المقالات
السياسية
خيار تقرير المصيرأوالحكم الذاتى لجبال النوبة والنيل الأزرق
خيار تقرير المصيرأوالحكم الذاتى لجبال النوبة والنيل الأزرق
04-02-2013 01:03 PM

خيار تقرير المصيرأوالحكم الذاتى لجبال النوبة والنيل الأزرق هما الضمانة الوحيدة التى تكفل حقوق المنطقتين و وحدة السودان
نطالب أبراهيم نايل أيدام على أن يطلق التصريحات بحذر فى هذا المنعطف الخطير من مسيرة جبال النوبة حتّى لا تتكرر كمبالا أخرى!!!
قرار عمر البشير أمام الهيئة التشريعية القوميّة مرحّب به لكن مع المؤتمر الوطنى لا ضمانة لأنفاذ هذا القرار , التوافق على ضامن لأنفاذ نداء البشير شرط أساسى للتفاوض والحوار من أجل سودان جديد!!!!!

بقلم / حسن على شريف
كيتشنر / أونتاريو / كندا

تناثرت الأنباء فى الأيام القليلة الماضية داخل السودان وفى الخارج عن ضرورة التفاوض بين حكومة المؤتمر الوطنى والحركة الشعبية شمال بموجب قرارمجلس الأمن الدولى رقم 2046 الصادر فى مايو 2012م بينما يغرّد المؤتمر الوطنى خارج سرب المنظومة الدولية والمحيط الأقليمى المتمثل فى الأتحاد الأفريقى عبر الآليّة الرفيعة برئاسة أمبيكى وأرادة شعب المنطقتين فى الخارج الذين لعبوا أدواراً مقدّرة فى أيصال القضيّة الى المجتمع الدولى أضافةً الى جهود الحركة الشعبية شمال التى طرقت كل الأبواب فى الغرب وفى المحيط الأفريقى بحثاً عن تحقيق حلم جماهير المنطقتين , بل طوّرت من فلسفتها السياسية الى قضايا تهم كل السودان طرحتها من خلال أتفاقيّة كاودا مع حركات دارفور المسلحة ثم تطورت الى الجبهة الثورية السودانية والى ميثاق الفجر الجديد . كل هذه الجهود المبذولة كانت بهدف توحيد السودان على أسس جديدة تلبّى أشواق السودانيين على أساس أستحقاقات السلام العادل والتنمية المتوازنة و ردّ الحقوق والمظالم التأريخية للمناطق المهمشة وكفالة الحريات والديموقراطية الحقّة والأدارة الرشيدة للتنوّع وأخيراً القضيّة المحورية للسودان, الأجابة على سؤال كيف يحكم السودان .كل هذا الطرح المسئول ظلّت الحركة الشعبية تنادى به من أجل صون وحدة السودان وتعزيز مكانتة من بين الأمم .
يأتينا مسئولو المؤتمر الوطنى بهمجيتهم المعهودة بتصريحات مخيبة لآمال الشعب السودانى وهم ينون تكرار نفس لعبة المعاكسات وعدم الجديّة فى طرحهم من أجل كسب الوقت وأضافة المزيد من الأحن والمحن على الشعب الغلبان على أمره , لنشهد المزيد من التجويع والموت بآلة الدمار العوير( الأنتنوف ) ولنشهد المزيد من تجييش الشعب السودانى فى الدفاع الشعبى و المجاهدين و الدبابين ضد الشعب السودانى فى جبال النوبة والنيل الأزرق ودارفور ( حاجة تحيّر ) , ليصرح وزير الدفاع عبد الرحيم محمد حسين وعلى عثمان طة النائب الأول وهارون والى جنوب كردفان المفروض عنوةً عليهم بأن التفاوض سيتم بين الجانبين على أساس بروتوكول المنطقتين فى المشورة الشعبية و الترتيبات الأمنية حسب ما ورد فى أتفاقية نيفاشا !!!!!. العالم فى شنو والحسانية فى شنو ؟؟؟ وهل المؤتمر الوطنى لم يطّلع على قرار مجلس الأمن وصيحات أمبيكى المدويّة بأن التفاوض على أساس أتفاقية 28/ نوفمبر 2011 م ( عقار / نافع ) وهل هذا القرار قابل للمساومة أم واجب التنفيذ ؟ ليس هنالك قرار صادر من مجلس الأمن يقبل المساومة والتعديل يا سادة المؤتمر الوطنى عليكم بالقبول أو الرفض , ألم تسمعوا تصريح القائد مالك عقار بأننا جاهزون للتفاوض مع المؤتمر الوطنى على أساس القرار 2046 ؟ ولماذا المماطلة والتسويف ؟
شعب جبال النوبة وشعب النيل الأزرق الذين عانا الويل وجهنّم الدنيا والتجويع وطائرات الأنتنوف العويصة العواقب فى حرب أقل ما يوصف بأنّها تطهير عرقى من أجل ثروات هذين المنطقتين ما بطن منها وما ظهر, على مساحات المنطقتين وأنسانها لا يستحملون منكم أى تسويف فقد بلغ السيل الزبى , فأما وحدة وسلام بأحسان أو تسريح أيضاً بأحسان .
أن حق تقرير المصير لشعبى المنطقتين وحتّى لشعب دارفور ولمثلث حمدى الذى برز لنا من جديد فى لقاء ألمانيا بين العليين ( طه والحاج ) ولكل منطقة تريد ذلك, حقّ مكفول بنص المواثيق الدولية وما دامت هنالك سابقة حدثت قبل سنتين فقط فى سودان المليون ميل بالقديم فأنّها ستحدث والمؤتمر الوطنى فقط هو المسئول عنها لأنها كانت تنظر لمشكل السودان بعين عوراء زيّنت له أن المشروع الحضارى (المدغمس ) والدولة الأحادية أثنيا ودينياً وهويّةً ستحدث فى السودان الشمالى من بعد أن يغور الجنوب فى ستين داهية, كانوا يعتقدون أن النوبة والفونج والفور والبجة وحتّى نوبة الشمالية يمكن تدويرهم بكل يسر لتحقيق ذلك الحلم المجنون !!!! بينما كانت الشعوب السودانية خارج نطاق التوجّه الحضارى تنظر لمشكلة السودان من منظور حقوق وديموقراطية وعدالة فى التمثيل السلطوى والتنموى والخدمى وفى توزيع الثروة فى أطار السودان الواحد, يمكن كل ذلك أن يتم أذا أعلن المؤتمر الوطنى عن تخليه للمشروع الحضارى الأحادى الأثنية والهوية صراحةّ دون دغمسة على أن يضمّن ذلك فى دستور البلاد الذى سيتوافق عليه كل ولايات السودان دون عزل ,وأصل الدساتير هم الشعوب أو المناطق التى ترتضى أن تعيش فى دولة واحدة , أى دستور قادم تشكّل له لجان مركزية أو أحزاب , غير معترف به (المعترف به فقط لجان الولايات المفوّضة من شعب الولاية المعنية ) فهى من حق الولايات وشعوب تلك الولايات ليجد كل مواطن نفسه فى الدستور ومن ثم تأتى حتمية الأحترام و الأحتكام على الدستورالذى تسيّر بموجبه البلاد والعباد.
نشكر لأبراهيم نايل أيدام أن قال الحقّ ولو بعد حين وهذا افضل كثيراً من الصمت الطويل الذى لازمه وأهله المواطنين العزل يقصفون يومياً فى حرب أقل ما توصف أنها أرتقت الى حرب ما بين الدول , وأنها لا تشبه أبداً أى حرب داخلية حدثت فى كثير من الدول للقساوة والحقد الدفين الذّى يكنّه المؤتمر الوطنى للنوبة لمجرد أنّهم دافعوا عن أنفسهم عندما فرضت عليهم الحرب , ولمجرد أنهم محاربون أشاوس أذاقوا المؤتمر الوطنى ومليشياته ودفاعة الشعبى شر الهزائم, وأن كنا نخالفه الرأى فيما ذهب أليه من أنكار حقّ النوبة فى طلب حق تقرير المصير بحجة أن السودان بلد أصيل للنوبة !!!! ناسياً أنّ حقّ النوبة وخلافهم قد سلب منهم منذ ما يزيد ال 500 سنة بخراب دولة سوبا النوبية بأيدى من ساحوا فى الأرض ألينا فى بلدنا السودان وبأيدى من سلبوا الحكم من أصحابة الأصليين فى دولة الفونج والى اليوم , فأىّ تمثيل تريده فى القصر وفى الوزارات السيادية وفى أقليم جبال النوبة ؟؟؟ ومن من تطلب هذا الحق يا أبراهيم وأنت صاحب هذا الحقّ ؟؟؟ الحقوق تؤخذ يا سيادة عضو مجلس ثورة الأنقاذ و لا تطلب , جميل أن نسمع رأيك ورأى غيرك من شاركوا فى ندوة جنوب كردفان وجميل أن نسمع رأى د. الجزولى دفع اللة و أقراره بأن الأصل هو أقليم جبال النوبة وليس جنوب كردفان رغم أن هذا الأقرار قد أخذ منه زمناً طويلاً ليفصح ويعترف به ولو قالها عندما كانت الأمور فى بلاد السودان بيده لتغيرت الأمور كثيراً فى حينه ولما فقدنا الجنوب وارواح ملايين السودانيين التى راحت سمبله فى حرب عبثية لن تحقق أى غرض لأصحاب الوهم الكبير الذى يحلمون به فى بلاد خلقها الله لأن تكون كما أراد .
أدعو يا أبراهيم نايل أهلنا النوبة فى المؤتمر الوطنى كافّة أن يجتمعوا مع بعض وأن يتدابروا الأمر فيما بينهم فى مشكلة جبال النوبة بشرط أن يكونوا بعيدين عن التأثير الحزبى والمصالح الذاتية من أموال و أستوزار وخلافه فمثل ما قلت أنت نصف الحقيقة فبجمعكم ستقولون كل الحقيقة أن كانت راكوبتكم التى تجتمعون تحتها هى نفس رواكيب أهلنا النوبة التى كانت تصدر من تحتها قرارت تهم الشأن النوبى, حينها ستنقشع الحقيقة أمامكم واضحةً , وستجدون أن لا فرق البتّة بينكم والحركة الشعبية فى جبال النوبة ولا الحزب القومى ولا المستقلين من أبناء النوبة فى رؤيتهم لفداحة الظلامات التى وقعت لأهلك النوبة ولماذا يتوجّب على شعب جبال النوبة أنفاذ حق تقرير المصيروليس طلبه.
أولاً :- من حقّ جبال النوبة أن تطلب لأقليمها حق تقرير المصير من حكومات ظلّت تنظر الى جبال النوبة على أنّها ضيعة تتبع لهم يفعلون بها ما يشاءون من أستغلال بشع لثرواتها وأنسانها .
ثانياً :- من حقّ جبال النوبة أن تقرر مصيرها ما دامت سياسة التطهير العرقى والدمار الشامل الذى أستهدف المواطنين العزّل فى مدنهم وقراهم ومزارعهم وحلالهم هى سياسة حكومة الأنقاذ تجاه المواطن النوبى الأصيل فى بلده السودان.
ثالثاً :- من حق النوبة الأنفصال ما دامت الحكومة منعت عن المواطنين الغذاء والدواء والأيواء فى معسكرات آمنة وجعلتهم يهيمون فى الغابات والجبال وينزحون الى دول الجوار من هول الأستهداف المنظّم تجاههم لقرابة السنتين من عمر الحرب التى فرضت عليهم فرضاً.
رابعأ : - من حقهم تقرير المصير ما دامت سياسة أنكار التنوّع وأختلاف العادات والثقافات والديانات والتضييق على المسيحيين وحرق كنائسهم و أعتقالهم فى السجون.
خامساً :- من حق النوبة الأنفصال ما داموا غير موجودين فى القصر ومجلس الوزراء ولا يحكمون ولايتهم بأنفسهم كما تفضّلت و ذكرت.
سادساً :- من حق النوبة الأنفصال ما دامت الأنقاذ تنكر عليهم حقّهم فى التعبير و حقوقهم الأنسانية التى كفلتها لهم المواثيق الدولية فى أن يكونوا نوبة كما خلقهم الله .
سابعاً :- من حق النوبة الأنفصال ما دام الشعب السودانى الذى يشاركنا أرض الوطن لم يحتّج ويرفع مذكّرة الى حكومة المؤتمر الوطنى أن لا يستهدفوا المواطنيين العزل فى قراهم ومزارعهم وأن لا يمنعوا الغذاء والدواء والأيواء للمتأثرين فى حربهم ضد حاملى السلاح من أبناء النوبة فى الحركة الشعبية.
ثامناً :- من حقّنا الأنفصال لأن الأحزاب الكبيرة الأمة القومى والوطنى الأتحادى والحزب القومى السودانى والحزب الشيويعى السودانى لم يعترضوا على ضرب المواطنين فى جبال النوبة والنيل الأزرق ودارفور .
تاسعاً :- نقرر مصيرنا لأن البترول المستخرج من جبال النوبة يعود علينا أنتنوفاً وسلاحاً ومرتزقة من خارج الحدود مدمراً للبنيات التحتيّة على قلّتها ولم يستخدم لتنمية جبال النوبة من مدارس ومستشفيات وطرق وخدمات بل ذهبت فى جيوب منسوبى المؤتمر الوطنى وتنمية مثلث حمدى أستعداداً للدولة الأحادية الهوية فى حالة الفشل فى تطبيق المشروع الحضارى على باقى السودان الفضل.
عاشراً :- من حقّ جبال النوبة أن تنفصل ما دام أطفال جبال النوبة هم الفاقد التربوى المستهدف دائماً لتغذية جيش السودان فى رتب متدنية من أجل تحقيق أشواق وأحلام التوجّه الحضارى.
أحدى عشر:- من حقنا أن ننفصل لنظرة المؤتمر الوطنى العنصرية تجاه قضيّة جبال النوبة وفرية أن أن يخرج ياسر عرمان بحجّة أنه من غير النوبة وهو يناضل وصحبه فى الحركة الشعبية من مختلف أنحاء السودان الفضل , من أجل سودان جديد فى التنوّع وكيف يحكم السودان وما أشبه دعوة اليوم بالبارحة عندما تآمر نفس عناصر الجلابة الحاكمة اليوم على أعظم ثورة سودانية فى العام 1924م ليقضوا على العقد الفريد على عبد اللطيف وصحبه فقد كانوا من كل السودان كما هى الحركة الشعبية اليوم, فأن رفضتم وجود عرمان وغير عرمان بحجّة أنهم غير نوبة أذاً أنتم تضعون قضية جبال النوبة فى أطار أثنى عنصرى وهذا ما لا نقبله لأننا نراعى للنسيج الأجتماعى الذى أسسه أسلافنا منذ مئآت السنين مع بقيّة الأثنيات المختلفة التى نزحت ألينا من كافة أنحاء السودان وتشارك معنا الآن فى نضالنا الشريف فى حزب الحركة الشعبية .
أحدى عشر:- سنطالب بالأنفصال ليجد الأجيال القادمة فى جبال النوبة السلام و التنمية المستدامة والأستقرار والتعليم المستقر والخدمات الصحيّة والطرق المعبّدة وممارسة السلطة كاملة فى حكم أنفسهم و لنرتاح نحن تحت سفوح الجبال لنعيدها سيرتها الأولى .
ثالث عشر:- سنطالب بتقرير المصير لأنها الضمانة الوحيدة التى تضمن وحدة السودان على أسس جديدة ودستور جديد يتضمّن كل كبيرةً وصغيرة يضمن لكل ولاية حقّها فى ممارسة السلطة كاملة على ولايتها ويحكمها دستورها الخاص حسب ما يرتضيه شعب الولاية و أن تكون للمركز فقط حقّ الولاية على الشئون الفدرالية, وتقرير المصير حتماً ستكون الضمانة لنيل حقوقنا كاملة وبأثر رجعى ويضمن حقنا فى التعويض على ما فقدناه من أرواح وممتلكات وهى التى تضمن أيضاً ان لا تتكرر ألاعيب ومماطلات المؤتمر الوطنى فى تنفيذ ما سنتفق عليه فى المفاوضات القادمة حتّى لا يتكرر الخطأ الفادح الذى حدث بأنفصال الجنوب.
رابع عشر :- قرار الرئيس عمر البشير أمام الهيئة التشريعية القومية يوم الأثنين الفاتح من أبريل 2013 م نرحّب به من حيث المبدأ, لكن تنقصه الضمانات وفيه أيضاً بوادر مشكلة فيما يختص بجنوب كردفان / جبال النوبة وتقسيمها الى ولاية غرب كردفان وجنوب كردفان , مجرّد التفكير فى التقسيم مرفوض يا سيادة الرئيس ناهيك عن تحديد مواعيد لأعلانها , وأذا كنتم تعتزمون حرمان النوبة من بترولهم وأرضهم فأن لنا من الخرائط والمستندات التأريخية ما يدل على أنّ حدود مديرية جبال النوبة ممتدّه وشاملة شمال كردفان وأبيى , فأن أردتم السلام و الوحدة الوطنية أطلقوا جميع المعتقلين و المعتقلات من جبال النوبة والنيل الأزرق وأعيدوا الولاية الى أصحابها فى المنطقتين , وتخصيص 60% من ريع البترول الخارج من المنطقة لمدة 15 عام لصالح تعويضات النوبة والفونج من ما دمرته الحرب الأخيرة ومن ما نتج عن استهداف الحكومات المتعاقبة على تهميش المنطقتين علاوة على نصيبنا فى الحكومة الفدرالية فى القصر ومجلس الوزراء الخ ....., أو أن أنفاذ تقرير المصير لجبال النوبة سيكون وجهتنا القادمة قريباً أو قريباً جداً.
أخيراً ألعبوها صاح هذه المرّة يا بنى نوبة لنعيش صاح فى مقبل الأيام القادمات , كفانا ضياع وأشواقنا قاب قوسين أو أدنى .
والسلام عليكم جميعاً دون فرز
[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 1 | زيارات 959



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#627406 [ودالجزيره]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2013 11:46 AM
علينا يمهل وعليكم يسهل.يااولاد دارفور والنوبه والنيل الازرق؟سنين عمرنا ضاعت هدر بسببكم .الله يجازى الاتراك كانو هم السبب فى المصيبه دى .كان مالنا نحن ومال دارفور وجبال نوبه ونيل ازرق .يكفى جدا ان تكون دولتنا من سنار الى حلفا .وكان الله يحب المحسنين؟؟


ردود على ودالجزيره
Oman [محمد سلمان] 04-03-2013 07:05 PM
أقفل فمك الكريه يا عنصري . أمثالك هم ألاسباب الرئيسية للبلاوي في السودان. وبلدنا جاييها الخير رغم عنك و وعن أمثالك يا طير .... والسلام علي من اتبع الهدي


#626866 [بشرى مكى]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 06:49 PM
ندعم حقوق ومطالب ابناء شعب جبال النوبة العظيم

*يهمنا جدا مايحدث فى جبال النوبة ونقف معهم ضد الظلم والاستبداد وضد الحرب الشرسة والغاشمة التى واجهها شعب النوبة العظيم اعزلا ومقاتلا , وندعم حقوقهم المشروعة ومطابهم فى الحكم والثروة عدلا ومساواة مع كل اهل السودان طرفا أصيلا وندا قويا يحمل ارثه وتاريخه المشرف عبر السنين و لابناء النوبة ادرى وأعرف بمطالبهم واحق ولنا أن نستمع لهم وندفع نحو الاستماع لهم لتحقيقها ,وهى الاقليم المتاخم والمكمل لمنظومة كردفان الكبرى والمتدخل مع شمال كردفان جوارا ووئاما ومصاهرة وتعايشا انتج اجيالا وربط وشائج ورحم ودم وقربى ,
*أبناء النوبة اليوم يشرفون أهلهم ووطنهم وتاريخهم باهتمامهم العالى بقضيتهم العادلة والمشروعة وعرضها بثقافة وفهم ومطالبتهم بالحاح ومثابرة تنال الاعجاب والتقدير .
*منتدى كردفان الغد يفتح صفحاته واسفيره ونوافذه الى ابناء النوبة لعرض وجهة نظرهم حول مآلات قضيتهم العادلة وحقوقهم المشروعة ولاقلام كتابهم ومفكريهم المساحة لتوضيح وجهات نظرهم وآمالهم وتوحدهم للوصول الى تحقيق أحلامهم نحو عيش كريم وغد يتطلعون معه الوصول الى تحقيق العدالة والمشاركة .
*نحى نضالات ابناء النوبة العظماء ونقف معهم ونتمنى لهم وندعمهم فى مطالبهم .
ونتيح عبر هذا البوست كتابات مثقفيهم لتقريب وجهات النظر





www.kordofan.net/vb


#626655 [N]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2013 02:05 PM
عنصري


ردود على N
Netherlands [ali alfred] 04-03-2013 09:57 AM
لا استطيع الا ان اثني على كلام الكاتب حسن على,على جراه الطرح وروعه الاكتابه وانسابيه الافكار اضافه الى ان اي الحدث تقرير المصير بحد ذاته هو خطوه صحيحه بالانفلات من الاستبداد العنصري
الشمالي والعروبه التي القنت على الناس بقوه وارهاب الاعلام الموجه. اهنيء جنوب السودان على الاستقلال وسوف اهنيء دارفور و جبال النوبة قريبا,عندما يطالبون بكيان مستقل.

United Arab Emirates [نصرالله] 04-02-2013 08:19 PM
عنصري قال -- هذا هو الرد المتوقع من هؤلاء عندما تواجههم بالقول الفصل -- ولا يدرون وهي المصيبة الكبري انهم هم العنصريون --- لا اريد ان احلف بالطلاق او غيره كما تفعلون -- لكنى اقول للحق والله شاهد لم اسمع بالعنصرية او نشاهدها بيانا عيانا الا بعد ان اختلطت مع اخواننا الشماليين هم عنصريون حتى النخاع ولا يستطيعون ابدا ادراك الاخر او تقبل رايه وتجدهم يندهشون لاي راي يخالف رايهم ويصفونه بالعنصرية -- اي كما يقول المثل العربي --- رمتني بدائها وانسلت -- ورب الكعبة هذه هي الحقيقة == هناك ثلاث كلمات محفوظة لديهم هي -- كلمة عنصرية -- كلمة حاقد - وكلمة دونية -- ترمون بها اي انسان لا ينتمي اليكم يقول قولا حاسما او يقول كلمة الحق التي هي دائما لا تتسق ونواياكم واعمالكم -- الجد جد -- وشكرا للاخ النوبي شريف كاتب هذا المقال -- وهو المقال الذي يجب ان يعيه ايناء النوبة تماما ويتحدوا عليه وان يتحمل كل منهم مسئوليته تجاهه -- والمقال لا يعني شعب النوبة العظيم فحسب بل يعنينا جميعا كمواطنين سودانيين خاصة في جزئيته التي تقول ما معناه ماذا قدمنا نحن السودانيون غير النوبة والفونج ماذا قدمنا لهم من دعم معنوي وسياسي واجتماعى ضد حكومة ظالمة ترميهم بقنابل الانتنوف العمياء التي تقتل المراة الحامل وهي تحضن وليدها حديث الولادة وتقتل شاة اللبن التي تسقي صغارة وتدمر مدرسة ابنائها وتشردهم هائمين على وجوههم جوعي وعطشي ماذا قدمنا لهم من دعم ضد الحكومة الظالمة وظللنا ندعم الفلسطينيين الذين حالهم احسن الف مرة من حال اهلنا النوبة والفونج والفور وغيرهم -- ايها الشعب السوداني قاطبة لا بد لنا من وقفة ليس للقيام بثورة او مظاهرات لكن وقفة نحاسب فيها انفسنا لنغير طريقة تفكيرنا ونظرتنا لبعضنا والا -- فاننا لن نترك للاجيال القادمة وطن.


حسن على شريف
مساحة اعلانية

تقييم
2.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


صحيفة الراكوبة السودانية... راكوبة الأغاني السودانية، في رحاب الراكوبه ستجد السودان بمختلف مناطقه وعاداته وموروثاته خلال أقسام منتدياته المتعددة مثل المنتدى العام، العنقريب، المدائح ومنتدى التلاوة الذي يحتوي على تلاوة للشيوخ: صديق أحمد حمدون , عوض عمر , الفاتح محمد عثمان الزبير , محمد عبدالكريم , نورين محمد صديق , عبداللطيف العوض , صلاح الدين الطاهر سعد , الزين محمد أحمد الزين , وأحمد محمد طاهر. إلى جانب هذا هنالك منتدى مخصص للمدائح النبوية، هنالك المادح: الامين احمد قرشى وعلى الشاعر , الشيخ مصطفي محي الدين ابوكساوي , أولاد حاج الماحي , عبدالله محمد عثمان الحبر , اسماعيل محمد علي , السماني أحمد عالم , الجيلي الصافي , خالد محجوب (الصحافة) , علي المبارك , حاج التوم من الله , عبدالعزيز قورتي , ثنائي الصحوة , فيحاء محمد علي , الجيلى الشيخ , نبوية الملاك , عبدالعظيم الفاضل , عاصم الطيب , فرقة عقد الجلاد , سيف الجامعة , عثمان محمد علي , المدائح النبوية , فرقة الكوثر. علماً بأن المشاركات والآراء المنشورة في منتديات الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2014 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة