية ذات التقاليد السياسية العريقة في مصر .

***- كمال حسن سيظهر مستنيرا بعض الشئ ؛ قال إنه تلقى نُصحا من رجال أعمال سودانيين في مصر:
"أن المسؤولين المصريين ليس لديهم صداقة دائمة مع السودان ؛ معاملتهم يعتمد فقط على ما تقدمه أنت إلبهم ما يجعلهم يفرحون ؛ وأن تشكرهم فيما لا يستحق الشكر مما يقدمونه لك ؛ ودائما لا يقدمون شئيا ".
هنا تباهى الرجل كيف أنه سيرشي جنرالات مصر في المخابرات العامة ماديا ومعنويا ليكسب ودهم .

***- وتلك أوصاف أقل ما يقال عنها إنها غير لائقة ؛ وخاصة من رجل كان يمثل حزبه السياسي ويتولى اليوم رئاسة البعثة الديبلماسية لبلاده لدى شعب يتملق في موادعتهم ونصرتهم ؛ وهو يحمل كل تلك الأفكار الخداعية لهم في التعامل .

***- تلك النصائح نتاج تجربة سنين لرجال الأعمال السودانيين من أقلية التجار الجلابة في مصر من هم ذو صلة بالسلطة في الخرطوم ؛ كمال حسن علي وهو رئيسا لمكتب حزبه الفرعي في مصر عمل بنصائح رجال الأعمال كما يقول.

***- لكن تلك هي حقيقة العلاقات بين رجال السلطة في البلدين تقوم على كذب وتلصيق و خديعة ؛إستغلال وإبتزاز ؛ أقلية التجارالجلابة في سريا قصر غردون يواجهون ثورة سودانية دائما فيهرولون نحو القبلة المقدسة لهم (مصر) مقدمين خيرات السودان ؛ كرامتة شعبهم ؛ ماء وجوههم ؛ وهكذا مصر التي يحكمها رجال العيون السوداء يبتزونهم شر إبتزاز .

***- هل كمال حسن علي وأصدقائه رجال الأعمال البرغماتيين صادقون في تصورهم ونظرتهم عن المصريين؟ ؛ لهذا بقي الرجل في إدارته لمكتب حزبه الفرعي بالقاهرة .

***- لقد ثبت عنه أنه كان يتمتع بعلاقات صداقة قوية مع نجلي الرئيس المصري السابق حسني مبارك (علاء وجمال) . وكمال لا يخفي تفاخره بأنه صديقا حميما لعلاء مبارك النجل الأكبر للرئيس المصري السابق ورجل الأعمال الناجح . وكان الرجل ايضا يتمتع بعلاقات جيدة مع رجال المخابرات المصرية ورجال امن الدولة كذالك .

***- وكمال حسن علي يعمل دائما بجملة رجال الدولة في اليمين الاسلامي الحاكم على تربية الدكتور نافع على نافع القيادي البارز في الحزب الوطني الحاكم في الخرطوم :
"مع المصريين ليس بالضرورة أن يكون المرء ذو أخلاق وملتزم ؛ يمكن أن تكون كذالك ظاهريا مع البعض " الدكتور نافع نافع درس في القاهرة فعلا ؛ يعرف القاهرة أكثر من تلميذه كمال .

كمال من عندياته يضيف :
-***************
***- " كن أسلاميا مع الإسلاميين المصريين وتحدث بتفاني عن مهددات الامة العربية والإسلامية ؛ ولكن كن ليبراليا وشيطانا مع الليبرالييا المصريين ؛ ومع المنافقون كن منافقا مثلهم " .

'***- الرجل خريج معهد النفاق السياسي السوداني في الخرطوم ؛ فهو بارك في استخدام ما يؤمن به من أفكار . ما يعرف عن المسؤوليين المصريين أنهم أكثر من يدرك مصالح بلاده جيدا. ولا يمكن أن يقبل أن العلاقة بين أي بلدين تبنى على بحر من النافق المتبادل إلا أن تكون مصر دائما هي المصب !!

تنسيقا أمنيا:
********
***- تقول التحليلات أن بعثة الرجل إلى القاهرة كان بهدف التنسيق الأمني بين المخابرات المصرية التي تدير فعليا السلطة في مصر وترعى سلطة مركزية الدولة في السودان ؛ وبين جماعة المؤتمر الوطني الذين هم عبارة عن جهاز مخابرات في حزب سياسي ؛ غير أنه هنا يبرز سؤال حول أهلية كمال حسن لهذه المهمة ؟؛ فهو ذو قدرات متواضعة سياسيا ووعي محدود فما هي قدراته الأمنية والتخابرية ؟ .

***- الفتى الذي ولد في مدينة كوستي بولاية النيل الأبيض عام1965 ف لعائلة من شعب الجعليين مهاجرة من المتمة في الشمالية و تعمل بالتجارة ؛ الذي جعله ناجا ومستمرا في نجاحه حتى صار سفيرا في بلد مرموق في عمر صغير كانت له ما ينقص الكثير من أقرانه وأبناء دفعته ؛ حاج ماجد سوار ؛سناء حاج حمد . هو كتابة التقارير الأمنية .

***- بشهادة "حزب المؤتمر الشعبي " لم يعرف لكمال حسن علي أي تميز تنظيمي داخل حزب الجبهة الإسلامية التي إنتمى إليها منذ أن كان طالبا بكلية الإقتصاد بجامعة الخرطوم في عام 1988ف ؛ ولأنه لا ينتمي للإقليم الشمالي مباشرة ؛لكنه لكونه من احدى القبائل الثلاث الشمالية التي يدير نخبها البلاد مثل حال صلاح عبد الله غوش من بورتسودان؛ عقل الأسلوب الأشخر للتقدم والتقرب في الحزب فالدولة العمل السري .

***- روي عنه إنه ذو قدات مميزرة في كتابة التقارير السرية لصالح رؤسائه بدقة وصدق ؛ وهو عنصر جوهري في العلاقات التنظيمية في أحزاب التجار الجلابة الأربعة كلها ؛ و وكانت لعلاقة القرابة التي تجمعه مع السيد أسامة عبد الله (الملقب بالمهندس ولم يدرس الهندسة) عامل في التقدم .

***- ولأن أسامة متزوج من شقيقة زوجة الجنرال البشير يمينة الأصل ؛ فإن علاقات الثقة الشخصية هي الفاعلة والدافعة للترقي والتحفيز داخل أروقة الحزب والنظام في دولة تحكم بالتذكيات والمحسوبية والرشاوي المعنوية وعلاقات القربى والوساطات كما السودان ؛ وفي هذا البحر تكون لتقارير السرية أهميتها.

***- بجانب قدراته البلاغية في التملق على الطريقة الإخوانية في الحديث ؛ فإن السيد كمال على يتمتع بإعتقاد ذهني متقدم حول صحة نسبه العربي وصدق توجه دولته العروبية والإسلامية ؛ والرجل صادق في كراهيته ونكرانه للثقافة والهوية الزنوجية بالبلاد ؛ والتي تعد الأساس في مكون السودان الحالي . وتلك عوامل مستحبة في عائلة الجنرال البشير.

***- وخلال فترة رئاسته لفرع حزبه بالقاهرة شهد لكمال نشاط متناهي في صناعة و دعم و إشراف على العديد من الصفقات التجارية وتبادل المنافع بين رجال أعمال مصريين مقربين من الحزب الحاكم المصري في السودان من جهة وقتها وصنع أرضية لعدد من رجال الأعمال السودانيين من طبقة التجار الجلابة المقربيين من نظامه في مصر من جهة أخرى . ووصفت تلك الصفقات لدى المحللين إنها أعمال تصب في صالح الحزبين الحاكمين في القاهرة والخرطوم ؛ وليس في صالح أي من شعبي الدولتين ؛ وكان كمال هو محركها ؛ لقد عجم الفتى من أي المواضع يأكل الكتووف.

***- كمال حسن على تخصص خلال إدارته لمكتب حزبه الفرعي بالقاهرة في تقديم تقارير ومعلومات للراي العام المصري بروايات نظامه عن الأوضاع الإنسانية في دارفور؛ وجنوب السودان وشرقه ؛ والمصريون كونهم غير معنيين عما يدور بالسودان بإستثناء (المويا) ظلوا بعيدا عن حقيقة ما يجري في إقليم دارفور حيث يشن نظام حزب المؤتمر الوطني حرب إبادة بحق سكانه على خلفية عرقية وثقافية .

***- وأولائك طائفة أخرى من المصريون بحكم جهلهم المدهش عن السودان كانوا يتابعون تقاريرمكتب الحزب الوطني الفرعي المطابقة لتقارير سفارة الخرطوم بالقاهرة ذاتها حيث لا يمكن التفريق بين المؤسستين في الأداء والنشاط.

***- في عام 2005 ف تمكن كمال حسن وشباب حزبه من جمع معونات قدمتها مؤسسات عربية منها الجامعة العربية للضحايا في الإقليم النائي إلا أن تلك المعونات نزلت الأسواق بإسمهم ؛ ولم تذهب للضحايا دارفور . و الرجل المعروف عنه في سابق اختلاسات متكررة للمال العام في مؤسسة الخدمة الإلزامية كما يقول المقربون لم يكتشف ولم يعرف عنه سوف لن يكتشف .

***- وهكذا حزم التركة وأورثها عنه و هذه المهمة غير الأخلاقية بإسم الضحايا نائبه الدكتور وليد سيد ؛ ولا يزال الأخير يواصل تجارته بدماء البشر .

مذبحة اللاجئين-:
************
***- تعد مذبحة اللاجئين السودانيين بالقهرة أحد أبرز المحطات المهمة في تاريخ كمال حسن على في القاهرة وسلوكه غير الأخلاقي وغير الإنساني خارج السودان .

***- فهو في القاهرة قد وجد حرية أكبر رغم تلبسه بنفاق ظاهري ؛ وعاش في أمان نسبي في وسط لا يحاسبه على أي فعل يبدر منه .هكذا وجد ضالته في اللاجئين السودانيين الهاربين من جحيم نظامه الإسلامي في السودان.

***- وأثناء وقبل الحادثة غد متطوعا في مشروع تقديم المعلومات المجانية لجهاز أمن الدولة المصري ؛ ونسبة لحيوانية اجهزة المعلومات المصرية دائما ان تجعل من مسؤولي المكاتب الفرعية السودانية بالقاهرة جامعي معلومات لها ؛ وأذلاء تحت أقدامها ؛ وهكذا قادته أقدامه للإشتراك والإسهام بفاعلية أكبر في جريمة ميدان مصطفى محمود ؛ وهكذارشحه سجله اللاخلاقي في مذبحة العيلفون للعب دور متقدم في مذبحة الاجئين السودانيين في مصر.

***- في فجر الجمعة31 ديسمبر 2005 ف شنت قوات الأمن المركزي المصرية يبلغ عددها نحو 6 الفا مجند بقيادة اللواء محمد إبراهيم يوسف مسؤول أمن الدولة وقتها في منطقة الجيزة ؛ ووزير الداخلية المصري الحالي . وكانت القوة مسلحة بهراوات ودروع و خراطيم المياه البارد ؛ ومسدسات واسلحة رشاشة خفيفة وغازات مخدرة ؛ وباشرت هجومها العنيف غير المبرر مع مطل الشمس على مجموعة من اللاجئين السودانيين يقدر عددهم بنحو ثلاث أف غالبهم من النساء والأطفال والشباب ظلوا معتصمين بميدان مصطفى محمود بحي المهندسين أمام مبنى مفوضية الأمم المتحدة لشئون اللاجئين بالقاهرة .
لقد إستمر الإعتصام والذي كان نوعا من الاحتجاج السلمي ثلاث أشهر أي منذ 1 سبتمر 2005ف إلى تاريخ المذبحة .
صبيحة الجمعة المشؤوم قامت قوات الامن بإحكام طوق من الحصار على المعتصمين من كل الجهات بحيث لا يتمكن احد من الخروج ؛ ثم فتحت عليهم خراطيم المياه الباردة في طقس ينخفض درجة الحرارة فيه 5 فوق الصفر ؛ ثم هاجمت قوات الشرطة بالهراوت والأسلحة الخفيفة المعتصمين دون تفريق لإجبارهم على ركوب الشاحنات المجهزة لتنقلهم إلى سجون مصر خارج المدينة .

***- وأدى هذا الفعل الوحشي الى قتل 302 فردا ؛ 53 منهم قتلوا في الحال ؛ من بينهم 27 طفلا ؛ وجرح اعداد غير معروفة نقل بعضهم إلى المستشفيات حيث أنتزعت أعضائهم بوحشية وهم في مستشفيات. مات من بينهم لاحقا العديد ؛ بحيث انه اصبح من غير الممكن تحديد عدد الضحايا دونما تحقيق ينتظر في الحادثة .

***- ودمرت القوات العسكرية ممتلكاتهم الشخصية ؛ ونهبت مقتنياتهم ؛ وتواصل اعمال النهب والتعذيب وسرقة الاعضاء واختفاء القسري للاجئين إلى اليوم التالي ؛ ونقل كل سوداني من القاهرة إلى سجون القناطر ؛ وطرة ؛ وأبوزعبل ؛ والرمانة ؛ جمع الرجال مع النساء والاطفال مع الكبار في مشهد تخلو من الإنسانية والأخلاق الأدمي ؛ إنها مأساة لا تقل عما يواجه الضحاياه ذاتهم في موطنهم الأصلي في جنوب السودان أو جبال النوبة أو دارفور من قبل جيوش حزب المؤتمر الوطني .

***- لاحقا وبينما فضل الكثير من الضحايا الهرب سرا أفواجا أفواجا إلى دولة إسرائيل ؛ عملت القاهرة على إبقاء العديد في السجون ؛وعملت على إبعاد العديد من النشطاء الشباب . قسريا إلى الخرطوم حيث إختفوا وليس من خبر عنهم .

***- لقد كانت الأسباب وراء الإعتصام هو أن اللاجئين ظلوا يواجهون ظروفا تميزية معيشية قاسية وقهرية في البلد المضيف في ظل تماطل مستمر من مفوضية اللاجئين ؛ ودون مصداقية منها؛ نتيجة للتقارير المشوهة لصورة اللاجئين والتي تبثها مكتب حزب المؤتمر الوطني والسفارة السودانية في حقهم .

***- فقام اللاجئيون بتنظيم اعتصاما سلميا امام مبنى المفوضية اللاجئين السامية التابعة لأمم المتحدة بميدان المهندسين بينما نشرت لجنة سمت نفسها " صوت اللاجئ " تعريفا مقنعا بالإعتصام والموقف الى الجهات المختصة ؛ منظمة الامم المتحدة والدولة المضيف ؛و سفارات بعض البلدان في مصر ومنظمات انسانية وحقوقية ونشرت وكالت و وسائل الاعلام بعض تلك المنشورات .

***- في بلد يحكم بقانون الطوارئ منذ ربع قرن؛ السلطات ممثلة في وزارة الداخلية عهد الوزير اللواء حبيب العادلي إعتبرت لاحقا الاعتصام مخالف لقوانينها الداخلية ؛ علما انها وافقت في بداية انطلاقة الاعتصام و ابدت تعاونا حضاريا و انسانيا في البداية ؛ قيل ان ذلك خدمة لحلفائهم حكام الخرطوم وتوسيخا لجهود المفوضية والمنظمات الغربية التي طالما انتقدت الخرطوم لمواقفها وممارساتها لانتهاكات حقوق الانسان.

***- لكنها السلطات غيرت رايها ؛ وطالبت بفض الاعتصام فيما لم تمهل المعتصمين أيضا لم تعمل على تقديم حلا او على الأقل تسهم في ايجاد البديل لتلك المأساة . وقد نشرت صحفها اليومية اخبارا تبين موقف السلطات المصرية وفي بعضها تشويها غير معروف الهدف لصورة اللاجئين المعتصمين ببعد عنصري وتميزي ؛ تلفيقا لا اخلاقيا اسهامت تلك في إثارة العداء لدى الراي العام المصري .

***- ذكرت تقارير المعتصمين أن مكتب حزب المؤتمر الوطني بالقاهرة وسفارة السودان بالقاهرة غذت المصريين بتلك المعلومات المضللة .

***- ولقد ذكرت السلطات بنفسها أنها تشاورت وتعاونت مع جهات عديدة في مسألة اللاجئين المعتصمين بالميدان وإستعانت بجهات وشخصيات عديدة لمساعدتها في إقناع اللاجئين بفض إعتصامهم بطريقة سلمية ؛ ومن ضمن تلك الجهات السفارة السودانية في القاهرة ؛ ومكتب حزب المؤتمر الوطني بالقاهرة اللتان تطوعتا بتقديم تبرير مهين لرعايا دولتهم ؛ وتضليل لمصر ؛ حيث نصحتها بالقيام بكل ما تراه مناسب لفض الإعتصام ؛ وبأي وسيلة تراها مناسبة.

***- من بين هذه المعلومات ؛ تلك التي قدمها مكتب حزب المؤتمر الوطني بالقاهرة برئاسة كمال حسن على وهي التي إعتمدت عليها السلطات المصرية في التعامل الوحشي غير المبرر مع المساكين .

***- وهي معلومات يمكن وصفها بانها ساهمت في تهيئة الأجواء المناسبة التي في ظلها أرتكبت السلطات المصرية غداة 31 ديسمبر تلك الجريمة البشعة ؛ وأن سجل كمال حسن على الإجرامي في جريمة العيلفون تؤهله لاسهام في صناعة جريمة مصطفى محمود بإمتياز.

***- تلقت السلطات المصرية عبر وزارة الداخلية وجهاز أمن الدولة معلومات في دفعة أولى من المكتب وأخرى مطابقة من السفارة تفيد بأن المجموعة المعتصمة من فئة سكان السودان يوصفون بأنهم "أناس غير مفيدين لبلادهم ولمصر" . وحتى في السودان فهم " حثالة يعاقرون الخمر ويطاردون النساء وكسالا لا يعملون ولا يهتمون باي شئ له قيمة في حياتهم وهم بلا شك عالة للمجتمع المصري " .

***- وأضافت أنهم من فئة " لا ينتمون للمشروع الجامع بين مصر والسودان من الناحية الثقافية او الاثنية او الدينية ؛ وهمهم هو الوصول الى الدول الغربية عبر تلفيق اكاذيب ضد نظام الحكم في السودان وقصص حول انتهاكات ارتكبت في حقهم ؛ وهو ما من شانه ان يقولونه عن مصر ذاتها التي أحسنت إليهم ؛ حين يذهبون الى امريكا او استراليا "
*'**- وهي معلومات وجدت طريقها بسرعة إلى وسائل الاعلام المصري مثل صحيفة " المصري اليوم "ذات العداء الشديد للسودان والسودانيين ؛ وقد ساهمت في:

***- في تقلل الاهتمام باللاجئين المعتصمين وبقضيتهم مما يحتمل أنه أنهي اي تعاطف مصري معهم باعتبارهم مجموعة "بلا قيمة إنسانية" وخاصة أن تلك الأخبار ستصتف مع ما لدى المصريين من صورة نمطية عن السودان والسودانيين النوبيين /المنحدرون من العرق الزنجي .
***- ساهمت في ان دفع سلطات أمن الدولة المصري في أن ترتكب جريمتها بضمير مطمئن ؛ لكونها تتعامل مع فئة معدومة "الأهمية والقيمة " بالمستوى الإقلمي والعالمي فضلا عن المستوى المحلي .

***- لكن كمال حسن على وسفارة السودان لم يكتفيا بذلك بل تقدموا بدفعة أخرى من المعلومات وأثناء إرتكاب الجريمة تهدف الى تشحيذ همم الشرطة المصرية لمضي في فعلها دون تراجع ؛ فقد ذكرت السلطات المصرية أنها تلقت معلومات من جهات "تفيد بأن غالب الشباب المعتصمين هم جنود سابقين خدموا في الجيش السوداني او في مليشيات الدفاع الشعبي ولديهم خبرة عسكرية ممتازة باستخدام الاسلاحة ؛ وهو الأمر الذي من شانه ان يتحولوا الى خطرين على القوات المهاجمة لو تساهلت في التعامل معهم ؛ فقد يتمكنون من اخذ الاسلحة وتوجيهها ضدهم وفي هذه الحالة سوف تحدث خسائر فادحة في صفوف الشرطة المصرية . "

***- ولهذا فقد كانت قيمة هذه المعلومات التي قدما حزب المؤتمر الوطني في القاهرة والسفارة السودانية قد رفعت درجة الجدية والاستعداد الاقصى في صفوف الجيش المصري المهاجم لابرياء من النساء والاطفال ؛ وترتكيب جريمتها في حق مدنيين عزل بتصور مختلف .

***- بعد إرتكاب الجريمة التي أدانتها جهات عديدة في العالم ؛ وتمكنت وسائل اعلام عالمية لها ضمير من نقل الحدث البشع ؛ وساهم في ذلك مصريين إنسانيين واخلاقيين وسودانيين في الخارج ؛ وهو ما جعل المصريين يذهلون لهذا الاهتمام الانساني العالمي ؛ رغم ذلك استمرت المعلومات تصل الى الصحف المصرية وتخاطب الراي العام من المكتب والسفارة وتدخلت هذه المرة وزارة الخارجية السودانية فقد اعلنت وزارة الخارجية على لسان على كرتي الذي كان يتولى حقيبة نائب وزير الخارجية وقتها حيث قال " ان مصر من حقها ان تفعل ما تريد لتنظيم وتأمين عاصمتها ؛ وان المفوضية السامية هي التي تتحمل مسؤولية قتل الابرياء الضحايا " وهو ما يؤكد الاستخفاف لاقصى درجة بدماء مواطني دولة السودان.

***- مكتب حزب المؤتمر الوطني بالقاهرة وسفارة السودان اصدرتا بيانات تتهم فيها المفوضية ومنظمات انسانية بانها هي التي تتحمل المسؤولية في الجريمة وليست السلطات المصرية المعتدية ؛ وقالا في احدى بياناتهما " ان تلك المنظمات زينت للضحايا العالم الغربي واغرتهم بالسفر وساقتهم الى حتفهم "

***- تعتبر المعلومات المضللة التي قدمها كمال حسن على والسفير عبد المنعم مبروك والقنصل ادريس سليمان هي التي ساهمت في تهيئة الاجواء التي بدونها ما كانت الجريمة تقع ؛ ولهذا فهم مذنبون لاشتراكهم بصورة غير مباشرة في إرتكاب المذبحة ؛ وكمال حسن على من بين أؤلائك المسؤوليين يؤهله سجله الإجرامي في المسؤولية باكبر قدر في هذه الجريمة ؛ وقد وضعه مركز السودان في المذكرة التي رفعها للمحكمة الجنائية الدولية في مقدمة المتهمين .

نائبا لوزير الخارجية:
*************
***- لعلاقاته مع رجال الحزب الحاكم المصري وقتها ؛ ومع جماعات يمينة مصرية ويسارية ولما لتلك صلة بالمؤسسة العربية الرسمية وغير الرسمية من مكانة ؛ ولهذه العلاقة أهميتها بلا شك لدى نظام فقد ويفقد كل صديق له في العالم عقب إتهام رأسه بجرائم إبادة وغدا رئيسه مطلوب للعدالة الدولية ؛ حافظ كمال حسن على وجوده قويا داخل النظام بالخرطوم وعلى علاقات ممتازة مع مصر ؛ وهكذا رُسم في نهاية مهمته بالقاهرة نائبا لوزير الخارجية السوداني ؛ بينما قال كمال إن صلته ستكون الحفاظ على إرثه الذي بناه في العلاقات مع مصر ؛ و نظام الرئيس المصري حسني مبارك .

***- وزاراة الخارجية في الخرطوم وعلى عقيدة نظام الدولة أن يتولى أداراتها والسفراء فيها الديبلماسيين وخريجي جامعة الخرطوم و من يجيدون التحدث بأكثر من لغة . ولما لم يكن كمال حسن رغم كونه خريج جامعة الخرطوم لكنه متواضع في مفهومه الديبلماسي مكانة في وزارة العلاقات الخارجية ؛ وهو لا يتحدث الإنكليزية ؛ ويجيد العربية على نهج الخطب المسجدية . ولما لم يكن للرجل أصول بالديبلماسية قيل أن ضيقا ورفضا له حدثا بالمؤسسة القوية بين مؤسسات سرايا قصر غردون فتم إخراجه منها بسرعة ؛ وإعادته ألى مصر ؛ لكن سفيرا لبلاده هذه المرة ؛ خلفا للجنرالذو العقل المسكين : عبد الرحمن سر الختم .

كمال حسن سفيرا:
************
***- في الاول من ماي . 2011ف نقلت صحيفة "المحروسة "المصرية خبر تعين كمال حسن علي سفيرا للنظام بالقاهرة ؛ انهي خدمة الإرهابي الصغير بالخارجية ليتم تعين إرهابي أخر ودفعته في الدراسة "صلاح ونسى محمد " بدلا عنه . القاهرة دون تردد اعتمدته سفيرا لنظامه بعاصمتها الثائرة ؛ وكذالك إعتمده السفير نبيل العربي ممثلا عن نظام الخرطوم في الجامعة العربية .

***- حين وصل على أعتاب الثورة المصرية التي أنهت حكم أصدقائه ومعارفه السابقين تصور الناس شعور الرجل في مصر الجديدة بالغربة كغربة السوودان في الجامعة العربية بلونه ولغته .

***- إلا أن كمال حسن قال ملوحا بما في جيبه من صُرة علاقات ؛ و بما يعتبره ذكاء شيطانيا أن " العلاقات مع المصريين كما قلت لكم سابقا لا تقوم على شخوص بل على ما تقدمه أنت ؛ وتشكر ما يقدمونه لك ودائما لا يقدمون أي شئ " ؛ وأن رجال مصر الحقيقيين لم يكونوا سياسي الحزب الوطني البائد ؛ بل جنرلات المخابرات العامة .
لكن الرجل لم يكن صادقا على الإطلاق ؛فمن مكتبه الجديد قرب ميدان التحرير الذي يصرخ بالديمقراطية والعدالة والحرية يشكو غربة وتيهان وجزع مشفق على حاله .

***- دائما وابدا مهمة اي سفير سوداني في فترة حكم التجار لا يكون خدمة الجالية السودانية بمصر ؛الحال في مصر اكثر وضوحا فالسفير معني بطمأنت المصريين على استمرار الخرطوم في رعاية مصالحهم في السودان .

***- من بين الجالية السودانية في مصر المقدر تعدادهم نحو مليوني نسمة و التي قوامها 50% لاجئون طردتهم الحروب ؛ 48% أسر وعائلات بقايا الجيش السوداني في خدمة مصر الخديوية 2% مستوطنون من التجار الجلابة .

***- فضل السفير لقاء التجار أولا بصفتهم رعايا بلده الموثوق بهم ثم توجه الى ما قنصه مكتبه من صيد من بطن 48% الأخيريين . وفي كل الأحوال يبلغ مؤيدي سفارته نحو 5% من جميع الجالية . لكن الرجل غير معني بالعدد فسفارته كحالة سفرات بلاده غير مهتمة بأمر السودانيين .

***- في 15 ماي ؛ ومرة أخرى في 22 مايو 2 من نفس العام نظمت الجالية النوبية وهي أكبر الجاليات السودانية تنظيما تظاهرة امام مقر سفارته بحي جاردن ستي ؛ ودعت " الرابطة العالمية للجبال " اليها الجالية الدارفورية وجالية ابناء الشرق والشمال للمشاركة ؛ وقد ارادت تجمعات جبال النوبة التي كانت حرب الابادة تجري في اراضيها وقتها من قبل نظام الخرطوم لفت انتباه المصريين الجدد الى ضرورة رفض استقبال كمال حسن علي سفيرا بعاصمتها الثورية ؛ لان يديه ملتقتان بالدماء ؛ وهو ايضا يمثل نظام اسؤ من النظام المصري المنهار .
وشارك في التظاهرة الاحتجاجية اتحادات شباب وطلاب جبال النوبة ؛ واتحاد المعلمين والمرأة ؛ ودفع " الإئتلاف من أجل التغيير" حركة شبابية لنشطاء سودانيين بالقاهرة بغالب اعضاءه للمشاركة تعاضدنا مع جالية نوبة الجبال .

***- وفي 24 أوت نظم الإئتلاف ندوة في فندق أمية بوسط القاهرة ؛ وشرح للمصريين خطأ قبول كمال حسن علي سفيرا بالقاهرة وهي تنتفض ضد نظام دكتاتوري .

***- توجت "الرابطة العالمية للنوبة "تظاهراتها بندوة عن الوضع الراهن في السودان بينما كانت الحرب المستعرة التي تشنها نظام الخرطوم في جبال النوبة والأنقسنا تستمر ؛ وفيما تضامنت معها اعداد من الجاليات السودانية الاخرى والتنظيمات المدنية كالائتلاف من اجل التغير . كان المصريين حذريين جدا لان إسم النوبة في مصر ولو اقترن بالجبال مثير للحساسية ؛ فمصر ذاتها تعامل النوبيون معاملة لا تقل عن معاملة السودان لهم ؛ وهم السكان الاصليون الوحيدون في القطرين .
بينما اعد مركز السودان المعاصر ورقة تعريفية بكمال ودوره في مؤسسة الخدمة الالزامية وقام بتوزيعها على العديد من تجمعات الثورة المصرية الشبابية والاحزاب المصرية ؛ طالب المركز على مصر عدم استقبال هذا السفير لانه يضر بمصر ما بعد الثورة .

***- ويشار الى انه وفي 27 جونيه من 2011 ؛ قام عبد الله حنظل منسق فريق العمل التابع لمركز السودان بالقاهرة قد رفع دعوة قضائية في (على محمد على) يعرف نفسه بانه مسؤول الامن بالسفارة السودانية في القاهرة وذلك لتهديده المباشر لسيد حنظل بالقتل او ترحيله الى السودان قسرا . و في يوم 17 نوفمبر وبينما كان مركز السودان المعاصر يستعد لعقد لقائه مع الجنائية الدولية في جامعة الامريكية بالقاهرة صبيحة اليوم التالي ؛ تم الاعتداء على رئيس المركز منعم سليمان بحي جنزور كما لو ان التهديد سرى تنفيذه .

*'**- في الاول من جانفير 2012ف قام اثنين من تجمع الشباب الحر السوداني قاطعا خطابه في مسرح البالون بينما كان انصار السفارة من الجالية السودانية اعدت حفل لاستقباله ؛ وكان علاء الدين ابو مدين وزكريا قد شاركوا في اعمال احتجاجية ضده امام السفارة في وقت سابق ؛ فاستدعت السفارة الشرطة المصرية لاعتقال الشابين .

***- لم يتوقف الاعمال البلطجية ؛ فيما استمر حديث السفير كمال حست علي العلني الى بعض الثوار المصريين الاسلاميين واتصالاته مع الاجهزة الامنية المصرية ؛ قام الرجل بتقديم معلومات في دفعتين الى المخابرات المصرية والى جهاز امن الدولة المصري الذي صار اسمه جهاز الامن الوطني ؛ محتوى المعلومات المرسلة في 31 ديسمبر 2011؛ وفي 17 فبراير 2012ف . رصدهم لنشاط السوداني المعارض في مصر .

***- الحركات السياسية المسلحة في تجمع حلف كاودا ؛ الائتلاف من اجل التغيير ؛ وتجمع شباب السودان الحر ؛ وذكر اسماء اشخاص مثل محمد شرف ؛ ونصرالدين كشيب وعبد الله حنظل ؛ وعبدو حماد وعلاء ابو مدين ؛ وجاء ذكر مركز السودان في انه يتلقى تمويلا من دولة اسرائيل وينسق مع جهات أجنبية ضد مصر والسودان . وجاء في بعض تصريحاته مثلا لوزير التربية ومرشد الاخوان المسلمين :
" ان المعارضين السودانيين لا يشبهون الثوار المصريين في الوطنية ؛ فهؤلاء واجهات لجهات اجنبية معادية للاسلام والعروبة بينما المصريين كانوا وطنيين خلص"

***- كان نشاط التجمعات المدنية السودانية التي تكونت اخيرا مقلقا للسفارة السودانية ومؤثرا جدا ؛ ومثيرا للمصريين الذين يدفعهم الاخلاق لدعمها ؛ بينما يدعوهم مصالحهم التوقف . وهكذا يعبر عن ذلك أفراد من الصحفيين المصرين الذين يشاركون التجمهر الشبابي السوداني امام السفارة السودانية بين الفينة والأخرى .

***- رفض واستنكار من الجالية السودانية بالقاهرة لسفير كمال حسن ؛ وتحفظ مصري ثوري للتعامل معه ؛ فمثلا قال الليبراليون المصريون ان النظام السوداني اسؤ من نظام مبارك ؛لا يمكن ان نتعامل معه .

***- هذه الحالة تدفع الرجل الى خلق مشاريع وهمية وزيارات تثير الأزدراء والإشمئزاز في مصر ؛ كطوفانه المضحك بالمحافظات المصرية في نوفامبر 2011ف . للتأكد من وصول ما يسميه "هدية رئيس الجمهورية من لحم البقر( المسروق ) إلى مستحقيه" وأين يا ترى في تصوره ستذهب لحوم الأبقار والأغنام إن لم تذهب ألى مستحقيها؟.
أو زيارته المفاجئة لوزارة التربية المصرية ؛ أو زيارته المحيرة و الغريبة لرئاسة إحدى المؤسسات الأمينة المصرية دون دعوة أو إستقبال .

***- لكن المصريين –بصرف النظر عن مطابقة قولنا عن عدم معرفتهم بالسودان – هم حريصون على مصالهم جنوب الوادي أبدا؛ وهكذا في كل مرة يتحدثون دائما وفي كل عهودهم مع اي سفير سوداني أو مسؤول دولة عن أولوية محددة هي الأمن المائي ؛ ومزيد من الأراضي الزراعية ؛ و الاستثمارات المصرية بالسودان ؛ وكيف هي السبل لبناء مشروعات خاصة في مجال التجارة والصناعة والزراعة .

***- وكمال حسن ممثلا لحزبه وسفيرا يتحدث دائما عما يمكن أن يوفرها بلاده للمصريين ويثير دغدغة في عقولهم ؛ هل جهلا بمصالح بلاده أم ان لهذا الغرض أختارته الأقلية الحاكمة في السودان سفيرا عنها في مصر ؟

***- هذه القضايا والمصالح المصرية جنوبا ستكون مهددة في المستقبل مع استمرار صيغة التعامل المصري مع نظام الخرطوم ؛ وبقاء كمال على في مصر وجها للنظام .

***- فما يطلبه المصريون من نظام هو الأسؤ عشرات المرات عن نظام مبارك السابق؛ وما يتحدثون به إلى سفير أقل ما يوصف عنه أنه إرهابي دولي يتنافى كلية مع المبادئ الأخلاقية والقيم التي جاءت بها ثورة 25جانفير 2011 المصرية المتمثلة في العدالة والديمقراطية وإحترام حقوق الإنسان .
مع بقاء كمال حسن على سفيرا للخرطوم بالقاهرة بكل سجله الإرهابي هل نحن بصدد أنتهازية مصرية من نوع ما أم أن أقوال السفير الإرهابي عن مفهومه للعلاقات مع المصرين لها شأن في الحياة الواقعية؟ .

***- على المصريين بالدولة أن يعرفوا كما بعرفه مصري الشارع أن السفير كمال حسن علي لا يمثل المصالح السودانية اليوم ؛ ولا يعبر بأي حال عن تطلعات الشعبين في علاقة تتحقق بها المصالح للطرفين ؛ وهو سفير يمثل عدو لذات المبادئ التي نادت بها ثورة 25 جانفير والتي يمثلها جيل سوداني زاحف نحو قصر غردون في الخرطوم .

***- أن بقاء كمال حسن علي سفيرا بالقاهرة يضر جدا بما تبقى من العلاقات بين البلدين التي سوف لن تكون موجودة بوجود أمثال كمال حسن علي ونظامه في الخرطوم وسكوت القاهرة عليهما ؛ وإن مصر وهي تحتفل بالذكرى الأولى لثورتها التي أندلعت من أجل العدالة والحقوق والكرامة ؛ وهي تحتفل بتنصيب أول رئيس منتخب من رحم تلك الثورة يلحقها العار أن تقبل في أراضيها بسفير مجرد واجهة إرهابية لنظام متهالك ؛ ولا يعرف ماذا يفعل . سفير يسيئ إلى الديبلماسية مثل إساءة نظامه للإنسانية ؛ وهذا سجله الشخصي أبشع جريمة تؤنب الضمير الإنساني.


بكري الصائغ
بكري الصائغ

مساحة اعلانية

تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


صحيفة الراكوبة السودانية... راكوبة الأغاني السودانية، في رحاب الراكوبه ستجد السودان بمختلف مناطقه وعاداته وموروثاته خلال أقسام منتدياته المتعددة مثل المنتدى العام، العنقريب، المدائح ومنتدى التلاوة الذي يحتوي على تلاوة للشيوخ: صديق أحمد حمدون , عوض عمر , الفاتح محمد عثمان الزبير , محمد عبدالكريم , نورين محمد صديق , عبداللطيف العوض , صلاح الدين الطاهر سعد , الزين محمد أحمد الزين , وأحمد محمد طاهر. إلى جانب هذا هنالك منتدى مخصص للمدائح النبوية، هنالك المادح: الامين احمد قرشى وعلى الشاعر , الشيخ مصطفي محي الدين ابوكساوي , أولاد حاج الماحي , عبدالله محمد عثمان الحبر , اسماعيل محمد علي , السماني أحمد عالم , الجيلي الصافي , خالد محجوب (الصحافة) , علي المبارك , حاج التوم من الله , عبدالعزيز قورتي , ثنائي الصحوة , فيحاء محمد علي , الجيلى الشيخ , نبوية الملاك , عبدالعظيم الفاضل , عاصم الطيب , فرقة عقد الجلاد , سيف الجامعة , عثمان محمد علي , المدائح النبوية , فرقة الكوثر. علماً بأن المشاركات والآراء المنشورة في منتديات الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2014 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة